المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ::: العراقيون خارج العراق :::



الصفحات : [1] 2

( منتديات دجلة )
13-09-2007, 06:36 AM بتوقيت غرينيتش
وقفة بسيطة مع العراقيين في سوريا ...اولى الحلقات ...



http://www.almadapaper.com/sitepicture/7-1039.jpg


ايناس طارق

اصدرت المفوضية العليا للاجئين العراقيين في دولة سوريا تقريراً جاء فيه ان عدد العراقيين المسجلين لديها يبلغ حوالي مليون واربعمئة وخمسين ألف مواطن عراقي وقد اصدرت اللجنة هويات خاصة للاجئين المسجلين وهناك اعداد كبيرة لم تتم مراجعتهم الى اللجنة لحصولهم على هويات تحمل صفة معينة توضح ان المواطن العراقي الذي يحملها هو مسجل لدى المفوضية العليا في سوريا وفي حالة حدوث اشكالات يستطيع المواطن الذي يحمل الهوية الحصول على المساعدة من المفوضية العليا وكذلك عدم ترحيله من الاراضي السورية بعد انتهاء الفترة المحدده لبقائه وتعرضه الى السجن والغرامة بعد ان تتم محاكمته من قبل القضاء السوري. ولكن هل هذا يكفي العراقي الذي اصبح يحمل لقب لاجئ بعد ان كانت بلاد الرافدين تحتضن الاشقاء من جميع الدول العربية وتعطيهم مميزات وحقوقاً اكبر من المواطن العراقي واليوم جميل ان ترى الوجوه الحزينة ترسم ابتسامة لا تحمل سوى ملامح الامل المفقود


وعسى ان يكون الغد افضل من اليوم وتعود الى الديار وتحتضن تراب بغداد وتشرب من مياة دجلة العذبة وتتمشى بخطوات واثقة لاتخاف من شي لانها تسكن وسط وطن يحميها ولاتريد ان تبكي كلما ضاقت الدنيابها على الذكريات التي اصبحت كنزها الوحيد في الغربة.


عيون تدمع على الكلمات الحزينة وكلما سمعت الاخبار المحزنة الحناجر تصرخ الايكفي ما حدث نحن شعب واحد ونريد العودة والعيش بكرامة في بلاد الرافدين؟! لانريد الدمار وانما الاعمار وننام الليل بامان ولا ننتظر ان نسمع الدقات على الابواب بان وقت خروجكم قد حان. الم يحن موعد الرجوع الى بغداد.الايدي تتمنى ان تحتضن تراب بغداد وتزرع الاجساد من اجل ان يكون شرياناً يمد الاخرين بالحياة والعيش تحت سقف واحد يرفرف فوقه علم واحد يمحو كل اشكال الطائفية..

الالاف من العراقيين يدخلون يوميا الى سوريا وتختلف الاسباب لذلك هناك من ياتي للعلاج او لقضاء اوقات بعيدة عن الانفجارات والظروف الامنية الصعبة وقضاء العطلة، وهناك اشخاص ياتون للبحث عن العمل وحتى لوكان ذلك باجور قليلة تساعده على توفير متطلبات العيش اليومية وهربا من العنف الطائفي، ولكن هناك عوائل مازالت تعيش في الغربة بالرغم من صعوبة الحال وقد نفدت النقود التي يملكونها بعد ان حصلوا عليها من بيع الاثاث والمصوغات الذهبية والان يفكرون ببيع دورهم ولكن هل هذا هو الحل!؟ سوال نتوجة به الى العائلة العراقية التي تسكن منطقة زمالكة احد الاحياء السورية يقول ابو نور لقد تعبنا من الفراق والبعد ونحن اغراب وقد مرت السنين السابقة الاربع بتعب وشجون والان نعاني صعوبة العيش ولم يبق لدينا سوى القليل من المال وقد اضطرت ابنتي الى ترك الكلية وهي في المرحلة الثالثة ادارة اعمال لعدم استطاعتنا توفير النقود لها وكذلك خوفنا عليها من الظروف السيئة في بغداد وقد اضطررنا الى ترك منزلنا فقد هددنا بترك منزلنا والا تعرضنا للقتل والان حالنا على حافة الهاوية ويبعث لنا بعض الاقارب المساعدات وكذلك ابني الصغير يبلغ من العمر احد عشرعاما يعمل في غسل وتنظيف المحال التجارية مقابل مبلغ مائتين وخمسين ليرة سورية لتوفير وجبة العشاء ونسكن خمسة افراد في غرفة صغيرة تحتوي على حمام وعين غاز لطهو الطعام وتخيلوا حالنا كيف يكون نتمنى العودة الى بلدنا وديارنا لقد اشتقنا كثيرا الى لقاءالاهل والاصدقاء.


عمار يبلغ من العمر العشرين عاما يقول تركت الدراسة وانا في المرحلة الاولى كلية الهندسة وقد كنت من المتفوقين والان اعمل في احد المطاعم العراقية في السيدة زينب و الالم يعطيك فكرة واضحة عن الحزن الذي يتخلل كلامهُ وقد صمت لفترة وعندما سالته لماذا هذا الصمت؟ اجابني كيف لا اكون حزيناً وانا بعيد عن كل معنى الحياة كيف اجد كياني بعيداً عن الوطن لقد تعرضت في احد الايام الى المضايقة من احد الاشخاص السوريين لم استطع الدفاع عن نفسي لانني بعد ذلك كان ينبغي ان اترك البلد اين اذهب وانا لااستطيع العودة الى بلدي بسبب ظروف عمل والدي السابقة انا اعمل الان في خدمة الزبائن لتقديم الطعام بدلاً من ان اكون مهندساً يساهم في اعادة اعمار البلد اتمنى العودة الى الدراسة واكمال دراستي الهندسية قبل فوات الاوان..


ظروف صعبة وقاسية على اكثرالعوائل العراقية التي تركت كل شي جميل وما يجعلك تحس بالحزن هو ان احدى الفتيات تعرضت الى ازمة صحية نتيجة اصابتها بالتهاب الزائدة الدودية ويجب اجراء عملية فوراً للفتاة ولكن لعدم استطاعة عائلتها دفع اجورالعملية اضطروالدها السيد احمد الى طلب المال من العوائل العراقية التي ساهمت بكل ما تستطيع من اجل انقاذ حياة الفتاة الجميلة والتي تبلغ من العمر سبعة عشر عاما تقول بعد ان رفض والدها الحديث لانه لا يستطيع ان يعبر عن مدى شعوره بالاحباط النفسي نتيجة الموقف الذي جعله يحس كانه يستجدي المال لانقاذ حياة ابنته ولم تقدم المستشفيات السورية المساعدة الا بعد دفع التامينات.تقول عبير كان موقف والدي صعباً جدا وبكينا على حالنا وما اصبحنا علية لماذا تركنا وطننا كم تمنيت ان افارق الحياة ولا ارى عائلتي بهذه الصورة نريد العودة الى بيتنا وشارعنا ومنطقتنا كم كانت جميلة لم نعرف التفرقة يوماً اشتاق الى مدرستي الى قراءة النشيد الوطني. لم تستطع اكمال كلامها والعبرات والدموع غطت وجهها الجميل..


وليد طالب من منطقة حي الزهور من محافظة نينوى يقول لقد تركنا بلدنا بعد سقوط الطاغية وسكنا منطقة جرمانا في دمشق وقد كنت من الاوائل في الاعدادية الشرقية ولكن نتيجة الظروف الامنية السيئة والقتل العشوائي تركنا بلدنا وانا اعيد البكلوريا للسنة الثانية لانني رسبت في مادة اللغة العربية ولا يوجد هنا قانون يسمح لنا بالامتحان بالدور الثاني كما هو معمول به في العراق وكل ذلك يجعلنا نتحمل مصاريف نكون بحاجة ماسة لها ولكن نطمح الى ان نحقق نتائج ونكمل دراستنا في الكليات العراقية اشتاق الى الغابات والشلالات والى ربيع الموصل والى اصدقائي في ايام الاعياد نحن هنا وحيدون واصعب الايام تكون علينا في ايام شهررمضان الذي لايعوض ولا يكون كما هو في العراق بلدنا رائع بكل شي وهنا نحن الشباب عندما نجلس في المقاهي نقضي اوقاتا بالغناء عن بغداد وخصوصا اغنية هيثم يوسف الحزن والشوق هدنا نرد يمته بلدنا..

( منتديات دجلة )
13-09-2007, 06:56 AM بتوقيت غرينيتش
وهناك مشاكل عديدة تواجة المواطن العراقي ويتعرض في بعض الاحيان الى المعاملة السيئة من قبل السلطات السورية نتيجة التاخر في تجديد الاقامة. يقول محمد انه تعرض الى السجن والمعاملة السيئة لانه تاخر في تجديد الاقامة وذلك لانه عندما دخل الى الاراضي السورية حصل على اقامة لمدة شهر ثم تجدد لمدة ثلاثة اشهر ويجب بعد ذلك مغادرة الاراضي السورية وعندما لم اغادر وتاخرت لانني لم استطع توفير اجرة السيارة للعودة الى العراق اعتبرت متجاوزاً وحكمت بدفع غرامة تجاوزت خمسمئة ليرة سورية اي ما يعادل اثنى عشر الف وخمسمئة دينار عراقي ويعتبرهذا المبلغ كبيراً بالنسبة للعراقي الذي يعمل باجرة مائتي ليرة سورية يدفعها يومياً اجرة المنام والطعام.


هناك اعداد كبيرة من العوائل العراقية التعب والحزن اخذ منهم الحيز الكبير في حياتهم اليومية وخصوصا العوائل التي مضت على وجودها في الاراضي السورية سنتان او اكثر. تقول ام سماء كنا نعيش في العراق ونحنُ مرفوعي الرأس ولم ننكر يوما اننا عراقيون ولكن هناك بعض الاشخاص تجاوزوا كل الحدود والقيم متناسين ان التصرفات غير الجيدة توثر ليس فقط على سمعتهم ولكن تشمل الجميع ولا اريد ان اذكر ان بعض العوائل ونتيجة الحاجة الى المال بدات تنساق وراء الضياع بالرغم من ان هناك عوائل كانت تاكل يومياً وجبة واحدة من الطعام الذي يتكون من ارغفة الخبز والخضارمن اجل البقاء والحفاظ على كرامتهم وتحمل الظروف الصعبة عسى ان يأتي اليوم الذي تنزاح فيه هذه الغمة عن العراقيين.


منطقة جرمانا احدى المناطق السورية في الشام تسكنها اعداد كبيرة من العراقيين وكذلك وجود المطاعم التي كانت اسماؤها تلمع في سماء بغداد مثل قاسم ابوالكص وكذلك فلافل فالح ابو العنبة وغيرها من المطاعم الشهيرة والسمك المسكوف وفي هذه المنطقة التي تعتبر ساحة للقاء العراقيين وتناول الماكولات العراقية وكذلك تشغيل اعداد كبيرة من الشباب العراقي ومنهم سالم الذي قال نتيجة العمليات الارهابية التي طالت المطاعم في بغداد نحن كنا في منطقة الاعظمية التي كانت منطقة ساخنة الاحداث الامنية اضطررنا الى المغادرة والالتحاق بصاحب المطعم والعمل هنا لاننا اصحاب عوائل ونحتاج الى المال ولكن الظروف هنا صعبة وكذلك الغربة جعلتنا نسكن في نفس المكان الذي نعمل فيه وانا مشتاق الى ابني الذي لم ارهُ منذُ ولادته وحتى بلغ عمرهُ الان سنتين لانني لا استطيع الذهاب خوفاً من العنف الطائفي وكذلك لان عائلتي هجرت الى منطقة اخرى وهم بحاجة الى المال لدفع الايجار وتوفير متطلبات الحياة اليومية..نتمنى العودة الى بغداد وان تعود الاضواء في الليل ونسمع ضحكات الاطفال وشقاوة الشباب عند مرورهم على جسور بغداد الجميلة والشامخة..


وعن الدراسة قالت نورة اللغة العربية في المدارس السورية تعتبر اللغة الاساسية وهي صعبة جدا وقد نجحت في جميع المواد ولكني رسبت في هذه المادة وهنا يعني ان اعيد الدراسة لمدة سنة كامله لانه لا يوجد نظام الامتحانات للدور الثاني وانا ليس لدي الرغبة في الدراسة وانتظر ان يبعث اخي لطلبنا بعد الحصول على تاشيرة الدخول الى السويد لاننا لن نعود الى بغداد وحتى منزلنا لا نعرف ماذا حدث له واخر ما علمنا لقد سكن فية اشخاص واستولوا على جميع ممتلكاته.


فضاء تبلغ من العمر عشرين عاما تقول انا اعمل في مكتبة لبيع الصحف من الساعة الثامنة صباحاً حتى الساعة الثامنة مساءً مقابل مبلغ مائتين وخمسين ليرة سورية وفي حالة عدم بيع الصحف المقررة من قبل صاحب المكتبة يخصم من اجورنا اليومية وقد عملت قبل ذلك في مصنع لتعبئة الجبس ولكن لظروف معينة تركت العمل وانا في حاجة كبيرة الى العمل لان عائلتي تحتاج الى الطعام ودفع اجرة الغرفة التي نسكن فيها وكذلك والدتي تعمل في خياطة بعض الملابس مقابل مبلغ يحسب على القطعة وقد تعرضنا الى مضايقات كثيرة ولكن نبقى نرسم صورة جميلة للمرأة العراقية ولن نغير التقاليد والتربية لاننا تربينا على الاصالة وحب بغداد ولولاصعوبة موقف والدي لانه كان يعمل في احدى الدوائر الحكومية السابقة لعدنا الى بغداد ونحن ننتظر ان تتحسن الامور.


الكثير من الشباب العراقي ومن مختلف المناطق والمحافظات يشكلون فريقاً لكرة القدم ويدافعون عن مرمى واحد ولا تدخل الشعارات الطائفية بينهم بالعكس يتالمون على الوضع الذي اصبح فيه بعض ضعفاء النفوس واخذتهم الافكار الخاطئة الى منحدر الضياع والموت ودون الوصول الى اهداف معينة ولا تستطيع ان تزرع الطائفية الافكار التي لاتحمل الولاء للعراق الواحد وهو العراقي الغيور على كل ذرة تراب تسقى من مياه دجلة والفرات لتروي عطش جميع العراقيين لان العراقيين متكاتفون نحو منطلق واحد انه لافرق بين الطوائف المهم اننا شعب واحد وحضارة واحدة لايمكن ان تتجزأ.


وهناك من الامور الكثيرة التي لانستطيع الحديث عنها ويمكن رؤيتها عند الذهاب الى سوريا وما يعانيه العراقيون من ظروف قاسية وكذلك قدومهم اليومي الى مكتب منظمة الامم المتحدة من اجل الحصول على مساعدات او الذهاب الى اللجنة العليا لمفوضية اللاجئين من اجل مساعدتهم على عدم تسفيرهم من الاراضي السورية وغيرها من الامور التي يصعب نقلها لانها مؤلمة جداً ولا يستحق العراقي ان يحدث له هذا.

المدى العراقية

( منتديات دجلة )
13-09-2007, 08:20 AM بتوقيت غرينيتش
العراقيون في مصر مأخوذه مما نشره الاخ ابن بغداد في موضوع عاجل عاجل عاجل




توتر في مدينة 6 أكتوبر .. وسط شكاوى أنهم رفعوا الإيجارات وأسعار المواد الغذائية


القاهرة: جيفري فيشمان *
يعيش في واحد من الاحياء الثرية ولكنه يتسوق في الاحياء الفقيرة، حيث يتجه الى الضواحي لشراء الخضروات واللحم في الحواري الضيقة لسوق ينتشر فيه الذباب والاطفال الحفاة الذين يعدون وسط رائحة الزنجبيل والكزبرة. هل هذا هو مصيره ؟ لا يعرف. كل ما يعرفه هو انه باع واحدا من بيوته في العراق مقابل 25 الف دولار، وقد نفذ المبلغ وبعث بزوجته الى بغداد لبيع المنزل الآخر. وثمن المنزل الثاني يتلاشى ايضا، والآن بعد 14 شهرا كلاجئ في ضاحية من ضواحي القاهرة، ليس لدى موسى ما يبيعه، ويخشى ان يضطر لترك هذا الحي الغني، والانتهاء في مكان حوائطه مهدمة.

لقد فر واسرته من الحرب، وهو مهندس ميكانيكي يملك سيارتين ولديه خادمة. ولكنه الان يشعر بالقلق حيث يحمل بطاقة اقامة مؤقتة ويقضي وقته في بلد افقر من البلد الذي تركه. ويقول إن المصريين ليسوا ودودين. سر في شوارع 6 اكتوبر، وستسمع: في المخابز وفي اركان الشوارع وفي احواش المدارس، عبارات الصبر تحولت الى ضيق بالأمر.
وقبل عقود من الزمن، هاجر مئات الألوف من المصريين الى العراق للعمل كمزارعين وعمال وفنيين، والآن انعكست الصورة، واصبح هناك الشعور بالضيق من كيفية التعامل مع انعكاس الظروف. المصريون والعراقيون يطلقون على بعضهم البعض «الاخوة العرب،» الان انهم مشغولون بخصوصيات بعضهم البعض. وتجدر الاشارة الى ان ما يقرب من مائة الف عراقي يعشون في مصر، العديد منهم في 6 اكتوبر، خلف اهرامات الجيزة في طقس ينتشر فيه غبار الحجر الجيري، واعلانات المشاريع العقارية الجديدة.

ويتردد ان الحكومة المصرية حددت عدد العراقيين الذين تسمح مصر بدخولهم للبلاد، ولذا فإن مصر لا تعاني من الازمات الانسانية التي انتشرت عبر سورية التي يوجد فيها 1.2 مليون لاجئ عراقي والاردن التي يوجد فيه 750 الف عراقي. الا ان هناك موجة من التوتر عبر 6 اكتوبر. من السوق الذي يشتري منه موسى احتياجاته الى الشقق السكنية. الاصوات ليست عالية. بل هي الكلمات التي تتردد بين الناس: العراقيون رفعوا الايجارات. العراقيون رفعوا اسعار المواد الغذائية.

ويقول العديد ان مجموعات محدودة من المصريين هم الذين ضاقوا بوجود العراقيين. وان العراقيين جرى الترحيب بهم ولا يزالون، ولكن شخص مثل محمد مختار وهو صاحب محل تجاري يقول «لو كنت مسؤولا، لرحلتهم للعراق مرة اخرى».

وللعراقيين وجهات نظرهم المتشددة. ففي مكان ليس بالبعيد عن محل مختار، قال احمد بادري، «طلب مني صاحب العقار 600 جنيه مصري ايجارا شهريا للمحل. ووجدت بعد ذلك انه لا يزيد على 400 جنيه. وفي اليوم التالي حضر لي اصحاب المحلات وقالوا لي بلهجة ودية: لقد تسببت في رفع الايجار علينا كلنا. ولكن اليوم اصبحت الامور متوترة. وبدأت العلاقات في التدهور. واضاف «ابنتي البالغة من العمرة 6 سنوات ادخلتها مدرسة لغات، ولكنها تتحدث اليوم باللهجة المصرية».

ويوجد للعراقيين في 6 اكتوبر محلاتهم ومخابزهم الخاصة، ومحل للجيلاتي باسم ساقوما على اسم محل مماثل في بغداد. هذا هو الايقاع والخدع التي تعلموها، ضع اولادك في مدارس خاصة، تأكد من معرفة طريقك الى وزارة الاستثمار، حيث يمكنك التقدم للحصول على طلب لمشروع استثماري مقابل 500 دولار، وهو ما يمنحك اقامة لمدة سنة. واذا لم تؤسس المشروع، عد في العام القادم وتقدم بمشروع اخر.

ويقول نبيل شاوي وهو شاعر ومصور «هناك تضخم موجه للعراقيين. عندما وصلت في العام الماضي كان ايجار شقة من اربع غرف يصل الى 1200 جنيه مصري شهريا، اما الان فإن نفس المسكن لا يقل ايجاره عن 3 الاف جنيه مصري. التعليم مكلف للغاية. مصاريف تعليم ابني الجامعية تصل الى الفي دولار، وربما تصل الى ثلاثة الاف دولار. وفي الوقت نفسه بدأت اموالي في النفاذ. من واجب الولايات المتحدة رعايتنا».

ومحمود امير وهو بقال مصري غير متعاطف. ويقول «كعرب يجب ان نقف الى جانب العراقيين، ولكن عليهم احترام قوانين بلادنا. وعندما يفتحون محلا ويستخدمون عمالة مصرية يسيئون معاملتهم. ويعتبرون انفسهم سادة ويرون المصرين خدما لهم». حقيقة ان فاطمة غرباوي ضربت مربية طفلتها يشير الى ان المشاعر متبادلة. فاطمة تعيش في وسط القاهرة في شقة في الطابق السادس تطل علي قصر للرئاسة. لا توجد صور على الحائط والاثاث مستعار. وزوجها مات. قتل في العراق.

كانت صحافية وناشطة في المجال السياسي العراقي عندما هربت من العراق عقب تلقيها تهديدات ومشاهدة صور اصدقاء مقتولين. وقد وصلت للقاهرة بأموال وافكار. كان اولها فتح مشروع عقاري في مصر. وقالت فاطمة «استغرق الامر اسبوعا ثم اغلقته. ادعى مصريون انهم مسؤولون وطلبوا رشاوى. اين رخصتك؟ مثل هذه الاشياء. وحققوا معنا. ولكني لم ادفع رشوة... وكان مشروعي الاخر هو فتح مركز رياضي، ولكن تعرضت للنصب في ثلاثين الف جنيه. لقد وقعت عقدا مزورا وحصلت على ايصال مزور. وقالوا انهم سيعملون على طردي من مصر اذا ما قلت لأي شخص».

وقالت ان مربية اطفالها هي التي رتبت حالة النصب. وقالت انها وثقت في المرأة واسرتها لعدة شهور، وكانت تدفع لهم مبلغا جيدا لرعاية ابنتها عندما زارت العراق في العام الماضي. بل انها عاشت في منزل المربية لفترة.

واضافت فاطمة «عندما سرقوا هذا المبلغ فقدت عقلي ولكمتها في وجهها. اصبحت بلا مال. وافقد هويتي. اخفي عراقيتي لانني اذا ما تحدث باللهجة العراقية سيستغلني المصريون. بالنسبة لهم العراقي هو الدجاجة التي تبيض لهم ذهبا.

يوجد مخبز في اكتوبر يبيع الخبز العراقي. ويديره صبي وشاب في العشرين من عمره. ويريدان العودة لبغداد ولكن لا يمكنهما، لذا اسسا هذا المكان، تنتشر فيه الاضاءة الملونة لتذكرهم بالاشياء التي لا يريدون نسيانها. وعلى بعد عدة اميال من المخبز، تمتزج رائحة الخروف المذبوح بالتوابل والدماء. والسوق يبدو متدهورا، ولكنه مزدحم. وافضل الاسعار في السوق هي في نهاية اليوم. ويتسوق محمود موسى هنا مع اسرته لتوفير المال. وتضع زوجته حنان حجابا ولا تعجبها النوعية والاسعار.

ويبتسم موسى. لقد وجد طريقة للمرح، هذا الاب لاربعة اولاد اضطر لبيع بيتين، وامواله تتسرب.
وهو سني. كان ذلك امرا جيدا في العراق، ولكنه لم يعد كذلك الان، لا يوجد شيء جيد في العراق، ولذا عليه العثور على مال.
وقال الاب «ذهبنا الى السفارات الفرنسية والسويسرية والاسبانية للحصول على مساعدات لاطفالنا، ولكننا لم نحصل على رد. وقال علينا اخراج اولادنا من العراق. نحن سنة. نتعرض لتهديدات اذا ما عدنا... حضرت المليشيات الى منزلنا قبل ان نتمكن من الهروب وحاولوا خطف ابني».

وقالت حنان «اذا لم يعد لدينا مال، فسنضطر للعودة». ليست لها هي وزوجها علاقات هنا، لا توجد طريقة للتعامل مع النظام لكي يعمل لصالح اسرة من اللاجئين. بدون مال كل الاشياء مستحيلة. *خدمة «لوس انجليس تايمز» خاص بـ «الشرق الاوسط» شاركت نهى الحناوي من مكتب لوس انجليس تايمز في هذا التقرير

???? ??????
13-09-2007, 09:46 AM بتوقيت غرينيتش
مشكووووووووووووره اختي العزيزه وما شاء الله عليج مجهود رائع راح ارح اقراها هسه اوكي لان جاوبت قبل ما اقراها

( منتديات دجلة )
13-09-2007, 09:47 AM بتوقيت غرينيتش
هله بكاظم الساهر

اقراها عيني براحتك وشوف اهلنه شصار بحالهم بالغربه ..:frown:

???? ??????
13-09-2007, 10:10 AM بتوقيت غرينيتش
اصدرت المفوضية العليا للاجئين العراقيين في دولة سوريا تقريراً جاء فيه ان عدد العراقيين المسجلين لديها يبلغ حوالي مليون واربعمئة وخمسين ألف مواطن عراقي وقد اصدرت اللجنة هويات خاصة للاجئين المسجلين وهناك اعداد كبيرة لم تتم مراجعتهم الى اللجنة لحصولهم على هويات تحمل صفة معينة توضح ان المواطن العراقي الذي يحملها هو مسجل لدى المفوضية العليا في سوريا وفي حالة حدوث اشكالات يستطيع المواطن الذي يحمل الهوية الحصول على المساعدة من المفوضية العليا وكذلك عدم ترحيله من الاراضي السورية بعد انتهاء الفترة المحدده لبقائه وتعرضه الى السجن والغرامة بعد ان تتم محاكمته من قبل القضاء السوري. ولكن هل هذا يكفي العراقي الذي اصبح يحمل لقب لاجئ بعد ان كانت بلاد الرافدين تحتضن الاشقاء من جميع الدول العربية وتعطيهم مميزات وحقوقاً اكبر من المواطن العراقي واليوم جميل ان ترى الوجوه الحزينة ترسم ابتسامة لا تحمل سوى ملامح الامل المفقود


اختي العزيزه بالبدايه احب ان انوه بالن الامم المتحده لا تمنع الحكومه السوريه من اخراج العراقيين بهذه الورقه ومن المثير للضحك بانك بعد المقابله التي تجريها في الامم المتحده و بعد شرح الاوضاع اللي جعلتك تهرب من العراق وتطلب اللجوء يعطونك الهويه التي تحدثتي عنها اختي العزيزه MINAMADI (http://www.radiodijla.com/upload/member.php?u=22) ولكن بنفس الوقت يقولون لك بان هذه الورقه لا تمنع الحكومه السوريه من اخراجك والعوده بك الى العراق و ايضا انها لاتغير بانك يجب عليك الذهاب الى الحدود بعد كل 4 اشهر لتجديد الاقامه .... و المثير للدهشه بانه هذا الشي الذي يحصل اي صعوبه الحصول على اللجوء بالنسبه للعراقيين غريب لاننا لم نرى مثل هذا الشيء قبل حيث عندما نتابع الاحداث و اخوتنا الفلسطينيين وكيف كانت تسهيلات اللجوء لهم و عندما ننظر الى بعض الدول من افريقيا و غيرها وغيرها لم يعانوا مثل هذه الصعوبه التي يعانيها اخوتنا العراقيين وصدقيني يا اختي بان الحالات المعروضه بموضوعك و العائلات وحالتها المعيشيه قد ابكتي واللع والله وان شاء الله .... الله ينتقم من كل من كان له يد في الذي يحصل الان بالعراق و الذي كان سبب تهجيرنا خارج العراق و مشكوووووووووووره على الموضوع الرائع يا مبدعه و تقبلي مروري

( منتديات دجلة )
13-09-2007, 10:15 AM بتوقيت غرينيتش
اهلا" وسهلا بك اخي مره اخرى ..

شكرا" لردك المتحضر اخي الفاضل .. والله اني مثلك تعاطفت مع هذه العوائل قليلة العدد ويا اخي ما خفي كان اعظم ..:frown:

وعلى رأيك الورقه هاي بس مجرد مضيعة وقت ..اذا لزموك وما عجبهم شكلك .. والله ابنفس اللحظه راح يرجعوك للعراق ..

تحياتي لك وللتفتح الذي تتمتع به ..ولاسلوبك في النقاش ..اسعدني مرورك بالفعل ..

مهندس المامون
13-09-2007, 12:12 PM بتوقيت غرينيتش
مشكورررررره يا مينا على هذا المجهود الكبير وعلى اهتمامج بشؤؤن العراقيين المغتربين وان شاء الله يوفق الجميع والمغترب يرجع للعراق معزز مكرم بس قبل منرجعهم لابد ان ندعي من الله سبحانه وتعالى ان يفرج عن العراق والعراقيين هذه الازمة ! وتقبلي مروري

( منتديات دجلة )
13-09-2007, 03:53 PM بتوقيت غرينيتش
حلقه جديده عن العراقيين في الخارج و بالتحديد في الاردن ( الشقيق )!!!!


العراقيون بالأردن عين على مأساتهم وعين على بغداد


http://www.aljazeera.net/mritems/images/2007/7/26/1_707712_1_34.jpg
آلاف العراقيين بالأردن يتطلعون للحصول على اللجوء في دول أجنبية (الجزيرة نت)



"كلمة لاجيء صعبة.. ولا يمكن أن أتقبلها"، هكذا رد "أبو ياسر" العراقي المقيم في الأردن على سؤال حول مؤتمر اللاجئين العراقيين الذي التأم على شاطئ البحر الميت الخميس لبحث قضية اللاجئين العراقيين في دول الجوار.

"أبو ياسر" هو واحد من نحو 800 ألف عراقي تقدر عمان أنهم مقيمون بالأردن، غير أن حاله يبدو أفضل من حال الكثير من العراقيين، فهو حاصل على إقامة شرعية من الحكومة الأردنية نظرا لتصنيفه مستثمرا، حيث يملك محلا للاتصالات الخلوية، كما يملك منزلا خاصا في ضاحية المدينة الرياضية بعمان.



ترى "زينب فاضل" وهي عراقية تبيع السجائر وسط القسم الشرقي من العاصمة الأردنية أن العراقيين "ملوا من الوعود"، وزادت "إحنا ما يدري بنا إلا الله عز وجل وما نطلب الفرج إلا منه".

وأفادت زينب للجزيرة نت بأنها موجودة في الأردن منذ العام 2003، وأنها تسعى لتربية ابنتيها، وتشير إلى أن ما تحصل عليه لا يتجاوز الدينارين في اليوم (أقل من ثلاثة دولارات)، وتساءلت "هل يكفي هذا المبلغ لأكل أو إيجار بيت".


ووجهت المفوضية العليا للاجئين في الأمم المتحدة في 12 يوليو/ تموز الماضي نداء للمجتمع الدولي لمضاعفة موازنتها المخصصة للاجئين العراقيين لتصبح 123 مليون دولار للعام 2007، مشيرة إلى أنها تلقت 66 مليون دولار قالت إنها لا تكفي لمساعدة 2.2 مليون لاجئ عراقي موجودين في سوريا والأردن، عوضا عن نحو مليوني لاجئ موجودين داخل العراق.



وتعتبر قضية التعليم والرعاية الصحية الأكثر إلحاحا للاجئين العراقيين، حيث خصصت مفوضية اللاجئين مؤخرا عيادات لاستقبال المرضى العراقيين في عمان، كما يسمح الأردن للعراقيين بتدريس أبنائهم في المدارس الحكومية شرط حصولهم على إقامة شرعية.


ومن بين 40 ألف عراقي تقدموا بطلبات لجوء لمكتب مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة في عمان، حصل نحو 2500 فقط على بطاقة لاجئ في دول أجنبية، بينما تفضل الحكومة الأردنية تصنيف العراقيين على أراضيها بأنهم "ضيوف" !!!

( منتديات دجلة )
13-09-2007, 03:56 PM بتوقيت غرينيتش
مشكورررررره يا مينا على هذا المجهود الكبير وعلى اهتمامج بشؤؤن العراقيين المغتربين وان شاء الله يوفق الجميع والمغترب يرجع للعراق معزز مكرم بس قبل منرجعهم لابد ان ندعي من الله سبحانه وتعالى ان يفرج عن العراق والعراقيين هذه الازمة ! وتقبلي مروري



هله بيك اخ نوار ..

هذا شهر رمضان يا عزيزي اتمنى الكل يدعو للعراقيين داخل العراق اول الامر بالهدايه في ما بينهم وتصفية القلوب والنوايا .. ومن ثم تسهيل امور المغتربين المساكين ...

مشكور اخ نوار لمرورك الطيب ولحسك الوطني ..

تحياتي

( منتديات دجلة )
13-09-2007, 04:46 PM بتوقيت غرينيتش
العراقيون وطلب اللجوء الى الدول الاوربيه ...



اللاجئون العراقيون يحتلون المرتبة الأولي بطلب اللجوء في أوروبا


http://www.moheet.com/image/49/225-300/499955.jpg
مجموعة من اللاجئين العراقيين



استوكهولهم : بات اللاجئون العراقيون يحتلون المرتبة الأولي بين المتقدمين بطلبات لجوء في أوروبا حتي وإن كانوا لا يشكلون سوى جزء صغير من نحو مليوني عراقي فروا من بلادهم ، بحسب الارقام الرسمية.
وأشارت جريدة " الرافدين " العراقية إلى أنه منذ عام 2006 تقدم 41920 عراقياً بطلبات لجوء في البلدان الاوروبية ، نصفهم تقريباً في السويد ، وفقاً لارقام المفوضية العليا لشئون للاجئين التابعة للامم المتحدة ، ويصل اللاجئون العراقيين الى أوروبا في الغالب عن طريق لم شمل العائلة او بطرق غير شرعية.
وقد وصل عدد المتقدمين بطلبات اللجوء بسبب العنف الطائفي والاقتتال الداخلي إلى نحو 20 ألف في النصف الاول من العام الحالي ، واصبحوا وللمرة الاولي متقدمين علي طالبي اللجوء من صربيا ومونتينيغرو ، وبالاضافة الى العراقيين الذين هربوا الي الخارج ، خاصة إلى الاردن وسوريا هناك اكثر من مليوني عراقي نزحوا من مناطق سكنهم داخل العراق.


وزارة الدفاع الدانماركية تجلي نحو مئتي عراقي


وقد أعلنت وزارة الدفاع الدانماركية في العشرين من تموز / يوليو في بيان اجلاء نحو مئتي عراقي عملوا مع القوات الدنماركية في العراق ، سراً من هذا البلد الي الدنمارك حيث في امكانهم طلب اللجوء السياسي وهؤلاء هم مترجمون وسائقون وموظفون اداريون حاليون وسابقون.


عشرة الاف و800 عراقي طلبوا اللجوء السياسي في السويد


وبحسب أرقام المفوضية فقد تقدم نحو تسعة الاف عراقي العام الماضي ، بطلبات لجوء في السويد و2800 في هولندا و2500 في المانيا و0041 في اليونان ولوحظ في العديد من الدول ارتفاع سريع في عدد الراغبين في الحصول علي اللجوء هذا العام.
وأشارت دائرة الهجرة السويدية إلى أن عشرة الاف و800 عراقي طلبوا اللجوء السياسي في هذا البلد بين كانون الثاني / يناير وتموز / يوليو من هذا العام، مقابل 8950 خلال العام الماضي .
جدير بالذكر أنه في تموز / يوليو الماضي بدأت السويد تضع قيودا علي منح اللجوء للعراقيين ولا سيما من سكان المناطق العراقية التي تعتبر امنة ما لم يقدموا ادلة علي وجود تهديد لحياتهم.


السويد هي أول بلد أوروبي يستقبل طالبي اللجوء العراقيين


أكد دان الياسون مدير عام دائرة الهجرة السويدية اذا لم يكونوا طالبي اللجوء مهددين بصورة شخصية فأنه ليس بأستطاعتهم البقاء .
وتعد السويد هي أول بلد أوروبي يستقبل طالبي اللجوء العراقيين، ويشكل هؤلاء فيها ثاني جالية اجنبية بعد الفنلنديين وفي شباط / فبراير الماضي دعت السويد شركاءها في الاتحاد الأوروبي الي التدخل واستقبال المزيد من اللاجئين العراقيين .
واستجابة لذلك وعدت فنلندا باستقبال 300 الي 750 لاجيء عراقي العام المقبل.اما في المانيا، البلد الذي لم يقبل سوي 3،8% من طالبي اللجوء العراقيين عام 2006 فأن هذا المعدل تجاوز 85% من 1682 عراقيا تقدموا بطلبات لجوء للفترة من ايار /مايو حتى اب / اغسطس ، وفقاً لمكتب الهجرة.


بريطانيا الحليف العسكري للولايات المتحدة في العراق


في بريطانيا الحليف العسكري للولايات المتحدة في العراق ، تقدم 1315 عراقيا طلبات لجوء في العام الماضي ما يمثل تراجعا واضحا في عدد طالبي اللجوء قياسا الي 57041 طلب لجوء تم التقدم به خلال عام 2002 بحسب وزارة الداخلية.


وأكد متحدث باسم وزارة الداخلية ان لندن تدرس إمكانيه تضمين برنامجها للهجرة عددا صغيرا من اللاجئين ، معترفا بان حياة العراقيين الذين عملوا مع القوات البريطانية في العراق يمكن ان تكون في خطر.


وقال المتحدث :" إن عدد أولئك الذين عملوا معنا منذ عام 2003 والذي يمكن ان يحق لهم الحصول علي المساعدة يبلغ 15 الف علي الاقل " . مضيفاً :" من ثم يتعين علينا ان ندرس بعناية الخيارات الممكنة في الوقت الذي تدرس فيه لندن خفض قواتها في العراق " .

( منتديات دجلة )
13-09-2007, 11:14 PM بتوقيت غرينيتش
حلقة اليوم عن العراقيين في لبنان ...


هرباً من آلة القتل المستمرة في العراق يهاجر شهرياً نحو 50 ألف عراقي إلى الدول المجاورة وفق إحصاءات المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة. المهاجرون منهم إلى لبنان بلغ تعدادهم شبه الرسمي نحو 40 الفاً دخلوا عبر الحدود البرية.
هي حركة هجرة قسرية خلفيتها دموية، وهي الأكبر منذ تهجير الفلسطينيين في العام 1948، وبات من الصعب، مع تزايد اعدادهم الوافدة الى لبنان بطريقة غير شرعية، تحديد عددهم الحقيقي. وبحسب موقع الخيمة الالكتروني لم يتقدم منهم إلا 4800 لاجئ لتسجيل أسمائهم في مكتب المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في بيروت منذ بدء الحرب في العراق حتى اليوم، منهم 1500 لاجئ سجلوا أسماءهم هذه السنة تحديداً. وتالياً، فإن الذين لم يسجلوا كلاجئين، وهم الغالبية العظمى، يواجهون مشاكل اجتماعية ومعيشية كبيرة.لا تملك المنظمة العليا لشؤون اللاجئين عدداً دقيقاً للاجئين العراقيين الموقوفين في السجون اللبنانية، ولكن بحسب تقديراتها هم يتجاوزون الخمسين ألفاً على الأقل، ولبنان لم يوقع اتفاقية اللاجئين المعروفة بـ «اتفاقية 1951»، وفي غياب قانون ينظم وجود اللاجئين على الأراضي اللبنانية، وفي ظل قانون يعتبر أن اللاجئ الذي لا يملك وثائق قانونية مهاجر غير شرعي ويجب ترحيله من لبنان، فإن المسح الذي أجري باسم المفوضية العليا لشؤون اللاجئين صنَّف عراقيي لبنان بأنهم «لا يملكون وثائق» مع ما يستتبعه ذلك لديهم من خوف دائم من التجول تحت طائلة التوقيف والترحيل.


يعمل العراقيون في لبنان «نواطير» مباني وفي المطاعم والمقاهي وفي الاشغال التي لا تتطلب منهم أي أوراق ثبوتية، ما يعني في الاشغال المضنية إذا وجدت، ويعيشون قلقاً دائما من القبض عليهم وترحيلهم إلى بلد يضج بالعنف الطائفي والعرقي وكل ما يمكن أن يبدأ بكلمة عنف.
يساعد مكتب المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في لبنان 2969 لاجئاً عراقياً منذ عام 2002 وتقول المسؤولة الاعلامية في مكتب المفوضية في لبنان لور شدراوي: «نحن نعمل على مبدأ عدم الترحيل القسري للاجئين وعدم اعادتهم بالقوة الى حيث حياتهم وحريتهم في خطر، ونساعدهم على الهجرة إلى دول يستقرون فيها بشكل طبيعي كأستراليا وكندا والولايات المتحدة والسويد». وتؤكد شدراوي أنه «في ظل غياب قانون يعالج شؤون اللاجئين في لبنان تبقى المنظمة العليا لشؤون اللاجئين المرجع الوحيد لهم، تتعاطى معهم حسب المعايير العالمية وبتنسيق كامل مع الحكومة اللبنانية». وتشير إلى عدم ضرورة أن يعاقب اللاجئ إذا دخل إلى بلد اَخر ساعياً إلى الحماية وإن بطريقة غير شرعية «وذلك وفقاً للقانون العالمي للاجئين»، وتلاحظ أن السلطات اللبنانية تظهر شيئاً من الليونة في التعاطي مع ملف اللاجئين العراقيين، «والتنسيق جار ما بين الأمن العام والمنظمة العليا لشؤون اللاجئين لمعالجة مثل هذه الأمور».
يصدر لبنان تأشيرات سياحية للعراقيين الذين يحملون جوازات سفر صالحة ويصلون عبر مطار رفيق الحريري الدولي، إذا كان بحوزتهم مبلغ ألفي دولار أميركي إضافة إلى حجز فندقي وتذكرة العودة. ولم تمنع هذه الصعوبات العراقيين من محاولة اللجوء إلى لبنان هرباً من العنف والتقاتل الداخلي الطائفي في العراق.
وينتشر اللاجئون العراقيون في مناطق لبنانية عدة، من الجنوب إلى الشمال إلى البقاع، لكنهم يتركزون خصوصاً في الضاحية الجنوبية لمدينة بيروت، ذات الغالبية الشيعية، وفي مناطق مسيحية كالحازمية والفنار وسد البوشرية والجديدة والدكوانة، وهي مناطق تضم بشكل أساسي اللاجئين العراقيين من الطائفة المسيحية.
وكان تقرير للأمم المتحدة في يناير الماضي أكد أن نصف المسيحيين الكلدان الذين كانوا يعيشون في العراق قبل عام 2003 والبالغ عددهم مليوناً و500 ألف شخص فروا من البلاد. تشتت العراقيون في بلدان العالم، ويرون الحياة في بلدهم صعبة وفي لبنان صعوبات أخرى بسبب البطالة المرتفعة و«الاوراق الثبوتية»، ولا يفكرون إلا بالهجرة إلى البلدان الاوروبية، علماً بأن غالبيتهم تعرض في بلده الأم الى تهديدات من الميليشيات المسلحة ولسان حالهم «ماذا نستطيع أن نفعل في العراق؟ هل عليَّ، كي أكون وطنيا، أن أرى أولادي يقتلون أمامي؟» كما أصبحوا فقراء «خرجنا من وطننا وما كان كان... لقد فقدناه».
ويقول مهندس عراقي هاجر إلى لبنان، ورفض ذكر اسمه «هددتنا جماعات مسلحة وابتزتنا، فهربنا إلى هنا للمحافظة على حياتنا بعد أن نفدت أموالنا ولم نعد نتمكن من الدفع لهم».
وأضاف المهندس الذي ما زالت عائلته تعيش في الموصل «تشتتنا في أنحاء الأرض، فالحياة هنا صعبة والبطالة نسبتها مرتفعة في لبنان، لا أفكر حالياً الا بالهجرة». في «حي جهنم» في منطقة الفنار في جبل لبنان، يعمل أنور أنور في صالون للحلاقة للرجال منذ سنوات أربع بعدما هرب من بغداد هو وعائلته المؤلفة من أربعة أفراد ويقول «اضطهدنا في العراق، وأجبرنا على المغادرة».
أما حميد حاتم، وهو طالب جامعي مضى على وجوده في لبنان نحو تسعة أشهر، وجل ما يريده العودة إلى الوطن «لا أريد أن أبقى هنا، أريد العودة إلى العراق. أطلب من الله أن تتحسن الأوضاع، أنا هنا غريب. ليست هذه هي أحلامي وما سعيت إلى تحقيقه. أحلامنا تنهار وشبابنا يتحطم والضياع مصيرنا. هل من الطبيعي أن يعمل طالب جامعي في ورش البناء»؟

وحيث تجد العائلات الفقيرة يرافقها المرض، فزوجة أحمد العراقي تعاني من ارتفاع ضغط الدم، واثنان من أولادهم مصابان بمرض الربو وضعيفان صحياً. أما منى، فتعيش وحيدة بعدما هاجر زوجها الى ألمانيا.

تعتمد منى، في اعالة ولديها الصغيرين، على مساعدات الجيران وعلى اعانات جمعية «كاريتاس لبنان» الخيرية. ويساند «مركز الأجانب» التابع للجمعية بتمويل من الهيئة الكاثوليكية للاغاثة، عائلات عراقية لتلبية حاجاتها، من غذاء ومسكن ومواصلات وحليب وحفاظات للأطفال المولودين حديثاً. والمشكلة الاجتماعية الأشد هي امكان الحصول على وثيقة ولادة رسمية للأفراد غير المعترف بهم كلاجئين.
المفارقة الوحيدة بين الجحيم العراقي والازمة اللبنانية أن حلما واحدا يجمع العراقيين واللبنانيين، هو حلم الهجرة.

jonga_jonga
13-09-2007, 11:19 PM بتوقيت غرينيتش
السلام عليكم
حبيت اوضح مسألة طرحها الاخ كاظم الساهر بخصوص الهوية او ( الكارت الاصفر ) كما يسمى نعم صحيح ما قلته اخي عن ان بعد المقابلة الاولى يعطونك الكارت الاصفر ويكون هذا الكارت بمثابة هوية لك ولا يسمن ولا يغني من جوع الا في حالة حيث انك وبعد استلامك للكارت الاصفر لابد لك من تصدقيها من وزارة خارجيه البلد المستضيف حيث انك وبعد مراجعه الوزاره سوف يحددون لك موعد لختم هذا الكارت بسريان صلاحيته وابطال مفعول جوازك ويحدث ذلك بعد ابلاغ الوزاره من قبل المفوضية السامية والتي تبعث كل شهر باسامي الحاصلين على هذا الكارت وعلى اساس هذا التبليغ يتم ختم الكارت الخاص بك اما بعد ان يختم فسوف تكون تحت الحماية الدولية وفي حال ان تعرضت لمشكله من هذا النوع اي التسفير اقصد المفروض انك تتصل بالمفوضية الساميه عن طريق رقم هاتف الموظف المسؤول عن قضيتك وهو سوف يقوم باللازم . ارجو اني اكون قد وفقت في شرح ما هية الكارت الاصفر

اما انتي يا اخت مينا فاعجز عن وصف تألقك و تفانيك في نقل كل مواضيعك شكرا اختي الكريمة

( منتديات دجلة )
13-09-2007, 11:27 PM بتوقيت غرينيتش
السلام عليكم
حبيت اوضح مسألة طرحها الاخ كاظم الساهر بخصوص الهوية او ( الكارت الاصفر ) كما يسمى نعم صحيح ما قلته اخي عن ان بعد المقابلة الاولى يعطونك الكارت الاصفر ويكون هذا الكارت بمثابة هوية لك ولا يسمن ولا يغني من جوع الا في حالة حيث انك وبعد استلامك للكارت الاصفر لابد لك من تصدقيها من وزارة خارجيه البلد المستضيف حيث انك وبعد مراجعه الوزاره سوف يحددون لك موعد لختم هذا الكارت بسريان صلاحيته وابطال مفعول جوازك ويحدث ذلك بعد ابلاغ الوزاره من قبل المفوضية السامية والتي تبعث كل شهر باسامي الحاصلين على هذا الكارت وعلى اساس هذا التبليغ يتم ختم الكارت الخاص بك اما بعد ان يختم فسوف تكون تحت الحماية الدولية وفي حال ان تعرضت لمشكله من هذا النوع اي التسفير اقصد المفروض انك تتصل بالمفوضية الساميه عن طريق رقم هاتف الموظف المسؤول عن قضيتك وهو سوف يقوم باللازم . ارجو اني اكون قد وفقت في شرح ما هية الكارت الاصفر

اما انتي يا اخت مينا فاعجز عن وصف تألقك و تفانيك في نقل كل مواضيعك شكرا اختي الكريمة


اهلا" وسهلا" اخي جونكا ..جونكا ..

رمضان كريم عليكم وعلى كل العراقيين في مصر ...:iraqi:

انا بصراحه ليس لي اي علم بهذا الكارت الذي تتحدثون عنه .. وطبعا" منكم نستفيد ..لكن هل هذا يعني انه يوفر الحمايه الكافيه للاجيء العراقي في هذه البلدان؟ اتمنى من كل قلبي ذلك... فشخصيا" لي اقرباء لاجئين ايضا" ...في دول الجوار ..

عزيزي نورت الموضوع بمرورك عليه .. واتمنى منك الاستمرار في نقاشاتك المفيده معنا علك تفيد بعض من الاخوه الذين هم في محنة اللجوء ....:)

تحياتي لك ..

jonga_jonga
13-09-2007, 11:37 PM بتوقيت غرينيتش
اهلا" وسهلا" اخي جونكا ..جونكا ..

رمضان كريم عليكم وعلى كل العراقيين في مصر ...:iraqi:

انا بصراحه ليس لي اي علم بهذا الكارت الذي تتحدثون عنه .. وطبعا" منكم نستفيد ..لكن هل هذا يعني انه يوفر الحمايه الكافيه للاجيء العراقي في هذه البلدان؟ اتمنى من كل قلبي ذلك... فشخصيا" لي اقرباء لاجئين ايضا" ...في دول الجوار ..

عزيزي نورت الموضوع بمرورك عليه .. واتمنى منك الاستمرار في نقاشاتك المفيده معنا علك تفيد بعض من الاخوه الذين هم في محنة اللجوء ....:)

تحياتي لك ..

وينعاد عليكم ان شاء الله اختي مينا بالخير والبركة

نعم مينا هذا الكارت في حالة ختمة وتصديقة من وزارة خارجية الدولة المستضيفة يكول ساري المفعول وصاحبة لديه حق الحماية الدولية وليس من حق الدولة المستضيفة ان ترحله الا في حالة ارتكابه لجناية من الدرجه الاولى ودوليا سيكون مواطن تابع للبلد المستضيف له حقوق وعليه واجبات المواطن العادي ( هذا الي على الورق ) اما الحقيقه هيه انه سوف يمتلك حق الاقامة الشرعيه يستطيع ان يسجل اولاده في المدارس وان يستلم الحوالات وان يفتح حساب في البنك وفي ما لو كان الكارت يسمح له بالعمل فله حق العمل ويحاسب في الفنادق الدرجه الاولى بالعملة المحلية وهكذا امور ولكنه سوف يضل يعامل من قبل الناس على انه اجنبي اسف للكلمه لانه المفروض احنه بدول عربيه واحنه عرب ولكن هاي الحقيقه احنه يسمونه اجانب هههههههههه الحمد الله والشكر على هذا الحال وعلى كل حال

( منتديات دجلة )
13-09-2007, 11:46 PM بتوقيت غرينيتش
وينعاد عليكم ان شاء الله اختي مينا بالخير والبركة

نعم مينا هذا الكارت في حالة ختمة وتصديقة من وزارة خارجية الدولة المستضيفة يكول ساري المفعول وصاحبة لديه حق الحماية الدولية وليس من حق الدولة المستضيفة ان ترحله الا في حالة ارتكابه لجناية من الدرجه الاولى ودوليا سيكون مواطن تابع للبلد المستضيف له حقوق وعليه واجبات المواطن العادي ( هذا الي على الورق ) اما الحقيقه هيه انه سوف يمتلك حق الاقامة الشرعيه يستطيع ان يسجل اولاده في المدارس وان يستلم الحوالات وان يفتح حساب في البنك وفي ما لو كان الكارت يسمح له بالعمل فله حق العمل ويحاسب في الفنادق الدرجه الاولى بالعملة المحلية وهكذا امور ولكنه سوف يضل يعامل من قبل الناس على انه اجنبي اسف للكلمه لانه المفروض احنه بدول عربيه واحنه عرب ولكن هاي الحقيقه احنه يسمونه اجانب هههههههههه الحمد الله والشكر على هذا الحال وعلى كل حال



ولو تعبناك ويانه اخي جونكا حونكا ..لكن سؤالي الاخير لك .. وهو فيما اذا اضطر الشخص العراقي للسفر من الدوله المقيم فيها( كسوريا او الاردن) ..وعاد للعراق لقضاء مصلحه معينه فهل يسقط حقه بالعوده ثانية للبلد المستضيف ؟ لان بصراحه هذا ما سمعته من اخي شخصيا" ..وهو بيني وبينك ضايع حاليا" مع عائلته في عمان الاردن ..ويخشى العوده للعراق وترك عائلته في عمان لهذا السبب..
ارجو ان لا اكون قد اثقلت عليك ..بالاسئله ولكنها للفائده العامه .. ومشكور مقدما" لمجهودك معنا ..

( منتديات دجلة )
15-09-2007, 02:52 AM بتوقيت غرينيتش
http://www.sotaliraq.com/images/pm170.JPG

( منتديات دجلة )
15-09-2007, 03:04 AM بتوقيت غرينيتش
http://www.sotaliraq.com/images/pm157.JPG

شوقي العيسى

نظمت لجنة اعتصام سامراء / استراليا – فكتوريا يوم السبت الموافق 01 / أيلول/ سبتمبر/ 2007 تظاهرة ضد الفتاوى التكفيرية التي صدرت من وعاظ السوء في السعودية والتي أباحت تهديم المراقد المقدسة ودور العبادة وزيادة الاحتقان الطائفي .

تعالت أصوات المتظاهرين ضد الارهاب الذي يقع على العراق من أمام برلمان ولاية فكتوريا الاسترالي منددين بفتوى ابن جبرين وابن لادن زعيم القاعدة الارهابي.

شارك في التظاهرة العراقيون من مدن شبرتون وكوبرم وداندنوك وملبورن مركز ولاية فكتوريا.

قدمت مذكرة احتجاج باسم المتظاهرين باللغة الانكليزية قرأها الاستاذ "عدنان الغزال" طالب فيها المتظاهرون الحكومة الاسترالية والمنظمات الدولية وعلى راسها الأمم المتحدة ومنظمة حقوق الانسان واليونسكو وحكومات العالم بالضغط على الحكومة السعودية.

قدّم بيان باسم لجنة اعتصام سامراء – استراليا / فكتوريا قرأ باللغة العربية من قبل السيد ابراهيم الحسني.

وكانت هناك الكلمات القصيرة والرافضة للفتاوى التكفيرية واستباحة الدم العراقي واحداث الفتنة الطائفية، وكانت ادارة التظاهرة من قبل الاخ احمد راضي الذي أجاد في التحدث وترجمة الكلمات العربية باللغة الانكليزية.

شهدت التظاهرة حضور كبير لوسائل الاعلام الاسترالية وراديو أس بي أس القسم العربي.

http://www.sotaliraq.com/images/ausdemo.JPG

jonga_jonga
15-09-2007, 03:56 PM بتوقيت غرينيتش
ولو تعبناك ويانه اخي جونكا حونكا ..لكن سؤالي الاخير لك .. وهو فيما اذا اضطر الشخص العراقي للسفر من الدوله المقيم فيها( كسوريا او الاردن) ..وعاد للعراق لقضاء مصلحه معينه فهل يسقط حقه بالعوده ثانية للبلد المستضيف ؟ لان بصراحه هذا ما سمعته من اخي شخصيا" ..وهو بيني وبينك ضايع حاليا" مع عائلته في عمان الاردن ..ويخشى العوده للعراق وترك عائلته في عمان لهذا السبب..
ارجو ان لا اكون قد اثقلت عليك ..بالاسئله ولكنها للفائده العامه .. ومشكور مقدما" لمجهودك معنا ..


السلام عليكم

بالعكس مينا ماكو اي تعب . صحيح الكارت يسقط في حال الخروج من البلد المستضيف ويكون غير مسؤول عن امكانيه دخولج مره ثانيه للبلد المستضيف- (لكن)- في حالة انه الدوله المراد السفر اليها ليست نفسها الدولة التي تعتبر خطر على حياتك في حالتنا نحن اي العراق يكون من حق طالب اللجوء او الحاصل على الكارت الاصفر وبعد التصديق من خارجيه البلد المستضيف ان يرجع الى الموظف المسؤول عن حالته وطلب التصريح من المفوضيه في هذه الحالة يتم درس الطلب فاذا كانت الحالة مستعجلة فسيكون هناك ترخيص بالمغادرة والعودة اتمنى قد وفقت في افادتك اختي وادا لم تكون المعلومات كافيه الرجاء التنويه وشكرا

( منتديات دجلة )
15-09-2007, 07:32 PM بتوقيت غرينيتش
السلام عليكم

بالعكس مينا ماكو اي تعب . صحيح الكارت يسقط في حال الخروج من البلد المستضيف ويكون غير مسؤول عن امكانيه دخولج مره ثانيه للبلد المستضيف- (لكن)- في حالة انه الدوله المراد السفر اليها ليست نفسها الدولة التي تعتبر خطر على حياتك في حالتنا نحن اي العراق يكون من حق طالب اللجوء او الحاصل على الكارت الاصفر وبعد التصديق من خارجيه البلد المستضيف ان يرجع الى الموظف المسؤول عن حالته وطلب التصريح من المفوضيه في هذه الحالة يتم درس الطلب فاذا كانت الحالة مستعجلة فسيكون هناك ترخيص بالمغادرة والعودة اتمنى قد وفقت في افادتك اختي وادا لم تكون المعلومات كافيه الرجاء التنويه وشكرا



اشكرك اخي العزيز ما قصرت والله .. هذا كل اللي حبيت اعرفه عن طبيعة هذا الكارت ..

كفيت ووفيت اخ جونكا ..

ممنونه منك وتحياتي لك ..

jonga_jonga
15-09-2007, 10:02 PM بتوقيت غرينيتش
تدللين اخت مينا واني مقصر مهما سويت على هاي المواضيع الحلوه الي دجيبيها واحنه كاعدين مستهلكين بس ماكو انتاج هههههههههههههه

( منتديات دجلة )
16-09-2007, 03:22 AM بتوقيت غرينيتش
تدللين اخت مينا واني مقصر مهما سويت على هاي المواضيع الحلوه الي دجيبيها واحنه كاعدين مستهلكين بس ماكو انتاج هههههههههههههه


لا والله اخي جونكا انت من تتحاور وتتفاعل مع الاعضاء او المواضيع راح تفيد هوايه واني عن نفسي والله والحق يقال استفاديت من المعلومات اللي قدمته حضرتك .. لذا اعتقد ان الشكر قليل بحقك وبحق كل عضو تهمه المصلحه العامه ..:)

تحياتي لكم ..

إبن بغداد
16-09-2007, 07:11 AM بتوقيت غرينيتش
أنقل هذا المقال للأخ خلدون جاويد المنشور اليوم على شبكة الإتحاد الديمقراطي العراقي تحت عنوان: بانتظار الثلاثاء الذهبي أو من دفتر اللجوء ...


يأتون من كامب اللآجئين .. أب واُم وثلاثة أطفال .. مشوهو الروح .. حزانى .. عليهم آثار نوم .. الصمت موغل فيهم .. والانزواء الطويل سمة لهم..


وايقاع باهت على الوجوه .. شئ من الحسرة يرين على الجباه ... الشفاه ذات اطباقة خاصة .
يأتون من كامب اللآجئين .. لماذا يأتون ؟ بسببي ؟ أم بسببك... لماذا دعوناهم ! أما كان من الأفضل أن يمكثوا هناك .. ان يعتادوا الوحدة والوحشة .. ان يصدأوا هناك .. تستحيل جلودهم الآدمية الى عيدان ذات قلف سميك.. أما كان الأجدر بنا تحاشيهم ؟. صحيح لايمكننا حجب الاستفسار عنهم فهم أصدقاؤنا إن لم يكونوا بشرا ً...صحيح لايمكننا عدم الاتصال بهم ولو كل شهر مرة ولكن هل بالضرورة أن ندعوهم الى البيت ؟
النداء التلفوني الأخير كان مريرا .. ما ان خصصتهم بالسلام حتى طار الرجل من الفرح .. صوته يأتي عبر الأسلاك كما لو أكون انا أباه واُمه... رجل في الأربعين يتألق يستحيل جسده كله بجوارحه بأعضائه ، بلحمه ودمه الى صوت لاهث عبر الأسلاك ... يلهج بإسمي باسمك ... يسألني عن أطفالنا كما لو كانوا أجنتهم المأخوذين منهم ... والمرأة زوجته ... آه منها .. كأنها وهي وراء المسرة مثل حمامة رفراف ، اسمع أطفالهم يتصارخون فرحا ً لمجرد سماع ابيهم وهو يلبي دعوتي اياهم الى زيارتنا ... الأطفال يصدحون كالطيور ... سنمضي سنمضي الى كوبنهاغن ... الى بيت عمو ابو ...
آه يأتون من كامب اللآجئين ، بعد أن يستفسروا عن أرخص تذكرة في القطار .. وعن امكانية ان انتظرهم في آخر محطة للنزول فهم صم بكم لايعرفون من الدنيا هذه شيئا .. آخذهم في الباص ، تطل أعناقهم من النوافذ الى الدنيا ، الى الشوارع ، والمباني والدكاكين بشراهة بشراهة بشراهة . عشرات الأسئلة عن هذا وذاك ، وهذه وتلك ..
يدخلون الى بيتنا .. الى الممر الدافئ الذي يواجههم اثر الباب الموارب ، يفركون ايديهم وارواحهم انتشاء ً ويتحسسون وصولهم كما لو كان انتشالا وبالقبلات التي يضعونها على خدك وخدود أطفالي كما لو تكون ارتواء ً !
يخلعون أسمالهم .. نأخذها لنعلقها في دولاب الملابس الدانماركي الأنيق ..
حذاء الرجل كان مشقوقا من الجانب .. أما رأيته ؟ كم اوجعني ان أراه وأن لا أراه .. لم استطع طيلة وجوده ان اجرؤ بان اقدم له حذاءا جديدا او اقترح فكرة شرائه فلربما يغضب او يشعر بالاهانة ..
الله ما أجملهم عندما جلسوا في قاعة الضيوف الكبيرة .. ولكم تنميت لهم أن يكونوا طبيعيين في جلستهم .. عيونهم تتطلع زائغة يمنة ويسرة الى أشيائنا العادية . عينا المرأة مثل عيني شحاذة لا اتجاه لخطاها ... الرجل كان متوازنا نوعا ما لكنه وعندما تحدثنا عن شراء قليل من البيرة اختل توازنه بل تصابى .
وجوههم لاتزال تؤلمني فهي مبهورة باللوحات على الجدران وبالتلفزيون الملون والفيديو والمسجل الضخم .. لاينفكون يتحدثون عما عندنا.. السجادة ايضا ً هذه التافهة كانت مثار اهتمامهم .. هل رأيت كيف راح طفلهم الكبير يتغاطس في الأريكة كأنه في الفردوس .
أين غاب ؟ دخل الغرفة مع ابنك ؟ ... 15 ساعة وهو مع الأتاري ؟
وافقت المرأة أخيرا ؟ اخذت الملابس المستعملة!... كانت فرحة بها أليس كذلك ؟ .. أنا فرحت أيضا .. لكن الذي زلزل روحي انها ارتدت ملابسك القديمة وهي في بيتنا بل راحت تبتهج لجمال أذيالها ! ملائمة كانت أليس كذلك ؟وملابس ابننا الكبير تلك التي مرت عليها سنتان ، بدت جديدة على قوام ابنهم ؟
والرجل هل رأيت كم كرع وكرع من القناني .. كان مثل ارض رملية حارقة .. وكم تحدث وكم قرأ شعرا .. وأخيرا غنى .. غنى اجمل انواع المقام العراقي وعرّج على الاوشار الايراني ...ومن ثم راح يحلق بأصداء اصوات من جورجيا .. جميلا كان أليس كذلك ؟ انا شخصيا احبه .. وانت ايضا .. لكن .. لكن .. هناك شئ يزهق روحي ، وهو اني لااستطيع ان اراهم فرحين ! يشربون ويأكلون ويغنون ويتقافزون بل و( يبزخون) على انغام واغاني سعدون جابر وحسين نعمة وضياء حسين وغيرهم .. هاهم يستمعون لها وكأنهم لم يسمعوا بها سابقا .. ألأنهم لايملكون حتى كاسيت أغان ٍ ؟.. كنا فرحين .. رقصنا معهم على وجع النهاوند وحداء ( احاه يم شامه احاه ) . درنا جميعا وسط القاعة كما يدور هنود حمر ، كما يدبك الكرد على وهج من نيران كاوا .. كما يتألق بالخمرة اتباع ديوسنيسيوس .. كان الأب الأشيب احمر الوجه متوهجا ، على جبينه حبيبات ناعمة من العرق المتلالئ .. في يده كأس البيرة وبين اصابعه سيجارة ( دان هيل ) وهي اثمن ماعندي من سجائر ...
كم جميلين كانوا ...ظلوا يدورون ... هي بملابسك الهفهافة الأنيقة .. والأطفال بألوان سراويل اطفالك الزاهية ... والرجل مااروع وقاره وهو فرح لكنه ذلك الفرح الطالع من مليون مقبرة حزن .. انهم جميلون ... جميلون حد البكاء ..
هل شعرت بغيابي ؟ ... هم لم يشعروا اليس كذلك؟ لقد ذهبت الى حجرة النوم ...انزويت قليلا ... بكيت هناك .. لماذا ؟ لأنني لم اطق ان اراهم على تلك الحال من النشوة .. من الجوع الكامن ، من الظمأ المكبوت ، من الحاجة حتى الى ما هو عتيق .. من التطلع الى ماهو عادي باعتباره مذهلا ! .
لتتفقي معي ارجوك ! .. اذا قالوا اسمحوا لنا بالمغادرة لاتمانعي لطفا .. يومان مرّا وانا احترق لرؤياهم ... ارجوك ما ان يقولوا نغادر خففي عنا وعنهم ...ليذهبوا ...ليذهبوا الى هناك ... الى الكامب البعيد ... وحيدون هم ؟ .. وبعيدون .. ومهملون ؟ دعيهم في وحدتهم ... وارحميهم في ابتعادهم ... انهم يتألمون في رواحهم والمجيء... أنا ادري بارواحهم الناعمة كريش الطاووس ... بندى احاسيسهم الضارب في العطر ...اعرفهم منذ سنوات ... منذ سني ميلادهم المسكون بالعواطف والنبل ...وانا فوق ذلك احبهم ... لكني لا اريد لهم هناءة موجعة مثل هذه ... لا اريد لهم زيارة تكلفهم الحسرات الأكثر لوعة من حسراتهم ... لا اتمنى لهم سوى ان يعتادوا صمت حجراتهم في الكامب البعيد ... انهم معزولون في آخر الدانيمارك ... دعيهم على عزلتهم .. لا تقحمي الخراب في ارواحهم .. ارجوك ان لاتوجهي الدعوة اليهم وان لاتدفعيني الى ذلك ... خليهم في الظلمات ... ما أقسانا ؟ .. اتدرين اننا قساة حد اللعنة . اننا عندما نفتح العين العمياء لتبصر الجمال وعلى قدر يوم او يومين ونعيد غلقها فاننا نقترف اثما .. ها هم فرحون معنا فرحة على قدر ضحكة مختنقة .. وجرعة كأس جافة ... ورقصة نازفة اشبه ماتكون برقصة الطائر المذبوح .. عسانا ان لانكرر دعوتنا لهم ..او جريمتنا بحقهم .. والعقاب .
دعيهم .. دعيهم هناك .. في الكامب البعيد .. في اقصى الدانيمارك .. ينتظرون حقهم بالاقامة .. ويعيشون على امل اللجوء يطول ام يقصر .. يعيشون على روعة ان ينصرم الاسبوع ليأتي يوم الثلاثاء الذهبي وليهرعوا الى دائرة البوليس كل صباح ليشاهدوا ارقامهم ... ليحلموا بانتهاء الأشهر الشتوية المريرة وفي مكان ناء ٍ هو اشفق من الباستيل .. بل هو اجدر من احتفائنا المنكسر الخاطر بهم .
دعيهم في الكامب البعيد .. وراء الدنيا .. في قرية قصية هي عبارة عن شارع بارد في زمهرير الشتاء ... دعيهم هناك على احزانهم وملل ايامهم.. ان فرحة صغيرة توقظهم من سبات طويل .. ان يومين مشمسين ندعوهم فيها يزيدانهما حدادا على الحداد الذين هم فيه ..دعيهم .. دعيهم في الكامب .. يعيشون .. ويموتون في .. ال ... كامب .

* كوبنهاغن بتايخ المنفى ../ ../ ....

*******

- الثلاثاء : هو اليوم المنتظر من كل اسبوع حيث تشرئب آلاف الاعناق ، من عشرات الجنسيات ، متطلعة الى لوحة اللجوء فعسى تجد رقمها قد ظهر وحُلت معضلتها .





إبن بغداد

( منتديات دجلة )
16-09-2007, 08:02 AM بتوقيت غرينيتش
مقاله محزنه يا اخي ابن بغداد .. وللاسف هي اقرب للواقع من غيرها ..ماذا عسانا ان نقول؟ ان نتركهم ؟ ام نذيقهم طعم الجنة وهم وسط النار؟؟ ايهم اصح ؟؟ شخصيا" اتفق مع الخيار الثاني ..

تحياتي لك وللكاتب

( منتديات دجلة )
18-09-2007, 06:56 AM بتوقيت غرينيتش
لا ادري حقاً من المستفيد من موضوع اللاجئين العراقيين.. هل هي الأمم المتحدة وأمينها بان كي مون الذي كاد أن يصاب بجلطة دماغية في أثناء زيارته لبغداد وسماعه لدوي انفجار قذيفة هاون تعوَّدَ العراقيون على سماعها والاسترخاء على سمفونيات المفخخات والعبوات.. أم سوريا والأردن الفقيرتان جداً جداً ؟ أم الأميركيون والإيرانيون ، أم الحكومة العراقية الحائرة الباحثة عن ألف حل وتبرير وإجابات لأسئلة ومطالب شعبها المعذب ، أم أعضاء البرلمان المنهمكون بتجديد مدة العطلة الصيفية( شهر أم أكثر) .. والشيء بالشيء يذكر أن هؤلاء سينضمون بأغلبهم مع قوافل اللاجئين المزعومين في دمشق وعمان لكن في فنادق الدرجة الأولى والفلل والشقق الفخمة التي بنوها بعرق جبينهم!..

لا هؤلاء ولا أولئك.. قضية اللاجئين وهو اسم كريه ومنبوذ ولا يستسيغ سماعه احد إذا ما نظر إليه من باب آخر وهو الهجرة المؤقتة لوجدت آلاف الحلول لها.. العراقيون في الخارج منذ عشرات السنين في أميركا ويشكلون جالية عظمى في ديترويت ومشيغان وكاليفورنيا وواشنطن وفي كندا وأميركا الجنوبية والدول الاسكندنافية وفي بريطانيا واستراليا ومعظم دول أوروبا وروسيا واسيا وأفريقيا والعراقيون تعرض حتى اليهود منهم الى هجرة قسرية بعد نكبة 1948 الى إسرائيل وهاهم لحد الآن يتمنون ويتحرقون شوقاً لزيارة العراق..

العراقيون هاجروا وهجّروا لأسباب عديدة وصلت ذروتها بين عامي 1991- 2003 في البحث عن لقمة العيش بعد تعرضهم لحصار اقتصادي لم يشهد له التاريخ مثيلاً ، ثم الهجرة الكبرى منذ سقوط النظام على يد قوات الاحتلال الانكلواميركي، لكن العراقيين مهاجرين ومهجرين ليسوا لاجئين فقد خرجوا مضطرين مثقلين بالأحزان ، خرجت نساؤهم ثكالى ، وأطفالهم أيتاما ، وشيوخهم باكين على من مات بنيران أميركية أو بنيران الجار والشقيق ..

خرجوا ووصلوا الى دمشق وعمان يحملون معهم قلباً مفعماً بالأمل وعقلاً لايقبل الذل وجيوباً ملأى بالقناعة وبما ادخروه من شقاء عمرهم وعملهم وتعبهم، أسواق وشوارع ودكاكين وبورصات دمشق وعمان تشهد للعراقيين مسعاهم لخدمة البلد الذي يضيفهم فقط وهم غير جائعين ولا يستجدون أحداً ، أسسوا الشركات وأعادوا الحياة الى أسواق ميتة وبدأت الحركة بين هذين البلدين والعراق تنتعش ، واسألوا بذلك المنصفين من أشقائنا في سوريا والأردن أين يقطن ويسكن العراقيون وماذا يأكلون وكيف يتنقلون وكيف يعيشون؟ أما موضوع اللاجئين فهو اكذوبة أطلقها بضعة موظفين بما يسموا بالأمم المتحدة لتوسيع دائرة السلب والنهب لتشغيل آلاف العاطلين في هذا المنظمة المشبوهه وبإذن الله الذي لن يضيع العراقيين وديعة الله في ارض العروبة ، سيعودون الى بلدهم العراق الموحد الصامد والى دأبهم وديدنهم لفتح أبواب بلدهم لكل العرب والمسلمين وان غداً لناظره قريب.


الرافدين, مقاله مقتبسه بتصرف

???? 1
20-09-2007, 05:33 PM بتوقيت غرينيتش
اهات نقلتها الرياح
وأنين حركه هفيف الاشجار
تتساقط ارواح احبتنا كل يوم
كما تتساقط الاوراق
ينزف دما كما تجري دموع امهاتنا في كل صباح
مع كل كلمه الله اكبر ينحر المئات منا
وكأن العراقي اصبح ماشية للغرباء
نعم هذا هو حالنا
كيف لنا ان نغير واقعنا المرير
هل نستطيع ان نعيش بواقع نمزج مع الانطباعيه ؟
سؤال يحتاج الى اجبات تخلو من الفلسفه والبحوث الدمويه
نعم ها هو حالي وحال اهلي وحال ابي وامي دجله والفرات
قرأت كلماتك فوجدت فيها قساوة ورأيت فيها دمع عينيك يامينا
دموعك كدموع نخلتنا
التي خلت هي الاخرى من رطبها
واصبحت فقط نخلة خاويه تبكي بعروقها
تتغذى على دماء ابنائها تخيلي يامينا كيف لام تتغذى بدم ابنائها
ولا تستطيع ان تتكلم فقط منعت عنا ثمارها
واخيرا وليس اخرا
اشكرك على هذه المعلومات وهذا الموضوع الحزين فعل لكن يبقى العراق عراقي وتبقى بلادي دجلة وفراتي

تمنياتي لك ياغاليه وعزيزة على القلوب يامينا الوفاء

مخرج 1

( منتديات دجلة )
20-09-2007, 10:01 PM بتوقيت غرينيتش
اهات نقلتها الرياح
وأنين حركه هفيف الاشجار
تتساقط ارواح احبتنا كل يوم
كما تتساقط الاوراق
ينزف دما كما تجري دموع امهاتنا في كل صباح
مع كل كلمه الله اكبر ينحر المئات منا
وكأن العراقي اصبح ماشية للغرباء
نعم هذا هو حالنا
كيف لنا ان نغير واقعنا المرير
هل نستطيع ان نعيش بواقع نمزج مع الانطباعيه ؟
سؤال يحتاج الى اجبات تخلو من الفلسفه والبحوث الدمويه
نعم ها هو حالي وحال اهلي وحال ابي وامي دجله والفرات
قرأت كلماتك فوجدت فيها قساوة ورأيت فيها دمع عينيك يامينا
دموعك كدموع نخلتنا
التي خلت هي الاخرى من رطبها
واصبحت فقط نخلة خاويه تبكي بعروقها
تتغذى على دماء ابنائها تخيلي يامينا كيف لام تتغذى بدم ابنائها
ولا تستطيع ان تتكلم فقط منعت عنا ثمارها
واخيرا وليس اخرا
اشكرك على هذه المعلومات وهذا الموضوع الحزين فعل لكن يبقى العراق عراقي وتبقى بلادي دجلة وفراتي

تمنياتي لك ياغاليه وعزيزة على القلوب يامينا الوفاء

مخرج 1

اهلا" وسهلا" بالاخ مخرج 1 .. اسعدني مرورك في صفحتي المتواضعه هذه وما اسعدني اكثر كلماتك بحق العراق ..

سلمت اناملك لما كتبت اخي الفاضل . ووفقكم الله لما فيه الخير .. وكان الله بعون العراق والعراقي اينما كان ..

تحياتي لكم لمجهودكم الكبير ..واعذرني لاني لا اعرف عن البرامج التي تقدم من قبلكم وذلك لعدم امتلاكي للقنوات العربيه .. لذا اكرر عذري واسفي ..

نورتنا اخي الكريم ..:)

تحيات اختك مينا

ريحانة
20-09-2007, 11:49 PM بتوقيت غرينيتش
عزيزتي مينا ماذكرتيه ليس غريبا وهاي حال العراقي بكل الدول العربية الا اذا جان يملك ثروة تؤهله لفتح محل اويشارك بمصنع المهم عنده فلوس يكدر يعيش اما اذا كان فقير فليس من حقه العيش الا بالرمق القليل وليس مستغربا فحاله بالاردن اتعس لان يمشي ويتلفت لايكون مكافحة الوافدين وراه واذا اعتدى عليه احد للاسف يعتبروه هو المعتدي ويتسفر واذا راد يشتغل فبمبلغ قليل لايكفي لدفع الايجار هذا اذا انطاه الراتب وما اكله عليه وغير وغير اصلا العراقي مظلوم بالدول العربية بس تدرون ليش لان صدام جان مفضل كل العرب على العراقي وجان المصري سيد البلد تعرفون اول واحد مايدخل ليبيا شيقرا الليبي سيد البلد يعني ياضيف دير بالك تعتدي او تطاول على الليبي لكن جان اللي يعتدي على العراقي صدام يشدله نوط الشجاعة طول عمره العراقي مظلوم وانشاءالله يجي يوم وتفرج والكلام كثير والمعانات اكبرواشاءالله ماتدوم هذي الحال

( منتديات دجلة )
21-09-2007, 04:23 AM بتوقيت غرينيتش
عزيزتي مينا ماذكرتيه ليس غريبا وهاي حال العراقي بكل الدول العربية الا اذا جان يملك ثروة تؤهله لفتح محل اويشارك بمصنع المهم عنده فلوس يكدر يعيش اما اذا كان فقير فليس من حقه العيش الا بالرمق القليل وليس مستغربا فحاله بالاردن اتعس لان يمشي ويتلفت لايكون مكافحة الوافدين وراه واذا اعتدى عليه احد للاسف يعتبروه هو المعتدي ويتسفر واذا راد يشتغل فبمبلغ قليل لايكفي لدفع الايجار هذا اذا انطاه الراتب وما اكله عليه وغير وغير اصلا العراقي مظلوم بالدول العربية بس تدرون ليش لان صدام جان مفضل كل العرب على العراقي وجان المصري سيد البلد تعرفون اول واحد مايدخل ليبيا شيقرا الليبي سيد البلد يعني ياضيف دير بالك تعتدي او تطاول على الليبي لكن جان اللي يعتدي على العراقي صدام يشدله نوط الشجاعة طول عمره العراقي مظلوم وانشاءالله يجي يوم وتفرج والكلام كثير والمعانات اكبرواشاءالله ماتدوم هذي الحال


اهلا وسهلا بريحانه الغاليه ..

والله يا ختي يا ريت لو تذكريلنا بعض المعلومات عن العراقيين في الوقت الحالي في المملكه .. لان امرهم اصبح غر معروف .. وهناك تعتيم على احوال العراقيين هناك .. وبدوري ساعمل بحث بخصوص هذا الموضوع ايضا".. وان كنت تعرفين شيا" ما عنهم في ليبا ايضا" سأكون ممتنه لك ...

اؤيد كل كلامك ريحانه والله ما قاله لسان حالك هو الواقع المرير مع كل اسف ..

شكرا" لاطلالتك البهيه علينا اختي الغاليه ..

( منتديات دجلة )
21-09-2007, 04:23 AM بتوقيت غرينيتش
مشكوووووووووووووووووووووووووووووووووووووورة تقبلي مرروي


اهلا بيك بودي

( منتديات دجلة )
23-09-2007, 08:35 PM بتوقيت غرينيتش
زيورخ / أحمد الاسماعيلي

ضمن مشاركتها المتواصلة في انتفاضة المهجر التي أطلقها العراقيون في المهاجر رداً على فتاوى الموت الارهابية فقد تظاهرت الجالية العراقية في سويسرا ظهر يوم السبت 22/9/2007 أمام السفارة السعودية في العاصمة بيرن بمشاركة فاعلة من مختلف أبناء الجالية في كانتونات زيورخ وبيرن وجنيف ولوزان ولوتسيرن وفريبورغ وشافهاوزن وغيرها.

ابتدأ العراقيون بالتوافد بعيد صلاة الظهر في مدنهم ليكون انطلاقهم الى بيرن وتم التجمع في الساعة الثالثة ظهراً امام مبنى السفارة السعودية حيث قاموا بترديد عدد من الشعارات باللغات العربية والألمانية والفرنسية بينها..

بغداد تبقى آمنة وبالقباب محروسة
الوهابية نازية العصر
لا للارهاب لا للوهابية
لا لبن لادن لا لبن جبرين
لا لفتاوى الموت والارهاب
نعم نعم للعراق نعم نعم للسلام

كما حمل أبناء الجالية عدداً من الشعارات المشابهة والصور المجسدة لفجائع الارهاب في العراق بينها صورتي الطفل الضحية يوسف الذي اصيب بأحد التفجيرات الارهابية .

وقد استمرت المظاهرة ساعة ونصف الساعة بحراسة الشرطة السويسرية القي خلالها بيان الجالية ضد الارهاب باللغتين العربية والألمانية ثم سلم مع نسخ من بيان لجنة اعتصام سامراء ومجموعة العمل العراقي في جنيف الى الشرطة التي أوصلته الى ممثلي السفارة منعاً للاحتكاك بين الجانبين.
بيان الجالية العراقية في سويسرا
( واذا قيل لهم لاتفسدوا في الأرض قالوا انما نحن مصلحون،
ألا انهم هم المفسدون ولكن لايشعرون )
صدق الله العلي العظيم

لا .. لفتاوى الموت الوهابية
منذ سقوط الصنم الدكتاتوري في بغداد في نيسان عام 2004م بدأت حرب من نوع آخر على الشعب العراقي من قبل تنظيم القاعدة الارهابي وحاضنته الام في المملكة العربية السعودية ، فقد تسلل مئات الارهابيين القتلة الى ارض الرافدين ليفجروا أنفسهم الحاقدة بين المدنيين الأبرياء من نساء وأطفال وشيوخ مما افقد الشعب العراقي الآف الضحايا الأبرياء الذين كان كل ذنبهم انهم عراقيون أحرار لا يتفقون مع الارهاب الوهابي وفكره التكفيري الاقصائي الذي يريد العودة بالناس الى القرون الوسطى.
ان المحرك الأساس لهذه الأعمال الارهابية يكمن في الجامعات والمساجد السعودية حيث توفر الامكانيات المادية والمعنوية لدعاة الموت الجماعي هؤلاء تحت سمع وبصر السلطات السعودية ودون ردع واضح منها مثلما هو مفترض بها على الرغم من الآثار الكارثية لهذا الفكر الهدام. وكبشر أحرار على هذا الكوكب فاننا مدعوون جميعاً الى التضامن مع الضحايا المدنيين في العراق لكي نوقف معاً أبواق السوء هذه ونطالب الحكومة السعودية بتحمل مسؤولياتها الأخلاقية والدولية في ايقاف الشر القادم الى الى بلادنا من أراضيها وبعض مواطنيها.
ان المراقد المقدسة والجوامع والحسينيات والكنائس في العراق هي رموز التسامح والعيش المشترك لشعبنا ومن يريد ابادتها فانما يريد ابادة الشعب العراقي كله وذلك هو الهادف الكامن وراء الأعمال الارهابية المسعورة على هذا الشعب الصابر. ايها الأصدقاء في سويسرا والعالم ..اصرخوا معنا عالياً:
لا .. لفتاوى الموت الوهابية

ألقي في مظاهرة الجالية العراقية في سويسرا يوم السبت 22/9/2007 الساعة الرابعة بعد الظهر أمام بوابة السفارة السعودية في العاصمة السويسرية بيرن.


http://img233.imageshack.us/img233/5069/11691220ui5.jpg (http://imageshack.us)





http://img168.imageshack.us/img168/1572/20756425lr5.jpg (http://imageshack.us)




http://img233.imageshack.us/img233/1328/68821793oo2.jpg (http://imageshack.us)




http://img167.imageshack.us/img167/4851/83174663xw8.jpg (http://imageshack.us)




http://img233.imageshack.us/img233/2668/33227891ny8.jpg (http://imageshack.us)




http://img168.imageshack.us/img168/508/58188249ip5.jpg (http://imageshack.us)




http://img167.imageshack.us/img167/6682/55774216ol4.jpg (http://imageshack.us)




http://img168.imageshack.us/img168/9638/10mi1.jpg (http://imageshack.us)

Mahdi
23-09-2007, 08:54 PM بتوقيت غرينيتش
حيا الله العراقيين بالداخل وبالخارج , احنه والحمد لله طلعنا مضاهرات في واشنطن ضد الوهابيه نازية هذا العصر .:iraqi:

( منتديات دجلة )
24-09-2007, 06:13 AM بتوقيت غرينيتش
حيا الله العراقيين بالداخل وبالخارج , احنه والحمد لله طلعنا مضاهرات في واشنطن ضد الوهابيه نازية هذا العصر .:iraqi:


الله يبارك بيكم .. وبكل العراقيين..

شكرا اخي مهدي لمرورك ..

تحياتي

( منتديات دجلة )
26-09-2007, 07:52 AM بتوقيت غرينيتش
اصوات العراق 25 /09 /2007


أبرزت صحيفة الغارديان البريطانية، الثلاثاء، انتقادات وجهتها منظمة العفو الدولية لبريطانيا، بسبب إجبار لاجئين عراقيين على العودة الى بلادهم.
وقالت الغادريان نقلا عن تقرير وصفته بأنه "شديد اللهجة" صدر البارحة عن منظمة العفو الدولية، ان "بريطانيا تعمد الى إعادة العراقيين بالقوة أكثر مما يفعل اي بلد اوربي آخر، كما انها لا تفعل ما هو مطلوب لمساعدة جيران العراق، في اكبر حركة تنقل شهدها الشرق الاوسط منذ تهجير الفلسطينيين اثر انشاء اسرائيل في العام 1948."
وتقول الصحيفة ان الحكومة كانت وافقت على إعادة توطين 500 لاجئ عراقي في السنة، وهو رقم سيتصاعد ليصل الى 750، حسب ما ذكرت مجموعة حقوق الانسان.


وتضيف الصحيفة ان بريطانيا قد اسهمت ايضا في وكالات انسانية عاملة في المنطقة، ولكنها تستدرك فتشير الى ان "بريطانيا هي ايضا احد اكبر اللاعبين في إجبار العراقيين على العودة الى بلادهم" وإرسالهم الى المنطقة الشمالية الواقعة تحت السيطرة الكردية التي ينظر اليها على انها "مستقرة بما يكفي للعودة"، كما قالت منظمة العفو.


كما اعادت بريطانيا الاكراد الذين لم يقبل لجوئهم منذ العام 2005 الى أربيل ، فضلا عن وجود خطط لإجبار عدد آخر على العودة، كما اضافت المنظمة.
وقالت المنظمة ان ما يزيد عن 3 آلاف و400 عراقي رفضت طلبات لجوئهم ووضعوا خارج النظام المعونة المالية بانتظار اعادتهم.
ونقلت الصحيفة عن كيت إلين، مديرة منظمة العفو الدولية في بريطانيا، قولها ان "من المرعب ان تعيد المملكة المتحدة الناس الى العراق، في وقت عليها تقديم العون لسوريا والاردن لاحتواء ازمة اللاجئين هذه."
وواصلت إلين قولها "ما دام احد البلدان مشتركا في غزو العراق، فهو ملزم اخلاقيا بمساعدة اولئك الذين هجرتهم المجازر التي تلت الغزو."


يذكر ان ما يزيد عن مليوني عراقي اجبروا على اللجوء الى بلدان الجوار، طبقا للمفوضية العليا لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة. ومن بينهم مليونا و400 ألف في سوريا، و 750 ألفا في الاردن.
وتختتم الصحيفة قولها ان الناطقة باسم وزارة الداخلية البريطانية قالت البارحة ان "من المهم من اجل سلامة نظام اللجوء لدينا، ان يغادر هؤلاء الناس الذين ليسوا في حاجة الى حماية المملكة المتحدة.. من الواضح ان هناك بعض المناطق الصعبة في العراق، لكننا لا نقبل تعميم هذا الوضع على مناطق العراق بأكملها."

jonga_jonga
26-09-2007, 10:08 AM بتوقيت غرينيتش
ان كنت لاتستحي فأفعل ماشئت مع الاسف همه هشكل وبيدهم القوة فكل الي نكدر نكوله مع الاسف والله وبالذات بريطانية فد وقفه رافضه عنيفه وغير مبررة تجاه تقبل اللاجئين العرقيين لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم الله يكون بعون الناس الي صرفت دم قلبها حتى توصل لهناك الله يساعدهم والله

مشكوره اختي ميديا

( منتديات دجلة )
26-09-2007, 10:24 AM بتوقيت غرينيتش
ان كنت لاتستحي فأفعل ماشئت مع الاسف همه هشكل وبيدهم القوة فكل الي نكدر نكوله مع الاسف والله وبالذات بريطانية فد وقفه رافضه عنيفه وغير مبررة تجاه تقبل اللاجئين العرقيين لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم الله يكون بعون الناس الي صرفت دم قلبها حتى توصل لهناك الله يساعدهم والله

مشكوره اختي ميديا
هله باخويه جونكا ..

معك حق بكل اللي كلته و اني اعتقد بانهم صاروا متشددين اكثر بسبب الحادثه الاخيره اللي حصلت بالمطار .. واللي اتهموا بيها طبيب عراقي .. كان يحاول يفجر سياره مفخخه مع شابين اخرين .. اللي اتذكره بانه اللي وياه كانوا هندي وسعودي ..والطبيب العراقي خريج 2004 وكان توه جاي بفيزا البرطانيا .. هسه غير يكعد مثل الاوادم ؟؟

على كل حال هاي هي احترك الاخضر بسعر اليابس وهمه بس يريدولهم حجه ولزمه علينه هالملاعين ....تالي ما تالي ...اكلوها المساكين ..

الشكر الك اخي العزيز

??????
26-09-2007, 10:29 AM بتوقيت غرينيتش
والله ماساة في العراقيين

( منتديات دجلة )
26-09-2007, 10:45 AM بتوقيت غرينيتش
والله ماساة في العراقيين


اهلا وسهلا اخي الغريب وان شاء الله ما تكون غريب بين اهلك واصحابك في منتدانا ..

العراقيون يا اخي الفاضل تعودوا العيش في المآسي .. واصبح كل همّهم البقاء على قيد الحياة ولا يهم كيف واين ولا تحت اية ظروف ..وما يزيد الماساة هو تصرف الدول التي تحيط بنا والتي هي اول منفذ يلجأ له العراقيون هربا" من واقع الحال في داخل العراق ..

شكرا اخي العزيز لمرورك ونورتنا .

مينا

إبن بغداد
26-09-2007, 07:47 PM بتوقيت غرينيتش
أخي جونكَا جونكَا وأختي مينا تحية وسلام

بداية ذي بدء مشكورة أختي على نقل المقال، ومشكور أخي على التعقيب. أما عن صحة المقال فهو صحيح نوعاً ما. العودة الإجبارية قد طبقت أكثر على الكورد القاطنين سابقاً في منطقة كوردستان أما العرب فلم أسمع بقرار يجبر غير الكوردي على الرجوع (إن لم يكن طالب اللجوء يود الرجوع طوعاً!). الشئ الوحيد الذي تطبقه السلطات هنا هي مسألة أن يقطعوا عليك المساعدات بالكامل (إلا إذا كنت تقبل بأن توقع على وثيقة تسمح للسلطات بترحيلك متى ماإقتنعت السلطات بأن الوضع آمن في أي منطقة ترتأيها في العراق) لكن والحق يقال بأنه حتى الكورد من حيث العدد لم يجبر غير أقل من أربعين شخصاً من الرجوع للوطن. الوجبة الوحيدة التي أُجبرت على العودة كانت قبل أكثر من عام وكانت أقل من أربعين وحتى هؤلاء أحدهم المحامي الشخصي لهذا اللاجئ كسب دعوة قضائية ضد وزارة الداخلية وعاد حسب إعتقادي. كل هذا الكلام ليس بداعي تشجيع العراقيين باللجوء للمملكة لأن الوضع فيها ليس مشجعاً للجوء بالمرة.
السبب في ذلك هو الأزمات التي يمكنها أن تعصف بحزب العمال الجديد والذي أتمنى وأعتقد بأنه سيتغير من حيث السياسة بعد أن ولى وبغير رجعة بلير كلب بوش الصغير!

البارحة فقط شاهدت الخطابات السياسية للحزب بمناسبة الؤتمر الذي عقده والخطاب السياسي لكَوردن براون يبدو لي جديداً ماعدا هذا ال(ميلباند) الذي يبدو لي بليراً صغيراً! وشخصياً آمل أن تلين سياسة الحزب تجاه الوضع في العراق (ومن ضمنها مسألة اللجوء).
لاأتفق مع أختي على مسألة إن السياسة قد تغيرت بعد الإعتداء الأخير على مطار كَلاسكو فالسياسة لم تتغير هي نفسها التي أيدت الولايات المتحدة الأميركية في قرار الحرب على نظام صدام. وكونها قد كانت إحدى الدول التي قادت الهجوم على البلد كان لزاماً عليها أن تثبت لإن القرار كان صائباً وإن العراقيين والعراقيات قد إستفادوا من هذا القرار. ولأن حزب العمال يعاني صراعاً في داخله وخارجه (من بقية الأحزاب اليمينية) كان لزاماً عليه أن يغلق الباب على أهلنا من ناحية مسألة اللجوء لأن فتح الباب هو إعتراف شخصي من قبل قيادة الحزب بخطأهم وفشلهم اللامتناهي في قرار الهجوم العسكري وماتلاه من قرارات حول مسألة العراق. بهذا ترى التشدد في مسألة اللجوء بالنسبة لأهلنا من العراقيين والعراقيات. كلامي هذا أتمنى ألا يترجم كونه دفاع عن الحكومة البريطانية قدر ماهو بيان للواقع. وقد كنت بينت سابقاً في ردود في المنتديات بأني كنت من الأوائل الذين كانوا ضد التدخل العسكري المباشر للولايات المتحدة وبريطانيا في العراق وساهمت فعلياً في المسيرات ضد هذا التدخل.
نصيحتي الوحيدة للعراقيين الذين يلجأون للبلدان الأوربية إتركوا أحقادكم على جنب وحاولوا أن تتقبلوا الغرب على ماهو عليه لأنكم إذا عملتم أي شئ غير هذا ستجنون على أنفسكم وعلى أخوتكم وأخواتكم وسوف يحتركَ الأخضر بسعر اليابس.

أملي أن يُحفظ العراقيون والعراقيات من كل سؤء زأن يعيشوا عيشة هانئة إن كانت في العراق أو خارجه.

إبن بغداد

( منتديات دجلة )
26-09-2007, 08:04 PM بتوقيت غرينيتش
اهلا اخي ابن بغداد ..

كان القصد من كلامي بان الحادثه الاخيره قد اثرت سواء بشكل مباشر او غير مباشر على اعداد الفيز الممنوحه لطالبي اللجوء في برطانيا ... واتكلم عن هذا من خلال تجربه شخصيه ..حدثت مع اخي واهل زوجته .. وقد كلفوا محامين من اجل حل المعضله وهم الان متأكدين من خسارتهم للقضيه ..

شكرا لك واتمنى ان اعرف رأيكم حول هذا الموضوع وتأثيراته عن مسألة منح الفيز للعراقيين .. لانه بصراحه الموضوع اثر بصوره سلبيه وترك انعكاساته على طالبي الفيزة من العراقيين للولايات المتحده !

إبن بغداد
26-09-2007, 08:17 PM بتوقيت غرينيتش
أختي مينا
بصراحة شخصياً أنا بعيد عن الأخبار في السفارات للمملكة وقد يكون كلامكِ صحيحاً بالنسبة للفيز بالتأكيد ففيما مضى كان تحصيل الفيزا سهلاً جداً على الخصوص بعد عملية غزو العراق. لكن إحتمال كبير أن تتغير المسألة بعد أي عملية إجرامية. وبصراحة لاتعليق لديّ على ماعمله هذا الأحمق العراقي الذي مفروض عليه أن ينقذ الأرواح لاأن يهلكها!!!

إبن بغداد

???? ??????
26-09-2007, 09:00 PM بتوقيت غرينيتش
بسم الله الرحمن الرحيم
واعتصمو بحبل الله جميعن ولاتفرقو
صدق الله والعضم
اخي العزيز هذ ماجربنا في هذ البلد العزيز لمن نقول لمن نشكي نشكي الى الحكومه الذي هي
خرجت العراقين من بيوتهم هي الذي دخلت الطائفيه اخي شنو الفرق بين سني وشيعي شنو الفرق هذ الحكومه الذي خلت السني والشيعي يخرجون من بغداد دار السلام وبقوم هم والحترلال واليرانين من يدخل اليراني الى العراق غير الحكومه اخي قضي صارت في بغداد قتلم احد من اخواني الشيعه وبعها بدئت المدينه تتراكض والقو القبض على من عمل هذ شيئ طلعم ايرانين ياخي من هجر الشعب المسكين نقول لاحوله ولاقوا ال بالله عليه العضيم اخي نضرتم على الطفل الذي ابكى على بغداد يقول لماذ كلها تفرح في بلها واحنا مهجرون من انتبها على هذ الطفل المالكي ام الطالباني وهذ اخجت هذ الطفل بفوز العراق على السعوديه وهذ الطفل في المارات المتحدا انضرو طفلن ينادي على بلده اينك يا رئيس الجمهوري اينك يارئيس الوزراء انت ملتهي مع ايران وتريد تمنع كل عراقي يخرج من العراق ال فيزيه مع سوريه اين يذهبونالى بيتك او من يحميهم هل تحميهم اذ رجعو ياخي الغي هذ الامر انضر الى ابناء وطنك لافيدك اليراني ولاسوريه يفيدك ابن وطنك كلشيئ عملتهو في العراق من القتل والطائفيه ونهب وسلب من عمل هذ العمل منين الصوج يا مالكي انا ادافع عن العراقين الذين خارج بلدنا العضيم واقول انت تحارب الرياضي لماذ سجلت دعو ه على احمد راضي وعلى حسين سعيد لماذ اسئل نفسك الذي شردت العراقين خليتهم خدم في سوريه وفي اردن وفي الامارات انضر الى شعبك المسكين كفا اهانت على العراقين انا عندي فراش من العراقين يسوه دوله العربيه كلها ويسواك انت والحكومه مالتك اخي انضر على حكومتك عملت الطائفيه والقتل وسلب ونهب لمن يشكون الذين هم في خارج العراق لمن يامالكي انت والترمز مالك الطالباني انضر الى السجون شاهتم على الشرقيه ماذ يفعلون في شبابنا العراقينكل شيئ يا اخي حكومه الذي تلزم الشاب عنرهو 12 تقوم بختصابه وتقوم بقتله الله وكبر على هذ الحكومه ياخي لحد يلوم الذي قامم وذهبو الى الخارج يخافون على نسائهم وعلى شبابهم وندعي من الله عز وجل ان يصلح الحكومه ان الشعب متوحد باقي بس على الحكومه الذي عملت ماعملت خلت الصغير يعرف شيعي وسني وخرجوهم الى خارج البلااد

والسلام عليكم ورحمت الله وبركاتو

اخوكم احمد العنزي ارجو الردود منك خاف اكو من يحب الحكومه وزعل عليه

???? ??????
26-09-2007, 09:01 PM بتوقيت غرينيتش
العفو عمر الشاب 12 سنه

( منتديات دجلة )
27-09-2007, 01:09 AM بتوقيت غرينيتش
العفو عمر الشاب 12 سنه


نورتنااحمد العنزي ...ولو اني لم افهم كل الكلام

( منتديات دجلة )
27-09-2007, 06:01 AM بتوقيت غرينيتش
بواسطة اسماعيل زاير من جريدة هذا الصباح



فيما تستمر مأساة المهجرين العراقيين وتتزايد اعدادهم نجد ان الموقف الدبلوماسي المحيط بقضيتهم والموقف الحكومي منهم والموقف العربي الشعبي كلها متأخرة وغير ايجابية . عبثاً حاولت ان اجد تفسيراً لهذا النكوص الرهيب عن تحمل المسؤولية .. سواء اكانت مسؤولية اخلاقية ام سياسية ام وطنية ام مسؤولية الدولة ..
ولو كنا في مزاج اكثر سوداوية لقلنا ان هؤلاء الناكثين بعهدهم الإنساني والإجتماعي كانوا استحقوا جائزة تناقض جائزة الشرف او الشهلمة او التضامن ..

مليونان من البشر العراقيين خارج بيوتهم وفي اوضاع صعبة للغاية ويواجهون سفاهات رجال الشرطة والهجرة والجوازات في البلدان العربية كل يوم .. ويهانون كل لحظة في المحلات التي يسكنون وفي المطارات وفي العمل حيث يستحوذ رب العمل العربي الشريف للغاية على مستحقاتهم ويطردهم من العمل بعد شهور من الكد والمثابرة طمعاً بالمال ..

ما من مأساة اكبر من هذه المأساة العراقية .. وليس اشق منها سوى ان يرى واحدهم وهو في العراق نفسه امام قاتل سافل وفاجر يذبح ابنه او يخطفه والدولة تتفرج .. او تغض النظر .. لذا فدعونا نسأل : كيف بالل عليكم تقبل الحكومة العراقية ان تخصص 25 مليون دولار لمليوني مواطن القتهم تبعات اهمالها وعدم مقدرتها الى خارج البلاد ؟ كم دولاراً للشخص يمكن ان نخصص ؟

الدولة العربية المناضلة الثورية التي تدعي حرصها على العروبة تستخدم ملف المهاجرين لإنتزاع الأموال من الأمم المتحدة .. هذا يجري منذ اشهر بل سنة بالأحرى .. انهم يستغلون مجازرنا ومأساتنا للإنتفاع من البؤس ..
الأمم المتحدة لا تجد نفسها بحاجة الى العمل لأن لا احد يضغط عليها سوى عاصمة الثورة الرنانة وهي تطالب بالمال فحسب ..

الشعب العربي والشعب المسلم الذي يصفق للقتلة والذي يشجع العنف بحجة اميركا ومحاربتها ( حتى أخر قطرة دم .. عراقية ) هذا الشعب يتفرج على ( العراكيين ) ويستمتع بذلهم ..
من الذي يستحق اللوم هنا .. ؟ وهل ينتفع العراقي المهجر والمهضوم الحق من توجيهه ؟ ام ان علينا ان ننهض من غفوتنا ومناقشاتنا الشاسعة عن تقاعد رئيس البرلمان وعدد السنة والشيعة في المؤسسات المختلفة وحصة الكتل منها ..

علينا ان نعمل شيئاً لشعبنا .. شيء كبير وجوهري .. ولنبدأ بمنح العراقي حصته من الثروة الوطنية والبالغة 2000 دولار كل عام ( على افتراض اننا 25 مليون مواطن وثروتنا 45 ملياراً ) .. فأن لم نكن قادرين على خدمة المواطن فلنعطه حقه المالي من ثروة البلاد ونسمح له بإنقاذ شرفه وانقاذ عائلته ..

( منتديات دجلة )
27-09-2007, 11:20 AM بتوقيت غرينيتش
المنظمة الدولية للهجرة: 60 ألف عراقي ينزحون من بلادهم شهريا

radio sawa




http://img220.imageshack.us/img220/9685/57524719ca6.png (http://imageshack.us)





أعلنت المنظمة الدولية للهجرة أن نحو 480 ألف عراقي سجلوا بوصفهم نازحين منذ بداية سنة 2007 ليرتفع بذلك إجمالي عددهم في العراق إلى أكثر من مليونين ومئتين وخمسين ألف شخص.

وأضافت المنظمة أن أغلب الذين يتركون منازلهم يفرون من العنف الطائفي حيث يقول 88% منهم إنهم نزحوا بعدما استهدفوا بسبب انتمائهم الطائفي.

وقالت دانا جاربر لاديك المسؤولة بالمنظمة الدولية للهجرة في مؤتمر صحافي في العاصمة الأردنية الأربعاء إن الوضع في العراق يتحول إلى كارثة نزوح، مشددة على أنها أسوأ أزمة من نوعها تشهدها منطقة الشرق الأوسط برمتها منذ سنة 1948.

وأضافت جاربر أن متوسط تسجيل النازحين منذ يناير/ كانون الثاني كان ثابتا إلى حد بعيد عند معدل 60 ألفا شهريا.

jonga_jonga
27-09-2007, 04:50 PM بتوقيت غرينيتش
كلام صحيح ومنطقي اخت ميديا ومشكوووره جدا للجهد والوقت المبذول في متابعة قضاية واقعية وبالذات قضاية العراقيين والمأساة الحاصلة ليومنا هذا الواقعة على العراقيين في شتى بقاع العالم مشكوورة اختي

???? ??????
27-09-2007, 08:53 PM بتوقيت غرينيتش
اخي العزيز كلامي يقصد على العراقين الذي هجرو من هجرهم غي الحكومه اليرانيه هذ مقصد كلامي قلبي انجرح مانفع بيه اضماد...وصفولي طب العرب طب العرب مافاد...وضربت كل الابر تالي الالم ازداد...ومن ذكرت عشرتك راح الالم ماعاد...بس يبقى افراكك حزن يشبه حزن بغداد
هذ وسلامي الى جميع الخوه العزاء
ارجو ردكم على كلامي اخوكم احمد

Mahdi
30-09-2007, 05:17 AM بتوقيت غرينيتش
المنظمة الدولية للهجرة: 60 ألف عراقي ينزحون من بلادهم شهريا



radio sawa





http://img220.imageshack.us/img220/9685/57524719ca6.png (http://imageshack.us)






أعلنت المنظمة الدولية للهجرة أن نحو 480 ألف عراقي سجلوا بوصفهم نازحين منذ بداية سنة 2007 ليرتفع بذلك إجمالي عددهم في العراق إلى أكثر من مليونين ومئتين وخمسين ألف شخص.


وأضافت المنظمة أن أغلب الذين يتركون منازلهم يفرون من العنف الطائفي حيث يقول 88% منهم إنهم نزحوا بعدما استهدفوا بسبب انتمائهم الطائفي.


وقالت دانا جاربر لاديك المسؤولة بالمنظمة الدولية للهجرة في مؤتمر صحافي في العاصمة الأردنية الأربعاء إن الوضع في العراق يتحول إلى كارثة نزوح، مشددة على أنها أسوأ أزمة من نوعها تشهدها منطقة الشرق الأوسط برمتها منذ سنة 1948.



وأضافت جاربر أن متوسط تسجيل النازحين منذ يناير/ كانون الثاني كان ثابتا إلى حد بعيد عند معدل 60 ألفا شهريا.


مع الاسف عليك يا عراقي هذا صار حالك الف لعنه على اللي خلاك تصير هيجي
شكرا اختي مينا وعاشت ايدج على المتابعه ومثل مل كال اخويه جونكا جونكا هذه القضايا الواقعيه المهمه , تسلمين ويعيش العراق :iraqi:

( منتديات دجلة )
02-10-2007, 05:17 AM بتوقيت غرينيتش
مع الاسف عليك يا عراقي هذا صار حالك الف لعنه على اللي خلاك تصير هيجي
شكرا اختي مينا وعاشت ايدج على المتابعه ومثل مل كال اخويه جونكا جونكا هذه القضايا الواقعيه المهمه , تسلمين ويعيش العراق :iraqi:
اهلا وسهلا بيك مره اخرى مهدي نورت الموضوع اخويه وتفرج ان شاء الله ..:frown:

( منتديات دجلة )
03-10-2007, 12:24 AM بتوقيت غرينيتش
اخي العزيز كلامي يقصد على العراقين الذي هجرو من هجرهم غي الحكومه اليرانيه هذ مقصد كلامي قلبي انجرح مانفع بيه اضماد...وصفولي طب العرب طب العرب مافاد...وضربت كل الابر تالي الالم ازداد...ومن ذكرت عشرتك راح الالم ماعاد...بس يبقى افراكك حزن يشبه حزن بغداد
هذ وسلامي الى جميع الخوه العزاء
ارجو ردكم على كلامي اخوكم احمد

العضو الحمد العنزي

ايا" كان من هجّر العراقيين سواء الحكومه الايرانيه حسب زعمكم ام الحكومه السعوديه بارسالها المفخخين والفكر الانتحاري ام السوريه بتسهيل عملية دخول الانتحاريين ....ام وام ...تعددت الاسباب والموت واحد ونحن هنا لسنا بصدد مناقشة هذا الموضوع بالذات وانمابصدد الحديث عن العراقيين المهجرين خارج العراق نفسه !

شكرا لم

( منتديات دجلة )
03-10-2007, 10:12 PM بتوقيت غرينيتش
بسم الله الرحمن الرحيم


تتواصل مظاهرات واعتصامات لجنة سامراء – اوربا في مختلف عواصم الدول الاوربية التي تتواجد فيها سفارات المملكة العربية السعودية تلبية لنداء الانتفاضة في المهجر والتي تفجرت نتيجة لمايجري على شعبنا الابي في داخل العراق من قبل معتنقي الفكر الوهابي الاجرامي االذي لم يسلم منه الانسان ولا الحجر , فقد اعتصمت الجالية المسلمة والاحرار في سويسرا والدول المجاورة لها امام مقر السفارة السعودية في العاصمة السويسرية بيرن يوم 22-9-2007 من الساعة الثانية والنصف ظهرا الى ما بعد الساعة الرابعة بعد الظهر.


لقد وصل المعتصمون إلى مكان الانتفاضة( الاعتصام ) أمام السفارة السعودية بعد اداء صلاتي الظهر والعصر في الطريق بإمامة الشيخ مجيد السماوي , وفي جو من الانسجام والحماس العفوي الصادق الذي عبر عن حالة الرفض الشعبي العام للارهاب ومشايخ الارهاب القابعين في السعودية الذين يحظون بدعم اعلامي ومالي كبير داخل السعودية جلجل أبناء العراق السفارة بهدير اصواتهم وهتافاتهم التي تندد بالارهاب ومشايخه في السعودية وقد تقدم المعتصمين كل من حسين الزاملي ,حسين الكندي,حميد الشطري,أحمد الثابتي, سالم الفيلي, يوسف الجبوري, أمير الاسدي , قاسم السامرائي ,عمار السماوي,صلاح الدلفي,جميل الزبيدي, قاسم الغزالي, علاء سلمان ,ايلوار عبد الستار,عماد الخزرجي,احمد الهاشمي,علاء البصري,ناطق الفيلي, حسين الموسوي, وعشرات الاسماء الاخرى......., وقد كان لافتاً مشاركة محسن البدري بصوته الجوهري ذي البحة العراقية المميزة الامر الذي اثر على المعتصمين وابكى بعضهم وهو يشجو ( هذا العراقي ابو الغيرة, لا لفتاوى بن جبرين, نعم نعم للعراق, نعم نعم لحرية المعتقد,........) ومن ثم القى قاسم الكوفي بيان لجنة اعتصام سامراء- سويسرا , وبعد ذلك سمحت الشرطة السويسرية لممثلين عن لجنة اعتصام سامراء – سويسرا - محمد رضا آل ياسين وكريم السماوي للوصول الى مقر السفارة حيث كان بانتظارهم القنصل السعودي نبيل الصالح الذي استلم منهما البيان الذي جاء فيه (نطالب الحكومة السعودية باسم الجالية الإسلامية وكافة أحرار العالم والمدافعين عن حقوق الإنسان بما يلي - إلغاء هذه الفتاوى التكفيرية الإجرامية محاكمه مفتي السعودية بن جبرين والمجموعة التي وقعت معه على البيان سيء الصيت الذي يدعو لتكفير الغالبية من الشعب العراقي- تعويض الضحايا الذين قضوا بسبب هذه الفتاوى الإجرامية). ووعد بايصاله الى السلطات السعودية في الرياض بعدها تعاهد المعتصمون ان يواصلوا الاعتصامات الى ان تحقق لجنة اعتصام سامراء اهدافها في تجريم الفكر الوهابي ومشايخ الوهابية.




.


للتواصل مع لجنة اعتصام سامراء – اوربا


0041765220070


salahswiss@hotmail.com


004915206488959
sa_mm_ra@hotmail.com


www.soitalsalam.com (http://www.soitalsalam.com)


www.soitalsalam.net (http://www.soitalsalam.net)


لجنة اعتصام سامراء- سويسرا


لقطات من الاعتصام



http://www.sotaliraq.com/images/pm315.JPG




نسخة سهلة (http://www.sotaliraq.com/printerfriendly-articles.php?id=62953)

( منتديات دجلة )
03-10-2007, 10:23 PM بتوقيت غرينيتش
أختتمت بطولة شهداء العراق لكرة القدم التي جرت على ملاعب مدينة ديربورن هايتس بولاية مشيغان الامريكية التي جمعت عشرة فرق من الجالية العراقية بفوز فريق نجوم العراق على الفريق الأحمر بفارق ضربات الجزاء في المباراة النهائية التي جمعتهما نهاية الاسبوع الماضي ، وحضرها جمهور غفير من ابناء الجالية العراقية ، الذي واصل متابعته لمباريات البطولة التي تم تقسيم فرقها الى مجموعتين .


وبهذا يكون فريق نجوم العراق قد حل بالمركز الاول محرزاً كأس البطولة ، فيما حل الفريق الاحمر بالمركز الثاني ، وجاء فريق ذي قار بالمركز الثالث ، ونال اللاعب أحمد الزيادي جائزة أفضل لاعب في البطولة ، فيما أحرز اللاعب ميثم الشبلاوي لقب هداف البطولة ، وجرى بنهاية المباراة النهائية حفل تكريم الفرق حيث قام بتوزيع الجوائز على الفرق واللاعبين الكابتن ضرغام الحيدري ( لاعب المنتحب العراقي السابق ) .


وقد أهدى فريق نجوم العراق فوزه لشهداء العراق كافة ، يذكر ان العديد من البطولات الكروية والرياضية جرت في ولاية مشيغان التي تتواجد فيها الجالية العراقية تواصلا مع أفراح الفوز العراقي ببطولة كأس أمم آسيا الأخيرة لكرة القدم.
اللجنة الرياضية المنظمة






http://www.sotaliraq.com/images/pm282.JPG

( منتديات دجلة )
07-10-2007, 02:24 AM بتوقيت غرينيتش
/10/2007 جنيف ـ د.ب.ا رويترز ـ اعلنت المفوضية العليا للامم المتحدة لشؤون اللاجئين ان العراقيين الذين يحاولون الفرار من الصراع والاضطهاد في بلادهم تتقطع بهم السبل بشكل متزايد، بعد ان اعادت سوريا هذا الاسبوع فرض لوائح تسد فعليا مسلك الهروب الاخير امامهم.

وقال انطونيو غوتيريس المفوض السامي للامم المتحدة لشؤون اللاجئين ان العالم مازال يغض الطرف عن الازمة، وحث جميع الدول على فتح حدودها امامهم.

وشرد نحو 2.2 مليون شخص داخل العراق حيث تعيق الحدود الداخلية السفر من محافظة الى اخرى، وفر 2.2 مليون اخرين الى الدول المجاورة ومنهم 1.4 مليون في سوريا وما بين 500 الف الى 750 الفا في الاردن.
وسيحتاج اي عراقي يريد دخول سوريا الان الى التقدم بطلب في بغداد ولكن سيسمح فقط بالتأشيرات الخاصة بمزاولة النشاط التجاري او العلمي او الدراسي او النقل. كما اغلق الاردن ابوابه بالفعل.
وذكرت مفوضية اللاجئين ان الاعداد تراجعت بشكل مفاجئ من 1500 او 2000 شخص في اليوم الى عدد قليل للغاية.

ويجري مئات العراقيين في سوريا حاليا اتصالات بمفوضية اللاجئين بشأن وضعهم، حيث ان تصاريح الاقامة الخاصة بهم والممنوحة لمدة ثلاثة أشهر على وشك الانتهاء. واصدر مسؤولو الخارجية تأكيدات بانه لن يجبر اي عراقي يقيم بالفعل في سوريا حاليا على العودة.

القبس الكويتية

( منتديات دجلة )
07-10-2007, 03:01 AM بتوقيت غرينيتش
مفوضية شؤون اللاجئين تناشد سوريا اصدار تأشيرات انسانية للاجئين العراقيين

اربيل - اصوات العراق
ناشدت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين سوريا باصدار تأشيرات وصفتها بـ"الانسانية" للعراقيين الفارين من العنف؛ وذلك بعد تشديد السلطات السورية لقوانين التأشيرات الخاصة بالعراقيين.
وقال بيان صدر، الجمعة، عن الموقع الرسمي للأمم المتحدة "نطالب سوريا باعطاء تأشيرات انسانية للعراقيين الفارين من العنف في ديارهم." مشيرا إلى انه منذ سريان مفعول القوانين الخاصة بالتأشيرات، الاثنين الماضي، أصبح الدخول لسوريا مسموحا فقط للحاصلين على تأشيرات لأغراض تجارية أو علمية أو تعليمية.
واعلنت سوريا، الاثنين الماضي، عن بدء العمل وبشكل رسمي بنظام التأشيرة للعراقيين، وقالت إن القيود الجديدة التي فرضتها على التأشيرات هي نتيجة الضغط الكبير على البلاد التي تستضيف أكثر من 1.4 مليون لاجئ عراقي.
ونقل البيان عن المتحدث باسم المفوضية رون ردموند "إنه من أجل الحصول على هذه التأشيرات، فإن العراقيين يجب أن يقدموا طلباتهم للسفارة السورية في منطقة المنصور في بغداد، حيث أعرب اللاجئون عن مخاوفهم بسبب العنف المتواصل الذي تشهده تلك المنطقة وأنها ليست المكان المناسب لتجمع عدد كبير من الناس".
وأضاف ردموند أن "المفوضية تواصل مناشدتها للمجتمع الدولي لدعم سوريا حتى تستطيع الاستمرار في دعم اللاجئين العراقيين المقيمين في البلاد."
وخلص المتحدث، وفقا للبيان، "إنه ومن خلال المحادثات مع المسؤولين الحكوميين فإن اللاجئين العراقيين المقيمين في سوريا لن تتم إعادتهم قسرا إلى العراق."
م أ(ب) - م ع

( منتديات دجلة )
07-10-2007, 03:14 AM بتوقيت غرينيتش
عندما سألني ضابط الجوازات في مطار القاهرة: متى كانت آخر زيارة لك الى مصر؟ شعرت بالحرج، وقل الخجل من نفسي ان اقول له، انها المرة الاولى.. فكيف يمكن لصحفي دخلت الاحداث المصرية في مشغولياته طوال اربعين سنة، وكتب عنها وفيها مئات المقالات والالتفاتات، ولم يزرها ولا مرة واحدة، إلا الآن.. منتصف رمضان 2007؟ لكني اكتشفت بعد ساعات، عندما التقيت بمقيم سوري، انني اعرف عن مصر والقاهرة ما لا يعرفه الكثير ممن يعيشون فيها لعقود، ولدي صداقات من اهلها ومثقفيها تزيد عما لديهم.

إذن، هذه القاهرة والسياسة والاعلام وشهر رمضان. أذكر انني منذ زمن بعيد قرأت ان الطبقة السياسية في مصر التزمت عهدا غير مكتوب بالتهدئة في كل شهر رمضان، فترمي جانبا، ومؤقتا طبعا، عناوين وملفات خصوماتها وصراعاتها ومعاركها لاضفاء نوع من الهيبة والقدسية على هذا الشهر، وقد تُعقد مجالس استراحة وسهر للمتخاصمين يتحدثون فيها عن كل شيء باستثناء الامور السياسية الملتهبة، فيما يبدي زعماء الاخوان المسلمين ومراجع الازهر حماسة استثنائية لرعاية وتكريس هذا التقليد، غير ان خصمهم اللدود الشاعر احمد عبدالمعطي حجازي كتب مرة انهم كانوا يستغلون هذه المناسبة لتأبيد وصايتهم على الفروض الدينية في البلاد.

كان هذا في ذاكرتي وانا احط في مطار القاهرة في منتصف شهر رمضان، غير ان الامر لم يكن يحتاج الى اكثر من ساعتين، بعد ان قرأت اهرام هذا اليوم وتابعت مساجلة على قناة النيل المحلية، لكي اكتشف ان تقليد تهدئة اللعب في ساحة السياسية في شهر رمضان امسى من ذكريات التاريخ التي طويت في بلاد تعتز بتاريخها بوصفها تاريخا بذاته، وفوجئت بانه مع بداية رمضان اندلعت معركة شرسة يخوضها الصحفيون لجهة الدفاع عن حق انتقاد الحكم والتعريض بالوزراء والموظفين الكبار ووقف مسلسل احالات العاملين في الاعلام الى المحاكم من قبل المسؤولين بتهم التشهير، ومعركة اخرى للعمال، اكثر شراسة، مطالبين بتحسين حياتهم المعيشية المتردية.

وغير هذه وتلك، فان تضارب الارادات والخيارات والاجتهادات السياسية إزاء الشؤون المصرية والعربية والدولية، وقضية العراق حصرا، يتبدى في الصحافة المحلية ويحتل مساحات في الاعلام، ويتولى تقسيم الجمهور الذي لا ينفك عن متابعة هذه الموضوعات، وتقدم بعض الاقنية مشاجرات سياسية صاخبة لتسلية الصائمين واختطاف جمهور السهرات الرمضانية الشائعة في مصر، وقد شاهدت حلقة من المواطنين كانوا قد انهوا فطورا جماعيا في شارع طلعت حرب يتحلقون حول جهاز للتلفزيون، في مقهى جانبي، كان يتحدث خلاله خبيران مصريان، في السياسة والامن، عن وثيقة اسرائيلية تسربت الى الصحافة عن خطط الولايات المتحدة بالانسحاب من العراق.. ودارت على المشاهدين كؤوس الشاي الكُشري، ولم تكن لتشغلهم عن المتابعة، ثم عن شجار سياسي، لم يكن مسموحا له في رمضانات العهود الغابرة.

ـــــــــــــــــــــ
.. وكلام مفيد
ـــــــــــــــــــــ
"حذار.. الشرائع لا تصطاد غير صغار المجرمين".
جبران خليل جبران


الاتحاد العراقية

( منتديات دجلة )
08-10-2007, 03:15 AM بتوقيت غرينيتش
يغلق قرار دمشق الذي أوجب على العراقيين الراغبين بالسفر إليها الحصول على تأشيرة دخول اعتباراً من الأول من الشهر الجاري، آخر ملاذ في وجه العراقيين الفارين من العنف المستشري في بلادهم بعدما كانوا يتوافدون إلى سورية بمعدل 30 ألف لاجئ شهرياً، وفقاً لمنظمات دولية.

وكان قرار فرض التأشيرة سبب إرباكاً كبيراً ومشكلات كثيرة لآلاف العائلات العراقية التي لم تحسم أمر استقرارها في سورية، وما زالت تتنقل بين البلدين لأسباب مختلفة. «أم استبرق» (47 عاماً) تقف في حيرة من أمرها أمام السفارة السورية في بغداد، ولا تعرف ما الذي تفعل بالضبط للحصول على تأشيرة الدخول. ويجهل قسم كبير من أهالي بغداد مكان السفارة السورية التي تقع في منطقة المنصور وسط العاصمة، فيما يخشى قسم آخر منهم الوصول إلى هذه المنطقة «المضطربة أمنياً». لكن سكان المحافظات الأخرى الذين عليهم القدوم إلى بغداد للحصول على تأشيرة هم الأكثر حيرة، بسبب مصاعب الوصول الى بغداد أو التجول فيها. وتركت «أم استبرق» أولادها الأربعة (ثلاثة بنات وولد) في سورية قبل عشرة أيام وجاءت إلى بغداد لحضور عزاء والدتها، وفاجأها إعلان بدء العمل بنظام التأشيرة، خصوصاً أن غالبية العراقيين كانت تعتقد بأن قرار فرض التأشيرة أرجئ لما بعد عيد الفطر المبارك، وفقاً لمصادر رسمية عراقية وسورية. وتقول «أم استبرق» إنها تعيش حال قلق وتوتر بعدما تركت أولادها بمفردهم في سورية، وتريد العودة سريعاً الى هناك بأي طريقة كانت بسبب خطورة المنطقة. وتضيف: «علمت أن التأشيرة تمنح للتجار والتدريسيين، وهذه مشكلة كبيرة لأن ذلك يعني أنني لن أُمنح التأشيرة وغير راغبة في إعادة اطفالي الى العراق».

والحال ذاتها تنطبق على «أبو علي» الذي ترك عائلته في دمشق وتوجه الى بغداد قبيل بدء العمل بنظام التأشيرة. ويقول: «جئت الى بغداد لبيع منزلي وبقية ممتلكاتي وتصفية أعمالي ومن ثم أعود الى دمشق معتقداً بأن العمل بالتأشيرة سيبدأ بعد نهاية شهر رمضان، كما أُشيع بين اللاجئين العراقيين في سورية». ويضيف: «يبدو أنني علقت في بغداد حيث التوجه الى منطقة المنصور والسفارة السورية أمر في غاية الخطورة. كما أنني لست تاجراً أو أستاذاً جامعياً حتى أستطيع أن أحصل على التأشيرة. ومع ذلك، علمت من أشخاص راجعوا السفارة أنهم أبلغوا بمراجعتها خلال الأيام المقبلة وبأنهم لن يحصلوا عليها قريباً».

يذكر أن الحكومة السورية أعلنت مطلع أيلول (سبتمبر) الماضي عزمها تطبيق العمل بنظام التأشيرة على العراقيين الوافدين اليها اعتباراً من العاشر من الشهر ذاته، إذ لم تنفع المساعي الحكومية والبرلمانية العراقية في ثني دمشق في العدول عن قرارها، على رغم أنها أجلت تطبيق القرار الى نهاية شهر رمضان «لأسباب انسانية».

وكانت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة دعت يوم الجمعة الماضي سورية الى اصدار «تأشيرات إنسانية» للعراقيين الفارين من العنف. واعتبرت: «من أجل الحصول على التأشيرة، فإن على العراقيين أن يقدموا طلباتهم إلى السفارة السورية في المنصور حيث أعرب اللاجئون عن مخاوفهم بسبب العنف المتواصل الذي تشهده هذه المنطقة، وأنها ليست المكان المناسب لتجمع عدد كبير من الناس»، وفقاً للبيان الذي أصدرته المفوضية ودعت فيه المجتمع الدولي الى دعم سورية حتى تستطيع الاستمرار في دعم اللاجئين العراقيين المقيمين لديها.

( منتديات دجلة )
09-10-2007, 07:26 AM بتوقيت غرينيتش
واشنطن (رويترز) - يقول خبراء إن النهج الحذر الذي تتبعه ادارة الرئيس الامريكي جورج بوش تجاه اللاجئين العراقيين لا يقدم الكثير من الامل لاولئك المحاصرين في خضم أزمة إنسانية متزايدة ربما تبدأ في تفريخ تشدد اسلامي اذا تركت دون معالجة.

والولايات المتحدة هي اكبر مانح للمساعدات لما يقدر بنحو 4.2 مليون عراقي شردوا عن ديارهم. لكن الخبراء يقولون إن المساعدات المقدمة من الولايات المتحدة والدول الغربية الاخرى ليست سوى جزء ضئيل مما قد يلزم لتسوية اكبر ازمة للاجئين في الشرق الاوسط منذ عام 1948.

واصبحت دول المنطقة التي تستضيف لاجئين عراقيين لا سيما الاردن وسوريا تكتظ بأكثر من مليوني لاجيء وقد تحتاج الى مساعدات بمليارات الدولارات للتعامل مع الاعباء الاجتماعية والاقتصادية.

ويقول ايضا خبراء من منظمات غير حكومية ووكالات اغاثة ومراكز بحث ان تخفيف معاناة اولئك اللاجئين بالاضافة الى مليوني اخرين شردوا داخل العراق قد يتطلب اعادة توطين مئات الالاف من العراقيين في دول منها الولايات المتحدة.

وقال اندرو هاربر الذي يرأس وحدة دعم العراق بالمفوضية السامية للامم المتحدة لشؤون اللاجئين "تعرضت الاحتياجات الانسانية داخل العراق وفي الدول المجاورة للتجاهل الى الحد الذي جعل كلا من الاردن وسوريا يفرضان من منطلق الشعور باليأس تأشيرات دخول على العراقيين الامر الذي يغلق بالفعل جميع المخارج بالنسبة للعراقيين."

ولكن ليس من المرجح ان تتحرك واشنطن بفاعلية في ضوء القيود الامنية المشددة التي فرضت على الهجرة بعد هجمات 11 سبتمبر ايلول 2001 والمخاوف من ان يشكل استمرار القتال في العراق خطرا من مسلحين يتظاهرون بانهم لاجئون.

ويقول خبراء انه بدون وجود زعامة أمريكية فان الدول الاخرى لا سيما الدول الاوروبية التي ينتابها القلق من العنف الاسلامي لن تتحرك لانقاذهم ايضا.

وقالت كاثلين نيولاند من معهد سياسة الهجرة "ستزيد عملية اعادة التوطين لكني لا اتوقع ان تكون اكثر من نقطة في بحر. استعداد بقية العالم على استيعاب ما بين مليوني الى اربعة ملايين عراقي ربما ليس كافيا."

واستوعبت الولايات المتحدة اعدادا كبيرة من اللاجئين من مناطق اخرى خلال الثلاثين عاما المنصرمة منهم نحو مليون من فيتنام و600 الف من الاتحاد السوفيتي السابق و157 الف من البوسنة وكوسوفو.

لكن الاستجابة تجاه الازمة العراقية كانت اقل بكثير. فقد سمحت الولايات المتحدة بدخول ما يزيد قليلا عن 1600 عراقي منذ ان بدأت عملية اعادة التوطين في ابريل نيسان ومن المتوقع ان تجلب 12 الفا اخرين خلال الاثني عشر شهرا القادمة اي اكثر من نصف العراقيين الذين طالبت المفوضية السامية للامم المتحدة لشؤون اللاجئين باعادة توطينهم وعددهم 20 الفا.

ويطالب الديمقراطيون والجمهوريون في الكونجرس بتدفق اكبر للاجئين مع افضلية خاصة للعراقيين الذين يعملون مع الولايات المتحدة. وعينت ادارة بوش ايضا مسؤولين بارزين للتعامل مع مشكلات البيروقراطية.

في الوقت نفسه ساهمت واشنطن بأكثر من 200 مليون دولار في برامج تقدم المساعدات والتعليم والرعاية الصحية للاجئين والاشخاص النازحين داخليا.

لكن المنتقدين يقولون ان المساعدات الامريكية لا تعادل سوى جزء ضئيل من الانفاق اليومي لواشنطن على الحرب والبالغ 333 مليون دولار.

كما ان معدل التوطين الامريكي المستهدف وهو ألف عراقي شهريا يتضاءل كذلك امام عدد الذين يشردهم العنف يوميا وهو الفين شخص.

وقالت اميليا تيمبليتون من منظمة هيومان رايتس فيرست "يعتقد الناس ان الولايات المتحدة عليها مسؤولية خاصة للتعامل مع هذه الازمة. لكننا لا نفعل شيئا."

وبدون حدوث تغيير كبير فسوف يواجه العراقيون ظروفا صعبة بشكل متزايد ونفور من الدول المضيفة التي ارتفعت بها اسعار الطعام والوقود والمياه والاسكان بشكل كبير جدا.

وقد يترسخ ايضا التشدد الاسلامي اذا تم السماح للازمة بالانتشار الى طبقة دنيا من الشباب العراقي الذي لم يتلق قدر جيد من التعليم ولم يندمج بالشكل الملائم مع المجتمع.

وقال مساعد ديمقراطي بالكونجرس تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته " الامر مقلق تماما من وجهة النظر الامنية بالنسبة لهذه الدول وللعراق وللغرب."

واضاف بيل فريليك من منظمة هيومان رايتس ووتش "انها تركيبة تنطوي على بعض الاشياء الخطيرة للغاية.. الناس يحتاجون الى الخروج.. يتوقون للخروج لكنهم يجبرون على البقاء في اماكنهم."

Mahdi
09-10-2007, 07:51 AM بتوقيت غرينيتش
شكرا مينا على اخر المعلومات والتطورات في الاحداث السياسيه :iraqi:

( منتديات دجلة )
09-10-2007, 08:12 AM بتوقيت غرينيتش
شكرا مينا على اخر المعلومات والتطورات في الاحداث السياسيه :iraqi:
العفو عيني مهدي

ومنور الصفحه

Mahdi
09-10-2007, 08:27 AM بتوقيت غرينيتش
اني اعرف انه الكونكرس الامريكي طلع قانون الاسبوع الماضي بقبول اللاجئين العراقيين اللي عدهم تسجيل مع الامم المتحده وهذا الخبر تم نشره بالجرايد :iraqi:

( منتديات دجلة )
09-10-2007, 08:49 AM بتوقيت غرينيتش
اني اعرف انه الكونكرس الامريكي طلع قانون الاسبوع الماضي بقبول اللاجئين العراقيين اللي عدهم تسجيل مع الامم المتحده وهذا الخبر تم نشره بالجرايد :iraqi:
صحيح سمعت عن هيجي خبر بس اكو مثل يكول لا تكول سمسم الا وره ما تلهم :considering:

( منتديات دجلة )
10-10-2007, 06:11 PM بتوقيت غرينيتش
حذر اندرو هاربر مدير وحدة مساندة العراق في المفوضية العليا للاجئين بالامم المتحدة ان مئات الآلاف من النازحين العراقيين يواجهون صعوبات متزايدة في الانتقال من موضع الى آخر داخل العراق هربا من العنف.

واوضح هاربر في مقابلة مع البي بي سي ان 11 محافظة عراقية، من بين 18 محافظة في العراق، ترفض استقبال النازحين بسبب ضعف الموارد، وتمنع تقديم التعليم والمساعدات الغذائية لمن يتمكن من الدخول اليها.

وحذر هاربر من ان عدم وجود حل سريع لمشاكل النازحين العراقيين، الذين بلغ عددهم 2.2 مليون فرد داخل العراق حسب قوله، يهدد بتفجير الاوضاع في العراق.

واضاف هاربر ان عدد النازحين العراقيين يزيد في المتوسط بما يصل الى نحو 100 ألف فرد شهريا.

وقال هاربر انه ناقش المشكلة مع المسؤولين العراقيين في بغداد، واخبروه بانهم طالبوا المحافظات العراقية بالا تغلق ابوابها في اوجه القادمين من محافظات اخرى.

عدم وجود حل سريع لمشاكل النازحين العراقيين، الذين بلغ عددهم 2.2 مليون فرد داخل العراق، يهدد بتفجير الاوضاع

اندرو هاربر مدير وحدة مساندة العراق في المفوضية العليا للاجئين
وتأتي تحذيرات هاربر في الوقت الذي قامت فيه دول مجاورة مثل سورية بفرض قيود على اللاجئين العراقيين بسبب عدم قدرتها على استيعاب الاعداد الكبيرة منهم.

ضعف التمويل
وفي ذات السياق حذرت منظمات لاغاثة اللاجئين من ان الجهود الامريكية لمساعدة اللاجئين العراقيين تتسم بالبطء، وتعاني من ضعف التمويل، كما انها تتجاهل سورية التي تستضيف اكبر عدد من اللاجئين العراقيين.

وحسب تقديرات المفوضية العليا لشؤون اللاجئين بالامم المتحدة، فان نحو 2.4 مليون عراقي اجبروا على النزوح من بلدهم منذ الغزو الامريكي عام 2003، الامر الذي خلق مشكلات كبيرة خاصة في سورية التي تستضيف نحو 1.4 مليون لاجئ، والاردن التي بها نحو 750 الف.

ويشير سارناتا رينولدز مدير برنامج اللاجئين في منظمة العفو الدولية الى ان تعهد واشنطن بقبول 12 ألف لاجئ عراقي في العام المقبل يمثل "بادرة طيبة" على حد وصفه.

وكان الرئيس الامريكي جورج بوش وجه مذكرة رسمية الى وزيرة خارجيته كوندوليزا رايس قال فيها ان الولايات المتحدة ترحب بـ 8 آلاف لاجئ عراقي في الاثني عشر شهرا القادمة.

عدة مشكلات
غير ان كثيرا من النشطاء في مجالات مساعدة ودعم اللاجئين يقولون انه من غير المحتمل ان يتحقق ذلك.

فقد قامت الهيئات التابعة للامم المتحدة بتسجيل نحو 200 ألف لاجئ عراقي في سورية والاردن، ولم ترشح هذه الهئيات سوى 11 ألف منهم لطلب اللجوء الى الحكومة الامريكية.

اما من بدأ خطوات اللجوء فلا يتعدى نصف هذا العدد.

وتقول انستاسيا براون مدير برنامج اللاجئين بمنظمة امريكية كاثوليكية لاغاثة اللاجئين ان نحو 5 آلاف فرد من اللاجئين العراقيين المرشحين من قبل الامم المتحدة لم يبدأوا خطوات اللجوء الطويلة، اذ ان على كل طالب لجوء الى الولايات المتحدة ان يمر باربعة مراحل من بينها عمليات فحص طبي وامني قد تستغرق نحو عام باكمله.

وتضيف براون ان من بين المشكلات القائمة وجود عدد قليل من الموظفين الامريكيين في الدول المستقبلة لاعداد كبيرة من اللاجئين العراقيين، مثل سورية والاردن، الامر الذي يجعل اجراء المقابلات مع طالبي اللجوء "بطيئة بشكل مؤلم".

وتوضح براون ان التوتر السياسي القائم بين واشنطن ودمشق يزيد من تعقيد الامور.

ويقول جاك كيرتزر الناشط بمنظمة امريكية اخرى تدعى منظمة اللاجئين الدولية ان منظمته تطالب بمبلغ 1.4 مليار دولار اضافية لمساعدة اللاجئين من بين مبلغ 190 مليار دولار التي تخصصها واشنطن "للحرب على الارهاب".

ويضيف كيرتزر ان هذا المبلغ سيساعد في تقديم مساعدات للدول المستقبلة للاجئين العراقيين، مثل الاردن ومصر ولبنان، الا ان سورية ليست من بين هذه الدول بسبب الوضع السياسي.

وطالب كيتزر الاتحاد الاوروبي بتقديم مساعدات للاجئين العراقيين.

يشار الى ان واشنطن تتهم دمشق بتسهيل دخول المسلحين الى العراق، وهو ما تنكره دمشق.

MA-F, OL

Mahdi
12-10-2007, 12:38 AM بتوقيت غرينيتش
صحيح سمعت عن هيجي خبر بس اكو مثل يكول لا تكول سمسم الا وره ما تلهم :considering:


صحيح يا مينا الخبر واني قريت مقال كامل بالجريده عنه كقرار صدر من قبل الكونكرس بس شوكت السفارات تبلش تشتغل هاي بعد ما اعرفه بيهه:iraqi:

( منتديات دجلة )
12-10-2007, 12:46 AM بتوقيت غرينيتش
صحيح يا مينا الخبر واني قريت مقال كامل بالجريده عنه كقرار صدر من قبل الكونكرس بس شوكت السفارات تبلش تشتغل هاي بعد ما اعرفه بيهه:iraqi:
نعم مهدي صار معلوم الخبر ...وصلت الفكره :)

شكرا للرد ..

( منتديات دجلة )
12-10-2007, 12:47 AM بتوقيت غرينيتش
فرنسا تدعو لحل مشكلة اللاجئين العراقيين في اجتماع دول الجوار

دعت المتحدثة باسم الخارجية الفرنسية باسكال اندرياني الى التوصل لحل جذري لمشكلة اللاجئين العراقيين خلال اجتماع دول الجوار العراقي المتوقع عقده في تركيا الشهر المقبل.

وقالت اندرياني ان هذه المشكلة هي الكبرى التي تواجهها المنطقة منذ سنة 1948 مشددة على دعم بلادها للجهود التي تبذلها المفوضية العليا لشؤون اللاجئين لحل مشاكل العراقيين الذين لجاو الى دول الجوار .

من جهته اكد نائب رئيس لجنة الهجرة والمهجرين في مجلس النواب باسم الحسني ان ازمة النازحين العراقيين هي ازمة عقيمة منتقدا البرلمان والحكومة العراقية لضعف اهتمامهما بحلها .

( منتديات دجلة )
15-12-2007, 10:16 PM بتوقيت غرينيتش
المهاجرات العراقيات في سوريا بين التهديد بالقتل في بلادهن وشبح الجوع بالغربة
لم يكن أمام المرأة العراقية بعد فقدانها الزوج والمعيل وتعرضها لأشد الضغوط في العراق إلا البحث عن ملاذ آمن لها ولأطفالها فكانت دول الجوار الخيار الأصعب ولكنه الأكثر أمنا.

وفي سوريا التي لجأ اليها نحو مليون و400 ألف عراقي بحسب إحصائيات رسمية، واجهت المرأة العراقية اقسى الظروف وهي تحارب من أجل توفير الحد الأدنى من متطلبات الحياة الكريمة لها ولعائلتها، وهذا ما أكدته أم بكر في حديث هاتفي مع "راديو سوا" من سوريا التي هاجرت إليها بعد مقتل زوجها.

وقد بادرعلى المستوى الرسمي نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي بتكليف لجنة نسوية لتقصي أوضاع العراقيات المهاجرات.

ومن سوريا أولى محطات اللجنة نقلت رئيستها عضو مجلس النواب عن التوافق أزهار السامرائي ماقاله القائم بأعمال السفارة العراقية في سوريا حسن سوادي حول موضوع ممارسة البغاء من جانب بعض العراقيات الذي تناولته وسائل إعلامية كثيرة بتهويل لا يخلو من مساس بكرامة المرأة العراقية عبر تعميمها لتلك الحالات الشاذة التي لا تشكل ظاهرة حسب قوله.

وأشارت السامرائي إلى أن الوسائل الإعلامية نست أو تناست أن تلك المرأة تعيش بين نارين: تهديد بالقتل في بلدها وتهديد بالجوع في غربتها.

والتهديد بالقتل لم يكن الهاجس الوحيد الذي يمنع بعض العراقيات من العودة إلى الوطن وإنما تهديد عوائل أزواجهن بحرمانهن من أبنائهن.


راديو سوا

( منتديات دجلة )
15-12-2007, 10:18 PM بتوقيت غرينيتش
رئيسة الوفد: الانحرافات تسجلها كل دولة تعاني من الحروب والأزمات

بغداد ـ دمشق: «الشرق الاوسط»

أجرى وفد نسائي من البرلمان العراقي محادثات في سوريا تتعلق بوضع اللاجئات العراقيات وإمكانية إقامة مشاريع صغيرة للعراقيين في سوريا والتعاون بين الجانبين لمساعدة اللاجئات العراقيات.
وقالت رئيسة الوفد ازهار السامرائي إن سورية ستكون المحطة الاولى وستتبعها محطات اخرى في عمان والقاهرة واليمن وتركيا. وقالت السامرائي أثناء تفقدها حال المهاجرات العراقيات في سوريا ان الوفد النسوي الذي تترأسه يتكون من برلمانيات وأعضاء في منظات المجتمع المدني ومن مكتب شؤون المرأة في مكتب نائب رئيس الجمهورية العراقي طارق الهاشمي واعلاميات، من اجل عمل زيارات ميدانية للمهجرات العراقيات في سوريا مع تحقيق لقاءات مع المسؤولين السوريين واعضاء السفارة العراقية في دمشق. واكدت السامرائي لـ«الشرق الاوسط» عبر الهاتف من دمشق ان وزيرة العمل السورية ديالا الحج عارف اكدت للوفد وجود بعض الحالات الشاذة للمهجرات العراقيات دفعتهن الحاجة الاقتصادية لممارسة مهنة البغاء «وهي ليست حالة عامة ابدا»، مشيرة الى ان الوفد عرض على المهاجرات العراقيات العودة او البقاء في الهجرة. واكدت السامرائي ان وجود بعض الانحرافات بين صفوف المهاجرات العراقيات التي اعلنت عنها منظمة اللاجئين قد تحصل في اي دولة في العالم تعاني من الحروب والازمات. واضافت السامرائي ان «المشروع الوطني لانقاذ المهاجرات» فاتح عددا من الدول لدعمه وخصوصا دول الخليج «وجاءت اجابات مفرحة».

وقالت السامرائي ان سوريا هي المحطة الاولى للمشروع ستتبعها عمان والقاهرة واليمن وتركيا، واضافت «واين ما ستكون هناك مهجرات عراقيات سيتوجه المشروع لهن».

وحول المهجرات في الداخل قالت السامرائي ان هدف المشروع هو الداخل والخارج ولكن الاهتمام سيكون على من هي في الخارج باعتبار ان المهاجرة في الداخل ستجد دائما لى جانبها الاقارب والعشيرة .

ونقلت صحيفة «الثورة» الرسمية السورية أمس عن الوزيرة ديالا قولها إن موضوع إقامة مشاريع للعراقيين يحتاج إلى أوراق عمل تدرس على مستوى الحكومة السورية، بحسب وكالة الانباء الالمانية. وأشارت إلى أن هذه الأوراق ستكون محط اهتمام الجانب السوري لدراستها وإبداء الرأي فيها.

ويعيش في سوريا أكثر من مليوني لاجئ عراقي بينهم 700 ألف قادرين على العمل حسب الأرقام الحكومية.

وتشير التقارير إلى أن 185 ألف لاجئ عراقي عادوا إلى بلادهم من سوريا بعد التحسن النسبي في الأوضاع الأمنية وبعد الإجراءات الجديدة التي فرضتها سوريا على دخول العراقيين.

وكانت مسؤولة دولية قد حذرت في وقت سابق من ان سوء الوضع المعاشي للاجئين العراقيين في سورية يدفع بعدد متزايد من اللاجئات العراقيات نحو «الدعارة».

إبن بغداد
25-12-2007, 03:50 PM بتوقيت غرينيتش
تعرضت سوق العقارات السورية لصدمة متوسطة الحجم هوت بأسعار العقارات وقيم الإيجارات في مناطق سكنى العراقيين في العاصمة دمشق إلى النصف تقريبا، نتيجة المغادرة التدريجية لنحو 300 ألف لاجئ (حسب الإحصاء السوري) أو 400 ألف (حسب الإحصاء العراقي) من أصل 2 مليون إلى بلادهم، في مشهد عكس هشاشة سوق العقارات وأثار مخاوف من تعرضها لانهيار سريع لو انسحبت كل الجالية العراقية.
وجاء هذا التطور مخيبا لآمال ملاك العقارات الذين توقعوا استمرار تدفق العوائد المرتفعة حتى عامين مقبلين، كما أنه أثار مخاوف من تعرض السوق لانحدار قاسي يفقد خلاله نحو 900% من أرباحه السابقة فيما لو عاود العراقيون جميعا موطنهم.

تأثير اقتصادي عراقي وسط دمشق

وتتعدد أسباب مغادرة اللاجئين العراقيين دمشق ومن أهمها عدم قدرة الكثيرين على تحمل بدلات الإيجارات واسعار المواد الاستهلاكية، بالإضافة إلى وجود بوادر استقرار امني في بغداد، ومهما تعددت الأسباب، فإن هناك نتيجة واحدة هي أن عصر الأسعار الخيالية التي أرهقت المواطنين السوريين بدأ ينتهي، وإن خطة أمن بغداد وصحوة أهل الأنبار كان له تأثيره الاقتصادي في وسط دمشق وأحيائها. ويفسر السفير العراقي في سوريا حسن عبد العزيز لـ"الأسواق.نت" عودة الناس بالاستقرار الأمني في بغداد وضواحيها، وكذلك بالتسهيلات التي يقدمها البلدان على طريق العودة؛ حيث توفر الحكومة العراقية حافلات مجانية للراغبين بالعودة بالإضافة إلى تامين طريق العودة. وبينما يقول لموقعنا عبر الهاتف اللاجئ العراقي كريم مهدي (أب لـ7 أطفال) "أنه لم يعد قادرا على دفع 400 دولار شهريا لشقته المكونة من غرفتين وصالة في منطقة جرمانا لذلك قرر المغادرة، يقول المواطن السوري صلاح أحمد "الحمد لله أنهم بدأوا يغادرون"، ويضيف "لقد انتقلت مع عائلتي المكونة من 5 أفراد للسكن في غرفة واحدة بعد أن اصبح إيجار منزلي المكون من 3 غرف يساوي راتبي لمدة سنة".

نظام اقتصادي جديد

وثمة هوامير وقفوا على مسافة واحدة من المواطن السوري واللاجئ العراقي لمدة 3أعوام وهم ملاك العقارات الذين تحول الكثيرون منهم إلى مليونيريات ساعدهم في ذلك غياب قانون عقاري يحدد سقفا لأسعار العقارات وقيم الإيجارات التي وصلت إلى مستويات غير منطقية. ومع أن الاقتصاد السوري ليس اقتصادا مفتوحا ولا يعمل رسميا بقوانين السوق المفتوحة، إلا أن الأسعار تركت لقاعدة العرض والطلب، مما أثار شكوكا بأن ثمة أيادي طويلة تعمل في الخفاء تتلاعب بأسعار العقارات وهي يد لا يمكن محاسبتها .ومع بدء العود التدريجي للعراقيين خرجت دمشق بقانون عقاري من المفترض أن ينجح في تنظيم السوق، وتقصير تلك الأيادي التي تنسحب مليئة.

عقارات دمشق دشنت الاقتصاد الحر

وتقول الصحفية السورية سعاد جروس "إن سوريا تبتعد عن الاشتراكية في قيادة اقتصادها وتقترب أكثر من اقتصاد السوق المفتوح، لكن ملامح النقلة الجديدة لا تزال غير واضحة"، وتضيف "إن العقار خضع بالفعل لقانون العرض والطب وإن ثمة من كان مستفيدا". وفيما إذا كانت تجد سببا آخر لهبوط الأسعار التدريجي تقول "إن الأسعار لم تهبط وإنما استقرت عند مستوياتها العليا، والسبب الآخر هو قدوم فصل الشتاء وهو فصل الثبات في السوق العقارية السورية". إلا أن أصحاب العديد من المكاتب العقارية تحدثوا للصحف السورية على مدار الشهر الجاري عن تقلص الهوامش الربحية إلى النصف تقريبا نتيجة مغادرة 70 ألف عائلة عراقية لكن جروس تقول "إن هذه الارقام غير دقيقة لأن الأسعار تأثرت بالشائعات التي سرت في السوق عن مغاردة العراقيين لا بمغادرتهم الفعلية".

المشاريع الجديدة تتأخر عن الأسعار الخيالية

وفي حال استمرت العودة وتسارعت وتيرتها ستعود أسعار العقارات وقيم الإيجارات وفقا لمراقبين إلى سابق عهدها ما قد يهدد الطفرة العقارية التي جذبت مستثمرين عقاريين خليجيين وشجعت مطورين محليين على ضخ أموال كبيرة في شرايين السوق العقارية بهدف الاستفادة من العوائد الكبيرة التي وصلت إلى 1000% خاصة الوحدات السكنية وبعض المحال التجارية التي تقع في مناطق سكنى العراقيين. وستكون المشاريع الجديدة كمشروع البوابة الثامنة مثلا الذي تطوره شركة إعمار الإماراتية ورجل الأعمال السوري موفق القداح الأكثر تعرضا لتقلص الهوامش الربحية نتيجة الوضع الجديد؛ لأن السوريين لن يقبلو على شراء وحدات تجارية أو سكنية بالأسعار التي كانت سائدة في زمن ثورة الأسعار التي أوقد فتيلها المليونا عراقي وقد بدأ أول نصف مليون منهم بالمغادرة التدريجية، مما يعني أن الأسعار مرشحة للمزيد من الهبوط حتى تعاود ما كانت عليه قبل التدفق العراقي.
-------------
نقلاً عن موقع العربية نيت
إبن بغداد

( منتديات دجلة )
26-12-2007, 03:17 AM بتوقيت غرينيتش
والله يا اخويه العزيز ابن بغداد ..الله يسمعك منك ويرجعون العراقيين على شرط يكون رجوعهم لوضع افضل مما هو عليه في سوريا ...الحال هناك يرثى له ...

اما بالنسبه للمتاجرين والمستفيدين من قوت العراقيين ...اقول لهم : حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم يا مصاصي الدماء ..

شكرا على الخبر ...المبشر بالخير ..:iraqi:

( منتديات دجلة )
26-12-2007, 10:26 PM بتوقيت غرينيتش
الحكومة تدعو اللاجئين العراقين في مخيم (رفحا) للعودة إلى البلاد :iraqi:

بغداد - اصوات العراق

دعت الحكومة العراقية، الأربعاء، اللاجئين العراقيين المتبقين في مخيم (رفحا) شمالي السعودية للعودة إلى البلاد، ووعدت بتقديم مبالغ مالية وتسهيلات لتشجيع عودتهم.

وقال بيان للمركز الوطني للإعلام في مجلس الوزراء، تلقت الوكالة المستقلة للأنباء ( أصوات العراق) نسخة منه، الأربعاء، إن المجلس "دعا اللاجئين العراقيين المتبقين في مخيم (رفحا) إلى العودة لأرض الوطن"، مشيرا إلى أن رئيس الوزراء نوري المالكي " أمر بتقديم مبالغ تشجيعية لهذا الغرض."
وذكر البيان أن العائدين "سيتم شمولهم بنظام الرعاية الاجتماعية، ونظام القروض الميسرة.. وغيرها من التسهيلات عند عودتهم، وذلك من أجل مساعدتهم على البدء بحياتهم في وطنهم."

وتعيش مئات العوائل العراقية في مخيم (رفحا) قرب مدينة رفحا الواقعة في شمال المملكة العربية السعودية، على بعد (35 كم) من الحدود العراقية مع المملكة.

ويضم المخيم مئات اللاجئين العراقيين، خاصة من العوائل التي هربت من البلاد أثناء (الانتفاضة الشعبانية) في آذار/ مارس من العام (1991).

ع ن ز(ب)- ك م

( منتديات دجلة )
26-12-2007, 11:32 PM بتوقيت غرينيتش
المركز الوطني للإعلام: رئيس الوزراء يأمر بتقديم مبالغ تشجيعية للاجئين العراقيين العائدين من مخيم رفحا

دعا مجلس الوزراء اللاجئين العراقيين المتبقين في مخيم رفحا إلى العودة إلى أرض الوطن.

وأمر دولة رئيس الوزراء السيد نوري كامل المالكي بتقديم مبالغ تشجيعية لهذا الغرض، كما سيتم شمولهم بنظام الرعاية الإجتماعية، ونظام القروض الميسرة وغيرها من التسهيلات عند عودتهم، وذلك من أجل مساعدتهم على البدء بحياتهم في وطنهم.:iraqi:

ريحانة
26-12-2007, 11:34 PM بتوقيت غرينيتش
صحيح مينا اكيد لما يرجعون راح يوفرون لهم كل شي الامان والعيشة الهادئة الشريفة اصلا كل هاي المغريات حتى يرجعون للتفجيرات والموت العشوائي

( منتديات دجلة )
26-12-2007, 11:55 PM بتوقيت غرينيتش
صحيح مينا اكيد لما يرجعون راح يوفرون لهم كل شي الامان والعيشة الهادئة الشريفة اصلا كل هاي المغريات حتى يرجعون للتفجيرات والموت العشوائي


شخصيا" انا ضد فكرة رجوع العراقيين على الاقل ليس في الوقت الحالي ..وبصراحه اكثر اعتبره تصرفا" ليس حكيما" وبالذات لكل من لديه عوائل واطفال ...

العزيزه ريحانه هذه مجرد مغريات سطحيه لاجبار العراقيين على العوده ...ويبقى على كل شخص منا ان يقدر الامور ويقرر بنفسه.

( منتديات دجلة )
07-01-2008, 07:20 PM بتوقيت غرينيتش
(صوت العراق) - 07-01-2008



Radio Sawa


تختلف معاناة اللاجئين العراقيين في تركيا عن هؤلاء الذين اختاروا دولا عربية كمحطة للانتظار ريثما يتم البت في طلبات لجوئهم إلى الولايات المتحدة.


http://www.radiosawa.com/getImageCache.aspx?type=P&id=99677




ويشير تقرير نشرته وكالة أسوشيتدبرس الأحد إلى أن هؤلاء يعتقدون أن طلباتهم سيتم قبولها بشكل أسرع إذا ما تم تقديمها عبر مدينة إسطنبول التي تشهد عددا أقل من اللاجئين العراقيين قياسا بمدن عربية مثل عمان ودمشق.


ويقدر عدد اللاجئين العراقيين في تركيا بـ 10 آلاف شخص، فيما يقيم نحو مليون ونصف المليون في سوريا و750 ألفا في الأردن.


ويواجه هؤلاء اللاجئون عقبات عديدة في تركيا، يأتي على رأسها اللغة التي تعد سببا أساسيا في عدم تمكنهم من الحصول على أي عمل، مهما كان متواضعا.


ثم تأتي الأسعار المرتفعة مقارنة بالدول العربية، بالإضافة إلى قيام الحكومة بإسكانهم في مناطق بعيدة عن المدن الكبرى، منعا لاحتمال قيامهم بالتنسيق فيما بينهم.


وحصل 939 عراقيا من الذين قدموا طلبات اللجوء من تركيا على موافقة السلطات الأميركية على القدوم إلى الولايات المتحدة، على أن يلتحق بهم قريبا 37 آخرون، حسب ما يؤكد متين كورباتير الناطق باسم المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في أنقرة.


والتقى مراسل أسوشيتدبرس باثنين من هؤلاء اللاجئين، وهما سنان ماروغي وميثاق هرمز، اللذان عملا مهندسين مع شركة تيترا الأميركية للإنشاءات في مدينة كركوك.


ويرى سنان أن المسؤولين في القنصلية الأميركية في إسطنبول لا يقومون بمراجعة طلبات اللجوء التي يقدمها العراقيون بالسرعة الكافية.


وكان سنان قد غادر كركوك بعد أن قام مسلحون باختطاف جاره الذي كان يعمل لدى إحدى الشركات الأميركية ثم قتلوه، حيث أجبره والداه إثر ذلك على تقديم استقالته واللجوء إلى تركيا.


وحصل الأمر ذاته مع مواطنه المسيحي هرمز الذي لجأ إلى تركيا بعد أن قام مسلحون بتهديده بالموت إذا لم يترك العمل مع الأميركيين في مدينة الموصل.


ويقوم سنان وهرمز وزوجته ريما بالإقامة في شقة يدفعون 900 دولار ثمنا لإيجارها الشهري، وثلاثتهم فشلوا في الحصول على إذن بالعمل داخل الأراضي التركية.


ويؤكد تقرير الوكالة الإخبارية أن المسيحيين يشكلون أكثر من 40 في المئة من أعداد اللاجئين العراقيين في تركيا، فيما يشكل العرب المسلمون 28% والتركمان 23% والأكراد 7%.


ويتركز اللاجئون العراقيون في إسطنبول بحي كورتولوز الذي يقع في الطرف الجنوبي من المدينة، والقليل منهم استطاع الحصول على عمل بشكل غير رسمي في معامل النسيج المنتشرة في المنطقة، فيما نجح بعض التركمان الذين يتحدثون اللغة التركية في الحصول على عمل بصفة طباخ أو نادل في مطاعم الحي.


يقول باسيل غوريان الذي كان يملك ثلاثة محال تجارية في بغداد تدر عليه نحو 1000 دولار شهريا، إنه ومنذ وصوله إلى هنا قبل عامين هو يعمل في أحد المطاعم براتب 500 دولار شهريا.


ويدفع غوريان 400 دولار إيجارا لشقته ويعيل زوجة وثلاثة أطفال، ويؤكد أن صبره قد نفد وهو في انتظار البت بقبول طلبه كلاجيء في الولايات المتحدة.


وتمنع القوانين التركية إقامة أي لاجىء داخل المدن الكبرى سوى لفترة محددة، لهذا يقيم أكثر من 60% من العراقيين في مدن صغيرة وسط البلاد.


وأجبرت السلطات التركية نزار جرجس على مغادرة إسطنبول والإقامة في مدينة قونية، ولكن جرجس الذي كان يعمل محاسبا قبل مغادرته العراق، ينجح في التسلل مرة كل أسبوعين إلى إسطنبول حيث يعمل في أحد المصانع.


ولكن مصير جرجس التعس لم يقتصر على هذا فقد قامت القنصلية الأميركية في إسطنبول برفض طلبه للقدوم إلى الولايات المتحدة كلاجىء، وهو لا يعرف ماذا سيكون مستقبله في هذه البلاد التي لايعرف فيها حتى لغتها

إبن بغداد
08-01-2008, 06:44 PM بتوقيت غرينيتش
اللاجئون العراقيون في الأردن: نشعر بالذل والمرارة
بين صمت السفارات وصد المفوضية السامية للاجئين

http://www.asharqalawsat.com/2008/01/08/images/news1.453119.jpgعراقي يشوي الاسماك في احد المطاعم في العاصمة الاردنية عمان (رويترز)

"الشرق الأوسط"

المشهد المزمن او الدائم امام أبواب بناية المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة في العاصمة الاردنية عمان لم يتغير منذ سنوات. حشد من العراقيين بمختلف الاعمار، واقفين او جالسين على الارض، تقرأ في وجوههم علامات يأس أكثر منها علائم تفاؤل، يهبون لتوجيه أسئلتهم كلما اطل موظف او موظفة من موظفي المفوضية، وقلما يطل هؤلاء خلال ساعات العمل، وإذا ما أطل أحدهم ستكون إجابته، اتصلوا هاتفيا بنا، فلا نعرف شيئا، أحلنا أوراقكم الى السفارات، وهكذا يجيب عن كل الاسئلة بإجابات جاهزة هي في الحقيقة لا تعطي اية معلومة لأحد ولا تمثل إجابة شافية لأي من السائلين.

ليس هناك سوى حراس البناية وهم موظفون لدى احدى الشركات الامنية الخاصة والذين لا يعرفون شيئا سوى ردع المراجعين بأية طريقة.
من يحالفه الحظ ويدخل الى البناية بعد ان يجتاز بواباتها الصعبة سيحظى بكرسي او بظل يحتمي فيه من حرارة الشمس او برد ومطر الشتاء، لكنه بالتأكيد لن يحظى بجواب كامل من أي من الموظفين.
لم يكن أمامي كصحافي أية فرصة للوصول الى أي موظف، طلبت من احد الحراس ايصال بطاقة التعريف الخاصة بعملي كصحافي الى أي مسؤول، لكن الحارس رفض باعتبار ان ايصال البطاقة الى أي مسؤول ليست من مهماته.
عوائل تداوم على الحضور يوميا الى هذا المكان الذي منعنا حراس المبنى من التقاط اية صورة له وللمتجمهرين باعتبار ان ذلك مخالف للتعليمات الأمنية.
رب عائلة كان يقف الى جوار زوجته التي تحمل طفلة عمرها لا يزيد على ستة اشهر بينما امسك الاب بطفلين آخرين لا يتجاوزان الرابعة والسادسة، قال «الوصول الى هنا يكلفنا الكثير؛ ذلك ان بناية المفوضية بعيدة عن مركز المدينة وهنا يمضي الوقت بطيئا من غير ان نحصل على أي جواب او رد من الموظفين»، سألته عن اسمه، قال «انا ابو حسين وهذا كاف، اخشى ان يقرأوا اسمي ومن ثم يعقدون معاملة لجوئي التي لا ادري ماذا حل بها والى أي مرحلة وصلت».
أبو حسين كان ضابطا في الجيش العراقي وقتل اثنان من اشقائه في منطقة الدورة، وكان مستهدفا كونه شارك في الحرب العراقية ـ الايرانية، على حد قوله، وهو متزوج مرتين، زوجته الاولى في دمشق والثانية اصطحبها معه الى عمان.
ديمة ناصر معلمة سابقة، تركت العراق بسبب الظروف الامنية وبعد ان اختطف زوجها ولم يعد، حسب قولها، قدمت اوراقها الى المفوضية السامية وقيل لها انهم احالوا اوراقها الى احدى السفارات الغربية، تقول «حدث ذلك قبل خمسة اشهر وكلما اتصل بالسفارة المعنية يرفضون اعطاء اية معلومات ويكتفون بالقول، ليس لدينا اية معلومات، وعندما اتصل بالمفوضية يردون علي بأنهم حولوا اوراقي ولا معلومات لديهم عن معاملتي وأنا بحيرة من أمري». نماذج كثيرة من العراقيين الذين يشعرون بالذل والمرارة، حسب تعبير عمار الجنابي، أمام ابواب الامم المتحدة «حيث الانتظار الطويل من غير الحصول على اية نتائج».
- - - - - -
إبن بغداد

( منتديات دجلة )
10-01-2008, 11:12 PM بتوقيت غرينيتش
(صوت العراق) - 10-01-2008


لندن ترفض طلبات لجوء قدمها عراقيون عملوا مع قواتها
لندن الحياة - 10/01/08//

كشف تقرير صحافي بريطاني أمس، أن لندن رفضت لجوء مئات من المترجمين العراقيين العاملين مع القوات البريطانية الى أراضيها، على رغم تعرضهم الى تهديدات في العراق نتيجة طبيعة عملهم.

وأوضحت صحيفة «ذي تايمز» البريطانية أن لندن رفضت لجوء 300 مترجم عراقي من أصل 700 قدموا طلبات عبر وزارة الدفاع البريطانية للاستفادة من خطة الحكومة الخاصة بإعادة توطينهم في بريطانيا.

وأفادت وزارة الدفاع البريطانية أنها أبلغت 170 مترجماً فقط بأنهم سيمنحون حق الإقامة في بريطانيا، لافتة الى أن السلطات البريطانية تدقق حالياً في طلباتهم. ويستطيع العراقيون الذين يستوفون هذه الشروط أن يستقروا في بريطانيا بصحبة أفراد عائلاتهم المعتمدين عليهم مادياً، إلا أن على وزارة الداخلية البريطانية الموافقة على اعتبارهم لاجئين.

وكان 180 مواطناً عراقياً آخرين قدموا طلبات للاستفادة من هذه الخطة والاقامة في بريطانيا، وذلك عن طريق وزارة الخارجية البريطانية، إذ كانوا يعملون لدى البعثات الديبلوماسية البريطانية في العراق. ورفضت السلطات البريطانية طلبات 38 موظفاً عراقياً منهم للاستقرار في بريطانيا أو الحصول على مساعدات مالية.

( منتديات دجلة )
11-01-2008, 07:29 AM بتوقيت غرينيتش
- 11-01-2008

لندن: مينا العريبي : تنطلق من القاهرة اليوم حملة تنظمها الجامعة العربية وتدعمها المفوضية السامية للاجئين التابعة للأمم المتحدة، لمساعدة اللاجئين العراقيين. وتحت عنوان «يد العرب بيد العراقيين»، تساهم 13 قناة فضائية عربية بهذه الحملة. وقال الناطق باسم المفوضية السامية للاجئين بيتر كيسلر لـ«الشرق الأوسط»: «هدفنا جمع التبرعات ونشر التوعية»، مضيفاً ان «الكثير من القادة العرب، خاصة الخليجيين ابدوا كرمهم بتقديم المساعدات للاجئين العراقيين، ولكن مازال المواطنون العرب بعيدين عن القضية ولا يساهمون فيها».
الشرق الاوسط

( منتديات دجلة )
11-01-2008, 11:51 PM بتوقيت غرينيتش
أحيا نادي 14 تموز الديمقراطي العراقي في ستوكهولم بتاريخ 31/12/2007 عيد رأس السنة الميلادية بحفل فني ساهر حضره جمع كبير من أبناء الجالية العراقية في ستوكهولم، وقدمت فيه فقرات فنية منوعة.


http://www.sotaliraq.com/images/stockholm4359843911012008.JPG

في بداية الحفل رحب الفنان عباس البصري بالحضور وهنأهم بالعام الميلادي الجديد، ثم ألقى سكرتير النادي السيد حكمت حسين كلمة قدم خلالها التهاني وعبر عن الأمل بتحقيق الاستقرار والأمن لجميع أبناءه، بعيدا عن سطوة الارهاب والاحتلال والتدخلات الإقليمية ومليشيات القتل والأفكار الظلامية، وبناء العراق الديمقراطي الفيدرالي الموحد.
ومما جاء في كلمة النادي:
"يسعدني أن أحمل لكم تحيات وتهنئة الهيئة الإدارية للنادي ولجانها، بمناسبة الأعياد المتوالية التي مرت علينا وعلى شعبنا العراقي. أيضا أنقل لكم اليوم التهنئة الحارة بمناسبة السنة الميلادية الجديدة متمنين لكم ولجميع من تحبون وأبناء شعبنا العراقي الصابر أن يكون العام الجديد عام خير ومسرة ومحبة وسلام وأن يكون فيه العراق بجميع قومياته وطوائفه قد حقق الاستقرار والأمن والبناء المؤمل والحياة الحرة الكريمة والاستقلال الناجز بعيدا عن سطوة الإرهاب والاحتلال والتدخلات الإقليمية ومليشيات القتل والأفكار الظلامية، وبناء العراق الديمقراطي الفيدرالي الموحد.".

بعدها قدم الفنان جلال جمال مجموعة من أغانية الجميلة وأعقبه الفنان نجم الغريب بتقديم العديد من الأغاني التي أطربت الجمهور كما ساهم الفنان عباس البصري بتقديم عددا من الأغاني التراثية، وتخللت الحفل فقرات منوعة، شارك فيها الضيف الفنان الكوميدي عبد الرحمن المرشدي.

وقدمت أثناء الحفل هدايا قيمة للفائزين نتيجة القرعة التي جرت على أرقام التذاكر، كانت سهرة جميلة وسعيدة ساهم الحضور بتفاعلهم مع المطربين بالغناء والدبكات وتمنى الجميع أن تعم الأفراح والمسرات على شعبنا ووطننا.

( منتديات دجلة )
12-01-2008, 09:20 PM بتوقيت غرينيتش
الجامعة العربية والأمم المتحدة تطلقان حملة لدعم اللاجئين والنازحين العراقيين
قالت الناطقة الرسمية باسم مفوضية شؤون اللاجئين في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عبير عطيفة إن الجامعة العربية أطلقت الجمعة بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة حملة تبرعات لمساعدة اللاجئين العراقيين.

وأوضحت عطيفة في لقاء مع راديو سوا عبر الهاتف أن الحملة التي حملت عنوان "العرب يدا بيد مع العراقيين" تسعى إلى تحقيق هدفين أوضحت أولهما بالقول:

"هدف هذه الحملة بالمقام الأول هو جمع الأموال المادية التي ستضع في حساب خاص في الجامعة العربية، وستقرر الجامعة بعد ذلك وبعد التشاور مع دول الجوار والحكومة العراقية والمنظمات الدولية كيفية صرف هذه الأموال حتى تصل إلى المواطن العراقي المحتاج في دول الجوار والنازح داخل البلد."


وأضافت عطيفة أن الحملة تستهدف أيضا رفع الوعي عند المجتمعات العربية بشأن تقبل اللاجئين العراقيين، مشيرة إلى أن الهدف المهم الثاني هو رفع الوعي لدى المواطن العربي حول معاناة اللاجئ أو النازح أو المهجر العراقي.

وأضافت أنه إذا لم يكن باستطاعة المواطن العربي تقديم الدعم المالي، فإن بإمكانه أن يبتسم على الأقل بوجه الجار أو الشريك أوالطالب العراقي في تلك الدول، لأن كثيرا منهم يتعرض لضغوط نفسية، لأنهم يعتقدون أنهم أصبحوا حملا ثقيلا على مجتمع الدول أو المناطق المهاجرين إليها، حسب قولها.


وأضافت عطية أن الحملة تتضمن عدة وصلات إعلانية تلفزيونية وقصصا إخبارية ووثائقية وشهادات حية للاجئين عراقيين ودعوات للتبرّع لإنشاء الصندوق الخاص بهذا المشروع الذي يشارك فيه عدد من الفنانين العراقيين والعرب في مقدمتهم عازف العود العراقي نصير شمّة.

هذا وتشير بيانات المفوضية السامية لشؤون اللاجئين إلى وجود نحو مليونين و200 الف نازح داخل العراق، في حين يعيش نحو مليونين آخرين في الدول المجاورة مثل سوريا والأردن.

( منتديات دجلة )
14-01-2008, 01:56 AM بتوقيت غرينيتش
(صوت العراق) - 13-01-2008





http://www.alarabiya.net/files/image/large_65189_44147.jpg

اسم البرنامج: من العراق
تقديم: سهير القيسي
تاريخ الحلقة: الجمعة 11/1/2008





ضيوف الحلقة :
أحمد بن حلي (أمين عام مساعد للجامعة العربية)
د. إبراهيم الكرداني (متحدث باسم منظمة الصحة العالمية)
د. عبير عطيفة (المفوضية السامية لشؤون اللاجئين)

سهير القيسي: حياكم الله مشاهدينا أهلا بكم إلى حلقة جديدة من برنامج من العراق، هذه الحلقة الخاصة التي نقدمها اليوم من مقر جامعة الدول العربية في القاهرة.

مشاهدينا اليوم تنطلق أوسع حملة لمساعدة المهاجرين والمهجرين والنازحين العراقيين في العراق وفي الدول المضيفة، هذه الحملة تستمر لمدة ثلاثة أشهر، وتنطلق بالتنسيق مع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين طبعا التابعة للأمم المتحدة، ومع الاتحاد الدولي للصيلب الأحمر ومنظمات الهلال الأحمر وبرنامج الغذاء العالمي ومنظمة الصحة العالمية. هذه الحملة تنطلق برعاية جامعة الدول العربية.


حلقة خاصة.. حملة لدعم المهجر العراقي

إذن أسئلة كثيرة يطرحها العراقيون أمام القوى الفاعلة سواء في المجتمع الدولي أو في داخل العراق، هذه الأسئلة الكثيرة يتصدرها عنوان رئيسي وهو: ما مصير عدة ملايين من اللاجئين والنازحين والمهاجرين والمهجرين؟
إذن في هذه الحلقة ومن هنا في القاهرة نستضيف عدد من الشخصيات المشاركة في هذه الحملة، ولكن قبل أن أبدء معكم كالمعتاد نتابع هذا التقرير الذي أعده الزملاء في مكتبنا في بغداد وراجعين.

جواد الحطاب: وظلم ذوي القربى أشد مضاضة، لكن ذوي القربى هم حاضنة النسيج العراقي المتآلف عبر مئات السنين، إنما الغرباء والسياسي فرق تسد هم من كان وراء الفتنة الطائفية والتهجير حتى التبس الأمر على المعنيين والتبست الأرقام.
سعيد اسماعيل حقي (رئيس هيئة الهلال الأحمر العراقية): يصير نزوح يعني مثل كثبان الرمل بتصير مثل الأمواج، يروحون من هالمكان لهذا المكان. استقرار كامل بعد ما كو، أنت تعرف أن الإنسان لما أكو أمان يحتاج إلى وقت حتى تصير عنده ثقة والأمان هذا يدخل إلى قلبه.

جواد الحطاب: أكواخٌ وخيمٌ متداعية، وظروف صعبة تتمثل بقلة الغذاء وعدم صحية المكان وانعدام الموارد، أما ضغط العوز المفرط فقد كان ضحيته الأولى وليست الأخيرة هم الأطفال الذين يشكلون ما نسبته 70%، والذين أصبحت المدرسة والكتاب حلما صعب التحقق على المدى القريب.
المهجرون تحت سندان الإرهاب ومطرقة التضاربات السياسية، وعتبٌ لا ينقطع على الدولة والمنظمات الإنسانية والتي نادرا ما تأتي إلى أمكانهم البديلة فيضطرون إلى الوقوف على أبوابها بكل ما يحمله الوقوف من مهانةٍ واستخفافٍ بالإنسان. جواد الحطاب - لبرنامج من العراق.


كيف تعامل الدول المضيفة اللاجئين العراقيين؟

سهير القيسي: حياكم الله من جديد مشاهدينا، وضيفنا في هذا الجزء من حلقة برنامج من العراق هو السفير أحمد بن حلي الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية، مرحبا بك سعادة السفير، إذن على ضوء هذه الحملة التي نغطيها في هذه الحلقة من برنامج من العراق، أسألك عن تعاطي الدول المضيفة مع مشكلة النازحين والمهجرين والمهاجرين العراقيين كيف تجدها؟
أحمد بن حلي: تعرفين أن هذا اليوم اللي هو ينطلق بالتعاون بين الجامعة العربية والمفوضية السامية التابعة للأمم المتحدة للمهجرين، أيضا بمبادرة وجهد مشكور للفنان العراقي الكبير نصير شمه، هو الهدف تسليط الضوء على هذا الجانب من الأزمة العراقية وتداعياتها وهو المهجرين خارج العراق والنازحين داخل العراق، الجانب الثاني أننا نريد أن نوضح للرأي العام العربي أن العراق الذي يعيش الآن في ظروف من أصعب الظروف في تاريخه الحديث محتاج إلى وقفة تضامنية رمزية معه، العراق القوي الكبير المعطاء الذي كان دائما إلى جانب قضايا أمته العربية، سواءٌ في الحروب التحريرية أو في قضية العرب الكبرى فلسطين كان دائما حاضرا بأمواله بمعداته بأرواحه، جاء الوقت على الأقل.. على الأقل من الدول العربية أن تساهم بشكل رمزي للمساهمة في مساعدة هؤلاء المهجرين، الذين أغلبهم موجود هنا في سوريا الشقيقة وفي الأردن الشقيق بالإضافة إلى مجموعة في لبنان وفي مصر، سؤالك على الدول العربية اللي الآن تستضيف أن أقول كلمة تستضيف لأنها تستقبل أشقاء لها محتاجة إلى دعم، لأن ما يزيد على مليون ومئتين ألف في سوريا حوالي مليون في الأردن هذا عدد كبير، لا بد من مساعدة الدول العربية، من مساعدة الحكومة العراقية وعليها المسؤولية الأولى. ومساعدة أيضا المنظمات الأخرى للتخفيف من معاناة هؤلاء، ونحن منذ أن بدأت هذه الأزمة في التفاقم كجامعة العربية نتابع هذا الموضوع وإن كان في كثير من الأحيان بعيدا عن الإعلام.

سهير القيسي: ولكن يعني لاحظنا أنه هذه الحملة أتت بمسعى من فرد وهو الفنان نصير شمه، ويعني رعايتكم لهذه الحملة مشكورة من قبل الجامعة العربية، ولكن من يراقب وضع هؤلاء المهاجرين والمهجرين يجد أن التوقيت يعني جاء متأخر، وخاصة أنه الآن أصبح فوق الأربع ملايين لاجئ لماذا هذا التأخر حتى بدأنا الآن وقفة تضامنية من المنظمات الدولية من جامعة الدول العربية ونداءات للدول العربية؟
أحمد بن حلي: يمكن بالنسبة لهذا اليوم أو الحملة التضامنية اللي على فكرة هي الآن تحت شعار.. تنظم تحت شعار "يد العرب بيد العراقيين" بمعنى لا بد أن نساعد أشقائنا في العراق كحفلة أو تظاهرية تضامنية، ولكن بالنسبة لنا كجامعة عربية كعمل لمساعدة هؤلاء لم يبدأ اليوم، منذ سنة كان هناك هنا في مقر الجامعة العربية جلسة خاصة مع بوتيريس اللي هو رئيس المفوضية التابعة للأمم المتحدة هنا في الجامعة، وقدم تقرير وهذا التقرير وزع على الدول العربية، كان هناك أيضا قرار من جامعة الدول العربية في سبتمبر الماضي خاص بهذا الموضوع، ونحن هنا في الجامعة العربية هناك وحدة خاصة تتابع هذا الموضوع، سواء فيما يتعلق بمشاكل التأشيرات أو مشاكل الدراسة أو مشاكل الصحة، وذلك من واجب الجامعة العربية ومن مسؤوليتها أن تتابع هذا الموضوع ولا تعلن عنه، ولكن عندما اشتدت هذه الأزمة وأصبحت لها تداعيات خطيرة، يعني لا يمكن نتصور أن حوالي 60 أو فوق 60% من أطفال هؤلاء لا يدخلون المدارس.

سهير القيسي: في سوريا 67% سعادة السفيرة لا يدخلون المدارس إما بسبب الفقر والعوز أو بسبب بعض الأطفال.. يعني تصور سعادة السفير يعمل ليعيل أهله للأسف، هذا يجرنا للحديث عن زيارة وزير الخارجية العراقي قبل أيام ولقاءكم بالسيد هوشيار زيباري، هل تحدثتم إليه عن مساعي ربما عن جهود يجب أن تُبذل من قبل الحكومة؟ أو خلينا نحدد عن خطط مستقبلية من قبل الحكومة العراقية لإعانة النازحين والمهجرين من مناطقهم داخل العراق؟
أحمد بن حلي: فعلا كان هذا الموضوع قد طُرح وأبلغناه بهذه الحملة اللي تنظمها الجامعة العربية على أساس أن الإخوان في مندوبية العراق الأخ السفير رعد الألوسي مساهم معنا ومشارك، وفي الصورة تماما، وينقل الصورة. وربما كان هناك شرح من الأخ وزير الخارجية هوشيار زيباري أن الحكومة العراقية تضع هذا الموضوع من ضمن الأولويات، وأن هناك أموال رُصدت فعلا لمساعدة هؤلاء المهجرين.

سهير القيسي: كم من الميزانية ما ذكر؟

أحمد بن حلي: لم يذكر الرقم، ولكن أبلغنا بأن هناك الآن مبلغ رُصد لمساعدة هؤلاء المهجرين اللي هم في خارج العراق والنازحين، ولا ننسى كذلك ما يزيد عن اثنين مليون نازح داخل العراق من مناطقهم، هذا كذلك من أحد القضايا الأساسية لا بد من معالجتها والنظر إليها، وتخفيف معاناتهم ومساهمة في إعادة إسكانهم وتأهيل مناطقهم.


أين وصلت مساعي الجامعة العربية في المصالحة الوطنية؟

سهير القيسي: طيب هذا طبعا له صلة وثيقة طبعا الوضع الأمني وإفرازات الوضع الأمني والهجرة والنزوح، له صلة وثيقة بموضوع المصالحة الوطنية، وكان للجامعة العربية مساعي حثيثة في موضوع المصالحة الوطنية أين وصلت مساعيكم؟ لحد الآن تعلم سعادة السفير لا يمكن الحديث عن بوادر حتى لمصالحة وطنية.
أحمد بن حلي: طبعا ما فيش شك أن المصالحة الوطنية لا زلنا ننظر لها بأنها تشكل المنطلق الأساسي والمفتاح لحل الأزمة العراقية، اللي كلنا نعرف مدى تعقيدها ومدى تداخل الوضع الداخلي مع الوضع الإقليمي مع الوضع الدولي، ولا زلنا نُصّر في الجامعة العربية بأن تحقيق الوفاق والمصالحة بين العراقيين مكونات الشعب العراقي، ونحن نعرف أن دائما العراق كان بمكوناته ونسيجه هو مصدر إثراءه وقوة عطاءه، وهذا الإثراء هو اللي ميز العراق اللي نعرفه كلنا على مدى التاريخ، فموضوع المصالحة الآن الجامعة العربية بعد الاتصالات وجسّ النبض مع مختلف القوى العراقية سواء الموجودة في السلطة رئاسة الحكومة ورئاسة الجمهورية أو خارج السلطة، المعارضة خارج السلطة من أحزاب بعد رصد يعني لوجهة نظرها وماهيتها، الآن نحن بصدد التفكير الجدي في الذهاب بوفد إلى العراق وتقديم تقرير لوزراء الخارجية، وقبل ذلك للسيد الأمين العام لكيفية إعادة إحياء مبادرة الجامعة العربية بالنسبة للمصالحة الوطنية، ونحن نعرف أن هناك وزارة خاصة بالمصالحة الوطنية، ولا بد أن يكون هناك تنسيق ما بين الجامعة العربية وهذه الوزارة ومختلف الدوائر العراقية، ومختلف أيضا مكونات الشعب العراقي سواء المراجع الدينية السياسية أو العشائر اللي تلعب الآن كذلك دور مهم.

سهير القيسي: من ستلتقون ومتى هذه الزيارة سعادة السفير؟


أحمد بن حلي: إن شاء الله خلال هذا الشهر، ولكن لا زلنا بصدد يعني وضع الترتيبات اللازمة له.

سهير القيسي: نجد أنه.. نعود إلى موضوعنا موضوع اللاجئين العراقيين، نجد أنه مثلا الأردن الآن سمحت بالتعليم لخمسين ألف.. إذا كان العدد صحيح.. من الأطفال العراقيين، طيب نسبة كبيرة من الأطفال وهم النسبة الأعظم من النازحين والمهاجرين والمهجرين لديهم مشكلة كبيرة في التعليم، هل من خطط؟ هل من تنسيق مع هذه الدول العربية وأخص هنا بالذكر سوريا اللي تتحمل العبئ الأكبر طبعا والأردن لتعليم الأطفال أو لمساعدتهم؟
أحمد بن حلي: طبعا نحن الآن يمكن ثلاث يعني جهات مهمة تعمل على هذا الموضوع، المفوضية السامية للاجئين تابعة للأمم المتحدة وهي الآن في عين المكان وتسجل هؤلاء، والحكومة العراقية، والجامعة العربية. وتعريفين كان هناك في السنة الماضية اجتماع هام في جنيف حول هذا الموضوع، وشارك فيه ما يربو عن 60 دولة ومؤسسة، وكان موضوع المهجرين العراقيين هو الموضوع الأساسي، الآن هناك مشكلة، طبعا الهدف الأساسي أن هؤلاء موقتين والهدف الأساسي هو إعادتهم إلى بلدهم إلى أن يعودوا، لا بد حل مشكلة كما تفضلتي الدراسة وبالذات الأطفال العراقيين، لأننا نعتبر هذه جريمة في حق كل عربي إذا كان هناك طفل عراقي لم يتعلم، لأن معناها الأطفال معناها مستقبل العراق.

سهير القيسي: طبعا نحن أمامنا مشكلة كبيرة هي مشكلة الأمية، ونذكر أن نهاية السبعينات أصلا العراق أعلن بأنه بلد خالي من الأمية على ما أذكر، الآن نحن أمام إفراز جديد بهذه..
أحمد بن حلي: مع الأسف موضوع الثاني هو موضوع الصحة، لأن هؤلاء محتاجين كذلك إلى العلاج.. إذن الموضوع الدراسة وموضوع الصحة، وموضوع كذلك الإقامة سواء النواحي القانونية أو النواحي المعيشية، لأن ما يربو على 45% من هؤلاء المهجرين هم تحت الفقر تحت العوز، لأنه في بعض يعني بعض الشخصيات العراقية اللي غادرت العراق لها إمكانيات واشترت، لكن ليس هذا هو هؤلاء، هذه أقلية بسيطة. ولكن لا بد أن ننظر.. بقيت الشريحة الكبرى اللي فعلا محتاجة إلى دعم مادي ودعم مالي، وكما قلت لك ثلاث يعني جهات هذه تحاول أن تساعد الدول المضيفة اللي هي سوريا والأردن في هذا المجال.

سهير القيسي: إذا الحملة رح تستمر سعادة السفير لمدة ثلاثة أشهر ونتمنى أن تحقق أهدافها، شكرا جزيلا على وجودك معنا في هذه الحلقة من برنامج من العراق، سعادة السفير أحمد بن حلي أمين المساعد لجامعة الدول العربية. مشاهدينا نبقى مع فاصل راجعين بعد الفاصل نكمل هذه الحلقة الخاصة من القاهرة.
[فاصل إعلاني]

سهير القيسي: إذن أهلا بكم من جديد مشاهدينا، اليوم هو اليوم الفعلي لانطلاقة الحملة حملة يد العرب بيد العراقيين، وهي الحملة المخصصة لدعم المهجرين والمهاجرين العراقيين سواء في العراق النازحين في العراق والمهجرين والمهاجرين إلى الدول العربية، نحن الآن كما تشاهدون مشاهدينا في أحد ورش العمل في أحد الفضائيات المشاركة لدعم هذه الحملة، اليوم هو يوم مفتوح لجمع تبرعات، وأيضا فقط أشير إلى أن رجال الدين اليوم في العراق وفي الدول العربية وفي خطبة الجمعة دعموا هذه الحملة وأشادوا بها، هذه الحملة كما ذكرنا في الجزء الأول ترعاها جامعة الدول العربية، معي أحد الداعمين بشدة والمشاركين في هذه الحملة د. إبراهيم الكرداني المتحدث باسم منظمة الصحة العالمية، مرحبا بك دكتور.
د. إبراهيم الكرداني: أهلا بك يا سهير وأهلا بكل المشاهدين ونتمنى كلهم كده يكلموا بعض عشان أكثر وأكثر يتفرجوا عشان الدعم يكون أكبر وأكبر.


الأوضاع الصحية للمهجرين العراقيين

سهير القيسي: بإذن الله، أحب أسألك عن الأوضاع الصحية كونك متحدث باسم منظمة الصحة الأوضاع الصحية للمهاجرين والمهجرين العراقيين؟
د. إبراهيم الكرداني: في الواقع سهير طبعا الأوضاع الصحية تختلف من دولة لدولة، عندنا طبعا في سوريا موجود الكمّ الأكبر، فيه في الأردن فيه في مصر وفي احتياجات خاصة لكل منهم، لو بصينا على الفئات العمرية لو بصينا على الأمهات لو بصينا على الأطفال، الأطفال طبعا بتكون أمراض كثيرة تتزايد، فصل الشتاء بجيب معه أمراض الصدر وفصل الصيف تكون أمراض الإسهال أكثر، والاحتياجات كبيرة جدا. أنا مش عايز أدخل في التفاصيل الصحية، أنا عايز أتكلم النهار ده نناشد كل المتفرجين معنا عايزين دعم، الدعم ده نوجهه للأطباء نوجهه للمستشفيات، عايزين الكل يكون معنا يا سهير، عايزين نقول لكل الناس حتى لو ما عندكش فلوس تعطي وتقول لأ، يمكن لو أديّ أهلي أولى آه إديّ أهلك لكن كلنا أهل، العراق وإحنا إخوات فلازم..

سهير القيسي: نعم إحنا قلنا من أيام واليوم نتحدث عن دعم لهذه الحملة، حتى الآن هل من داعمين وجدتم داعمين كثر مثلا أو داعمين بمبالغ كبيرة ممكنة حتى نتفاءل؟
د. إبراهيم الكرداني: أنا الحقيقة طبعا أقول التفاؤل موجود، التلفونات ما بطلتش ترن من وقتها، وفيه قسم خاص بكمّ التبرعات اللي جاي يقول لنا أد إيه بالضبط مش معاي، لكن عارف إن الدعم جاي بالكامل لأهل العراق، فيه تحول كبير جدا عم يحصل يا سهير، الناس كلها يمكن ما كانوش حاسين بالمشاكل اللي تقابل العراقيين في كل الدول يوم بيوم، وده يمكن لوحده لو حصل رح نعتبره نجاح كبير جدا، لأن كل الناس رح تبتدي تبص أكثر، تبتدي تنضم أكثر، وتعطف أكثر وأكثر، يعني ساعات الابتسامة لوحدها دي صدقة، الابتسامة لو حد قابلك وما سدش الطريق لما تجي تطلبي عمل ده مهم.

سهير القيسي: طيب اسألك عن موضوع آخر أنا رح أتحدث هنا وأخص على السريع موضوع ازدياد نسبة السرطانات في جنوب العراق، يعني إحنا عندنا زيادة نسبة 20% عند الأطفال، وعندنا 21% من سرطانات الثدي للأسف في البصرة والمحافظات الجنوبية، الآن تشوف فيه خطط ممكن تساعد العراقيين، وتعرف التشخيص عنا ضعيف العلاج عنا ضعيف، الخطط الآن؟
د. إبراهيم الكرداني: انت حطيتي كلامك على نقطة مهمة جدا، أنا نفسي فعلا طبعا منظمة الصحة العالمية تقوم مع المنظمات الأخرى ببحوث لمعرفة الكمّ أد إيه بالزبط وأين يتواجدوا، عايزين مع المفوضية السامية نشوف أولويات احتياجات الناس إيه عشان نفعّل الكلام اللي بنقوله، مايكونش مجرد كلام نقدر نقول فلان محتاج لكذا، مين اللي يقدر يقدم الدعم الفلاني. فالسرطانات من الأمراض المهمة للغاية تتكلف كثيرا، يا جماعة عايزين مستشفيات، الحكومات في الثلاث دول تفتح أبوابها والخاصة أيضا يقولوا السراير الفلانية ممكن ندّي.

سهير القيسي: بهذا النداء ننهي لقاءنا وياك د. إبراهيم شكرا جزيلا على مشاركتك ودعمك شكرا جزيلا..
د. إبراهيم الكرداني: بشكرك جدا وبتمنى التوفيق يا رب.. يا رب لكل أهل العراق.

سهير القيسي: مشاهدينا الآن نبقى مع فاصل فيه النداءات اللي وجهها النجوم العرب لدعم هذه الحملة راجعين.
نور الشريف (ممثل): 67% من الأطفال المهجرين مايقدروش يروحوا المدرسة، كثير من المهجرات أرامل، الكثير من الرجال المهاجرين لخارج العراق لا يجدوا فرصة عمل ازاي يقدروا يعيشوا؟ ازاي نحافظ على مجد العراق لو ما وقفناش جنبهم.
يسرا (فنانة): الأطفال والنساء والشيوخ والشباب كل دول محتاجين مساعدتنا.
- وقفتنا مع شعب العراق هي وقفة لأنفسنا وقفة لمصير الشعب العربي.
- نسيبهم كده في العراء بدون مساعدة.. مساعدة اجتماعية مساعدة مادية مساعدة صحية.
- ياريت كلنا نقف جنبيهم.
- 4.5 مليون لاجئ من غير مأوى من غير أكل من غير شرب، وبالطبع طبعا من غير مدارس ولا تعليم، السؤال هل رح ينفع ننام وإحنا ضميرنا مرتاح بالرغم من أننا أغنى أمة في العالم؟


تعريف.. من هو اللاجئ؟

سهير القيسي: إذن أهلا بكم من جديد مشاهدينا، ما زلنا في أحد ورش العمل لدعم هذه الحملة "يد العرب بيد العراقيين" لإعانة المهاجرين والمهجرين العراقيين، معي هنا في هذه الورشة د. عبير عطيفة وهي المتحدثة الإعلامية باسم المفوضية السامية لشؤون اللاجئين، اسألك عن موضوع مهم وهو أن الآن نتحدث عن أكثر من أربع مليون مهاجر ومهجر، فقط 200 ألف بحسب الأرقام الأخيرة يعتبر لاجئ، أما الآخر فهو يا أما موجود ويعلم الكثير يا أما عن طريق فيزا سياحة زيارة، أو بطريقة غير شرعية. وإذا كان بطريقة غير شرعية طبعا رح يترتب عليه تبعات كبيرة، ليش العدد قليل منهم يعتبر لاجئ؟
د. عبير عطيفة: أعتقد الإجابة على سؤالك يجب أن تبدأ بتوصيف من هو اللاجئ؟ اللاجئ هو كل من اضطر إلى الخروج من وطنه بسبب خوف له ما يبرره من اضطهاد أو عنف يتعرض له بسبب عرق أو دين أو جنس، وبالتالي إحنا أي شخص خرج من حدود العراق نعتبره.. ووصل إلى مكاتب المفوضية طالب التسجيل نعتبره لاجئ، يعني يتم توصيفهم بصورة مختلفة، في بعض الدول هم طالبي لجوء، بعض الدول هم لاجئين، على حسب التعامل مع الحكومات. أبواب المفوضية مفتوحة نحن نقوم بتسجيل كل من يأتي إلى مكتب المفوضية، ويشعر أن التسجيل مع المفوضية سيضيف له شيئا أو سيساعده في حل المشكلة..

سهير القيسي: ما الذي يضيفه؟ يعني ذهب ممكن المواطن العراقي في أي بلد عربي وأخذ رقم من المفوضية، شنو اللي رح يضيف له هذا الشيء وشلون ممكن يحميه؟
د. عبير عطيفة: في كل دولة الأشياء اللي تقدمها المفوضية تختلف، مثلا بمصر إذا ذهب المواطن العراقي لمكتب المفوضية قام بالتسجيل، بعد تسجيل ورقة الحماية نعطيه شيء يطلق عليه ورقة الحماية، يذهب بورقة الحماية وعن طريقها يقنن إقامته بصورة الشرعية في مصر، في سورية ورقة الحماية هي تساعد المفوضية في التدخل عند حالات معينة، إذا كان هناك ترحيل أو إذا كان هناك أزمة معينة يمر بها هذا الشخص.

سهير القيسي: ماذا عن الأردن؟ هناك الكثير في الأردن يقول آخذ الكرت وأروح وما يعتبروني إني أنا لاجئ، وأحيانا أتعرض لممارسات صعبة؟ وفي لبنان البعض منهم يسجن هذه الحالة؟
د. عبير عطيفة: طبعا هي ورقة اللجوء أو ورقة الحماية التي تعطيها المفوضية هي يعني بين الدول والحكومات تحترم هذه الورقة، ولكن في الآخر يعني تبقى قوانين التأشيرات والإقامات من اختصاص الدول المضيفة، إحنا نتفاعل ونتحاور بصورة مستمرة مع دول الجوار لتقنين وتسهيل إجراءات إقامات العراقيين، وإعطاءهم يعني الصفة الشرعية للإقامة في هذه الدول. ولكن في آخر المطاف هي قوانين تحكمها سيادة دول وليس لنا السيطرة عليها، ولكن ما نستطيع فعله أنه إحنا عن طريق التسجيل نقوم بمسح.. أولا بنتعرف على الاحتياجات، بعض الفئات الأشد احتياجا يعني تستلزم المساعدة بصورة يعني ملحة، في بعض الحالات الصحية الحرجة يعني يكون ليها تصور معين علاج بصورة يعني سريعة، بعض الحالات القليلة جدا ولكنها الأشد احتياجا والتي لا تتوفر لها أدنى يعني مقومات الحماية في دول الجوار، يكون لها فرص إعادة توطين في الخارج سواء كان..

سهير القيسي: على ضوء هذه الحملة الآن كلمة أخيرة نختم بها البرنامج، تأملون الشيء الكثير من هذه الحملة؟
د. عبير عطيفة: إحنا أول حاجة نأملها أن يعني يكون هناك تعاطف من الشارع العربي مع المواطن العراقي، في كثير من الدول فيه حالة تذمر، يعني كثيرا ما نسمع العراقيون يعني غلوا الأسعار، ارتفعت أسعار العقارات، كثير من الناس يعني يواجهوا صعوبة في التعامل مع المجتمعات المضيفة لهم، وبالتالي يعني أنا أعتقد أنه حتى غير جمع التبرعات ولو أنها مهمة جدا جدا ومطلوبة بصورة أساسية، يجب أن يكون هناك يعني حملة ابتسامة في وجه كل مواطن عراقي..

سهير القيسي: وتفهم واحتضان ما ننسى إحنا العراق أيضا عندما مرت بعض الدول العربية احتضن أبناءها، شكرا جزيلا دكتورة شكرا على المشاركة ودعم هذه الحملة.
د. عبير عطيفة: شكرا جزيلا.

سهير القيسي: مشاهدينا انتهت هذه الحلقة الخاصة من القاهرة من برنامج من العراق، أشكركم على طيب المتابعة. ودائما أذكركم ببريد الحلقة الإلكتروني لآراءكم احنا بانتظارها fromiraq@alarabiya.net شكرا لكم راجعين الأسبوع الجاي.

( منتديات دجلة )
15-01-2008, 01:22 AM بتوقيت غرينيتش
15-01-2008



الأردنيون ينافسون العراقيين في أكل «السمك المسكوف» و«الكباب البغدادي»


http://www.asharqalawsat.com/2008/01/15/images/daily1.454052.jpg
عمان: معد فياض



يعوض العراقيون في العاصمة الاردنية عمان عن حنينهم لبلدهم بطرق عدة لعل الطعام العراقي ابرزها واللقاء في المطاعم العراقية التي انتشرت بشكل لافت في كل ارجاء المدينة بجزئيها الشرقي والغربي الراقي، حيث تقدم الوجبات العراقية على انغام الاغاني البغدادية التي تشكل خلفية المشهد. والمعروف عن افراد العائلة العراقية عدم تناولهم طعام غدائهم، فترة الظهيرة او بعد الظهر، وهي الوجبة الرئيسية يوميا ما لم يجتمع كل افراد العائلة الذين يقيمون في بيت واحد، اما اذا كان الابناء متزوجين فانهم يجتمعون في العطلات الاسبوعية في بيت العائلة الرئيسي لتناول الطعام مع العائلة. في عمان تتكرر هذه الظاهرة ولكن في المطاعم العراقية، حيث تجتمع في احيان كثيرة عدة عوائل حول مائدة كبيرة او عائلة واحدة لتناول الوجبات العراقية المعروفة بتنوعها واحتوائها على اللحوم سواء كانت حمراء او بيضاء. لقد نقل العراقيون، كأي جالية عربية أخرى، تقاليدهم الحياتية الى عمان منذ ان وصلوها باعداد كبيرة في أوائل التسعينات من القرن الماضي، وضمن ما نقلوه هو المطبخ العراقي الذي يختلف كثيرا عن المطبخ الاردني عبر المطاعم العراقية. كان اول محل لتقديم الوجبات العراقية عبارة عن مطعم شعبي صغير للغاية يقع عند احد مداخل جبل القلعة المطل على الساحة الهاشمية وسط البلد حيث يوجد عدد كبير من العمال العراقيين، كان هذا المطعم يقدم طبق وجبة عراقية شعبية هي عبارة عن رز ومرقة فاصولياء مجففة والتي تعرف شعبيا باسم (يابسة). ومن اسم هذه المرقة التي لا يوجد مطعم عراقي في بغداد او خارجها الا ويقدمها، اختار الدكتور علي زيني وهو مصمم مواقع الانترنت عنوانا لموقعه «yabsa.com» الخاص بنشر تعليمات طبخ الوجبات العراقية بما فيها الحلويات. ومع ازدياد اعداد العراقيين بدأت بعض المطاعم العراقية بالظهور في الجانب الغربي او بما يعرف بعمان الغربية الذي يضم الاحياء الراقية من العاصمة الاردنية، فكان اقدم وأشهر هذه المطاعم هو مطعم سومر عند دوار الواحة، والذي اجتذب عددا كبيرا من الزبائن الاردنيين والعراقيين بعد ان اكتسب شهرة واسعة بخصوصية الوجبات العراقية التي يقدمها. كانت المفاجأة بالنسبة لهذه المطاعم هي تزايد الزبائن الاردنيين حتى ان عددا غير العراقيين الذين صاروا يرتادون المطاعم العراقية في عمان ينافس عدد العراقيين انفسهم مما شجع ذلك اصحاب رؤوس الاموال من العراقيين على فتح المزيد من المطاعم العراقية.
في جولة لـ«الشرق الاوسط» بين المطاعم العراقية في عمان خرجنا بنتيجة ان هناك مطاعم عراقية متخصصة في نوعية الوجبات التي تقدم بل وفي الاوقات التي تقدم فيها، مثلا هناك مطعم خاص بالفطور العراقي التقليدي (تشريب الباقلاء) وهو عبارة عن خبز عراقي منقوع بمرقة الباقلاء الجافة المسلوقة، ومطعم خاص بتقديم السمك والدجاج المشوي بالتنور على الطريقة البغدادية او شواء السمك حسب طريقة المسقوف (المسكوف) وهي طريقة بغدادية ذاع صيتها عبر العالم في تحضير السمك وشيه على اوتاد خشبية على مسافة ليست قريبة جدا من النار ليأخذ وقتا طويلا لتحضيره بينما تكون العائلة قد استغلت هذا الوقت بتبادل الاحاديث.


احد اشهر المطاعم العراقية في عمان هو «مطعم البلام» الواقع في حي الرابية الراقي والذي يزدحم كل يوم بالعوائل العراقية، حتى انه تحول الى ملتقى دائم لهذه العوائل. وتقول (ام حيدر) صاحبة المطعم والتي تشرف بدقة على ما يقدم من وجبات، «لقد فكرت بمشروع يجمع العراقيين هنا حيث لا يوجد منتدى او مركز تلتقي فيه العوائل العراقية فلم اجد افضل من مطعم يكون على درجة عالية من النظافة والذوق والاهم من ذلك الاهتمام بنوعية الوجبات التي تقدم فكان البلام». و(البلام) مفردة مأخوذة من البلم وهو الزورق البغدادي الذي يستخدم للنقل او لصيد الاسماك من نهر دجلة، لهذا يتميز هذا المطعم بنوعية الاسماك النهرية المشوية في التنور اضافة الى بقية الوجبات العراقية.


تقول ام حيدر، «حتى احافظ على نوعية الزبائن، وغالبيتهم من العوائل العراقية والاردنية، كان يجب ان احافظ على نوعية الطعام الذي يطبخ تحت اشرافي مباشرة ولا ادع اية وجبة او صحن يخرج للزبائن قبل ان اتذوق نوعيته واتأكد من جودتها، لهذا حافظت على مستوى المطعم».


المثير في موضوع انتشار المطاعم العراقية هي انها اضافت عنصرا جديدا لنوعية الطعام في العاصمة الاردنية التي تنشط السياحة فيها وصار امام السائح العربي، الخليجي خاصة، وحتى الغربي خيارات جديدة. فبالاضافة الى المطاعم الاردنية والفلسطينية واللبنانية والمغربية والصينية ومحلات الوجبات السريعة، جاءت المطاعم العراقية والتي لم تؤثر على المطاعم الاردنية المحتفظة بنوع وجباتها وزبائنها.


الشرق الاوسط

( منتديات دجلة )
15-01-2008, 01:25 AM بتوقيت غرينيتش
15-01-2008



أيها العربان : تصدقوا على العراقيين المسكين والشحاذين الله يكثر خيركم !! ــ مهدي قاسم


ثمة نية عند البعض لقيادة حملة ( إنسانية ؟ ) بهدف نشر " توعية عروبية " موجهة إلى الشارع العربي المتحجر أصلا إنسانيا ، بهدف توعيته و إثارة شفقته و رأفته و استدرار عطفه و تعاطفه إزاء اللاجئين العراقيين المساكين !! ، ليكون المواطن العربي على علم و إطلاع بخصوص كون المواطن العراقي لاجئ و مسكين وشحاذ ويعيش تحت ظل ظروف صعبة و قاسية وبالتالي فهو بحاجة إلى صدقة وإحسان !! ولهذا فإنه بحاجة إلى مساعدة وعون من أبناء الأمة العربية المجيدة والكريمة !! ..
تصوروا و تخيلوا حجم المهزلة و المذلة !..


و كأنما أبناء يعرب ، لا يعرفون ولا يعلمون ، بأن ملايينا من العراقيين مشردين ومهجرين ونازحين في داخل العراق و خارجه ، بسبب أعمال العنف و الإرهاب العاصفة في العراق ما يقارب من خمس سنوات و حتى الآن ، و هي الأعمال الإرهابية التي أصلا الشارع العربي نفسه يحرّض عليها و يشجعها ويدافع عنها معنويا وماديا وتجنيدا تنظيما و إعلاميا ، مبررا ذلك بحق " مقاومة الاحتلال " وقتل عملاء الاحتلال من العراقيين الخونة!!..


فمن وجهة نظر الشارع العربي ، أن كل مَن فرح وابتهج لسقوط النظام السابق ويعمل في مؤسسات الدولة و الحكومة ، فهو خائن بالضرورة ، لأن عمله هذا يُعد بشكل من الأشكال ، تعاونا مع الاحتلال ومن ثم فإنه يستحق القتل و الذبح ، و بما أن غالبية الشعب العراقي قد سرت و أغبطت لزوال النظام السابق ، فإنها تستحق القتل و الذبح و التشريد وكل المعاناة الأخرى ، من وجهة نظر غالبية العربان !!..


بل إن الشارع العربي يعتبر معاناة و محن العراقيين الحالية ، هي تحصيل حاصل و نتيجة طبيعية لإسقاط النظام السابق بالقوة ، فلو لم يسقط النظام الديكتاتوري السابق لما حصل ما حصل ، إذ أن بطلهم العظيم صدام ــ وفقا لقناعاتهم البليدة ولجهلهم وتعصبهم القومي الأخرق ــ وهو الوحيد والفريد والرئيس العتيد ، الذي كان قادرا على ضبط الأمن والاستقرار في العراق ، ناهيك عن تحرير الأراضي العربية المحتلة من المحيط حتى الخليج ، ليتبع ذلك توزيع الثروات النفطية العربية بين أبناء الأمة العربية بالعدل و القسطاط !!!..


إذن فأن غالبية العرب يعتبرون معاناة العراقيين الراهنة ، ومن ضمنها معاناة اللاجئين إلى دول الجوار ، ما هي إلا الدليل الدامغ ، على صحة موقفهم الرافض والمعارِض لإسقاط النظام السابق ، و تاليا فأن هذه المعاناة والكوارث والفجائع انعكاس مباشر لسلوك الخطأ الذي ارتكبه العراقيون عندما استحسنوا عملية إسقاط النظام البائد و فرحوا لها !! ، وإن عليهم الآن أن يدفعوا ثمن ذلك الخطأ و الخيانة الوطنية الفاحشة بشكل باهظ و غال !!..
فالعراقيون يستحقون ما يعيشونه من محن و كوارث و مأساة ، وفقا لهؤلاء العربان من أبناء الغربان ..
إذن إنه جهد عبثي و عقيم ، بل و حتى عديم الجدوى تماما ، تلك المحاولات ، التي تجري من أجل توعية الشارع العربي بمعاناة اللاجئين العراقيين ، تلك المعاناة التي باتت في حقيقة الأمر مصدر شماتة لهؤلاء العربان ، أكثر مما أن تُثير فيهم مشاعر عروبية أو إسلامية أم إنسانية تضامنية !..
وخاصة بات من المعروف بأن غالبية العرب و المسلمين يتحدثون عن القيم الإنسانية وأعمال الخير و الإحسان نظريا ، ولكن عمليا و تطبيقيا فهم بعيدون عنها كل البعد عن هذه القيم الإنسانية ..
إضافة إلى عدم وجود أي تقليد تطوعي راسخ عندهم على هذا الصعيد ! ..
ولكن هل حقا أن المواطن العراقي بحاجة حقا إلى عطف و إحسان و رأفة العربان ، في الوقت الذي يعتبر بلده غنيا وقادرا بثرواته الهائلة على إعالة عدة شعوب أخرى في آن واحد ، لو ..
نقول لو أن لديه حكام و ساسة من شرفاء و نزيهين و مخلصين للأمانة الوطنية ، التي قسموا اليمين بدينهم و شرفهم الوطني ؟! ، من أجل الحرص عليها من أجل خدمة المواطن العراقي ، واحترام كرامته وخلق ظروف ومناخ رفاهيته و أسباب وعوامل حياته المريحة أو السعيدة ؟؟! ..
ومن ثم أليس من الأجدر بالحكومة العراقية القيام بإجراءات وخطوات أكثر واقعية و عملية و إنسانية ، لإقناع النازحين و المهجرين العراقيين بالرجوع إلى العراق ، من خلال استرجاع مساكنهم وبيوتهم المحتلة ، وتوفير الأمن الراسخ و الثابت لهم ، إضافة إلى دعم مالي لشراء الأثاث المسروق أو المنهوب من بيوتهم ، إضافة إلى شروط العمل و الوظيفة ، بدلا من استدرار عواطف العربان المتحجرة ؟؟! ..
وهل حقا أن المواطن العراقي بحاجة إلى صدقات و إحسان العربي الذي عاش زمنا طويلا معتاشا على خيرات الشعب العراقي ؟؟! ..
عيب عليكم أيها الساسة العراقيون عيب !.. عيب هذا السلوك المخزي و الذي من خلاله تجعلون من المواطن العراقي شحاذا و ذليلا أمام خصومه ومتشمتيه من العربان الأنذال !..
بينما أنتم تعيشون كالملوك و الأباطرة !..
* كُتبت هذه المقالة فبل ثلاثة أيام ، ولكن لم يتسنى لي نشرها بسبب مساجلاتي الطويلة مع منتحل أفاق ، ولهذا فليس لهذه المقالة أية علاقة لا بالذين يمدحون شمة و لا مع الذين يتهجمون على شمة ، ولا مع أية لمة !!..

( منتديات دجلة )
18-01-2008, 11:34 PM بتوقيت غرينيتش
18/01/2008


http://img237.imageshack.us/img237/126/62994395zd2.png (http://imageshack.us)



قال السفير العراقي لدى الأردن سعد الحياني إن أعدادا كبيرة من العراقيين الموجودين في الأردن يرغبون بالعودة إلى العراق ولكن الغرامات المالية الكبيرة المترتبة عليهم جراء تجاوزهم مدة إقامتهم في البلد تحول من دون ذلك.


وفي حديث لـ"راديو سوا" تمنى الحياني على الحكومة الأردنية إعفاء العراقيين من تلك الغرامات في حال عودتهم إلى العراق:



http://radiosawa.com/images/wma.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1489739)http://radiosawa.com/images/realimg.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1489739)http://radiosawa.com/images/listen.gif



وأكد الحياني أن السفارة العراقية في الأردن تنجز نحو 250 معاملة جواز عراقي يوميا، لافتا إلى أن الأشهر المقبلة ستشهد إقامة منظومات خاصة في السفارات العراقية لدى البلدان التي تضم جاليات عراقية كبيرة، وذلك لربطها بالمنظومة الرئيسة في بغداد من أجل إصدار الجوازات العراقية مباشرة من تلك السفارات:



http://radiosawa.com/images/wma.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1489749)http://radiosawa.com/images/realimg.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1489749)http://radiosawa.com/images/listen.gif



وفيما يتعلق بمشكلة عدم السماح للعراقيين بدخول الأردن، قال السفير الحياني إن العراق طلب من الجهات الأردنية وضع نظام سمة الدخول للعراقيين، مشيرا إلى أنه من المزمع الشروع بالعمل بهذا النظام أوائل الشهر المقبل:



http://radiosawa.com/images/wma.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1489758)http://radiosawa.com/images/realimg.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1489758)http://radiosawa.com/images/listen.gif




هذا وقال السفير العراقي لدى الأردن سعد الحياني إن المساعدات التي تتبرع بها مجموعة من الدول لمساعدة اللاجئين العراقيين لا تـُقدَم إلى العراقيين انفسهم، وإنما هي معونات تمنح للبلدان الحاضنة للاجئين العراقيين من أجل دعم مجالي الصحة والتعليم.
يذكر أن وزارة الخارجية الأميركية أعلنت يوم الخميس أن الولايات المتحدة تبرعت بمبلغ 20 مليون دولار لمساعدة اللاجئين العراقيين.

( منتديات دجلة )
25-01-2008, 07:37 PM بتوقيت غرينيتش
مفوضية اللاجئين تطلب 261 مليون دولار لمعالجة االعراقيين
25-01-2008


مفوضية اللاجئين تطلب 261 مليون دولار لمعالجة االعراقيين نفسيا

عمان - اصوات العراق
ناشدت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة المجتمع الدولي توفير مبلغ 261 مليون دولار يخصص جزء منه لعلاج اللاجئين العراقيين من الأمراض النفسية في الدول التي تستضيف ملايين العراقيين.



وقال تقرير صدر عن المفوضية حصلت الوكالة المستقلة للأنباء ( أصوات العراق) على نسخة منه انه "يوجد حاليا نحو 2.2 مليون عراقي مشرد داخليا بينما يوجد نحو مليونين آخرين في الدول المجاورة."
وقال التقرير ان "المفوضية تقوم بالتعاون مع شركائها بتقديم الدعم النفسي والاجتماعي للاجئين، بما في ذلك تحويل المرضى إلى العيادات النفسية والمصحات العقلية. كما تعمل المفوضية مع المتطوعين لدعم الأسر التي يعاني أفرادها من اضطرابات نفسية."
وكانت المفوضية قد أجرت مسحا على اللاجئين المسجلين في سوريا ما بين 31 تشرين أول/أكتوبر و25 تشرين الثاني/نوفمبر 2007 بين أن "اللاجئين تعرضوا لأنواع عديدة من التعذيب بما في ذلك الضرب والصدمات الكهربائية والحرق والاغتصاب، وكانت معظم الاعتداءات من قبل المجموعات والميليشيات المسلحة."
وطالب التقرير بزيادة الحماية "بين كل المجتمعات في العراق لإنهاء التعذيب ووضع برامج لمعالجة الصحة العقلية للاجئين العراقيين والمشردين داخليا."
ه ع(خ) زح
س ب م

( منتديات دجلة )
16-02-2008, 07:14 AM بتوقيت غرينيتش
لاجئون عراقيون: لم نشعر بآدميتنا إلا خارج العراق

http://radiosawa.com/getImageCache.aspx?type=P&id=102314



15/02/2008

أكد لاجئون عراقيون في أحاديث أدلوا بها لبرنامج "في صلب الموضوع" الذي يبث على "راديو سوا" أنهم لا يفكرون بالعودة إلى العراق على الرغم من التعقيدات والظروف الصعبة التي يواجهونها خارج العراق.

وأشار هؤلاء إلى أن الأسباب التي دفعتهم إلى الخروج من البلاد أشد وطأة عليهم من الغربة والعيش بمحاذاة القطب الشمالي وأرصفة مدن إيطاليا.

وضمن الشهادات التي تم تقديمها خلال البرنامج شهادة رغد العلي وهي خريجة كلية الطب ومقيمة حاليا في الأردن حيث تعاني مثلها مثل المئات غيرها من عدم قيام الجامعة بتزويدهم بشهادات التخرج، مما يحرمهم من فرص العمل أو إكمال دراساتهم العليا.

http://radiosawa.com/images/wma.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1513997)http://radiosawa.com/images/realimg.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1513997)http://radiosawa.com/images/listen.gif


أما الدكتور علي رشيد الذي تخرج من كلية الطب واضطر إلى اللجوء إلى الأردن بسبب تردي الوضع الأمني في العراق، فقد أكد أنه وعدد كبير من رفاقه مضطرون لمزاولة أعمال لا علاقة لها باختصاصهم ليتمكنوا من مواصلة حياتهم ولو في حدها الأدنى، لحين حصولهم على حق اللجوء في إحدى الدول الغربية.

http://radiosawa.com/images/wma.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1514010)http://radiosawa.com/images/realimg.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1514010)http://radiosawa.com/images/listen.gif


أبو علي، وهو لاجئ عراقي (30 عاما) وصل إلى السويد منذ ثلاثة أسابيع مع أولاده الاثنين وزوجته وفضل عدم الكشف عن اسمه في الوقت الحاضر، أكد أنه يقيم مع نحو 200 عراقي في مدينة كيرونا Kiruna القريبة من القطب الشمالي، حيث قدمت لهم الحكومة السويدية خدمات عديدة مثل السكن والرعاية الصحية والتعليم مع إيلاء عناية خاصة لأطفالهم.

http://radiosawa.com/images/wma.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1514023)http://radiosawa.com/images/realimg.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1514023)http://radiosawa.com/images/listen.gif


أما أبو محمد من إيطاليا، فقد أوضح أن الدول الأوربية لا تقدم كلها خدمات بمستوى ما تقدمه الدول الاسكندنافية إلى اللاجئين، معبرا عن معاناته وعدد كبير من العراقيين من ظروف الإقامة المؤقتة في إيطاليا التي لا توفر لهم غير بطاقة لاجىء وتتركهم يصارعون ظروف الحياة الصعبة هناك بمفردهم، حتى أن بعضهم يفترش الأرصفة ومواقف الحافلات.

http://radiosawa.com/images/wma.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1514033)http://radiosawa.com/images/realimg.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1514033)http://radiosawa.com/images/listen.gif


من جهته، رد الدكتور عبد الصمد سلطان وزير الهجرة والمهجرين على الاتهامات التي أشارت إلى ضعف الأداء الحكومي وخلو الوزارة التي يديرها من سياسية واضحة إزاء هذه الأزمة الانسانية.

ونفى سلطان صحة الاحصائيات التي اعلنها ديفيد شيرير، أحد مسؤولي الأمم المتحدة في بغداد يوم الثلاثاء الماضي، من أن نحو 22 بالمئة فقط من النازحين الذين يقدر عددهم بـ أربعة ملايين يستلمون البطاقة التموينية.

وأضاف سلطان في تصريح له ضمن برنامج "في صلب الموضوع" أن ليس جميع العراقيين في الخارج يستحقون المساعدة المادية والغذائية وخاصة هؤلاء الذين يعيشون في دول مثل الأردن والولايات المتحدة.

http://radiosawa.com/images/wma.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1513994)http://radiosawa.com/images/realimg.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1513994)http://radiosawa.com/images/listen.gif


وأوضح سلطان أن مشروعا تم طرحه على مجلس الوزراء لإعطاء كل خريج جامعي شهادته الدراسية وستتم الموافقة عليه قريبا.

http://radiosawa.com/images/wma.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1514000)http://radiosawa.com/images/realimg.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1514000)http://radiosawa.com/images/listen.gif


أما شذى العبوسي النائبة عن جبهة التوافق العراقية فقد نصحت جميع اللاجئين بالعودة إلى العراق، والإقامة في المحافظات الشمالية أو الجنوبية الآمنة.

http://radiosawa.com/images/wma.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1514005)http://radiosawa.com/images/realimg.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1514005)http://radiosawa.com/images/listen.gif


وأكدت العبوسي أن حل أزمة العراقيين لا يكمن في لجوئهم إلى الخارج، بل في رجوعهم إلى داخل البلاد، على حد قولها.

http://radiosawa.com/images/wma.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1514036)http://radiosawa.com/images/realimg.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1514036)http://radiosawa.com/images/listen.gif

( منتديات دجلة )
16-02-2008, 07:20 AM بتوقيت غرينيتش
ناشطون أميركيون يدعون الرئيس بوش لتسهيل إجراءات لجوء العراقيين




أكد المشاركون في ندوة عن اللاجئين العراقيين نظمتها الجامعة الأميركية في واشنطن على ضرورة تدخل الرئيس الأميركي جورج بوش شخصيا لتسهيل لجوء العراقيين إلى الولايات المتحدة، وقيام المجتمع الدولي بجهد مشترك لحل أزمة النازحين واللاجئين العراقيين.

وشارك في الندوة ممثلون عن منظمات معنية بشؤون اللاجئين، ومنهم مسؤول المكتب الإعلامي في المفوضية العليا لشؤون اللاجئين تيم إيروين، ومؤسس مشروع "اللائحة" كيرك جونسون المعني بإعادة توطين العراقيين الذين عملوا مع القوات الأميركية داخل الولايات المتحدة، والنائبة السابقة لمساعدة وزير الخارجية الأميركي لشؤون حقوق الإنسان روبرتا كوين، ومدير مشروع "من أجل ديمقراطية محتملة في العراق" مايكل يواش.

وطرحت في بداية الندوة مقارنة بين تعامل الحكومات الأميركية مع الفيتناميين الذين عملوا مع القوات الأميركية إبان فترة الحرب الفيتنامية ونظرائهم العراقيين في الوقت الحاضر.

وتمت الإشارة إلى قيام الحكومة الأميركية في فيتنام بعمليات إجلاء واسعة للعاملين معها عام 1975 ،حيث تم إجلاء أكثر من 100 ألف فيتنامي خلال أربعة أشهر فقط بين شهري مايو-أيار وديسمبر-كانون الأول إلى داخل الولايات المتحدة، بالإضافة إلى إجلاء نحو 7000 عراقي إلى جزيرة غوام سنة 1996 من دون أن تطلب الإدارة الأميركية الاستعانة بالأمم المتحدة.

وأكد مسؤول المكتب الإعلامي في المفوضية العليا لشؤون اللاجئين تيم إيروين أن المعونات التي تقدمها المفوضية العليا لشؤون اللاجئين، تبقى محدودة للغاية بسبب الأوضاع الأمنية غير المستقرة في العراق، أما اللاجئون الذين يبلغ عدهم نحو ثلاثة ملايين ويتركز معظمهم في الأردن وسوريا، فقد أشار إيروين إلى أنهم بدأوا باستنزاف مدخراتهم التي جلبوها معهم منذ عامين ويعانون الآن من وضع مأساوي.


http://radiosawa.com/images/wma.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1512829)http://radiosawa.com/images/realimg.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1512829)http://radiosawa.com/images/listen.gif


وأضاف إيروين أن بعض الأرامل اضطررن لممارسة البغاء أو إرسال الأطفال والمراهقين للعمل في بعض المهن المتواضعة لسد رمق عائلاتهم، مؤكدا أن 70 في المئة من العائدين إلى العراق فعلوا ذلك بسبب نفاد مدخراتهم، معتبرا عودتهم عملية غير ناجحة إلا في حال استتباب الأوضاع الأمنية للعيش في بيوتهم التي هُجّروا منها أو هجروها خوفا من تهديدات المسلحين.

وقال إيروين إنه بسبب المضايقات التي يتعرض لها اللاجئون في دول الجوار والتي أكد أنها لم تعد تتحمل هذه الأعداد الضخمة من العراقيين، فإن الأشهر المقبلة قد تشهد عودة اضطرارية للكثيرين إلى العراق، مؤكدا أن عودتهم بهذه الطريقة وبدون أي خطة حكومية معدة لاستقبالهم ستؤدي بدورها إلى ظهور أزمة جديدة.

أما مؤسس مشروع "اللائحة" كيرك جونسون الذي عمل مع فرق إعادة الإعمار التابعة للحكومة الأميركية عام 2005 في بغداد والفلوجة، فقد تحدث عن العراقيين الذين اضطروا للنزوح أو طلب اللجوء في الخارج بسبب عملهم مع القوات أو الشركات الأميركية داخل العراق.



http://radiosawa.com/images/wma.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1512895)http://radiosawa.com/images/realimg.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1512895)http://radiosawa.com/images/listen.gif


وأشار جونسون إلى أنه أسس مشروعه بعد أن بدأ العراقيون العاملون مع الجهات الأميركية، يكاتبونه طلبا للعون في الحصول على تأشيرة دخول إلى الولايات المتحدة إثر تهديدات المسلحين لهم بالقتل.

وأكد جونسون أنه وبجهده الشخصي زود الخارجية الأميركية مؤخرا بلائحة تحوي أسماء 1000 عراقي بعضهم موجود في داخل البلاد وبعضهم فرَّ إلى دول الجوار، ولكنه صُدم بعدم وجود آلية حكومية لاستقبالهم وإعادة توطينهم، حيث لم يصل من هؤلاء سوى 30 عراقيا إلى الولايات المتحدة.

وكرر جونسون المقارنة بين عملية إجلاء نحو سبعة الآف عراقي من شمال البلاد إلى القاعدة العسكرية الأميركية في جزيرة غوام في المحيط الهاديء عام 1996 بما يحدث مما وصفها باللامبالاة التي تبديها الإدارة الأميركية حاليا تجاه العراقيين الباحثين عن اللجوء. وأكد أن لا حل لهذه الأزمة إلا بتدخل الرئيس الأميركي بوش شخصيا.

من جانبها قالت النائبة السابقة لمساعدة وزير الخارجية الأميركية لشؤون حقوق الإنسان روبرتا كوين التي تعمل حاليا في معهد بروكنغز في واشنطن، إن دخول القوات الأميركية إلى العراق لم يؤد إلى حل مشكلة مليون عراقي قام نظام صدام حسين بتهجيرهم من مناطقهم داخل العراق، بالإضافة إلى مليوني مغترب في الخارج، بل زاد المشكلة تعقيدا بإدخال البلاد في حالة من العنف الطائفي وصلت إلى حدود الحرب الأهلية.


http://radiosawa.com/images/wma.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1513071)http://radiosawa.com/images/realimg.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1513071)http://radiosawa.com/images/listen.gif


وأضافت كوين أن هذا أدى إلى اقتلاع نحو 20 في المئة من مجموع السكان من مناطقهم، وهذا يعني وجود نحو خمسة ملايين عراقي ما بين نازح ومهجر ولاجيء ومغترب.

وأشارت كوين إلى أن أسباب عدم تعاطف العالم مع مأساة العراقيين ربما تعود في جزء منها إلى اعتبارها مشكلة خاصة بالإدارة الأميركية التي عليها أن تتعامل وحدها مع نتائجها، بالإضافة إلى التداعيات الأمنية لهجمات الـ 11 من سبتمبر، ما عقد مسألة منح تأشيرات الدخول لطالبي اللجوء العراقيين.

أما مدير مشروع "من أجل ديمقراطية محتملة في العراق" مايكل يواش فقد تحدث عن معاناة الأقليات القومية والدينية في العراق، والذين قال إنهم أصبحوا هدفا لهجمات الجماعات المسلحة المتشددة ويعانون مثل غيرهم من الحصول على تسهيلات لقبولهم كلاجئين داخل الولايات المتحدة.

http://radiosawa.com/images/wma.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1513091)http://radiosawa.com/images/realimg.gif (http://radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1513091)http://radiosawa.com/images/listen.gif


وشدد يواش على ضرورة إيجاد حلول لمعاناة اللاجئين، معتبرا أنه من غير المعقول قبول الملايين من العراقيين كلاجئين خارج بلدهم، ومشيرا إلى ضرورة إيجاد حلول لهم داخل العراق وليس خارجه.



موقع يتضمن عرض لمشروع اللائحة: اضغط هنا (http://www.metimes.com/International/2007/11/19/iraqis_pay_highly_for_helping_us/4505/)

( منتديات دجلة )
20-02-2008, 09:15 PM بتوقيت غرينيتش
(صوت العراق) - 18-02-2008





في اجواء شديدة البرودة, اعتصم العشرات من الكرد الفيليين . امام مقر السفارة العرافية في كوبنهاكن . تتقدمهم امهاتنا واخواتنا المتشحات بالسواد , من اللواتي حملن صور فلذات اكبادهن , واعزائهن على صدورهن .


ليذكرن ما تبقى من بقايا ضمير انساني بهول المأساة وعمق الفاجعة . وطالبن النظام العراقي بالكشف عن رفات اعزائهن , ليلملمن ما تبقى من رفاتهم , قبل ان يودعن هذا العالم . بعد ان طالت غربتهن , ولم يلتفت قادة العراق الجديد الى المشكلة الفيلية لايجاد الحلول القانونية والعادلة لها .


وقد حمل المعتصمون العشرات من اللافتات , التي اكدت عراقية الفيليين , مذكرة الحكومة العراقية بواجبها الاخلاقي تجاه قضيتهم .


وقامت لجنة الاعتصام بتوزيع نص البيان على المعتصمين ثم سلمته الاخت كريمة فيلي الى السيد فارس فتوحي القائم باعمال السفارة العراقية في كوبنهاكن . وكان الاخ ابو كاوه قد قرأ نص البيان قبل ذلك على المعتصمون .
وقد حضر الاعتصام ممثلوا الاحزاب الوطنية العراقية العاملة على الساحة الدنماركية . كالحزب الديموقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني والحزب الشيوعي الكردستاني / العراق والحزب الشيوعي العراقي و حزب الدعوة الاسلامية والمجلس الاسلامي الاعلى والمؤتمر الوطني العراقي وممثل منظمة حقوق الانسان في العراق / الدنمارك . والعديد من الاخوات والاخوة العراقيين والمناصرين لقضايانا .


وقد قامت تلفزيونات الفيحاء والبغدادية والفرات بتغطية وقائع الاعتصام واجرت العديد من اللقاءات مع العديد من المعتصمين . ومما تجدر الاشارة اليه هو التفهم والتعاون الكامل من طاقم السفارة . وخصوصا السيد فارس فتوحي الذي تحدث عن وطنية الفيليين متطرقا الى استمرار مأساتهم وضرورة ايجاد الحلول العادلة من قبل الحكومة العراقية المنتخبة ديموقراطيا . والتي ساهم الفيليون فيها بكثافة .


وهنا العديد من صور الاعتصام .




http://www.sotaliraq.com/images/pmmed285.JPG

إبن بغداد
20-02-2008, 10:16 PM بتوقيت غرينيتش
تحية لأختي مينا وهلة (بِطَلتها) بعد غياب إسبوع.

بصراحة الوضع في العراق يسر فقط الأعداء لاالأصدقاء. وهذا يشمل العراق من زاخو للفاو. داعيج راح وشاف بعينه العراق لم يعد عراقاً يبدو لي كمسخ عجيب. صحيح هنالك القليل ممن لم يتغيروا (لاأقصد المسؤولين بل الشعب فالمسؤلين إغسلي يدكِ منهم) لكن يبدو لي بأن الذي كنا نراه سيئاً أصبح اليوم شيئاً طبيعياً ولايجوز لأحد أن يُناقش فيه للأسف الشديد. وماكنا حتى الأمس نفسره بأنه إجرام وطغيان صدامي أصبح اليوم ينفذ من قبل من هم على سُدة الحكم. عجبي.

أرجع للمقال. الكورد الفيلية، هذه الشريحة الخيرة والتي يتذكرها أجيال ماقبل الثمانينات في العراق وكيف كانوا يفتخرون بعراقيتهم (ومازالوا بالتأكيد). كيف لي أن أنسى أقاربي الذين سُخروا من النظام البعثي بأن ينقلوا العوائل الفيلية بحجة أنهم من التبعية الإيرانية. كيف لي أن أنسى دموع العم فؤاد سائق البيك آب الشوفرليت الذي سُخر لنقل العوائل للحدود الإيرانية وكيف تعجبت لهذا الرجل المفتول العضلات عندما كان يجهش بالبكاء أمام الوالدة لكونه كان شاهداً على رمي أفراد العوائل المهجرة على الحدود وكيف لم يسمح لهم بأخذ أكثر من حقيبة ملابس وحيدة. مازلت أتذكر عندما أبعد صديقنا عمار حفيد الحاج جواد باقر الشكرجي (صاحب محلات الحلويات الشهيرة) كيف بدأت الدموع تنسال على وجناتنا في متوسطة المأمون عندما سمعنا بأن العائلة كلها سُفرت. كذلك أتذكر مدى الفرح الذي غمرنا عندما رأيناه يعود بعد أربعة أيام بعد أن توسط أحد المسؤولين لدى الطاغية ورجعت العائلة كلها. بذلك كانت عائلة الحاج جواد باقر الشكرجي وأبنائه أكثر حظاً من البقية التي صودرت أموالها المنقولة وغير المنقولة بغير حق (نفس السيناريو الذي حصل لليهود العراقيين في بداية الخمسينات بالضبط).
المشكلة بأن (حكومتنا الحالية الرشيدة) كَولة عمو ناصر يبدو لي بأنها إكتفت بالشعارات التي كانت ترددها في السابق والتي يبدو لي بأنها أصبحت مودة قديمة للأسف وإرتأت أن تتناسى المأسي التي جرتها عليها حكومة البعث في فترة الثمانينات. الأمر للأسف أصبح تجارة والفساد ينخر في جسد الدولة ومايزال ولاأرى بصيص أمل حالياً على الأقل. آسف لكن هذه هي الحقيقة المؤلمة التي أراها. تحية لتلك العوائل المكافحة التي أخرجت بدون ذنب إلا لكونها تنتمي لطائفة معينة من طوائف الشعب العراقي الأصيل.

إبن بغداد

( منتديات دجلة )
20-02-2008, 10:39 PM بتوقيت غرينيتش
اهلا وسهلا بالاخ ابن بغداد ..

خويه غيابي طول 17 يوم :)

بخصوص الكرد الفيليه وبخصوص كل المهجرين, دائما كانت قصصهم تثير الشجون والاحزان في بالي فلي من الاقارب من تم تهجيرهم ايضا" وضاعت بيوتهم واموالهم ومعاملهم والحمد لله .. استطاعوا ان يعودوا بعد حرب اسقاط الطاغيه وحزبه ..

الحكومه الحاليه وكل حكومه ستبقى عاجزه برأيي عن ايجاد الحلول لذلك الكم الهائل من المشكلات التي يعاني منها ابنائنا في العراق مع كل اسف .

( منتديات دجلة )
24-02-2008, 10:52 PM بتوقيت غرينيتش
مفوضية اللاجئين تشيد بقرار لبنان الاعتراف بآلاف العراقيين المقيمين فيه كلاجئين


http://www.radiosawa.com/getImageCache.aspx?type=P&id=102855




عائلة عراقية لجأت إلى لبنان هربا من اعمال العنف



24/02/2008


أشادت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة بقرار الحكومة اللبنانية المتعلق بالاعتراف بآلاف اللاجئين العراقيين الذين يعيشون في لبنان ممن كانوا يعتبرون مقيمين غير شرعيين.


ووصفت عبير عطيفة المتحدثة باسم المفوضية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا قرار الحكومة اللبنانية بالشجاع والإيجابي:



http://www.radiosawa.com/images/wma.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1522094)http://www.radiosawa.com/images/realimg.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1522094)http://www.radiosawa.com/images/listen.gif




وشرحت عطيفة حيثيات قرار الحكومة اللبنانية الجديد بقولها:



http://www.radiosawa.com/images/wma.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1522077)http://www.radiosawa.com/images/realimg.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1522077)http://www.radiosawa.com/images/listen.gif




وأشارت المتحدثة باسم المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا إلى أن القانون المذكور ينطبق على نحو 50 ألف لاجئ عراقي في لبنان. وأضافت:



http://www.radiosawa.com/images/wma.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1522088)http://www.radiosawa.com/images/realimg.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1522088)http://www.radiosawa.com/images/listen.gif

( منتديات دجلة )
03-03-2008, 09:47 PM بتوقيت غرينيتش
النائب عامر ثامر يطالب بادراج قضية مليون مهجر كردي فيلي في ايران بمباحثات الحكومة مع نجاد

بغداد:المركز الخبري

طالب النائب عن كتلة التضامن في الائتلاف العراقي الموحد ممثل الكرد الفيلية عامر ثامر بأدراج قضية المهجرين قسرا في عهد النظام السابق الى ايران مع الرئيس الايراني محمود احمد نجاد.
وقال في تصريح صحفي اورده المكتب الاعلامي لكتلة التضامن:"نطالب الحكومة بان تكون قضية المهجرين قسرا من الكرد الفيلية /اللور/(وهو المعنى الاشمل للكرد الفيلية والذي يضم جميع اطياف الكرد) من اولويات المواضيع في المباحثات الجارية بين الحكومة العراقية والرئيس الايراني من اجل وضع اليات سريعة لعودتهم الى بلدهم العراق وتقديم كل التسهيلات بهذا الشان".
واضاف:"ان هناك مايقارب مليون عراقي كردي فيلي تعرضوا للتهجير من 1970 الى 1990 وهو ما مثبت لدى معظم المنظمات الدولية وهؤلاء لجا اغلبهم الى ايران ويعيشون اوضاع ماساوية حاليا اذ انهم موجودون في مخيمات تفتقد للرعاية ومتطلبات الحياة وعلى الحكومة فتح هذا الموضوع مع نجاد لتسهيل عودتهم الى العراق".
واوضح ثامر:"ان المشكلة التي تواجهها هذه العوائل الفيلية هو عدم امتلاكهم لوثائق من هوية احوال مدنية وشهادة جنسية، الامر الذي يزيد من مصاعب عودتهم الى العراق ولذلك فعلى الحكومة تسهيل هذه الاجراءات".
وتابع:"لقد تعرض الكرد الفيلية اللور للظلم الكبير قوميا ومذهبيا وسياسيا واجتماعيا، وان الاوان لكي تتخذ الحكومة قرارات منصفة تنتصر لقضيتهم ومظلوميتهم وتعيد حقهم الى نصابه وتشعرهم بأن تضحياتهم لم تذهب سدى وان ماتعرضوا له كان بسبب السياسات الخاطئة للنظام السابق".
ودعا الحكومة الى وضع اليات سريعة لعودتهم الى بلدهم العراق وتقديم كل التسهيلات بهذا الشأن، وقال ثامر نعتقد انها فرصة مناسبة وتأريخية اذ سيسجل التاريخ للحكومة موقفا مشهودا بانهاوضعت حد لمعاناة المهجرين من الكرد الفيلية الذين هجروا بلا مسوغ قانوني او شرعي او اخلاقي".

( منتديات دجلة )
05-03-2008, 09:56 AM بتوقيت غرينيتش
احياء ذكرى رحيل البارزاني مصطفى في هولندا (http://www.sotaliraq.com/articlesiraq.php?id=8756)


في يوم 1/3 من كل عام يقيم معظم أكراد العالم حفلا" تأبينيا" من خلال منظمات وجمعيات ثقافية واحزاب سياسية لاحياء ذكرى رحيل القائد الخالد مصطفى البارزاني الذي قضى معظم فترات حياته بين صفوف البيشمركه الثوار وقاد الحركة التحررية الكوردستانية لفترة طويلة من الزمن الصعب وافنى معظم حياته في خدمة شعبه وكرس كل طاقاته في مصلحته وطنه وشهد له الاعداء قبل الاصديقاء وبمناسبة الذكرى (29) لرحيل الخالد مصطفى البارزاني [ 14/3/ 1903 ---1/3/1979 ] اقامت لجنة محلية هولندا للحزب الديموقراطي الكوردستاني حفلا تأبينيا" وذلك في الساعة الواحدة من بعد ظهر يوم السبت 1/3/2008 على قاعة فندق هنكلو القريب من مدينة انشغدي الهولندية بحضور جمع غفير من الجالية الكوردستانية والذين جاءوا من كافة المدن الهولندية بالاضافة الى المانيا وبلجيكا .
في البداية رحب الزميل ادريس بربهاري الذي ادار الحفل بالحضور وثمن دور السيد محمد معروف نائب مسؤول الفرع السادس في اوربا لرعايته للحفل ومن ثم تحدث الصحافي الهولندي ميشيل هايغنار عن زيارته الى كوردستان في بداية السبعينات ولقائه بالبارزاني قائلا < كنا مجموعة مكونة من 6 طلاب من جامعة اوتريخت واشترينا باصا وسافرنا الى حاج عمران والتقبنا بالبارزاني بحضور الدكتور محمود عثمان والسيد مسعود بارزاني واخذنا له صورا ونشرناه في الصحف الهولندية انذاك , كانت تجربة مفيدة وغيرت مسار حياتي فاصبحت فيما بعد صحفيا وتركته دراسة الجغرافية > والقى الضوء ايضا على زياراته المتعاقبة الى كوردستان وكتاباته عن الكورد والمعروف بان في الصيف القادم سيصدر كتاب اخر له تحت عنوان [اكراد العراق ] .
بعد ذلك قدم المصور الصحافي الفرنسي المشهور فرانسوا كزافيه لوفا صاحب الكثير من الكتب والصور وصاحب اول فيلم وثائقي عن البارزاني ,انطباعاته عن زايارته الاولى في عام 1963 الى كوردستان وبقائه 3 اشهر في ضيافة البارزاني وتحدث عن لقائه الاول بالبارزاني قائلا < كان له فراسة عالية وكاريزما في منتهى السمو وحضور قوي واسلوب فذ ومؤثر في الحوار > لكون لدي علاقات مع لوفا فكلما سنحت لي الفرصة بان ازور باريس اكون في ضيافة لوفا حيث يحتفظ بهدايا ومقتنيات من كافة انحاء العالم ومنها اليشماغ الاحمر الذي اهدى له البارزاني وملابس للبيشمركه التي كان يلبسها حينذاك وتم ترجمة احاديث الصحافيان من قبل الزميلان شوكت شيخ ممي واوميد زاويتي.
في الشطر الثاني من الحفل استعرض الكاتب والشاعر اديب جلكي ضمن بحثه اهم القيم والرموز الإنسانية, السياسية , القومية ,الدينية,الاجتماعية . الثقافية و العسكرية الموجودة في نهج البار زاني وبين كيف انه وظف الدين في خدمة قومته وكانت محاضرته محل اعجاب الحضور الذي ناهز 300 شخص من كافة ارجاء كوردستان.
حسو هورمي
http://www.sotaliraq.com/images/pmmed315.JPG






http://www.sotaliraq.com/iraqi-news/printpagesotaliraqcomlogo2006.png نسخة سهلة الطبع (http://www.sotaliraq.com/printerfriendly-articles.php?id=8756)

( منتديات دجلة )
05-03-2008, 09:59 AM بتوقيت غرينيتش
موكب الاربعين الموحد يدوي في ملبورن الاسترالية

مصطفى الكاظمي

للعام الثالث على التوالي، وفي تظاهرة مهيبة لعشاق رمز البطولة والايثار الامام الحسين عليه السلام، انطلق الموكب الحزين المنظم يجلله السواد، وتعلوه يافطات الموالاة والحب والاندكاك برسالة الاسلام ... رفرفت فوق هامات الكهول والشيوخ والنساء والشباب والاطفال أعلام الحزن والاسى حيث طافت جموع عشاق أهل البيت عليهم السلام من ابناء الجاليات الشيعية المؤمنة ومن مختلف مشارب الاقليات الموالية للحسين عليه السلام شارع ادوارد بمدينة رزرفوار بملبورن الاسترالية وهم يندبون سبط النبي المصطفى وابن فاطمة الزهراء الامام الحسين بن علي بن ابي طالب عليهم السلام في الساعة العاشرة والنصف صباح يوم السبت الموافق 1-3-2008 تضامنا مع المواكب المليونية التي توجهت من كل مناطق العراق الغالي والعالم الاسلامي صوب كربلاء العزة والشهادة،كربلاء الضيم والفداء، كربلاء المبدأ والصمود...

الى ذلك انطلق الموكب الاربعيني كعاته السنوية في احياء هذه الشعيرة الاسلامية على هيأة كراديس رجالية ونسوية تتقدمها مجموعة قرع الطبول وآلات صوت العزاء الحسيني التي اعتدناها في كل اوطان محبي اهل البيت عليهم السلام، تتعالى معها هتافات المتظاهرين بتجديد العهد مع الحسين الخالد، وجاهدة لايصال صوته ومظلوميته الى اقصى ما يمكن من هذه الديار.. حيث اشترك في احياء هذه التظاهرة الكبيرة هيئات وحسينيات ومجالس عزاء من مختلف احياء مدينة ملبورنبما فيها مواكب الباكستانيين والهنود والايرانيين وبمشاركة اخرين من بوسنيين بالاضافة الى الشريحة الاقوى من العراقيين.

ابرز ما ادته فعالية الاربعين لهذا العام اضافة الى احياء الشعيرة مهمة الفات نظر الاسترال الى الهدف من الموكب، بتوزيع البيان باللغة الانكليزية والذي يفصح بالهدف ويوضح من هو الامام الحسين واتباع الحسين عليه السلام.

خاتمة مطاف المسيرة التجمع كانت في حديقة رزرفوار العامة، حيث المنصة التي اعدها الحسينيون لإستقبال جماهير العزاء، فكانت اولى الكلمات باللغة الانكليزية للباكستانيين وقبلها مقطوعة عزاء جماعية لهم ايضا، لتليها قصائد العزاء واللطم باللغة العربية ثم مسك الختام قبل اداء الصلاة جماعة كان المجلس الحسيني لسماحة خطيب المنبر السيد عبد الرزاق البحراني معاهدين الله تعالى على الاستمرار قدما في طريق الهداية واحياء هذه التظاهرة الحسينية كل عام.




http://www.sotaliraq.com/images/pmmed310.JPG





http://www.sotaliraq.com/iraqi-news/printpagesotaliraqcomlogo2006.png نسخة سهلة (http://www.sotaliraq.com/printerfriendly-articles.php?id=8700)

( منتديات دجلة )
10-03-2008, 07:48 AM بتوقيت غرينيتش
حفل بهيج بلندن في الثامن من آذار

في أجواء مفعمة بالبهجة، وبمشاركة مئات من العراقيات والعراقيين، وفي يوم الثامن من آذار، أحيت رابطة المرأة العراقية في بريطانيا يوم النساء العالمي والذكرى السادسة والخمسين لتأسيس رابطة المرأة العراقية، في أمسية أقامتها على قاعة المركز البولوني بلندن.

وفي الحفل، الذي افتتحته وأدارته الرابطية نوال جبو، قدمت عضو الهيئة الادارية لفرع الرابطة بلسم عجينة كلمة الفرع، وفيها ألقت أضواء على مغزى هذا اليوم والاحتفال به، وعلى إسهام رابطة المرأة العراقية، بفعالية وروح طليعية وثّابة، في قيادة نضال العراقيات والدفاع عن حقوقهن ومطامحهن. وتحدثت عجينة عن المسيرة التاريخية للرابطة، مركزة على مآثر وتضحيات النساء، ومعاناتهن في ظل الظروف الراهنة، ومشخصة الأهداف الرئيسية التي تسعى اليها الرابطة وحركة النساء العراقيات. كما ذكّرت بالحملة ضد العنف المسلط على النساء، والتي بادرت اليها الرابطة ووقعها آلاف من النساء والرجال ومن الشخصيات الوطنية والعالمية، وبينهم 52 نائبا بريطانيا. وأشارت الى أهمية هذه الحملة التي ربطت نضال الخارج بالداخل العراقي وكانت لها أصداء واسعة.
وقرأت الشابة علا الجميلي ، التي شاركت في إدارة الحفل أيضاً، قصيدة للشاعر عدنان الصائغ صورت معاناة النساء في بلادنا.

وقدم الدكتور رضوان الوكيل كلمة منظمة الحزب الشيوعي العراقي في بريطانيا، وفيها تحدث عن دور النساء الاجتماعي وتضامن القوى الوطنية والديمقراطية مع كفاحهن في سبيل أهدافهن المشروعة. وأدان الوكيل الجرائم التي تتعرض لها النساء، وبينهن بشكل خاص نساء البصرة، وطالب بايقاف هذه الأعمال الوحشية والكشف عن مرتكبيها وانزال القصاص العادل بهم. وفي ختام كلمته، التي أشاد فيها بحملة الرابطة من أجل ايقاف العنف ضد النساء، قدم باقة من الزهور تسلمتها سكرتيرة فرع الرابطة أحلام السعدي.
وعلى أنغام عودها أنشدت الفنانة رؤيا غالي (للمرأة غنوتنه) التي رددها الجمهور معها، كما قدمت، في فقرة لاحقة، مجموعة من الأغاني العراقية.

وكانت هناك وقفة مع مناضلات، حيث تحدثت الرابطيتان كلير مشعل وعواطف حاتم عن ذكريات العمل في الرابطة في بريطانيا وفي البصرة.
وأضفت قصائد الشاعر عدنان الصائغ أجواء حميمة على الحفل إذ قرأ مجموعة من قصائده التي استحضرت جمال المرأة ولوعة العراقي.

وعلى أوتار العود قدم الفنان العراقي إحسان الامام قطعته الموسيقية (حياة خالدة)، أعقبها بمجموعة من أغاني التراث العراقي التي حفزت مشاركة الجمهور.
ووسط مشاعر الاعتزاز قدم فرع الرابطة التهنئة للبروفيسورة العراقية منيرة أفراسياب بمناسبة حصولها على كرسي الأستاذية في الكيمياء الاشعاعية من جامعة أوكسفورد بروكس، بينما عبرت الأستاذة أفراسياب عن امتنانها للاحتفاء بها وسعادتها بالاحتفال في مناسبة الثامن من آذار.

وكانت للفنان فيصل لعيبي مشاركة تحدث فيها عن الفن التشكيلي والمرأة ومساهمة الفنانات العراقيات، عارضاً عدداً من أعماله الفنية الجميلة عن المرأة في موضوعات مختلفة.
وأسهمت فرقة "ني سابا" المسرحية، التي تقودها الفنانة أحلام عرب، في الحفل عبر تقديم مشهد على خلفية الموسيقى وإيقاع قصيدة بدر شاكر السياب عن العراق، وفيه صور مجموعة من الممثلات والممثلين الشباب معاناة المرأة العراقية في إداء فني جذاب.
واختتم الحفل، الذي تلقى رسالة تهنئة من المنتدى العراقي، بفعالية موسيقية غنائية قدمها الفنانان الشابان عمار ونشوان.

رابطة المرأة العراقية / بريطانيا
8/3/2008

http://www.sotaliraq.com/images/pmmed322.JPG








http://www.sotaliraq.com/iraqi-news/printpagesotaliraqcomlogo2006.png نسخة سهلة (http://www.sotaliraq.com/printerfriendly-articles.php?id=9206)

( منتديات دجلة )
13-03-2008, 04:23 AM بتوقيت غرينيتش
صور من احتفالات المراة العراقيه في هولندا ( دنهاخ)




http://www.sotaliraq.com/images/pmmed320.JPG

( منتديات دجلة )
13-03-2008, 09:27 PM بتوقيت غرينيتش
الحكومة العراقية تقرر تشكيل لجنة لمساعدة اللاجئين العراقيين المتبقين في مخيم رفحا

بغداد - اصوات العراق
أعلنت الحكومة العراقية، الخميس، عن تشكيل لجنة لتنفيذ مبادرة لمساعدة اللاجئين العراقيين المتبقين في مخيم (رفحا) بالسعودية ماديا واجتماعيا، شريطة عودتهم طوعاً الى أرض الوطن.
وقال بيان للمركز الوطني للإعلام تلقت الوكالة المستقلة للأنباء ( أصوات العراق) نسخة منه، الخميس، إن الأمانة العامة لمجلس الوزراء "قررت تشكيل لجنة لتنفيذ مبادرة الحكومة العراقية المتمثلة بمساعدة اللاجئين العراقيين المتبقين في مخيم (رفحا)، من خلال تقديم المبالغ المناسبة لهم، وشمولهم بنظام الرعاية الإجتماعية ونظام القروض الميسرة وغيرها من التسهيلات الأخرى، شريطة عودتهم طوعاً إلى أرض الوطن."
وأوضح البيان أن وزارة الخارجية ستترأس هذه اللجنة، التي تضم في عضويتها وزارات: المالية والعمل والشؤون الإجتماعية والمهجرين والمهاجرين وحقوق الإنسان.
وأشار البيان إلى أن اللجنة ستتولى كذلك " تحديد المبالغ المناسبة على وجه الدقة، لتسهيل تنفيذ المبادرة وتحديد المشمولين بها."
وكانت الحكومة دعت، نهاية كانون الأول/ ديسمبر الماضي، اللاجئين العراقيين المتبقين في مخيم (رفحا) بالسعودية للعودة إلى البلاد، ووعدت بتقديم مبالغ تشجيعية وتسهيلات للعائدين منهم.
وذكر بيان رسمي، وقتها، أن رئيس الوزراء نوري المالكي " أمر بتقديم مبالغ تشجيعية لهذا الغرض"، مضيفا بأن العائدين "سيتم شمولهم بنظام الرعاية الإجتماعية، ونظام القروض الميسرة وغيرها من التسهيلات عند عودتهم، وذلك من أجل مساعدتهم على البدء بحياتهم في وطنهم."
ويعيش مئات من العراقيين في مخيم قرب مدينة (رفحا) شمالي السعودية، على بعد (35 كلم) من الحدود العراقية، والذي يضم اللاجئين العراقيين، وخاصة من العوائل، الذين هربوا من البلاد عقب ( الانتفاضة الشعبانية) في آذار/ مارس من العام (1991).
ع ن ز(ب)- ك م

( منتديات دجلة )
13-03-2008, 09:42 PM بتوقيت غرينيتش
أحتفالية السفارة العراقية في فيينا بيوم المرأة العالمي
12/03/2008

لبى عدد غفير من النساء العراقيات المقيمات في النمسا دعوة السفارة العراقية للأحتفال بيوم المرأة العالمي وطغت على أجواء قاعات مبنى السفارة مراسم الفرح والبهجة والامل ، بدأ الاحتفال بمقدمة تأريخية عن يوم المرأة العالمي القتها السيدة عالية وبعدها رحب سعادة سفير جمهورية العراق السيد طارق عقراوي بالسيدات الحضور وقدم لهن التهاني بيومهم واشار الى الانجازات الكبيرة للمرأة العراقية في العهد الجديد بعد حرمان الكثير من النساء اللامعات في مجالات وميادين كثيرة من العمل في مؤسسات الدولة بسبب سياسة النظام الكتاتوري المستبد البائد ، ثم القى سيادته كلمة معالي وزير الخارجية السيد هوشيار زيباري الموجهة الى المراة العراقية بهذه المناسبة حيث أخذت وزارة الخارجية الموقرة على عاتقها أبراز اهمية الاحتفال بهذا اليوم وتقديراً للدور الايجابي والنضالي الذي تلعبه المرأة العراقية منذ اوائل العشرينات ولحد الآن و الانجازات الكبيرة التي حققتها المراة العراقية في العراق الجديد وتطرق الى تأريخ الحركة النسائية العراقية والى المعاهدات والوثائق الدولية التي وقعها العراق والتي تثمن حقوق المرأة واشار الى الدور الفعال لنساء العراق من المناضلات واللامعات في الحركة النسائية اللاتي أثبتنًِِِ في مجالات عديدة عن جدارتهنً وشجاعتهنً الرائدة في المجتمع العراقي ولاقت كلمة الوزير أستحسان الحاضرات .

كما ودعت عقيلة السفير السيدة شيرين الحاضرات الى التواصل مع السفارة ومعها لأيمانها العميق بان المجتمع العراقي سيصمد امام كل الصعوبات مستمداً قواه من جذوره الحضارية العريقة وأكدت ان الطريق الى السلام والامان والتقدم لا يكون إلا بالتعاون بين قطبي المجتمع الرجل والمرأة و أن المرأة عليها أن تقوم بواجبها لبناء جسور التآلف والتعايش بين مكونات الشعب العراقي .


بعدها كانت وقفة مع تناول الحلويات العراقية والشاي وتبادل أثنائها الحضور الاحاديث في اجواء من بهجة والسرور والاعتزاز والقت بعض السيدات قصائد جميلة بهذه المناسبة .


http://www.sotaliraq.com/images/pmmed341.JPG

( منتديات دجلة )
16-03-2008, 01:30 AM بتوقيت غرينيتش
صور حفلة الفنان العراقي اسماعيل الفروه جي هولندا

اليوم 15-3-2008


http://www.sotaliraq.com/images/pmmed344.JPG

( منتديات دجلة )
17-03-2008, 06:24 AM بتوقيت غرينيتش
حفل تأبيني

هولندا – لاهاي – الوكالات – خاص

بمناسبة الذكرى العشرين لمأساة قصف مدينة حلبجة بالآسلحة الكيماوية واستشهاد اكثر من 5000 من ابناء العراق الأبرياء في 16 اذار 1988، واستذكارا لشهداء الانتفاضة الشعبانية في اذار 1991، وشهداء العراق جميعا من ضحايا النظام البائد، وفي جو يهيب بقدسية الحدث، أقامت سفارة جمهورية العراق في لاهاي، يوم الأحد المصادف 16/3/2008 في القاعة الكبرى في مبنى السفارة حفلا تأبينيا بهذه الذكرى بحضور عدد كبير من أبناء الجالية والشخصيات والعوائل العراقية وممثلي الأحزاب والمنظمات الثقافية والمدنية ومن مختلف القوميات والمذاهب، حيث تم آيقاد مئات الشموع تخليداً لشهداءنا الآبرار رافقه عزف مقطوعات موسيقية حزينة، وتوزعت على مدخل السفارة وقاعتها وجدرانها صورا لشهداء فاجعة حلبجة والمقابر الجماعية في العراق. رحم الله شهداء العراق الابرار واسكنهم فسيح جناته.


http://www.sotaliraq.com/images/pmmed347.JPG

http://www.sotaliraq.com/images/pmmed348.JPG


http://www.sotaliraq.com/images/pmmed349.JPG

( منتديات دجلة )
18-03-2008, 06:09 AM بتوقيت غرينيتش
مراسيم إحياء الذكرى الـ20 لشهداء حلبجة في واشنطن




http://www.krg.org/grafik/draw_image.aspx?intMaxHeight=220&intWidth=220&strImage=/grafik/uploaded/halabce_washonton__2008_03_17_h11m31s17.jpg

واشنطن: أقيم بعد ظهر يوم أمس الأحد مراسيم أحياء الذكرى الـ20 لشهداء فاجعة حلبجة في العاصمة الأمريكية واشنطن، بحضور السيد سمير الصميدعي سفير العراق في واشنطن، والسيد قوباد طالباني ممثل حكومة إقليم كوردستان في واشنطن والسيد حكمت بامرني مسؤول الفرع السابع للحزب الديمقراطي الكوردستاني وجمع غفير من أبناء الجالية الكوردية في أمريكا وممثلو الأحزاب والمنظمات الكوردستانية وضيوف أجانب.


بدأت مراسيم إحياء الذكرى الـ20 لفاجعة حلبجة في تمام الساعة الثالثة بتوقيت واشنطن بالوقوف دقيقة صمت إجلالاً واكراماً لأرواح شهداء حلبجة الطاهرة، ثم ألقيت كلمات كل من السادة سمير الصميدعي سفير العراقي في واشنطن وقوباد طالباني ممثل حكومة إقليم كوردستان في واشنطن وحكمت بامرني مسؤول الفرع السابع للحزب الديمقراطي الكوردستاني وعبدالرحمن حسن عن الاتحاد الوطني الكوردستاني، ثم تليت كلمات السادة الدكتور ابراهيم صالح وكمة الحزب الديمقراطي الكردستاني / ايران من قبل السيد جمال عبدالله زاده.

( منتديات دجلة )
19-03-2008, 03:31 AM بتوقيت غرينيتش
الأمم المتحدة: العراقيون ما زالوا يتدفقون على الدول الصناعية والمجاورة ... الأردن يدعو الى تقديم مزيد من الدعم إلى الدول المضيفة للاجئين العراقيين

عمان - نبيل غيشان الحياة - 19/03/08//

دعا وزير الخارجية الاردني صلاح البشير أمس الى تقديم مزيد من الدعم للدول المضيفة للعراقيين بهدف «تخفيف الاعباء عليها» نتيجة استضافتها لاعداد كبيرة من العراقيين الفارين من العنف في بلادهم. جاء ذلك في حين أعربت وزارة الداخلية الاردنية عن عدم رضاها تجاه الاستجابة الضعيفة للعراقيين المقيمين في المملكة لقرار الحكومة الاردنية إعفاءهم من الغرامات المالية عن مخالفات شروط الإقامة التي بدأ العمل بها منتصف الشهر الماضي.

وقال البشير في كلمة ألقاها في افتتاح اجتماع فني على مستوى الخبراء في عمان للبحث في حاجات الدول المضيفة للعراقيين: «نتطلع الى نتائج مداولاتكم والبحث في آليات وسبل دعم الدول المضيفة التي من شأنها تخفيف الاعباء عليها وتوفير حياة كريمة للأشقاء العراقيين لحين عودتهم الى العراق الموحد». وأضاف أن «التزام الدول المضيفة للعراقيين بتوفير المستلزمات الضرورية لم يتراجع ولو للحظة (...) ووضع العراقيين في هذه الدول وبالتحديد في الأردن في تحسن مستمر، ودخل عشرات آلاف الاطفال العراقيين المدارس الحكومية وتلقوا خدمات صحية وتم اعتماد آليات ميسرة للتعامل مع مسائل الدخول والاقامة في الاردن». وأشار البشير الى أن «هذا التقدم لا ينبغي في أي شكل من الاشكال أن يعوض عن حق هؤلاء في العودة إلى ديارهم». وأكد أن «المسؤولية الرئيسة تكمن في توفير البيئة المناسبة في العراق من خلال انخراط مكونات النسيج العراقي كافة في العملية السياسية تكون اللبنة الاساسية لعودة الامن والاستقرار».

وأعرب عن دعم الاردن «جهود المصالحة السياسية وصولاً إلى إشراك الجميع في العملية السياسية في العراق»، مؤكداً «رفض الاعمال الارهابية كافة». ويضم الاجتماع دول مجموعة العمل الأساسية، العراق والدول المضيفة للعراقيين، أي الأردن وسورية ولبنان ومصر، وعضوين مراقبين في المجموعة هما تركيا وايران.

كما يشارك في الاجتماع ممثلون عن دول جوار العراق ودول دائمة العضوية في مجلس الأمن ودول مجموعة الثماني ومنظمات اقليمية ودولية. وتفيد المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة أن 2.4 مليون عراقي فروا من بلدهم منذ اجتاحته القوات الاميركية في آذار (مارس) عام 2003.

ولجأ قرابة 1.4 مليون من هؤلاء إلى سورية في حين يقيم ما بين 500 ألف و750 ألفاً في الاردن. ويؤكد الأردن أن اقامة مئات الآلاف من العراقيين في المملكة كلفته أكثر من بليوني دولار على مدى السنوات الثلاث الماضية. وتحض المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة المجتمع الدولي على تقديم مزيد من الدعم لسورية والاردن لمساعدة البلدين على تقديم يد العون للاجئين العراقيين.

وطلبت المفوضية في كانون الثاني (يناير) الماضي 261 مليون دولار لتمويل مساعداتها للاجئين العراقيين خلال عام 2008، ما يوازي تقريبا ضعف المبلغ الذي حصلت عليه لهذه الغاية العام الماضي.

إلى ذلك، قال مدير إدارة الإقامة والحدود في مديرية الأمن العام الأردنية العميد حسين علي النوايسة إن 3486 عراقياً مخالفاً لشروط الإقامة صوبوا أوضاعهم، وحصل 1406 منهم على إعفاء كامل من الغرامات، وغادروا الأراضي الاردنية من دون ختم وثائق سفرهم بعبارة «ممنوع العودة للبلاد». ودفع 2081 عراقياً نصف قيمة الغرامات المتحققة عليهم وحصلوا على إذن اقامة موقتة لفترة ثلاثة أشهر.

في المقابل، أبدى عراقيون مقيمون في عمان مخاوف من قرار الحكومة الاردنية إعفاءهم شرط المغادرة، واعتبروا أن القرار «غير واضح». وقالت لـ «الحياة» «سلفا انور» وهي مقيمة غير شرعية منذ ثلاث سنوات إنها لا ترغب في العودة الى العراق بسبب الظروف الأمنية غير المستقرة، بل تخطط للالتحاق بزوجها في هولندا، إلا أنها لا تملك المال لدفع الغرامات التي لم تخفض في حالة البقاء في البلاد إلا بنسبة 50 في المئة.

ويقدر عدد العراقيين المقيمين في الأردن بأكثر من نصف مليون شخص بينهم حوالي 360 ألفاً لم يحصلوا على إذن إقامة رسمي. وقدرت مديرية الإقامة والحدود قيمة المبالغ المحصلة من العراقيين الذين صوبوا أوضاعهم منذ صدور القرار قبل شهر بمبلغ (633909) ألف دينار، إذ تتقاضى وزارة الداخلية غرامة تبلغ 45 ديناراً عن كل شهر.

وتحاول وزارة الداخلية الأردنية التسهيل على العراقيين من خلال فرض نظام لمنح التأشيرات المسبقة للقادمين من خلال شبكة الانترنت، إذ يتوقع خلال الأيام المقبلة توقيع اتفاق في هذا الصدد مع إحدى الشركات البريطانية المختصة.

وفي غضون ذلك، أعلنت المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة في تقرير نشر يوم أمس أن العراقيين ما زالوا يفرون من بلدهم وذلك بعد خمس سنوات على الاجتياح الأميركي في آذار (مارس) عام 2003، وما زالوا يتدفقون أيضاً لطلب حق اللجوء في الدول الصناعية.

وجاء في التقرير أن «انخفاض عدد طلبات اللجوء الذي ساد منذ خمس سنوات في الدول الصناعية، انعكس عام 2007 خصوصاً بسبب زيادة عدد طالبي اللجوء من العراقيين» حسب احصاءات أولية تم الحصول عليها استناداً الى معلومات قدمتها الحكومات.

ففي عام 2007، زاد عدد طالبي اللجوء في 43 دولة صناعية بمعدل 10 في المئة، ووصل الى 338 الف طلب مقابل 306 آلاف طلب عام 2006، بحسب التقرير. وأشار التقرير الى أن العراق بقي للسنة الثانية على التوالي، البلد الأول لجهة عدد طالبي اللجوء في الدول الصناعية مع زيادة عشرة في المئة عن المجموع، أي 45200 طلب عام 2007.

وأوضحت المفوضية أنه «مع ذلك، من المهم أن لا يغفل عن بالنا أن طالبي اللجوء العراقيين في الدول الصناعية لا يشكلون سوى واحد في المئة من حوالي 4.5 مليون عراقي شردتهم الحرب». وفر مليونا عراقي الى الاردن وسورية غير المصنفتين في عداد الدول الصناعية، وحيث الخدمات الاجتماعية والصحية أصبحت عاجزة أمام هذا التدفق العراقي. كما أن هناك حوالي 2.5 مليون عراقي آخرين اضطروا للنزوح داخل بلدهم. ووجهت المفوضية العليا للاجئين هذا العام نداء لجمع 261 مليون دولار للنازحين واللاجئين العراقيين بسبب الحرب في بلدهم.

وكشف التقرير أن الولايات المتحدة تبقى الوجهة المفضلة لطالبي اللجوء من كل الجنسيات مع ما مجموعه 49200 طلب عام 2007، أي 15 في المئة من مجمل طالبي اللجوء في الدول الصناعية. وأضاف: «مع ذلك ومقارنة مع عدد سكانها، استقبلت الولايات المتحدة فقط طالب لجوء واحداً لكل ألف نسمة، في حين أن هذا الرقم يرتفع الى معدل 2.6 طالب لجوء لكل ألف نسمة في دول الاتحاد الاوروبي». وأشار أيضاً الى أن السويد هي الوجهة الثانية التي يختارها طالبو اللجوء مع ارتفاع بمعدل 50 في المئة في طلبات اللجوء، أي 36200 في عام 2007 «وخصوصاً بسبب وصول عدد كبير من طالبي اللجوء العراقيين». وبعد الولايات المتحدة والسويد، كانت الوجهة الاساسية لطالبي اللجوء في 2007 الى فرنسا (29200) وكندا (28300) وبريطانيا (27900). وتصنف اليونان والمانيا وايطاليا والنمسا وبلجيكا ايضا بين الدول العشر الرئيسية التي تستقبل لاجئين.

( منتديات دجلة )
19-03-2008, 03:39 AM بتوقيت غرينيتش
ارتفاع عدد طالبي حق اللجوء من العراقيين



ساهم العراقيون من المطالبين بحق اللجوء خلال السنة الماضية في العودة بأرقام طلبات اللجوء إلى البلدان الغربية إلى الارتفاع بعد خمس سنوات من الانخفاض.

وجاء في تقرير صادر عن الأمم المتحدة أن العراقيين شكلوا أكبر مجموعة من المطالبين بحق اللجوء إلى الدول المصنعة، وذلك خلال عامين متتاليين.

وتقدم أكثر من 45 ألف عراقي بطلب اللجوء أثناء سنة 2007، وكان عددهم لا يزيد عن 23 ألفا في عام 2006، حسب أرقام المفوضية العليا للاجئين.

لكن هذا العدد لا يساوي سوى نسبة 1 في المائة من المهجرين العراقيين والذين يقدر عددهم بحوالي 4,5 ملايين نسمة.

ومن بين هؤلاء المهجرين مليونان ونصف المليون نازحون داخل العراق. أما الباقي فلجأ إلى بلدان مجاورة كسوريا والأردن.

جهود أكثر

وتقول المفوضية إن بإمكان البلدان أعضاء الاتحاد الأوروبي أن تقوم بالمزيد من أجل المساعدة على استقبال اللاجئين العراقيين، وحماية حقوقهم في بلدان الجوار.

وبعد العراق، تأتي روسيا في صدارة الدول مصدر طالبي حق اللجوء بـ18 الفا و800، ثم الصين بـ17 ألفا و100 فصربيا بـ15 ألفا و400 وباكستان بـ14 ألفا و300.

وتحتل الولايات المتحدة صدارة البلدان التي يتطلع إليها طالبو اللجوء من جميع الجنسيات بما قدر بـ49 ألفا و200 طلب، أي ما يناهز نسبة 15 في المائة من مجموع الطلبات. لكن ارتافاع هذا الرقم لا يعني ارتفاع في معدل طالبي حق اللجوء إلى هذا البلد. فمقارنة مع دول الاتحاد الأوروبي التي توصلت بـ2,6 طلب عن كل ألف من سكانها، لم تتوصل الولايات المتحدة سوى بـطلب واحد عن كل ألف نسمة.

وتأتي السويد في المرتبة الثانية بـ32 ألف ومائتي طلب بزيادة قدرت نسبتها بـ50 في المائة مقارنة مع سنة 2006، ثم فرنسا في المرتبة الثالثة بأكثر من 29 ألفا، تليها كندا فبريطانيا.

ME-OL

( منتديات دجلة )
20-03-2008, 01:06 AM بتوقيت غرينيتش
رئيس برلمان كوردستان: نرفض تسلم اللاجئين الكورد
http://www.krg.org/grafik/draw_image.aspx?intMaxHeight=220&intWidth=220&strImage=/grafik/uploaded/mufti_refugies__2008_03_19_h0m54s46.jpg


رئيس برلمان كوردستان: نرفض تسلم اللاجئين الكورد من أوروبا قسراً
أربيل: إستقبل عدنان المفتي رئيس برلمان كوردستان ظهر يوم الثلاثاء 18/3/2008 وفداً من المعهد العام للاجئين العراقيين برئاسة دشتي جمال .
وفي لقاء حضره محمد فرج رئيس لجنة حقوق الإنسان في البرلمان تم بحث مسألة إعادة اللاجئين الكورد في اوربا قسراً، حيث أكد رئيس البرلمان أننا لسنا مع هذا الإجراء وأبلغنا الوفود الأوربية التي زارت اقليم كوردستان هذه الحقيقة، وطلبنا منهم التعامل وفق مبدأ إنساني ومدني مع اللاجئين الكورد، كما أعلنا أن إعادة أخذ اللاجئين يفوق إمكانات الإقليم، وتوفير المستلزمات الحياتية لهم بسبب الظروف التي يعاني منها العراق وكوردستان".
ودعا رئيس البرلمان الوفد الى مواصلة جهودهم من أجل عدم وصول مسألة اللاجئين الكورد الى حد إعادتهم قسراً .

يذكر أن كلا من بريطانيا والسويد تتهيئان لإعادة أعداد كبيرة من العراقيين اللاجئين إليها الى العراق وكوردستان بعد رفض طلبات لجوئهم، وأن وفدا من وزارة الهجرة السويدية سبق وأن وقع مع وزارة الخارجية العراقية مذكرة تفاهم مشتركة بشأن إعادة اللاجئين الأكراد الى إقليم كوردستان، ولكن حكومة الإقليم رفضت إستقبال أي لاجيء كوردي يرغم على العودة قسرا مع عدم الممانعة في حال رغبة اللاجيء بالعودة .

( منتديات دجلة )
22-03-2008, 05:30 AM بتوقيت غرينيتش
اللاجئون العراقيون في سورية: عودتنا إلى بلادنا انتحار




الشيعة يسكنون قرب مقام السيدة زينب.. والسنة في حي جرمانا.. والسوريون يشكون


http://www.asharqalawsat.com/2008/03/22/images/news1.463705.jpg

دمشق

تصر الطبيبة السورية نهلة على أن أعداد اللاجئين العراقيين المقيمين في حيها عادت إلى التزايد في الأشهر الأخيرة، بعد موجة انحسار شهدتها حركة تدفقهم خلال شهري اكتوبر (تشرين الأول) ونوفمبر (تشرين الثاني) 2007. الطبيبة نهلة تسكن مع أسرتها في منطقة جرمانا (15كم جنوب دمشق)، وتعتبر هذه المنطقة الثانية بعد منطقة السيدة زينب جنوب دمشق من حيث كثافة إقامة اللاجئين العراقيين.


وفيما يفضل العراقيون الشيعة السكن في منطقة السيدة زينب قريبا من مقام السيدة، يتجه السنة والمسيحيون إلى منطقة جرمانا وقدسيا ومساكن برزة. وجرمانا معروفة بنسيجها الديموغرافي شديد التنوع، الذي يضم سكانا من مختلف المذاهب والأديان، الأمر الذي يكسبها خصوصية من حيث الانفتاح الاجتماعي وحيوية الأسواق التجارية. ونهلة، أم لشابين جامعيين، وكسائر المواطنين السوريين ترى في وجود أكثر من مليون ونصف لاجئ عراقي معظمهم يعيش في دمشق أنهم لم يتسببوا في الأزمات المعيشية التي يعاني منها المواطن السوري من حيث توفر الخدمات والتعليم وارتفاع الأسعار وجنون سوق العقارات، لكنهم لا شك ساهموا في تعميقها. وتؤكد أن عودة 45 ألف لاجئ إلى العراق كان لها تأثير كبير في جمود سوق العقارات، كما قل نسبيا الازدحام، لكنها لم تؤثر على أسعار المواد الاستهلاكية التي استمرت بالارتفاع لأسباب أخرى، تضاف إلى الوجود الكثيف للاجئين العراقيين. وربما يكون هذا سبب تراجع الحديث في الشارع السوري عن اللاجئين، فبعد خمس سنوات يقول عامر جمعة، 45 عاما، صار العراقيون جزءا من المجتمع السوري واعتدنا وجودهم معنا يجري عليهم ما يجري علينا من ظروف معيشية. ويستدرك عامر «جيراني العراقيون فرحوا بالعودة إلى بلدهم بعدما أخبرتهم حكومتهم بأن الوضع قد تحسن، لكن أغلبهم عاد إلى دمشق خائبا، فالوضع هناك مازال سيئا ويشكل خطرا على حياتهم، أحدهم فقد ابنه، وهو شاب بعمر الورد على يد العصابات الطائفية».


أبو محمد البغدادي أحد الذين عادوا تحدث عن استمرار الإرهاب الطائفي في العراق، وأن من يملك المال الكافي للعيش في سورية لن يفكر بالعودة، مؤكدا أن الذين تنفذ أموالهم يضطرون للعودة، معتبرا عودتهم «انتحارا». ورغم تشجيع الحكومة العراقية مواطنيها على العودة من خلال تنظيمها لرحلات مجانية وتقديم حوافز مادية للعائدين، إلا أن هذه الحركة التي شهدت نشاطا ملحوظا في البداية، خلال خريف 2007 عادت لتسجل تراجعا كبيرا، على الضد من توقعات الحكومة العراقية آنذاك بأن «رحلة العودة إلى العراق بدأت ولن تتوقف»، فالوضع الأمني الذي شهد تحسنا نسبيا مازال يقلق العراقيين، هذا بالإضافة إلى أن الحكومة السورية وبعد الاتفاق مع المسؤولين العراقيين قامت الخريف الماضي بفرض نظام تأشيرة مسبقة على اللاجئين بهدف الحد من تدفقهم، وما ترتب عليه من أعباء اقتصادية وأمنية، إلا أنه وبعد أشهر قليلة شهدت عودة عدد من اللاجئين، عادت الحركة لتتكثف باتجاه سورية، وكثير من العراقيين الذين التقيناهم عبروا عن فقدان الأمل بتحسن الأوضاع. وصدر تقرير أخيرا عن المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة أعلن أنه بعد خمس سنوات على الغزو الأميركي في مارس (آذار) عام 2003، «ما زال العراقيون يفرون من بلدهم وما زالوا يتدفقون أيضاً لطلب حق اللجوء في الدول الصناعية».


وأن مليوني عراقي لجأوا إلى سورية والأردن غير المصنفتين في عداد الدول الصناعية، وحيث الخدمات الاجتماعية والصحية أصبحت عاجزة أمام هذا التدفق العراقي.. ووجهت المفوضية العليا للاجئين هذا العام نداء لجمع 261 مليون دولار لتمويل مساعداتها للاجئين العراقيين خلال 2008، ما يوازي تقريباً ضعف المبلغ الذي حصلت عليه لهذه الغاية العام الماضي.


الرقم الرسمي المتداول حول عدد اللاجئين في سورية هو مليون ونصف المليون لاجئ، قيل إن 45 ألفا منهم فقط عادوا إلى العراق، وتقول مصادر سورية مطلعة إن أغلبهم عاد إلى دمشق، وتفيد معلومات رسمية بأن اللاجئين العراقيين، يكلفون خزينة الدولة السورية سنوياً أكثر من مليار ونصف المليار دولار، عدا الضغط الذي يسببه عددهم الكبير على المرافق الاقتصادية والبنية التحتية للبلاد. كما أن أطفال اللاجئين لا يحظون بظروف ملائمة للحصول على التعليم، وأعدادهم المتزايدة تزيد الضغط على المدارس الحكومية المجانية التي تستضيف أكثر من مائة ألف تلميذ في دمشق فقط، وقد وقعت سورية أخيراًَ ضمن برنامج التعاون المشترك مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة على اتفاقيتين، تعنى الأولى بتقديم المساعدة للأطفال العراقيين الذين يتلقون تعليمهم في المدارس الرسمية السورية. أما الاتفاقية الثانية فتعنى بالارتقاء بصحة الأطفال والنساء العراقيين في سورية. وتندرج هاتان الاتفاقيتان تحت إطار قيام منظمات الأمم المتحدة بدعم جهود الحكومة السورية في تقديمها للخدمات التربوية والصحية لأطفال المهجرين العراقيين المقيمين في سورية، وتهدف الاتفاقية الموقعة مع وزارة التربية إلى إعادة تأهيل المدارس التي يدرس فيها الطلاب العراقيون إلى جانب الطلاب السوريين والعمل على تحسين البيئة المدرسية. وكانت وزارة التربية السورية قد وضعت بالتعاون مع منظمة اليونيسيف خطة للعام الحالي لمعالجة مشكلة التسرب ومعايير جودة التعليم للتلاميذ العراقيين. وتواجه الوزارة بحسب التقارير الرسمية، صعوبات مختلفة في تأمين متطلبات الطلبة العراقيين المهجرين والإجراءات التي تقوم بها لاستيعابهم في مدارسها.


وفي لقائه منتصف الشهر الماضي مع أنطونيو غوترز المفوض السامي لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة، حث الرئيس بشار الأسد قيام الجهات الدولية المعنية، على «ضرورة القيام بواجباتها وتحمل مسؤولياتها تجاه اللاجئين لتلبية متطلباتهم المختلفة إلى حين عودتهم إلى بلدهم». وقد عبرت مفوضية اللاجئين أكثر من مرة عن إدراكها لحجم الثمن الباهظ الذي اضطرت سورية لدفعه لاستقبال اللاجئين العراقيين، وأن التضامن الدولي لم يكن متناسباً مع حجم المشكلة.


الشرق الاوسط

( منتديات دجلة )
22-03-2008, 05:31 AM بتوقيت غرينيتش
اللاجئون العراقيون يحلمون بإعادة توطينهم.. والعالم يصر على عودتهم


النازحون ضائعون بين التسميات والإحصاءات




http://www.asharqalawsat.com/2008/03/22/images/front1.463742.jpg

عمان: مينا العريبي

اصبحت قضية النازحين العراقيين، بتشعباتها السياسية وتسمياتهم بين «لاجئين» و«ضيوف»، من ابرز القضايا المرتبطة بالعراق ما بعد نظام صدام حسين. وتقدر الامم المتحدة اعداد النازحين العراقيين بحوالي 4 ملايين، 2.2 مليون نازح داخل البلاد و1.8 مليون خارجها.


وتركز الدول المضيفة للعراقيين، وعلى رأسها سورية (التي يوجد فيها بين 1.2 و1.4 مليون عراقي) والاردن (ويقدر ان فيه حوالي 500 الف عراقي)، على ضرورة عودة العراقيين الى وطنهم. واصدرت «مجموعة العمل الاساسية للدول المضيفة للعراقيين»، التي تشمل دول الجوار والدول الدائمة العضوية في مجلس الامن والدول الصناعية، الاسبوع الماضي بياناً يعتبر عودة العراقيين الى بلادهم هو الحل الامثل لهذه القضية وان «أي حل خارج العراق يبقى حلاً مؤقتاً وجزئياً». واظهرت الاحصاءات توقعات الامم المتحدة بتقديم 20 الف طلب جديد في عام 2008، في مؤشر على سعي النازحين للجوء الى الدول الصناعية، بينما الموقف الدولي يصر علــى اعــادتهم الــى العراق


الشرق الاوسط

( منتديات دجلة )
24-03-2008, 07:25 PM بتوقيت غرينيتش
«شيخ اللاجئين العراقيين» من تاجر في بغداد إلى عاطل في عمان

غادر العراق معارضاً لصدام وانقطع أمله في العودة


http://www.asharqalawsat.com/2008/03/23/images/news1.463836.jpg

العراقيان صالح جيزاني (يمين) ومواطنه باجي كزار مناحل جمعتهما الغربة في عمان («الشرق الأوسط»)
عمان: «الشرق الأوسط»


عاش العراقيون خلال السنوات الاخيرة تجارب مختلفة بين الحروب والحصار والتأقلم مع نظام سياسي جديد وتقلبات أمنية ومفردات تدل على اختلاف رأي العراقيين حول الاحداث في البلاد، بين وصف الدكتاتورية والديمقراطية والغزو والتحرير لوصف النظامين العراقيين، السابق والحالي، وحرب عام 2003. ولكل عراقي اضطر إلى ترك وطنه قصة فريدة، بخصوصيات تختلف، ولكن تبقى مشاكل الغربة والاحساس بعدم الاستقرار واحدة. «الشرق الأوسط» تحرت حالات لاجئين في عمان وتقدم في ما يلي أربعا منها: عند طلبها إجراء لقاءات صحافية مع صاحب مطعم شعبي عراقي وسط عمان ورواده، رفض صاحب المطعم الحديث مع «الشرق الاوسط» او حتى السماح باجراء مقابلات في مطعمه، قائلاً: «لا نريد أي تصريحات من هنا ولا نريد جلب الانظار الينا». لكن احد الزبائن تقدم معبرا عن رغبته في الحديث عن تجربته.

قال الزبون المتطوع: «انا مستعد للحديث، فانا شيخ اللاجئين». و«شيخ اللاجئين» هو صالح جيزاني، شاعر عراقي من مواليد 1961، غادر العراق عام 1994 الى عمان، بانتظار سقوط نظام الرئيس العراقي السابق صدام حسين ليعود مجدداً الى وطنه، لكن سقط النظام وبقي جيزاني في الاردن بسبب الاوضاع الأمنية المضطربة في البلاد. قال جيزاني: «تركت العراق لأنني تعرضت للتهديد وجئت الى عمان منتظراً يوم عودتي الى العراق». ولكن بعد 14 عاماً، فقد جيزاني الأمل، وسجل عند المفوضية السامية للاجئين وينتظر اليوم الانتهاء من الاجراءات الروتينية ليرحل الى الولايات المتحدة، بعد ان قبلت طلبه. وقال: «انتظر التوطين في اميركا مع زوجتي... خلال ايام سأترك الاردن». وأضاف: «كل هذه السنوات كان عندي أمل العودة وكنت انتظره، وأول ما سقط النظام تصورت ان الوقت حان للعودة ولكن اليوم بات هذا مستحيلا». وعند سؤاله عن سبب الاستحالة، قال: «الاسباب على شاشات التلفزيون كل يوم، من قتل وإجرام وخوف في البلاد». وشرح جيزاني الأسباب وراء قراره الرحيل عن الأردن، الذي اعتبره وطناً ثانياً خلال السنوات الماضية، قائلاً: «لا نشعر بالراحة منذ فترة، فلا يمكن لي ان أعمل، لأنه ليس لدي تصريح بالعمل، واذا كنت ممنوعا من العمل كيف يمكن لي العيش؟». وأضاف: «أنا شاعر واذا كنت محظوظاً بأن انشر قصيدة مرة واحدة في الشهر، ولكن لا يمكن لي الاعتماد على ذلك كمورد». ويقضي جيزاني وقته في مقاهي شرق عمان ومطاعمها، واشهرها مقهى سنترال، حيث يتجمع العراقيون من كل طيف وخلفية ليسترجعوا ذكريات الماضي ويناقشون المستقبل المجهول. وقال: «نجلس، شعراء وأطباء وغير ذلك، عاطلين عن العمل وننتظر الفرج بشكل او اخر». وشرح جيزاني انه كان تاجراً في شارع النهر الشهير في بغداد وكان يملك محلين في الشارع ومعملا للمواد الغذائية قبل ان يضطر الى مغاردة العراق بعد مشاكل مع النظام السابق، لم يشأ الخوض في تفاصيلها.

( منتديات دجلة )
24-03-2008, 07:27 PM بتوقيت غرينيتش
ممثل مفوضية اللاجئين في عمان: معاناة النازحين العراقيين مادية ونفسية

قال لـ«الشرق الأوسط» إن خيار التوطين في الأردن «مستحيل»
عمان: مينا العريبي


وصف ممثل المفوضية السامية للاجئين التابعة للامم المتحدة في عمان عمران رضا وضع العراقيين في الاردن بأنه «في غاية الصعوبة»، موضحاً ان «وضعهم صعب على صعيدين، الاول مادي والثاني نفسي، اذ هناك شعور حقيقي بفقدان الأمل». وأضاف في حديث لـ«الشرق الأوسط»: «الحل الافضل للعراقيين هنا وفي سورية هو العودة الطوعية للعراق وقت ما تسمح الظروف لذلك ولكن لا نتوقع ان الوقت قد حان بعد»، موضحاً: «كلنا نتطلع لحل سياسي في العراق يسمح لعودة الغالبية». وشرح رضا ان «الوضع الانساني كان يتفاقم خلال السنوات الاربع الاولى بعد الحرب، ولم يكن العالم منتبهاً اليه على الرغم من انتباه الدول المضيفة التي كانت تتحمل الاعباء». وأضاف: «العالم اخذ ينتبه الى هذه القضية منذ بداية عام 2007، فالاوضاع تحسنت من هذه الجهة، ولكنها ساءت من الجهة الاخرى اذ غلاء المعيشة تصاعد خلال العام الماضي». وشدد رضا على ان العراقيين يعانون ليس فقط من قضية غلاء المعيشة، بل من «الغموض حول وضعهم القانوني في البلاد»، مضيفاً: «العراقيون قلقون ومشككون في الوضع القــــانوني، وعدم معرفة القوانين يعني انهم يترددون في التسجيل معنا أو مع السلطات خوفاً من عدم السماح لهم بالبقاء». وأوضح رضا ان هناك «3 حلول بعيدة الامد لكل لاجئ، الاول العودة الطوعية، وهذا امر غير وارد على نطاق واسع حالياً، والثاني اعادة التوطين في دول الجوار، وهذا غير ممكن اطلاقاً، والثالث اعادة التوطين (في الدول الصناعية) وهذا الحل هو الاكثر اهمية وواقعية للعراقيين ذوي الحالات الخاصة».

وأضاف ان «اعداد الذين يعاد توطينهم ضئيلة بالمقارنة مع الاعداد الاجمالية من اللاجئين، ولكنها تزداد مقارنة بالسابق، ففي عام 2006 تمت اعادة توطين 540 شخصاً من الاردن، لكن عام 2007 قدمنا اكثر من 8500 طلب»، موضحاً: «نأمل ان تزداد الاعداد التي تقبلها الدول الثالثة من حيث اللاجئين، فاليوم لدينا 52 الف لاجئ مسجلين رسمياً ونتوقع وجود نصف مليون عراقي في الاردن». وتتلقى المفوضية السامية في عمان حوالي 120 طلبا يوميا من عراقيين للجوء الى الدول المانحة للجوء عبر برنامج الامم المتحدة لاعادة التوطين في الدول الصناعية. وتمنح المفوضية بطاقة مدتها 6 اشــــهر لكل عراقــي يقدم طلــــا للجوء، مما يمنحـــهم حق الحماية بموجب معاهدة جنيف لحقوق اللاجئين.

وعن اعتبار العراقيين «لاجئين» وليس «ضيوفاً» كما يصفهم الاردن، قال رضا: «لقد توصلنا الى قرار ان اي شخص من جنوب العراق أو وسطه هو لاجئ». واضاف: «لدينا علاقة جيدة مع المسؤولين في الاردن ولا نواجه اية عقبات في عملنا، بالعكس هم يطلبون المزيد مننا». ورداً على سؤال حول «استحالة» اعادة توطين العراقيين في الاردن، قال رضا: «تجربة السنوات الستين الاخيرة تجعل العالم يتفهم المخاوف الاردنية البعيدة الامد حول البقاء الطويل الامد للاجئين»، مشيراً الى «قضية الفلسطينيين التي لم تحل بعد والتي تؤثر على نظرة الاردنيين الى اللاجئين». وأوضح ان المسألة متعلقة بشكل كبير بقضية الموارد، قائلاً: «الاردن من افقر الدول من حيث المصادر في المنطقة، والعراقيون يشكلون حوالى 9 في المئة من تعداد السكان بحسب الاحصاءات المتاحة». وتابع: «علينا التركيز على ترحيب الاردن لكل من التجأ اليها خلال السنوات الماضية من حرب 1948 الى حرب لبنان عام 2006، فلا يمكن لاحد انتقــاد الاردن على ضيافتها».

الشرق الاوسط

( منتديات دجلة )
24-03-2008, 07:30 PM بتوقيت غرينيتش
مؤرخة عراقية لجأت إلى الأردن مرتين



بسبب سياسة التأميم في بغداد أولا والحرب الأهلية في لبنان ثانيا
عمان: «الشرق الأوسط»


منذ سقوط النظام العراقي السابق واشتعال موجة العنف الطائفي في العراق، باتت الفكرة العامة عن العراقيين في الاردن انهم من الهاربين من الاضطرابات الامنية في وطنهم وحديثي الوصول الى الاردن.

الا ان احياء عمان الميسورة تضم شققاً كثيرة يمتلكها عراقيون هاجروا الى المملكة منذ عقود، لاسباب سياسية واقتصادية متأثرة بالتقلبات في العراق. ومن هؤلاء الدكتورة هالة فتاح التي غادرت العراق عام 1964 بسبب قوانين التأميم بأمر الرئيس العراقي آنذاك عبد السلام عارف، التي ادت الى استملاك ممتلكات عائلتها وغيرها من العائلات العراقية الميسورة. قالت هالة فتاح: «العراقيون يأتون الى الاردن منذ عقود ولكنهم تدريجياً رحلوا الى اوروبا أو بيروت، مثل عائلتنا التي انتقلت الى بيروت، حيث كنا نذهب سنوياً للعطل الصيفية... ولكن جاءت الحرب الاهلية عام 1975 لتدفعنا للعودة مجدداً الى الاردن».

وأضافت: «جئنا الى الاردن حينها وتصورنا، مثلما تصور فلسطينيون كثيرون، ان إقامتنا في الاردن ستكون مؤقتة، وان الامور ستتحسن.. ولكن مرت 33 عاماً ونحن على هذه الحال». وشرحت ان عائلتها استأجرت في البداية شقة لسنوات قبل التأقلم مع فكرة الاقامة الطويلة في الاردن وشراء شقة فيها. كما ان الروابط العائلية بالاردن ازدادت مع زواج شقيقتها من اردني، وقالت «حياتنا كلها اصبحت هنا، ولكن ما زلت متمسكة بعلاقتي مع العراق». وتراقب هالة فتاح التطورات في قضية هجرة العراقيين بعين أكاديمية، اذ انها مؤرخة حصلت على الدكتوراه في التاريخ من جامعة «يو سي ال أي» الاميركية وتعمل مع منظمة انسانية لمساعدة الاكاديميين العراقيين في الاردن. وتقول «تغيرت تركيبة العراقيين الذين أتوا في الثمانينات (من القرن الماضي) اذ لم يكونوا من الاثرياء، وكان الكثير منهم هاربين من الحرب مع ايران»، مضيفة «اما في التسعينات (من القرن الماضي) فكانت الغالبية تأتي هرباً من الحصار وبموارد محدودة، واثناء هذه الفترة رأينا مشاعر الاردنيين تتغير تجاه العراقيين واصبحت اقل ترحيباً». وعند سؤالها عن احتمال عودتها هي الى العراق، قالت: «زرت العراق مرات متكررة في السنوات 2003 و2004 و2005، ولكن لن اعود اليه للابد، فحياتي هنا الآن ولم يتبق لي اقارب هناك». ولفتت الى ان الكثير من العراقيين يبقون في الاردن لأن علاقاتهم الاجتماعية اصبحت تعتمد على العراقيين المقيمين فيه، موضحة: «اصبحت الاقامة في عمان كأننا في بغداد، فألتقي بناس كانوا معي بالمدرسة في بغداد أو يعرفون عائلتي انتقلوا هنا ايضاً، هذا شعور مهم بالنسبة للعراقيين المحتاجين للآمان النفسي».

( منتديات دجلة )
24-03-2008, 08:38 PM بتوقيت غرينيتش
صور عن الاعتصام الفيلي
امام مقر السفارة العراقية في
استوكهولم--- السويد



للاسبوع الثالث على التوالي وفي جو بارد جدا اعتصم المئات من الكورد الفيلية امام مقرالسفارة العراقية في استوكهولم تتقدمهم امهات الشهداء اللواتي حملن صور اولادهن الشهداء-


وقد حمل المعتصمون العشرات من اللافتات التي تؤكد عراقية الكورد الفيليين ولتذكر الحكومة العراقية الى المشكلة الفيلية لايجاد الحلول القانونية والعادلة لها ولانصاف هذه الشريحة المظلومة وقد تم القاء الكلمات بهذه المناسبة – وقامت لجنة الاعتصام بتوزيع المذكرة على المعتصمين بعد تسليم نسخة منها الى السفارة العراقية –
وقد حضر الاعتصام ممثلو الاحزاب الوطنية العراقية المتواجدة في السويد تضامنا مع هذه الشريحة البطلة


وقد تم تصوير الاعتصام من قبل قناة كوردستان
وهنا جزء من صور الاعتصام
المجد والخلود لشهداء الكورد الفيلية


ابراهيم بازكير
احد مشاركي الاعتصام




http://www.sotaliraq.com/images/pmmed354.JPG





(http://www.sotaliraq.com/printerfriendly-articles.php?id=10317)

( منتديات دجلة )
27-03-2008, 09:10 AM بتوقيت غرينيتش
بريطانيا تتجه لاستقبال ألفي عراقي عملوا مع قواتها

لندن ـ «الشرق الأوسط»: تتجه بريطانيا واعتبارا من الشهر المقبل لنقل الفي عراقي من بلدهم الى اراضيها بعد ان عملوا لحساب العسكريين البريطانيين في العراق، حسبما افادت تقارير في لندن أمس. وافادت صحيفة «الغارديان» ان وزارتي الداخلية والدفاع البريطانيتين تبحثان مع جهاز اللجوء في مساعدة العراقيين على الاقامة في بريطانيا. وفي اتصال مع وكالة الصحافة الفرنسية، لم تعلق الوزارتان على الفور على هذه المعلومات.

( منتديات دجلة )
27-03-2008, 11:55 PM بتوقيت غرينيتش
بلغراد // خاص من مركز ميزوبوتاميا الاعلامي



صباح الزبيدي


http://www.sotaliraq.com/images/pmmed361.JPG

( منتديات دجلة )
27-03-2008, 11:57 PM بتوقيت غرينيتش
تاسيس جمعية العراقيين في رومانيا‏




في أول أنتخابات ديمقراطية وشفافة للجالية العراقية في رومانيا ، وبحضور سفير جمهورية العراق السيد عادل مراد فقد تم عقد المؤتمر التأسيسي الأول لأنتخاب هيئة أدارية تمثل جمعية العراقيين وبحضور عدد كبير من العراقيين المقيمين في رومانيا تم في 2.12.2007 أنتخاب الهيئة الأدارية لجمعية العراقيين في رومانيا والتي تمثل الجالية العراقية ، ومن حسن الصدف كانت الهيئة الأدارية المنتخبة متمثلة بكل أطياف الشعب العراقي فكانت كباقة الورد متكاملة الألوان متمثلة كجزء من فسيفساء وموزائيكية المجتمع العراقي وهذا هو وجهه العراق الصحيح
وبعدها قامت الهيئة الأدارية بتشكيل لجان عمل وفق ما تتطلبه الجالية العراقية في رومانيا فقد تم تشكيل اللجان الآتية

اللجنة الأجتماعية
اللجنة الثقافية
لجنة العلاقات الخارجية
اللجنة الماليه والتجاريه
اللجنة الرياضيه




ومن ضمن أعمال اللجان فقد قامت اللجنة الثقافية بأحياء حفل بمناسبة عيد الأضحى المبارك وكان في يوم 22.12.2007 ، وأستقبل السيد عادل مراد وأعضاء الهيئة الأدارية للجمعية الحضور الكبير بالترحيب والتهاني الحارة وكان من ضمن الحضور السادة سفراء بعض الدول العربية مثل السيد سفير دولة الكويت والمملكة الأردنية الهاشميه ودولة فلسطين ودولة قطر وجمهورية السودان بالأضافة الى الحضور الكبير للعراقيين والأصدقاء الرومان ، وبدأ الحفل بعزف السلام الجمهوري العراقي من قبل مجموعة من الفنانين الرومان ، وقد أطرب الفنان الكبير كوكب حمزه الذي جاء من سوريا خصيصآ لهذه الحفلة مسامع العراقيين وأعاد بالجميع بالذاكرة الى أغاني السبعينيات عندما غنى يا طيور الطايره ومحطات وغيرها من الأغاني الجميلة ، وبعدها أطرب الحضور الفنان جمال ورقصوا العراقيين على أنغام الجوبي وتشابكت الأيادي العراقية والتي نتمنى أن تبقى دائمآ متشابكة في كل مكان في العالم وفي العراق خاصة ، وأستمر الحفل حتى ساعة متأخرة من الليل ، وبعدها قدم الفنان كوكب حمزه لوحة فنية عراقية هدية الى الجمعية بمناسبة تأسيسها ، تهنئة من الأعماق الى كل من ساهم بأنجاح وتأسيس هذه الجمعية المنتخبة وبأنتظار الكثير من الهيئة الجديدة لتوحيد الصف وجمع كلمة العراقيين ورفع أسم العراق عاليا




http://www.sotaliraq.com/images/pmmed359.JPG






http://www.sotaliraq.com/iraqi-news/printpagesotaliraqcomlogo2006.png نسخة سهلة (http://www.sotaliraq.com/printerfriendly-articles.php?id=10429)

( منتديات دجلة )
30-03-2008, 08:40 AM بتوقيت غرينيتش
احتفال كبير للحزب الشيوعي العراقي في هولندا بمناسبة الذكرى 74 لتأسيس الحزب تقرير مصور



http://www.sotaliraq.com/images/pmmed363.JPG


بعدسة صوت العراق

( منتديات دجلة )
30-03-2008, 08:42 AM بتوقيت غرينيتش
ألمانيا تدرس تسهيل منح اللجوء للمسيحيين العراقيين

برلين ـ د ب أ: تدرس الحكومة الالمانية تقديم تسهيلات لمنح المسيحيين العراقيين في ألمانيا الجنسية الألمانية، استجابة لمطالب من الكنيستين البروتستانتية والكاثوليكية باعتماد نظام للمحاصصة في منح أتباع الكنيستين من العراق حق اللجوء في ألمانيا.

وأكدت متحدثة باسم وزارة الداخلية الألمانية أمس تقريرا بهذا الشأن لمجلة «ديرشبيغل» الألمانية. وأشارت المتحدثة إلى أن الوزارة تنظر حاليا في الاقتراح المتعلق بتحديد أعداد من يمنح لهم حق اللجوء من أتباع الكاثوليك والبروتستانت. ولم تكشف المتحدثة تفاصيل أخرى.
الشرق الاوسط

( منتديات دجلة )
30-03-2008, 08:48 AM بتوقيت غرينيتش
جورج منصور في لقائه بالجالية العراقية في تورنتو:

القيادة الكوردستانية تعمل لتقريب المسارات العراقية

بدعوة من المركز الاسلامي في تورنتو, التقى وزير المجتمع المدني في حكومة اقليم كوردستان جورج منصور, بالعديد من ابناء وبنات الجالية العراقية بتورنتو في ندوة حاشدة تحدث فيها عن التطورات السياسية في العراق ودور القيادة السياسية الكوردستانية في عملية المصالحة الوطنية ودورها في تقريب وجهات النظر السياسية حول مستقبل العراق الديمقراطي التعددي الفيدرالي وجهودها في ترشيد المسارات والالتقاء حول القواسم الوطنية المشتركة في العملية السياسية الجارية في العراق.

كما تحدث عن الانجازات التي ماتزال تحققها حكومة اقليم كوردستان في عملية البناء لصالح الفرد والمجتمع, واحتضانها للعديد من العوائل العراقية من مختلف المحافظات والوقوف معهم في ظروفهم الصعبة ايا كانت انتماءاتهم الدينية او المذهبية او القومية.

ثم توقف على الدور الذي اضطلعت به الجالية العراقية في كندا قبل سقوط الدكتاتورية في فضح جرائم النظام وتحشيد الرأي العام الكندي والعالمي مع القضية العراقية, والدور الذي يجب على الجالية ان تلعبه اليوم في نبذ الارهاب والقتل على الهوية في العراق ودعم الجهود المبذولة باتجاه المصالحة الوطنية ومد جسور المحبة والتآخي ونشر ثقافة التسامح والحوار بين مكونات الشعب العراقي.

وفي ختام اللقاء ادان الحضور جريمة اغتيال المطران بولس فرج رحو في مدينة الموصل, وناشد المسؤولين للتحقيق فيها والكشف عن مرتكبيها وتقديمهم الى العدالة.

Ministry of Region / Civil Society Affairs
Kurdistan – IRAQ.
PHONE: 256 1137

( منتديات دجلة )
18-04-2008, 10:52 PM بتوقيت غرينيتش
المالكي يلغي لقاء له مع ابناء الجالية العراقية في بروكسل
المصدر: الزوراء
18 / 04 / 08
بروكسل ـ محمد فاضل الدليمي




الغى رئيس الوزراء السيد نوري المالكي لقاء كان مقررا عقده يوم امس مع ابناء الجالية العراقية في فندق كونراد في العاصمة البلجيكية بروكسل . ولم يتم الافصاح عن سبب الغاء اللقاء الدي كان ضمن برنامج الزيارة . الا ان مصادر رسمية دكرت ان اللقاء تم الغاؤه لدواعي امنية .
وكانت السفارة العراقية في بروكسل قد وجهت دعوات الى عدد من ابناء الجالية للالتقاء بالسيد رئيس الوزراء قبل وصوله بيومين الا انها عادت وابلغت المدعويين بالغاء اللقاء يوم الاربعاء

دون اعطاء اي ايضاحات .
ورفض الناطق باسم الحكومة الدكتور علي الدباغ التعليق حول الموضوع . الا ان مصدر مقرب من المالكي رفض الكشف عن اسمه ذكرلـ ( شبكة الزوراء الاعلامية ) " ان سبب الالغاء هو خشية المالكي من حضور انصار التيار الصدري للقاء وتجنب توجيه نقد لادع للحكومة على اثر الاحداث الاخيرة " .

واستبدل الوقت المقرر للقاء ، بأجتماع عقده رئيس الوزراء مع كوادر حزب الدعوة في هولندا في مقر اقامته استمر بحدود الساعتين.

وعبر عدد من ابناء الجالية عن استيائهم واستغرابهم من رفض المالكي لمقابلتهم خصوصا وانهم جاؤوا مرحبين به وداعمين له .

ويعود المالكي اليوم الى بغداد بعد اختتام زيارة ناجحة للاتحاد الاوربي تمخضت عن دعم الاتحاد للعراق ومساعدة الناتو في تدريب وتأهيل الاجهزة الامنية .

( منتديات دجلة )
18-04-2008, 10:58 PM بتوقيت غرينيتش
حفل ساهرفي ملبورن بمناسبه الذكرى 74 لميلاد الحزب في جو من الفرح احتفل الشيوعيون واصدقائهم في ملبورن بالذكرى 74 لتاسيس الحزب وبحضور مختلف اطياف الجاليه العراقيه . وممثلين عن الاحزاب الشيوعية, الاسترالي,البناني , توده الايراني , الكردستاني /عراق والحركه الديمقراطيه الاشوريه ....كماحضر ممثلين عن المواسسات المدنيه في فكتوريا الاتحاد الكلداني ،المجلس الاشوري الكلداني السرياني جمعية الحضاره الكلدانيه ،جمعية الرافدين الاجتماعيه ونادي عنكاوه الاسترالي وعدد من الشخصيات الاجتماعيه,زينت واجهة قاعة الاحتفال بعلم الحزب والعلم العراقي والعلم الاسترالي،وعلى جانب القاعه اعتلت صور الخالدين فهد وسلام عادل التي اهداها لتنظيم ملبورن بهذه المناسبه الفنان التشكيلي بسام منير،ولافتات تمجد الذكرى 74،كما وزعت كلمات النشيد الوطني العراقي(موطني) ونشيد سنمضي الى مانريد وطن حر وشعب سعيد. . افتتتح الحفل بكلمة ترحيب من قبل عريف الحفل ودعى الجميعللوقوف دقيقة حداد على ارواح شهداء الحزب والحركه الوطنيه العراقية, وعزف النشيدين الاسترالي والعراقي بالمناسبة الخالدة.. قدم ممثل التنظيم للترحيب بالحظور داعيا اياهم للاستماع الى التسجيل الصوتي لتهنئة الرفيق ابو داؤد سكرتير الجنه المركزيه للحزب الى الرفاق في منظمات الخارج والجاليه العراقيه في المهجر ،حيث استمع الحضور بشغف ، وتلتهااغية خلونه نبني الوطن التي عرضت على الشاشه الكبيره لصالة برووك وود للاحتفالات التي اقيم الحفل فيها. عرظت صور الاحتفال السابق والاغاني الوطنيه المصوره كمااشار عريف الحفل الى برقيات التهنئه الوارده من الاحزابوالمؤسسات المدنيه.ثم دعيتاالشابه اشنه سلام حفيده الشهيد منير عسكر للترحيب وقرائة نبذه قصيره عن تاريخ الحزب بالغة الانكليزيه كما اعتلى المنصه الشاعر الاشوري الكلداني السرياني غريب كونده بقصيده نالت استحسان الحضور ،ومساهمة الشاعر العراقي خالدالحلي بقصيده تغنت بتاريخ الحزب وصولاته،والشاعر ذياب مهدي آل غلآم هو الاخر طرى مسامع الحضور بقصائده الشعبيه بعدها بدا الحفل الفني الساهر الذي احياه كل من المطرب نمير الحمداني والمطرب فائز السناطي بصحبة فرقة الاخوهقبل الختام بجو من الزغاريد وعلى انغام اغنية,, احنه دربنه معروف يابو علي،،تم قطع كيكة الميلاد من قبل سوزان نجلة الشهيد حنا عزيز ،وسلام نجل الشهيد منير عسكر وعوائلهم ومشاركة الحضور،واستمر الحفل الى ما بعد منتصف الليل ************************************************* تحياتي واشواقي من عاشق العراق عاشقكم زيدوا فرحنا بنشر صور حفلنا مشكورين ذياب مهدي آل غلآمhttp://www.sotaliraq.com/images/pmmed402.JPG









http://www.sotaliraq.com/iraqi-news/printpagesotaliraqcomlogo2006.png نسخة سهلة (http://www.sotaliraq.com/printerfriendly-articles.php?id=11714)

( منتديات دجلة )
18-04-2008, 11:00 PM بتوقيت غرينيتش
الذكرى الخامسة لتحرير العراق"

بمناسبة الذكرى الخامسة لسقوط النظام الدكتاتوري وتحرير العراق أقامت السفارة العراقية في النمسا يوم 9 نيسان 2008 إحتفالاً دعت إليه نخبة من أبناء الجالية العراقية وممثلي الأحزاب العراقية لأمسية إبتهاجاً باليوم السعيد.

ألقى سعادة سفير جمهورية العراق في النمسا السيد طارق عقراوي, كلمة هنأ بها الشعب العراقي بالمناسبة التي عدها حدث كبير لا بالنسبة للعراق وحسب وإنما للمنطقة جمعاء والعالم, وتطرق سيادته الى مسألة التواصل مع أبناء الجالية عموماً وممثلي الأحزاب والمنظامت العراقية تحديداً والتي كانت السبب الثاني لتوجيه الدعوة بعد الإحتفال باليوم السعيد, من أجل تنسيق المواقف في المسائل المختلفة , حيث حرص على إستمرار أواصر الصلة مع السفارة وأبدى إستعداده وإنفتاحه على كل ما يعزز العلاقة مع أبناء الجالية وممثلي الأحزاب والمنظمات العراقية.

بعدها ألقى ممثلي الأحزاب والمنظمات الوطنية العراقية وبعض الشخصيات المستقلة كلمات التهنئة للشعب العراقي لما يمثله هذا اليوم بالنسبة له من إنتصار تأريخي عظيم بعد نضال وصمود طويل, حيث شكل نهاية لعهد الظلم والتعسف وولادة عراق جديد مبني على أساس الديموقراطية والفيدرالية.

أسماء المتحدثين في المناسبة:

- السيدة أوراس المزوري / مجلس الجالية العراقية في النمسا

- السيد حسن سالم / ممثل المجلس الأعلى الإسلامي العراقي

- الدكتور مصطفى رمضان / ممثل الحزب الدیموقراطي الکوردستاني

- السيد دابان شاداله / ممثل الإتحاد الوطني الكردستاني

- السيد وداد فاخر / مستقل

- السيد نيازي مزوري / ممثل الحزب الشيوعي العراقي

- السيد رائد حميد الموسوي / ممثل جمعية الصداقة العراقية النمساوية ( عراقنا)

- الدكتور ناظم الجواهري / أكاديمي مستقل

- الدكتور عادل عباس كامل الشيخلي / أكاديمي مستقل

- السيدة آشتي طالباني / مستقلة

- السيدة شعاع حسن العبيدي / فنانة تشكيلية وشاعرة ( مستقلة)

وفي الختام شكر السيد السفير الحضور ودعى ممثلي الأحزاب مجدداً الى إعادة التواصل وأبدى إستعداداً في إستقبالهم في السفارة لتنسيق الجهود والمواقف ومن جانبهم شكر الحضور السيد السفير والسفارة على الدعوة مثمنين حرصها على التواصل مع أبناء الجالية العراقية.


http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04008.JPG
http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04014.JPG
http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04020.JPG
http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04025.JPG
http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04027.JPG
http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04031.JPG
http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04035.JPG
http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04039.JPG
http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04055.JPG
http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04064.JPG
http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04068.JPG
http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04069.JPG
http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04072.JPG
http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04082.JPG
http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04089.JPG
http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04097.JPG
http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04102.JPG
http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04120.JPG
http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04124.JPG
http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04130.JPG
http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04140.JPG
http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04148.JPG
http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04149.jpg
http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04151.JPG
http://www.iraqembassy.at/wene-index-large2008/4-6/9-4-2008/DSC04195.JPG

( منتديات دجلة )
21-04-2008, 11:09 PM بتوقيت غرينيتش
الحزب الاشتراكي الهولندي يتضامن مع فاجعة الانفال

تظاهر يوم امس 18-04-2008 ممثلي 13 جمعية فاعلة على الساحة الهولندية ,يمثلون الشريحة المتضررة من حملتي الانفال السيئة الصيت على قرى ومدن كردستان العراق الحبيبة,والتي راح ضحيتها اكثر من 180 الف من الشعب الكردي المنكوب,وتهجير القرى والارياف في كردستان بعد حرقها وابادتها
وبعد الانتهاء من المسيرة التي استمرت اكثر من 5 كيلومتر,وعند الوصول الى نصب ضحايا الحرب العالمية
تم وضع الورود الحمراء على النصب التذكاري ,مع اكليل من الزهور
والقت عضوة البرلمان الهولندي ممثلة الحزب الاشتراكي الهولندي كلمة تضامنية مع ضحايا الانفال, ورحبت بالحضوروالمبادرة الاولى من نوعها , واشارت الى جدار خلف النصب التذكاري وقالت هنا يقبع مجرمي الحرب,ونحن بانتظار ان يتم جلب مجرمي حلبجة والانفال الى هذا المكان,كما واشارت الى ادانتها للسياسات التي انتهجتها الحكومة الهولندية والاوروبية والامريكية بالتغاضي لفترات طويلة عن سياسة الحروب والابادة الجماعية التي كان ينتهجها نظام صدام حسين,بل العكس من ذلك في تقديمهم الدعم الكامل لهذة السياسة الهوجاء
كما وادانت الوزارة الهولندية لعدم دعمها في المساهمة في تمويل نصب للضحايا في حلبجة واقامة المستشفيات ومراكز تأهيل لاهالي الضحايا ومساعدتهم
بعد ذلك طلب من الحضور الانتباه والوقوف دقيقة حداد استذكارا للضحايا,وتفرق المتظاهرون بعد ذلك

كان بودنا ان يكون الحضور لكل مكونات المجتمع العراقي ومشاركة رسمية ناشطة من قبل الحكومة العراقية
ممثله بالسفارة العراقية

ملتقى الانصار البيشمركة
هولندا



http://www.sotaliraq.com/images/pmmed447.JPG

( منتديات دجلة )
23-04-2008, 11:44 PM بتوقيت غرينيتش
في هولندا منظمة الحزب الشيوعي العراقي ورابطة المرأة العراقية وجمعية النساء العراقيات تحتفل بمناسبة ميلاد المناضلة خانم زهدي الثمانين

في يوم السبت التاسع عشر من نيسان أقامت منظمة الحزب الشيوعي العراقي في هولندا بالاشتراك مع رابطة المرأة العراقية فرع هولندا وجمعية النساء العراقيات وعلى قاعة الصليب الأحمر في مدينة لاهاي احتفالا بمناسبة بلوغ الرفيقة خانم زهدي (أم آزاد) الثمانين من عمرها الذي قضت جزءا كبيرا منه في النضال داخل صفوف الحزب وفي الحركة النسائية العراقية فهي رائدة لها الفضل مع زميلات لها في وضع أسس الحركة النسوية الديمقراطية العراقية وعلما بارزا من أعلامها وواحدة من مؤسسات رابطة المرأة العراقية .


http://www.sotaliraq.com/images/pmmed456.JPG


لم يكن غريبا أن تشترك ثلاث منظمات في احتفالية ميلاد الرفيقة المناضلة خانم زهدي لأن هذه المرأة هي نموذج فريد قل أن تجد مثيلا له فرغم السنين فهي تعمل بهمة ونشاط الشباب ولم تكل من المساهمة في كل مايطلب منها فهي عضو فاعل في منظمة الحزب في هولندا ورئيسة رابطة المرأة العراقية والرئيسة الفخرية لجمعية النساء العراقيات منذ مؤتمرها التأسيسي في أيار عام 1998 .

ابتدأت عريفة الحفل السيدة انتفاضة مريوش الاحتفالية بتقديم عن الرفيقة المحتفى بها عن صفاتها وعن موقعها المتميز في نفوس من عرفها وعن دورها المهم وتاريخها النضالي المشرف . تتالت الكلمات والتهاني قرأت تهنئة المكتب السياسي للحزب الشيوعي العراقي للرفيقة هذا نصها :

الرفيقة العزيزة خانم زهدي

بمناسبة عيد ميلادك الثمانين، الذي يحل في الرابع عشر من نيسان، نبعث إليك باقة ورد حمراء مقرونة بتهاني رفاقية قلبية وتمنيات بدوام الصحة والحيوية، لتواصلي مسيرتك النضالية المفعمة بالتضحيات في صفوف الحزب الشيوعي العراقي، الذي انتميت إليه قبل 60 عاماً، وليستمر عطاءك المبدع في الحركة النسوية الديمقراطية التي ساهمت فيها بدور ريادي بتأسيس رابطة المرأة العراقية عام 1952. وإذ نعبّر عن اعتزازنا بهذه المسيرة المعطاء، التي تلهم الشيوعيين والديمقراطيين وجيل الشباب وتشدهم الى قضية الشعب والوطن والنضال من اجل حقوق المرأة وانتصار قضيتها العادلة، نتمنى لك الصحة والعمر المديد.

مع التمنيات الرفاقية


تلتها كلمة المكتب السياسي للحزب الشيوعي الكردستاني هذا نصها
الرفيقة العزيزة خانم زهدي

نغتنم مناسبة بلوغك سن الثمانين، لنهدي إليك تحياتنا القلبية الحارة، وأنت لا تزالين في ميدان النضال من أجل تحقيق المبادئ الإنسانية التي تربى عليها أجيال من الشيوعيين في سبيل سعادة شعبهم وحرية وطنهم.

أيتها الرفيقة العزيزة
لقد عرفك حزبك وأنت لا تزالين تلك الشابة الكوردية التي أتت من السليمانية بعد أن تعلمت فيها المشاركة في المظاهرات، الى بغداد لتلتحق بالدراسة في الجامعة، لتجد نفسها وهي تخوض مع رفيقاتها ورفاقها بطولات وثبة كانون 1948، وتضطر الى ترك الدراسة لتذهب الى قلعة دزة تلك القصبة الواقعة في كوردستان بالقرب من الحدود الايرانبة، لتشارك هناك في تأسيس خلية شيوعية عام 1949. ثم ترجع عائدة الى بغداد لتخوض التجارب تلو التجارب في السجون المعتقلات وفي ظروف العمل السري، وفي المهجر لتكون ممثلة للنساء العراقيات في اتحاد النساء العالمي قبل اندلاع ثورة 14 تموز 1958.
إن رفيقاتك ورفاقك يعتزون بالسِفر النضالي لرفيقتهم خانم زهدي التي استمرت في عطائها في ظروف صعبة بالغة التعقيد مرت بها شعبنا في ظل الديكتاتورية.
واليوم وأنت تدخلين عتبة الثمانين يعتز رفيقاتك ورفاقك بك أماَ ورفيقةَ مناضلة تشاركين الجميع همومهم، وتبذلين الجهد، وتقدمين العطاء من أجل قضية الشعب والوطن.
نرجو أن تتقيلي منا تهانينا وتحياتنا الحارة وأمنيتنا بالعمر المديد أيتها الرفيقة العزيزة


ثم كلمة منظمة الحزب في هولندا هذا نصها

أيتها الأم والأخت والصديقة .. أيتها الرفيقة الغالية خانم زهدي " أم ازاد "
الحضور الكريم

في يوم 14 نيسان وهو يوم ميلاد الرفيقة ام ازاد ، ذهبنا ( أنا والرفيقة بشرى ) الى بيتها لتسليمها رسالة التهنئة التي أرسلها المكتب السياسي بهذه المناسبة ... فتحت الرسالة لتقرأها ونحن ننظر إليها والى عيونها التي تتنقل من حرف الى آخر كمن يقرأ نصاً مقدساً .. انتهت من قراءتها وإذا بدمعة تبلل عينيها وخدها ، سألناها مالامر ؟ .. أجابت مبتسمة بألق تذكرت الآن اليوم الأول الذي أصبحت فيه شيوعية !! ثم أردفت ايا ليت الشباب يعود يوماً !!

في هذا اليوم الشخصي بامتياز ، لم تتذكر الرفيقة خانم زهدي غير الحزب والحزب وحده الذي وهبت له عمرها وجهدها ووعيها وكل عواطفها .. والدمعة التي بللت عينها اختزنت واكتنزت بستين عام من العمر الثر ومن العطاء اللامحدود .. ستون عاماً من الحياة في الحزب ..ومع الحزب .. وللحزب وقضيته النبيلة التي وهبتها كل ما استطاعت ولم تبخل بشيء ، ولكنها مع ذلك تتمنى أن يعود الشباب لتجدد عطائها وتمنح المزيد لحزبها وشعبها ووطنها ولقضية المرأة التي كرست لها كل مواهبها وطاقاتها وأيامها وماتزال .

ونحن على يقين إنها كانت سعيدة وفخورة بتاريخها ولن يكون جوابها غير ذلك ، لأنها تمثلت قول رفيقنا الخالد فهد حين أكد أن " السعادة في النضال والتعاسة في الخنوع " وهي كانت وماتزال سعيدة بخياراتها وحياتها التي كرستها للنضال من اجل حرية الوطن وسعادة الشعب بكل قومياته ومكوناته .
وبودي أن اكشف أمرا لم يصل الى مسامع الحبيبة ام ازاد ولا لبقية الرفاق ... عرف بعض رفاقنا القياديون ان الرفيقة أم ازاد وهي تحمل ثقل سنواتها الثمانين ، تعمل بهيئة حزبية وتنفذ ماعليها من واجبات والتزامات كما الآخرين ، ومواظبة على حضور الاجتماعات وكل نشاطات المنظمة والعمل الديمقراطي ... فأشاروا إلينا بصوت خافت أليس من الضروري ان تخففوا عن الرفيقة بعض الأعباء والالتزامات والواجبات وبما لايتعبها ويتناسب وتعب سنوات العمر والنضال !!

ابتسمنا وقلنا لهم من يجرؤ منا أن يغير هذا الوضع ؟ من يجرؤ أن يطلب منها أو يشير إليها بأن نخفف من الأعباء والالتزامات والواجبات ، فهي ربما ستعتبرها انتقاص أو اهانه لحزبيتها وشيوعيتها والتزاماتها وإنها تريد أن تعامل وتمارس عملها كما الآخرين من الرفيقات والرفاق وتقوم بالواجب الذي ليس أقدس منه شيء ... إنها خانم زهدي التي ماتزال تنبض بالحيوية ، حريصة ونشيطة وفاعلة في هيئتها الحزبية وفي المنظمة والعمل النسوي الديمقراطي ..
وهذه هي سعادتها التي يجب أن لاتمس !! عروس البحر التي ماؤها الحزب والتنظيم والعمل النضالي .!!

وإذ نقول كلمتنا هذه في ثمانينية رفيقتنا العزيزة ابنة السليمانية المتألقة والتي هي علم من أعلام قوميتها الكردية وعموم شعبنا العراقي والحركة النسوية العراقية ، وهي علم من أعلام حزبنا الذي رافقته وناضلت فيه ومعه لستين عاماً متواصلة ، وقد كرمها الحزب بتوجيه الدعوة الخاصة لها لحضور المؤتمر الثامن للحزب الذي عقد العام الماضي في بغداد ، إذ نقول هذا ونحن نحتفل بثمانينية رفيقتنا الحبيبة .. نتذكر كل المناضلين الذين ساهموا بتفانٍ بمجد ونضال حزبنا وشعبنا ... تحضرنا الآن كلمات المناضل نيقولاي اوستروفسكي مؤلف قصة كيف سقينا الفولاذ ؟! الذي استلهمت أجيال من الشيوعيين حياته ونضاله فهو احد ممن نذروا حياتهم لمبدأ وفكر وقضية نبيلة نستذكر اليوم كلماته التي يقول فيها " إن أروع شيء بالنسبة للإنسان هو أن يغدوا كل ماعمله وخلقه في خدمة البشر ... فالحياة هي أروع شيء بالنسبة للإنسان ، إنها توهب له مرة واحدة فيجب أن يعيشها عيشة لايشعر معها بندم مُعذِب على السنين التي عاشها ولا يلسعه العار على ماضٍ رذلٍ وتافه ، وليستطيع ان يقول بكل فخر واعتزاز.. كانت كل حياتي ، كل قواي موهوبة لأروع شيء في العالم ، وهو النضال في سبيل تحرير الإنسانية "
هذا ماقاله ذاك المناضل وتقوله اليوم بكل تأكيد هذه المناضلة التي نحتفي بها اليوم وهي المناضلة الحزبية ، و الديمقراطية و النسوية التي وهبت كل حياتها وكل قواها ومواهبها من اجل الوطن الحر والشعب السعيد .

أم ازاد .. رفيقتنا العزيزة

يحق لك ان تفخري بتأريخك !!
يحق لنا ان نفخر بك !!

لك محبتنا واعتزازنا .

وقدم لها الرفيق أبو ضرغام هدية المنظمة التي هي عبارة عن بوستر جميل مؤطر يحمل العبارة الأخيرة من كلمة المنظمة ويتضمن صورتين للرفيقة في سن الشباب وصورة حديثة تتوسطها باقة ورد حمراء تعبيرا عن الحب والاعتزاز

ومن الكلمات التي قرئت أيضا كلمة لجنة التنسيق لرابطة المرأة العراقية فروع الخارج إذ تناولت
كل عام وأنت بخير


مع تفتح زهور الربيع في كردستان العراق، ابتدأت حياة خانم زهدي قبل ثمانين عاما. وما زالت حياتها مزهرة بالنضال من اجل حقوق المرأة العراقية وحرية وسعادة الشعب العراقي بكل فسيفسائه

لقد اختارت أم آزاد طريق النضال غير المعبد بالزهور ، عن قناعة بعدالة القضية التي شرعت تناضل من اجلها ... وفي هذا الطريق واجهت وككل المناضلين الحقيقيين ، الصعوبات ، الآلام ، السجون والاغتراب.. حيث اضطرت ومنذ عدة سنوات لترك وطنها وشعبها ، لكن ذلك لم يحل بينها وبين الاستمرار في النضال الى يومنا هذا.
الأخت المناضلة خانم زهدي ، إحدى رائدات رابطة المرأة العراقية ، عملت تحت كل الظروف في صفوف الرابطة ، ولم تبخل بشيء من اجل إعلاء اسم وكلمة منظمتنا وما زالت زميلتنا معطاءة وحيوية في نشاطها وعطائها رغم تقادم السنين.
ونحن إذ نوقد معها شمعتها الثمانين نتمنى لها العمر المديد والصحة الوفيرة، والمزيد من النشاط للاستمرار في إعداد الأجيال من المناضلات في صفوف رابطة المرأة العراقية .
نرجو لزميلتنا العزيزة تحقيق الأماني الخاصة والعامة ، ونهديها باقات من شقائق النعمان التي تطرز جبال وسهول كردستان مع كل اعتزازنا وحبنا وتقديرنا.


وكلمة رابطة المرأة العراقية فرع هولندا التي تقول فيها :

الأخت والزميلة العزيزة خانم زهدي ( أم ازاد )

الأخوات العزيزات – الأخوة الأعزاء
الحضور الكرام

يسعدنا نحن عضوات رابطة المرأة العراقية في هولندا أن نحتفي جميعاً بثمانينية ا إحدى رائدات الحركة النسائية العراقية واحدي مؤسسات منظمتنا العريقة رابطة المرأة العراقية الأخت المناضلة خانم زهدي .
ولدت خانم زهدي في 14 نيسان 1928 في مدينة السليمانية وفي سن السادسة عشرة من عمرها المزهر انتقلت الى بغداد لدراسة الثانوية، و هناك تبلور وعيها وبدأ مشوارها النضالي الطويل والصعب ،مما أدى الى حرمانها من تكملة دراستها الجامعية وعودتها الى السليمانية وتعينها معلمة في قلعة دزة حتى عام 1950 حيث عادت الى بغداد وقبلت في دار المعلمين العالية ( قسم الكيمياء ) ومارست نشاطها الطلابي والنسوي وكانت من رائدات الحركة النسوية ومن مؤسسات جمعية تحرير المرأة عام 1951ومن ثم شاركت مع مجموعة من الشخصيات النسائية المتنورة والمتعلمة من بينهم الفقيدة الدكتورة نزيهة الدليمي بتأسيس رابطة الدفاع عن حقوق المرأة العراقية عام 1952 وخلال مشوار دراستها الجامعية شاركت في الانتفاضة التي قام بها شعبنا مما عرضها الى المطاردة والاعتقال وتقديمها الى محكمة عسكرية وفصلها النهائي من الكلية في عام 1953و بالرغم من كل هذه الإجراءات التعسفية استمرت أم ازاد في طريق الحرية ومثلت رابطة الدفاع عن حقوق المرأة العراقية في سكرتارية الاتحاد النسائي الديمقراطي العالمي في برلين من عام 5 195حتى عام 1957 وشاركت في الكثير من المحافل الدولية والمؤتمرات التي عقد ت خلال هذه الفترة( المؤتمر النسائي العالمي في لوزان ، مؤتمر حماية الطفولة في سويسرا ،كونفرنس الاتحاد في بكين ،مؤتمر الشغيلات في بودابست ، مهرجان الشبيبة في وارشو ) .

لقد ساهمت خانم زهدي بنشاط وحيوية في المؤتمرات الثلاث التي عقدتها الرابطة بعد ثورة الرابع عشر من تموز وانتخبت في اللجنة العليا والسكرتارية وكانت مسؤولة العلاقات الخارجية و مسؤولة عن الركن الكردي في مجلة المرأة، واستمرت خانم زهدي في نضالها متحدية العقبات والصعاب حاملة راية الدفاع عن حقوق المرأة والطفولة حتى وصل بها المطاف الى منفاها الهولندي عام 1995 ، وما أن حطت الرحال في هولندا نشطت مع باقي الأخوات الرابطيات اللواتي اضطررن للجوء الى هذه الدول بعد تعرض الكثير من عضوات الرابطة الى الملاحقة والاعتقال والتعذيب و التصفية الجسدية بتجميع الأخوات الرابطيات و العمل على تأسيس رابطة المرأة العراقية في هولندا أسوة بباقي الدول الأوربية .

واستمرت مسيرة هذه المرأة المعطاء التي لم يتوقف نشاطها وعملها فقد ساهمت بالسمينار الذي عقد
في كولن عام 1999 وفي مسيرة بروكسل و في التهيئة لعقد المؤتمر الخامس للرابطة الذي عقد في بغداد 2005 حيث قادت اللجنة التحضيرية المركزية للمؤتمر وأصدرت على شرف المؤتمر كراس محطات في الحركة النسائية وكتاب صفحات في الحركة النسائية العراقية لتوثيق تاريخ الحركة النسائية في العراق .

الأعزاء الحضور

ليس في استطاعتنا تكثيف مسيرة ستين عاما من النضال في اسطر معدودة ،فاقتصرنا على هذه النفحات العذبة من حديقة عمرها الملونة بأشكال النضال المختلفة ، هذه صفحة من صفحات مسيرة هذه المرأة العظيمة التي لم تتقاعس يوما ومازالت سائرة حاملة راية الدفاع عن حقوق المرأة والطفل .

أيتها الأخت الغالية

في احتفاليتنا بثمانينيتك نتمنى لك العمر المديد والصحة الدائمة ونهديك باقات من النرجس مع عزف جميل لناي من جبال وسهول كردستان العراق .


وكلمة جمعية النساء العراقيات التي تنص على

أم آزاد (خانم زهدي ) عمل دؤوب وعطاء متواصل

منذ المؤتمر التأسيسي لجمعية النساء العراقيات قبل عشر سنوات مضت وأم آزاد حاضرة دوما بأفكارها وقلمها وجهدها لاتنفك ترفد الجمعية بإمكانياتها العالية وذهنها المتوقد وحماسها , هي مثار فخر نزدهي بها أمام الجميع وبها نضرب المثل في الانضباط وتحمل المسؤولية , شابة في أفكارها قريبة من القلب تسدي النصيحة كأم رءوم وأخت وصديقة للكبار والصغار , هي مصدر تفاؤل بمستقبل المرأة العراقية , تحمل العراق في قلبها النابض بالحب والحنان هي نموذج للعراقية التي ألغت حاجز القومية الضيقة رغم اعتزازها بانتمائها للكورد , ساهمت بإبداع مع أخواتها في أن تحتل جمعية النساء العراقيات مكانة متميزة بين المنظمات النسوية المتواجدة على الساحة الهولندية لذا ليس عبثا أن تكون أم آزاد الرئيسة الفخرية لجمعيتنا وستبقى مصدر ا لنا نلجأ إليه للاستزادة من خبراتها الثرة ومعين عطائها الذي لاينضب ,

نهنئك أيتها الأخت الغالية بميلادك متمنيات لك العمر المديد والصحة الدائمة وأن تبقى جذوة نشاطك متقدة لخدمة المرأة العراقية التي لابد أن تصل الى ماتريد مادام في العراق نساء كأم آزاد .

كما تحدث كل من ممثلين عن اتحاد الشبيبة الديمقراطي العراقي فرع هولندا واتحاد الجمعيات الديمقراطية العراقية في هولندا والنادي الثقافي المندائي مهنئين الرفيقة بميلادها ومشيدين بدورها
ومن ضمن الاحتفالية عرض للصور الفوتوغرافية للرفيقة في مختلف مراحل حياتها التي كانت مقترنة دوما بمراحل هامة من تاريخ العراق الحديث فصور ها مع المتظاهرين في العهد الملكي وحضورها لمؤتمرات دولية في الخمسينات , ومساهماتها في فعاليات على مدى السنين والى هذه اللحظة تعكس نضال الرابطة في إيصال صوت المرأة العراقية الى المحافل الدولية وكسب التأييد والتضامن معها في قضيتها العادلة في حقها في الحياة الحرة الكريمة وإنسانيتها .

وكان للرفيق أبو بسيم وعوده ودفتر أغانيه الوطنية حضور حيث غنى للحزب والوطن والمرأة شاركته الحاضرات فكن الكورس المتحمس .

لقد سادت المكان حميمية وألفة إذ بدت القاعة مزينة ومعطرة بباقات الزهور والشموع واصطفت طاولات المعجنات العراقية وكعكة الميلاد التي تفننت الرفيقات والصديقات في صنعها على أجمل ما يكون وكان الحضور الذي شمل مختلف أطياف شعبنا من رفاق وأصدقاء وأهل بعضهم قدم من أماكن بعيدة فرحا وهو يعبر عن حبه لهذه المناضلة, الأم و الصديقة .وفي الختام عبرت الرفيقة أم آزاد عن فرحتها بهذه الاحتفالية التي تنم عن دفء العلاقة وحميميتها والتي توثق بلا شك عرى التلاحم بين العراقيين في المهجر .

إعلام منظمة الحزب الشيوعي العراقي في هولندا

( منتديات دجلة )
26-04-2008, 10:37 PM بتوقيت غرينيتش
الشرطة البلغارية تخمد تمردا لطالبي لجوء عراقيين

صوفيا ـ الوطن: اخمدت الشرطة البلغارية تمردا قاده 6 لاجئين عراقيين في دار الاقامة المؤقتة في العاصمة صوفيا التي ينقل اليها اللاجئون الاجانب بشكل غير شرعي الى ان يتم اقرار طلباتهم للحصول على اللجوء في البلاد.

وقالت مصادر وزارة الداخلية ان اللاجئين الستة قاموا اثر ابلاغهم بقرار رفض طلباتهم رسميا وترحليهم الى العراق عبر سورية بالتظاهر ومن ثم قاموا باحراق بعض اثاث الغرف التي يسكنون فيها في الدار ، وسرعان ما انضم اليهم لاجئون آخرون للتعبيرعن استيائهم من اوضاعهم المتردية والمماطلة في حسم قضاياهم.

وحاصرت قوات مكافحة الشغب التي هرعت الى المكان الدارواعتقلت العراقيين الستة.

وقال قائد الشرطة ان العراقيين الستة الذين ألقي القبض عليهم قبل خمسة اشهرخلال محاولتهم التسلل عبر الحدود سيتم ترحليهم من البلاد في 30 ابريل الجاري.

( منتديات دجلة )
30-04-2008, 04:52 AM بتوقيت غرينيتش
العراق: المفتي يدعو شؤون اللاجئين لإعادة الأكراد الفيليين من إيران

http://www.adnkronos.com/AKI/Assets/Imgs/Personaggi/M/Adnan_Mufti000--200x150.jpg


أربيل (29 نيسان/أبريل) وكالة (آكي) الايطالية للأنباء
بحث رئيس برلمان إقليم كردستان عدنان المفتي مع مسؤول منظمة شؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة في العراق دانيال أندرسن أوضاع المهجرين العراقيين في إقليم كردستان واللاجئين الأكراد في دول الجوار

وذكر مصدر في البرلمان الكردستاني أن "المفتي دعا المنظمة الدولية لشؤون اللاجئين الى العمل من أجل إستعادة ربع مليون من الكرد الفيليين الذين طردهم النظام العراقي السابق في إطار سياسة التطهير العرقي بحجة تبعيتهم لأصول إيرانية، ولجئوا منذ عام 1980 الى إيران التي إمتنعت طوال السنوات الخمس والعشرين الماضية عن منح جنسيتها الى هؤلاء اللاجئين". وأشار المصدر إلى أن رئيس البرلمان الإقليمي شدد على "ضرورة تقديم المساعدات المادية والمعنوية الى النازحين من مدن ومحافظات العراق الى إقليم كردستان وتحسين أحوالهم المعيشية والصحية، حيث يبلغ عددهم الآن حوالي 40 ألفا موزعين على محافظات الإقليم الثلاث"

وقال المصدر إن مسؤول المنظمة تعهد بمنح مساعدات شهرية بمبلغ 150 ألف دينار، أي ما يعادل 120 دولارا، لكل عائلة نازحة من مدن العراق الى الإقليم، على غرار المساعدات التي تقدمها وزارة الهجرة العراقية للنازحين داخل البلاد

ونقل المصدر عن المسؤول الأممي قوله إن "منظمة شؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة ستعقد قريبا مؤتمرا حول المهجرين داخل العراق للبحث عن حلول لمشاكلهم ومعاناتهم اليومية في أنحاء متفرقة من البلاد، ودعا حكومة الإقليم الى إرسال وفد يمثلها للمشاركة في ذلك المؤتمر". وتتهم منظمات فيلية النظام البعثي السابق بطرد مئات الآلاف من الأكراد الفيليين عند اندلاع الحرب العراقية الإيرانية في بداية ثمانينات القرن الماضي إلى الحدود الإيرانية بعد مصادرة ممتلكاتهم، وتقول المنظمات أن شبانا منهم قد تم إعدامهم من قبل صدام، ويتوقع أن يحرك القادة الأكراد دعوة قضائية ضد رموز النظام السابق لدى المحكمة الجنائية العليا بهذا الصدد

( منتديات دجلة )
01-05-2008, 05:45 AM بتوقيت غرينيتش
لأردن: تطبيق «تأشيرات العراقيين» اعتبارا من اليوم

01/05/2008 عمان – القبس:

تبدأ الحكومة الأردنية اليوم تطبيق نظام التأشيرات على العراقيين الراغبين بالقدوم إلى المملكة، إذ يسمح النظام لـ«عراقيي» الداخل التقدم بطلب تأشيرة من شركة TNT للنقل السريع التي اعتمدت لهذه الغاية.

بينما العراقيون المتواجدون خارج العراق والراغبين بزيارة المملكة فيمكنهم مراجعة السفارات الأردنية في اماكن تواجدهم. وكانت عمان وبغداد اتفقتا على ضرورة حصول العراقيين الراغبين بدخول المملكة على تأشيرة تخولهم دخول الأراضي الأردنية.
وقال وزير الداخلية عيد الفايز في تصريح صحافي ان هذه الاجراءات تأتي انسجاما مع المواقف الأردنية الثابتة والدائمة لمساعدة الشعب العراقي وتقديم جميع الامكانات والتسهيلات لهم.

( منتديات دجلة )
02-05-2008, 05:05 AM بتوقيت غرينيتش
الأردن: بدء تطبيق نظام التأشيرة على العراقيين
عمان: «الشرق الأوسط»
فيما أعلنت وزارة الداخلية الاردنية، بدء العمل بنظام منح التأشيرات للعراقيين الراغبين في دخول المملكة اعتبارا من أمس، افاد مراسل لـ«الشرق الأوسط» في بغداد بأن عملية تسلم الطلبات لم تبدأ بسبب عطلة عيد العمال.

وقال زياد الزعبي الناطق الاعلامي في وزارة الداخلية لوكالة الصحافة الفرنسية، ان «العمل بنظام منح التأشيرات للاشقاء العراقيين الراغبين في دخول المملكة بدأ اعتبارا من اليوم (امس) الأول من مايو (ايار)». واضاف الزعبي أن شركة «تي.ان.تي» الهولندية لخدمات البريد السريع ستتسلم وفقا للاتفاقية الموقعة، طلبات الحصول على تأشيرات من العراقيين «وتزويد وزارة الداخلية بها أولا بأول مع مراعاة الحالات الانسانية». وأكد «ضرورة حصول العراقيين على موافقة مسبقة لدخول المملكة من خلال مكاتب الشركة المنتشرة في محافظات العراق، أو من خلال بعثات الاردن الدبلوماسية في الخارج».

وكانت الحكومة الاردنية وقعت الشهر الماضي، اتفاقا مع شركة «تي.ان.تي» لتتولى استقبال طلبات تأشيرات للعراقيين الراغبين في دخول المملكة في 13 مكتبا لها في العراق.

وستتقاضى الشركة «مبلغ 15 الف دينار عراقي (نحو 5.12 دولار) عن كل طلب كأجر بموجب ايصال مالي وتزود مقدمه برقم تسجيل الطلب وموعد المراجعة»، بينما «لا تتقاضى الحكومة الاردنية اي رسوم او مبالغ مالية مقابل طلب التأشيرة».

( منتديات دجلة )
06-05-2008, 08:00 AM بتوقيت غرينيتش
مصر: ارتفاع نسب إصابة اللاجئين العراقيين بالصدمة النفسية وأمراض أخرى


القاهرة : أفادت أحلام طوبيا، وهي طبيبة تعمل مع اللاجئين في القاهرةـ أن العديد من اللاجئين العراقيين المقيمين في مصر، والذين يتراوح عددهم بين 70,000 و150,000 لاجئ، يعانون من أمراض نفسية خطيرة ومن حالات مرضية أخرى مرتبطة بالإجهاد بما فيها أمراض القلب.

بالإضافة إلى ذلك، أفادت عبير عطيفة، الناطقة باسم المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، أن العديد من اللاجئين المسجلين لدى المفوضية يعانون من أمراض مزمنة مثل أمراض القلب والسكري. حيث صرحت أن "التوتر الناتج عن وصول الأخبار السيئة من الديار، وعن نفاذ الأموال، وانعدام فرص العمل والتعليم تسبب في ارتفاع حالات الإصابة بأمراض القلب والسكري".


وأضافت أن نسبة إصابة اللاجئين العراقيين في مصر بالمشاكل الصحية هي أكبر من نسبة إصابة غيرهم من اللاجئين الآخرين مثل السودانيين والصوماليين. كما أشارت إلى أن الأطفال العراقيين يعانون بدورهم من مشاكل صحية فريدة خاصة بهم، تعتقد أنها ناتجة عن تعرضهم للإشعاعات التي خلفتها حرب العراق مع إيران وحرب الخليج الأولى لعام 1991.


وتنتشر العديد من القصص المروعة بين اللاجئين العراقيين، بدءاً من النساء اللواتي فقدن القدرة على النطق بسبب ما مررن به من صدمات، إلى الأطفال الذين تقزَّم نموهم إلى الشباب الذين بدؤوا يفقدون سمعهم أو أبصارهم.


كما أشارت أحلام إلى أن أحد اللاجئين مصابٌ بمرض خلقي وقد بدأ يفقد قدرته على التحرك بسبب تدهور في المخ. وأضافت أن "الأمراض الخلقية لدى المجتمعات اللاجئة الأخرى نادرة جداً، إذ قد نجد إصابةً واحدةً في كل 100 شخص، أما لدى اللاجئين العراقيين فإننا نجد إصابةً بين كل عشرة أشخاص".



مشاكل نفسية

بدورها، أشارت عبير عطيفة إلى أن انتشار المشاكل النفسية بين اللاجئين العراقيين في مصر أصبح مدعاةً للقلق، كما أن ارتفاع حالات الإصابة بالتوتر الذي يلي الأزمة أصبح يشكل مشكلاً كبيراً. وجاء في قولها أن "هناك حتماً ارتفاع في حالات الإصابة بالمشاكل النفسية لأن معظم اللاجئين إما نجوا من أعمال عنف أو من عمليات اختطاف".
وبالرغم من أن الإصابات النفسية قد تبدو تافهة إذا ما قورنت بالتشوهات الجسدية، إلا أن الصحة العقلية والنفسية للاجئين ظلت موضوع إهمالٍ كبيرٍ.
وأوضحت عبير أن الفقر الذي يعاني منه اللاجئون يساهم في تفاقم مشاكلهم الصحية، كما أن محدودية ميزانيات المنظمات غير الحكومية المهتمة بمساعدة اللاجئين مثل كاريتاس ومنظمة إفريقيا والشرق الأوسط لدعم اللاجئين تعني اضطرار اللاجئين لإعالة أنفسهم وتمويل علاجهم. وأشارت أيضا إلى أن المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين تعاني بدورها من محدودية ميزانيتها.



شهادة شخصية

تنازع ندى (ليس اسمها الحقيق)، وهي لاجئة عراقية قدمت إلى مصر قبل عامين ونصف مع زوجها وبناتها الأربع، من أجل البقاء،. فنظراً لارتفاع تكاليف الحياة، قررت الأسرة الانتقال من القاهرة والاستقرار في مدينة تبعد عن العاصمة بحوالي 150 كلم. وتضطر ندى إلى اصطحاب ابنتها، التي تعاني من تضخم خلقي في الكليتين، إلى القاهرة للعلاج والخضوع للفحوصات مرة كل أربعة أو خمسة أشهر. وهذا أقل بكثير من العناية التي كانت تحظى بها في العراق.
وتقول ندى: " كان لدينا في العراق العديد من الأطباء الذين يستطيعون مساعدتها. كنت أصطحبها للعلاج والخضوع للفحوصات مرة كل شهر ولكنني لا أستطيع تحمل تكاليف ذلك هنا. نحن لا نستطيع أن نعمل ولا نقدر أن نتحمل تكاليف أدوية الكلى".



إعادة الاستقرار

أفادت أحلام أن اللاجئين العراقيين غادروا بلدهم الذي تمزقه الحرب وقَدِموا إلى مصر وقد بُترت أطراف بعضهم واحتاج البعض الآخر إلى الخضوع لعمليات إخراج الرصاص من جسمه في حين فقد بعضهم القدرة على التحكم في الإخراج لهول ما مر به في العراق.


أما عبير، فقد أشارت إلى ضرورة منح الأشخاص الذين يعانون من أمراض خطيرة ومزمنة تصعب معالجتها في مصر فرصة إعادة الاستقرار في بلد ثالث. غير أن ذلك يعتمد على قبول البلد الثالث لهم وليس على المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.


وأوضحت عبير أن اللاجئين المسجلين لدى المفوضية يحصلون على بعض الدعم المالي كما تتحمل المنظمة عادة جزءاً كبيراً من تكاليف علاجهم وأدويتهم. ولكن إذا تجاوزت تكلفة علاجهم أو خضوعهم لتدخل جراحي مبلغاً معيناً فإن المفوضية تعمل على إيجاد فرصة لإعادة استقرارهم في بلد ثالث. وينطبق هذا بشكل خاص على مرضى السرطان والحالات التي تحتاج إلى جراحة دقيقة.
وأضافت أن "إعادة الاستقرار عملية طويلة. وقد طالبنا دائما بتعجيل الإجراءات المرتبطة بها لأن عدداً كبيراً من الأشخاص ينتظرون منذ أمدٍ طويلٍ". كما أشارت إلى أنه في عام 2007، تمت إحالة 22,000 عراقي لإعادة الاستقرار ولكن لم يستفد من ذلك حتى الآن سوى ثلثهم.

( منتديات دجلة )
06-05-2008, 08:02 AM بتوقيت غرينيتش
http://www.ensan.net/tpllib/img.php?im=cat_140/1844.jpg&w=320&h=212

أطفال لاجئون يلعبون الكرة في مدرسة في مدينة 6 أكتوبر بالقرب من القاهرة. ويقول الأطباء أن الأطفال العراقيين اللاجئين يعانون من مشاكل صحية خاصة بهم - الصورة: ر. الحسن/المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين

( منتديات دجلة )
06-05-2008, 08:05 AM بتوقيت غرينيتش
واحد من بين كل خمسة لاجئين عراقيين في سوريا تعرض للعنف أو التعذيب





جاء في تقرير أصدرته المفوضية العليا لشؤون اللاجئين أن واحد من بين كل خمسة لاجئين عراقيين في سوريا تعرض للعنف أو التعذيب في العراق.

وكانت المفوضية قد أجرت مسحا على اللاجئين المسجلين في سوريا ما بين 31 تشرين أول/أكتوبر و25 تشرين الثاني/نوفمبر 2007.


وأشار التقرير إلى أن اللاجئين تعرضوا لأنواع عديدة من التعذيب بما في ذلك الضرب والصدمات الكهربائية والحرق والاغتصاب، وكانت معظم الاعتداءات من قبل المليشيات المسلحة.


وطالب التقرير بزيادة الحماية بين كل المجتمعات في العراق لإنهاء التعذيب ووضع برامج لمعالجة الصحة العقلية للاجئين العراقيين والمشردين داخليا.


وقامت المفوضية بمقابلة نحو 754 شخصا، وقدموا معلومات عن أنفسهم وعائلاتهم، أي ما مجموعه 3553 شخصا، وقال كل واحد منهم أنه تعرض لموقف صعب.


وقد تأثر 77% من الأشخاص بالضربات الجوية أو القصف، وشهد 80% مقتل أحد الأشخاص وتعرض نحو 68% للسؤال أو المضايقة من الجماعات المسلحة، بما في ذلك تهديدات بالقتل، بينما تعرض 16% للتعذيب.


وتقوم المفوضية بالتعاون مع شركائها بتقديم الدعم النفسي والاجتماعي للاجئين، بما في ذلك تحويل المرضى إلى العيادات النفسية والمصحات العقلية، كما تعمل المفوضية مع المتطوعين لدعم الأسر التي يعاني أفرادها من اضطرابات نفسية.


وناشدت المفوضية المجتمع الدولي توفير مبلغ 261 مليون دولار لمساعدة اللاجئين العراقيين والمشردين داخليا، وسيخصص جزء منها للعلاج النفسي في الدول التي تستضيف ملايين العراقيين.


ويوجد حاليا نحو 2.2 مليون عراقي مشردين داخليا بينما يوجد مليونين آخرين في الدول المجاورة.

( منتديات دجلة )
06-05-2008, 08:05 AM بتوقيت غرينيتش
http://www.ensan.net/tpllib/img.php?im=cat_140/1108.jpg&w=320&h=234

المفوضية العليا لشؤون اللاجئين تقدم المساعدة للاجئين عراقيين في سوريا

( منتديات دجلة )
12-05-2008, 10:24 PM بتوقيت غرينيتش
الخارجية العراقية : تسهيل مغادرة العراقيين المقيمين في لبنان



قال لبيد عباوي وكيل وزارة الخارجية، الاحد، إن السفارة العراقية في بيروت قامت بتسهيل مغادرة المقيمين العراقيين من لبنان باتجاه سوريا، على خلفية الاشتباكات المسلحة التي اندلعت منذ أربعة أيام بين المعارضة التي يقودها حزب الله والأكثرية النيابية التي يتزعمها تيار المستقبل بقيادة سعد الحريري.
وأضاف عباوي للوكالة المستلقة للأنباء (أصوات العراق) أن "الإجراءات التي اتخذت (الأحد) تتمثل بتوفير السيارات التي تنقل المقيمين العراقيين عبر الأراضي السورية، إضافة إلى تعيين موظفين من السفارة للمساعدة في هذا الشأن".
وشهدت العاصمة اللبنانية بيروت منذ أربعة أيام مواجهات مسلحة بين المعارضة التي يقودها حزب الله والأكثرية النيابية التي يتزعمها تيار المستقبل بقيادة سعد الحريري.
وكان النائب عبد الباري زيباري عن كتلة التحالف الكردستاني طالب أمس الحكومة العراقية باتخاذ الإجراءات "السريعة" لضمان سلامة العراقيين المقيمين في بيروت.
وتحتفظ كتلة التحالف الكردستاني (كردية) ثاني أكبر كتلة في مجلس النواب العراقي بـ55 مقعدا من أصل 275 هم إجمالي أعضاء المجلس.
وقامت كل من ايطاليا والبحرين والسعودية والكويت بوضع خطة فور بدء الاشتباكات المسلحة في بيروت تقضي بإجلاء رعاياها من العاصمة.
وتشير تقديرات منظمة هيومن رايتس ووتش (Human Rights Watch) إلى أن عدد اللاجئين العراقيين في لبنان يناهز الـ 50,000 يقبع 580 منهم خلف قضبان السجون؛ وذلك بسبب دخولهم إلى البلاد بطرق غير شرعية.
وكانت السلطات في لبنان أعادت 298 عراقيا إلى بلادهم عام 2006، بينما أعادت 154 في الأشهر الستة الأولى من العام الحالي، وفقا للمنظمة.
م هـ ا(خ) – م ع

( منتديات دجلة )
12-05-2008, 10:58 PM بتوقيت غرينيتش
أخلت السفارة العراقية في بيروت نحو 100 عراقي من لبنان برا إلى دمشق بعد أن تعثر سفرهم من لبنان جوا، في حين أعربت السفارة عن استعدادها لنقل جميع العراقيين الراغبين في الرحيل من الأراضي اللبنانية، بسبب ما تشهده من صراع مسلح.

وقال المستشار في السفارة العراقية المنهل الصافي في اتصال هاتفي مع "راديو سوا" من بيروت أن السفارة ستجلي أي عراقي يطلب الرحيل من لبنان.

ونفى الصافي الحاق اي اذى بالعراقيين في لبنان، مؤكدا أنه لغاية الآن لم تسجل أية خسائر بشرية في صفوف العراقيين هناك، مشيرا إلى أن هناك غرفة عمليات في السفارة العراقية لمتابعة شؤون العراقيين المقيمين على الأراضي اللبنانية.

وكان أعضاء من اللجنة الخارجية في مجلس النواب طالبوا الحكومة يوم السبت بالتدخل في مساعدة العراقيين الموجودين في لبنان واتخاذ الإجراءات السريعة لضمان سلامتهم .

( منتديات دجلة )
14-05-2008, 08:31 AM بتوقيت غرينيتش
وزير المهجرين والمهاجرين يزور الجالية العراقية في لبنان للوقوف على احتياجاتها

زار وزير المهجرين والمهاجرين عبد الصمد رحمن سلطان وبمشاركة ممثلين عن الأمانة العامة لمجلس الوزراء ووزارة الخارجية العراقية الجالية العراقية في لبنان للاطلاع على أوضاعهم والوقوف على احتياجاتهم ومشاكلهم، كما ذكر بيان للمكتب الإعلامي في الوزارة.
ونقل البيان الذي تلقت الوكالة المستقلة للأنباء (أصوات العراق) نسخة منه، الثلاثاء، عن مدير عام الدائرة القانونية في الوزارة قوله إن "الزيارة شملت أيضا العراقيين المتواجدين في السجون اللبنانية وذلك بسبب دخولهم بشكل غير رسمي أو انتهاء إقامتهم هناك".
وأضاف أن "الوفد أوصى الحكومة اللبنانية بزيادة الدعم المالي والمساعدات الضرورية للجالية العراقية وخصوصاً الذي يتم إطلاق سراحهم من السجون".
ولم يحدد البيان تاريخ الزيارة أو عدد الأيام التي استغرقتها.
وكان لبيد عباوي وكيل وزارة الخارجية قال الأحد، إن السفارة العراقية في بيروت قامت بتسهيل مغادرة المقيمين العراقيين من لبنان باتجاه سوريا، على خلفية الاشتباكات المسلحة التي اندلعت منذ أربعة أيام بين المعارضة التي يقودها حزب الله والأكثرية النيابية التي يتزعمها تيار المستقبل بقيادة سعد الحريري.
وأضاف عباوي لـ(أصوات العراق) أن الإجراءات التي اتخذت تتمثل بتوفير السيارات لنقل المقيمين العراقيين عبر الأراضي السورية، إضافة إلى تعيين موظفين من السفارة للمساعدة في هذا الشأن وضمان سلامة العراقيين المقيمين في بيروت.
وقامت كل من ايطاليا والبحرين والسعودية والكويت بوضع خطة فور بدء الاشتباكات المسلحة في بيروت تقضي بإجلاء رعاياها من العاصمة.
وتشير تقديرات منظمة هيومن رايتس ووتش (Human Rights Watch) إلى أن عدد اللاجئين العراقيين في لبنان يناهز الـ 50,000 يقبع 580 منهم خلف قضبان السجون، وذلك بسبب دخولهم إلى البلاد بطرق غير شرعية، وكانت السلطات في لبنان أعادت 298 عراقيا إلى بلادهم عام 2006.
م أ (ب)– ش م

( منتديات دجلة )
26-05-2008, 04:02 AM بتوقيت غرينيتش
مسيحيون عراقيون يتظاهرون في السويد لحث المجتمع الدولي على التدخل لحماية مسيحيي العراق





http://www.radiosawa.com/getImageCache.aspx?type=P&id=108566

جانب من التظاهرة





25/05/2008





تظاهر نحو 300 شخص بالقرب من مقر البرلمان السويدي في ستوكهولم صباح الأحد، للفت الأنظار إلى الهجمات التي يتعرض لها المسيحيون في العراق.

وقال بيهي هادودو ممثل السويد في الاتحاد السرياني الأوربي في تصريح لوكالة الصحافة الفرنسية ، إن هدفهم من التجمع هو جذب إنتباه الولايات المتحدة والإتحاد الأوربي والأمم المتحدة لعمليات العنف التي يتعرض المسيحيون في العراق وخاصة رجال الدين من السريان والكلدان والأشوريين.

ويأتي هذا التجمع قبل أيام من بدء مؤتمر الأمم المتحدة حول السلام والتنمية في العراق أعماله في العاصمة السويدية والذي ستحضره مئات الوفود من جميع أنحاء العالم، بضمنهم وزيرة الخارجية الأميركية كونداليزا رايس.

أما منظم التظاهرة يوسف بيهدي فقال للوكالة الإخبارية إنهم بحاجة إلى لفت أنظار الوفود المشاركة في المؤتمر إلى الحملة التي يشنها المتطرفون ضد المسيحيين العراقيين، قائلا إنهم يرغمون المسيحيات على ارتداء الحجاب.

( منتديات دجلة )
28-05-2008, 03:57 AM بتوقيت غرينيتش
جمعية النساء العراقيات في هولندا تحتفل بعيد الأم

جمعية النساء العراقيات في هولندا تحتفل بعيد الأم

في يوم السبت الموافق العاشر من ماي ( الساعة الثالثة ) أقامت جمعية النساء العراقيات في هولندا وعلى قاعة الصليب الأحمر في مدينة لاهاي احتفالا بمناسبة يوم الام وعلى شرف الأمهات العراقيات المتواجدات في هولندا , وشارك في الحفل ولـ اول مره فرقة النجوم الشبابية المكونة من المطرب خضر وعازف الكيبورد حسان وعلى الإيقاع الفنان سام مره وقدمت الفرقه اجمل ما لديها من الاغاني العراقيه القديمه والحديثه وانسجم الحاضرين مع الجو العراقي الاصيل ورقص الحاضرون الدبكه الكورديه والعربيه . واصطفت طاولات الاكلات العراقيه وكان جميلا التي تفننت النساء بصنعها على أجمل ما يكون وكان الحضور الذي شمل مختلف أطياف شعبنا العراقي.

شكرا للاخوات في جمعية النساء العراقيات في هولندا على هذا الجهد الكبير وكل عام والجميع بخير واليكم تقرير مصور بعدسة صوت العراق.


http://www.sotaliraq.com/images/pmmed525.JPG

( منتديات دجلة )
28-05-2008, 03:58 AM بتوقيت غرينيتش
أحياء مناسبة عيد العمال العالمي

محمد الكحط – ستوكهولم-

http://www.sotaliraq.com/images/pmmed528.JPG


أحيا نادي 14 تموز الديمقراطي العراقي في ستوكهولم والحركة النقابية الديمقراطية ورابطة المرأة العراقية وجمعية المرأة العراقية ورابطة الأنصار الديمقراطيين عيد العمال العالمي بأمسية فنية اجتماعية حضرها جمهور غفير من أبناء الجالية العراقية في ستوكهولم، وذلك مساء يوم الجمعة 9 أيار2008 في مقر بناية النادي في آلفيك - ستوكهولم. وتخللت الأمسية العديد من الفعاليات، منها الغناء والموسيقى العراقية، في بداية الأمسية رحب السيد حكمت حسين سكرتير النادي بالضيوف الكرام وهنأهم بهذه المناسبة السعيدة وكذلك بمناسبة الذكرى الثالثة والستين لانتصار قوى الخير والسلام على الفاشية ومن ثم قدم السيد أحمد طه كلمة منظمي الفعالية والتي جاء فيها "أننا إذ نهنئ الطبقة العاملة العراقية وكادحي شعبنا بهذه المناسبة التاريخية لندعوهم بمختلف انتماءاتهم السياسية والقومية والدينية إلى توحيد طاقاتهم وجهودهم من أجل بناء العراق الديمقراطي الخالي من العنف والاضطهاد والإرهاب، والإسراع في إنهاء الاحتلال الأجنبي لبلادنا والمساهمة الفعالة في الانتخابات العمالية القادمة لبناء تنظيم نقابي ديمقراطي حقيقي يعبر عن إرادة العمال العراقيين".


http://www.sotaliraq.com/images/pmmed529.JPG

بعدها قدم الفنانون جلال جمال ونجم الغريب ومالك محسن وبصحبة عازف الإيقاع حسن مجيد وعازف الاورغ حسام، العديد من الأغاني العراقية والتي تفاعل معها الجمهور الذي طالب الفنانين بالمزيد حيث استمرت الفعاليات لساعات طويلة، وفي الختام تم شكر الجميع على حضورهم ومساهمتهم المميزة في أحياء الأمسية على أمل التواصل مع امسياتنا الفنية والاجتماعية مستقبلا


http://www.sotaliraq.com/images/pmmed530.JPG

( منتديات دجلة )
28-05-2008, 04:00 AM بتوقيت غرينيتش
احتفالا بمناسبة مرور 40 سنة على تاسيس الاتحاد الآشوري العالمي فرع أوربا

اقام الاتحاد الآشوري العالمي فرع أوربا احتفالا بمناسبة مرور 40 سنة على تأسيسه وذلك يوم السبت المصادف 10 أيار في مدينة دنهاخ ( جمعية البيت العراقي )

وفي بداية الحفل القيت كلمة من قبل الاستاذ جاسم المطير ممثلا عن البيت العراقي وبعدها القيت كلمة الاتحاد الاشوري وكلمات الاخوه المشاركين في الاحتفال, وتخلل الاحتفال موسيقى وأغاني عراقية (آشورية وعربية) ورقص الحاضرون الدبكه , وكانت مادبة العشاء عامره بـ الاكلات العراقيه والمعجنات والحلويات واستمر الحفل الى وقت متاخر من الليل ونتمنى للاتحاد الاشوري كل الموفقيه والنجاح واليكم تقرير مصور بعدسة صوت العراق .


http://www.sotaliraq.com/images/pmmed527.JPG

Mohanad Albaghdady
28-05-2008, 01:14 PM بتوقيت غرينيتش
شكرا لك يا أخت ميناوي
على المواضيع الحلوه
بس, أحلى شء الاكلات
العراقيه , والله جعت هسهه

( منتديات دجلة )
28-05-2008, 06:02 PM بتوقيت غرينيتش
شكرا لك يا أخت ميناوي
على المواضيع الحلوه
بس, أحلى شء الاكلات
العراقيه , والله جعت هسهه



اي والله الجماعه مسوين خوش عزيمه وشكل الاكل يشهي ...:rolleyes:

ان شاء الله نرجع للعراق وناكل اطيب اكل كله تمن عمبر وخبز تنور عراقي .. وعلى هالرنه :)

( منتديات دجلة )
30-05-2008, 01:47 AM بتوقيت غرينيتش
مخاوف من تأثيرات سلبية لمؤتمر ستوكهولم على طالبي اللجوء العراقيين في السويد




http://www.radiosawa.com/getImageCache.aspx?type=P&id=108830

جانب من أعمال مؤتمر العهد الدولي في ستوكهولم الخميس




29/05/2008 17:53




أعرب عدد من الصحافيين العراقيين المقيمين في السويد عن مخاوفهم من أن تؤثر تصريحات المالكي ورايس التي أشارت إلى تحسن الأوضاع الأمنية والاقتصادية في العراق على حظوظ طالبي اللجوء العراقيين في السويد.


وحذر الإعلامي العراقي المقيم في السويد سامي عنوية في تصريح خاص بـ"راديو سوا" من إمكانية أن تقود هذه التصريحات إلى رفض سلطات الهجرة السويدية طلبات عدد كبيرة من اللاجئين العراقيين:


http://www.radiosawa.com/images/wma.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1602079)http://www.radiosawa.com/images/realimg.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1602079)http://www.radiosawa.com/images/listen.gif




ورأى عنوية أن الحكومة السويدية ستأخذ هذه التصريحات بالحسبان، ولكنها لن تتصرف بشكل سريع، بل سوف تمعن في كل حالة على حدة وتدرسها بدقة قبل أن تتخذ أية خطوة تجاهها:


http://www.radiosawa.com/images/wma.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1602069)http://www.radiosawa.com/images/realimg.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1602069)http://www.radiosawa.com/images/listen.gif




وأوضح علي عبد العال، أحد الصحافيين المقيمين في السويد، أن تدفق العراقيين للجوء إلى السويد يشكل ضغطا على الحكومة السويدية، على الرغم من دعمها المستمر لطلبات اللجوء العراقية بسبب تفهمها للأوضاع الإستثنائية التي يمر بها العراق:


http://www.radiosawa.com/images/wma.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1602059)http://www.radiosawa.com/images/realimg.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1602059)http://www.radiosawa.com/images/listen.gif




وأشار عبد العال إلى أن الحكومة السويدية قررت وقف إجراء لها قبل اسبوعين كان يقضي بإبعاد نحو ألف لاجئ عراقي، وذلك بسبب تضييق الأردن الخناق على المواطنين واللاجئين العراقيين ورفضها السماح لهم بالدخول إلى أراضيها إلا بعد الحصول على تأشيرات دخول:


http://www.radiosawa.com/images/wma.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1602045)http://www.radiosawa.com/images/realimg.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1602045)http://www.radiosawa.com/images/listen.gif




لكن الصحافي السويدي الجنسية من أصل عراقي أربان حميد أعرب عن مخاوفه لوضع اللاجئين العراقيين في السويد التي رفضت معاملات العديد منهم، وقال إنهم أبعدوا إلى العراق في بعض الأحيان:


"المشكلة هي أن الحكومة السويدية اتخذت إجراءات حادة بحق اللاجئين العراقيين منذ بداية العام الجاري، إذ يحق لها أن ترحّلهم إلى العراق وفي أحيان كثيرة إلى اليونان، ومن ثم إلى العراق بعد ذلك. من الصعب علي أن أرى وضع اللاجيء العراقي في السويد بصورة إيجابية".


http://www.radiosawa.com/images/wma.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1602118)http://www.radiosawa.com/images/realimg.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1602118)http://www.radiosawa.com/images/listen.gif




يذكر أن عدد اللاجئين العراقيين في السويد يصل إلى 110 ألف لاجيء، حسب الإحصائيات الأخيرة.

( منتديات دجلة )
30-05-2008, 01:50 AM بتوقيت غرينيتش
السفير العراقي في الأردن: قرار فرض التأشيرة جاء لتنظيم عملية عبور العراقيين نحو الأردن



أكد سفير العراق في الأردن سعد الحياني أن قرار فرض تأشيرة الدخول على العراقيين الراغبين في الذهاب إلى الأردن جاء لضمان تنظيم عملية دخول العراقيين بعد اتفاق مع الحكومة الأردنية.

وأضاف الحياني في حديث لـ"راديو سوا" الأربعاء أن الحكومة العراقية تباحثت مع نظيرتها الأردنية السنة الماضية حول هذا الموضوع، مشيرا إلى اتفاق الجانبين على ضرورة تنظيم عملية دخول المواطنين العراقيين إلى الأردن.


http://www.radiosawa.com/images/wma.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1601092)http://www.radiosawa.com/images/realimg.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1601092)http://www.radiosawa.com/images/listen.gif



وشرح السفير العراقي في الأردن سعد الحياني آلية الحصول على تأشيرة دخول الأردن بقوله إن الحكومة الأردنية اتفقت مع إحدى شركة TNT العالمية للبريد لنقل طلبات الزيارة إليها مع تقديم إثباتات شخصية لطالب التأشيرة:


http://www.radiosawa.com/images/wma.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1601102)http://www.radiosawa.com/images/realimg.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1601102)http://www.radiosawa.com/images/listen.gif



وأكد الحياني أن الحكومة العراقية اعترضت على مطالبة الجهات الأمنية الأردنية من العراقيين الذين يصلون الأردن بتقديم النسخ الأصلية للبطاقة الشخصية وشهادة الجنسية مـُرفقة بجواز السفر، واصفا الطلب الأردني بغير المقبول:


http://www.radiosawa.com/images/wma.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1601117)http://www.radiosawa.com/images/realimg.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1601117)http://www.radiosawa.com/images/listen.gif


غير أن السفير الحياني نصح العراقيين الحاصلين على رخص الدخول إلى الأردن أن يحملوا معهم نسخا من شهادة الجنسية والبطاقة الشخصية.

Mohanad Albaghdady
30-05-2008, 07:13 AM بتوقيت غرينيتش
شكرا يا أخت ميناوي على المعلومات
تحيه مني

( منتديات دجلة )
30-05-2008, 09:26 AM بتوقيت غرينيتش
شكرا يا أخت ميناوي على المعلومات
تحيه مني


العفو اخ مهند ان شاء الله تفيدك بشيء هالاخبار ويا ريت لو عندك اي خير عن الجاليه العراقيه في الدنمارك ...يا ريت لو توافينا به ...

Mohanad Albaghdady
30-05-2008, 09:40 AM بتوقيت غرينيتش
أنشاء الله يا أخت ميناوي
سوف أوافيكم بأخر الأخبار
و دللي يا أختي

( منتديات دجلة )
30-05-2008, 09:53 AM بتوقيت غرينيتش
أنشاء الله يا أخت ميناوي
سوف أوافيكم بأخر الأخبار
و دللي يا أختي


تسلم اخي العزيز ونحن بالانتظار ....

( منتديات دجلة )
31-05-2008, 01:52 AM بتوقيت غرينيتش
المالكي يعد السويد بالعمل على عودة اللاجئين

ستوكهولم ـ رويترز: أكد نوري المالكي رئيس وزراء العراق الجمعة للسويد التي استقبلت أكثر من 40 الف لاجئ عراقي منذ عام 2003 ان حكومته تعمل على تشجيع المواطنين على العودة الى الوطن.
وحضر المالكي في السويد مؤتمرا دوليا لاعمار العراق وقال للصحافيين انه شرح جهود حكومته خلال اجتماعه مع رئيس وزراء السويد فريدريك راينفيلت.
وقال المالكي »شرحنا لرئيس الوزراء...ان للحكومة العراقية مشروعا سياسيا.. استراتيجية واضحة ومحددة سننفق عليها الكثير من الاموال لنعد المناخ المناسب والظروف لعودة اللاجئين طواعية«. وأضاف »حين يصبح هناك مزيد من الامن ومزيد من الوظائف نعرف بالفعل عشرات الآلاف من الاسر في كل الدول عبرت عن رغبتها في العودة«.
وقال راينفيلت الخميس ان بلاده استقبلت اعدادا من اللاجئين العراقيين تفوق كل دول الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة مجتمعة.
وفي العام الماضي دخل نحو 18 الف لاجئ عراقي السويد التي يصل عدد سكانها إلى تسعة ملايين. وتوصلت الحكومة السويدية أخيرا الى اتفاق مع العراق يمكن ان يتضمن اعادة البعض بالقوة. وأعرب عراقيون يعيشون في السويد عن قلقهم من ان تؤدي الاجتماعات بين المسؤولين السويديين والعراقيين الى موجة من اعادة التوطين القسري.
الوطن

( منتديات دجلة )
31-05-2008, 01:52 AM بتوقيت غرينيتش
في زيارته للعاصمة الأردنية عمان ... الهاشمي يلتقي رئيس مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة

في زيارته للعاصمة الأردنية عمان ... الهاشمي يلتقي رئيس مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة

استقبل الأستاذ طارق الهاشمي نائب رئيس الجمهورية في العاصمة الأردنية عمان السيد دانيال اندرستن رئيس مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة في العراق في إطار متابعة سيادته لشؤون اللاجئين العراقيين والمهجرين في الداخل والخارج خصوصا في دول الجوار.

واستمع الأستاذ الهاشمي الى شرح تفصيلي حول طبيعة عمل مفوضية اللاجئين بشان هذا الملف بعدها علق سيادته قائلا" أولا نسعى الى دور اكبر تلعبه الأمم المتحدة بصدد اللاجئين العراقيين الوضع مأساوي ولا يحتمل أصلا خصوصا بعد الزيارة الميدانية التي قمت بها في بعض المناطق الفقيرة من العاصمة عمان والتي تقطنها عوائل عراقية اضطرت للهجرة بسبب تفاقم الأوضاع الأمنية في السابق وثانيا أن تقوم الحكومة العراقية بإعادة النظر بدورها الإنساني في التخطيط بشأن معاناة مواطنيها في الخارج".

وأضاف سيادته قائلا " لا بد من تدخل عاجل و سريع من المنظمات الإنسانية والأمم المتحدة للحد من تفاقم أزمة المهجرين واللاجئين العراقيين الذين هم بأمس الحاجة الى مختلف الخدمات لانتشالهم من واقعهم المرير ".

وقال السيد دانيال اندرستن في تصريح صحفي قصير عقب الزيارة " هنالك جهد إنساني كبير للهاشمي الآن في المملكة الأردنية الهاشمية حين تفقد حال العراقيين هنا ونحن نثمن هذا الجهد والزيارة أيضا جاءت على هذا الأساس بعد توارد أخبار حول اهتمام الأستاذ الهاشمي بهذا الجانب".

المكتب الاعلامي
للاستاذ طارق الهاشمي
نائب رئيس الجمهورية
الجمعة 24/5/1429 هـ
الموافق30/5/2008 م

( منتديات دجلة )
31-05-2008, 11:50 PM بتوقيت غرينيتش
radio sawa
أكد رئيس الوزراء نوري المالكي للسويد التي يوجد فيها أكثر من 40 ألف لاجئ عراقي منذ اندلاع الحرب عام 2003 أن العراق يبحث السبل الكفيلة بتشجيع مواطنيه على العودة إلى ديارهم.

وفي حديث للصحافيين في العاصمة ستوكهولم، قال المالكي إنه أبلغ نظيره السويدي فريدريك راينفيلت في إجتماع خاص أن الحكومة العراقية تعد برنامجا سياسيا وفق استراتيجية محددة من أجل توفير البيئة الملائمة للعراقيين اللاجئين الذين يرغبون بالعودة إلى بلادهم، لافتا إلى أن المشروع سيكلف الكثير من الأموال.

وأضاف المالكي أن الحكومة تعلم برغبة العديد من العوائل العراقية التي هاجرت إلى دول العالم بالعودة إلى الوطن في حال توفر الأمن وفرص العمل.

بدوره، قال رئيس الوزراء السويدي رينفيلت إن بلاده استقبلت أعدادا من اللاجئين العراقيين تفوق مجموع الأعداد التي استقبلتها كل دول الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة.

هذا وأعرب العراقيون المقيمون في السويد عن قلقهم من أن تؤدي الاجتماعات الدائرة بين المسؤولين العراقيين والسويدين في العاصمة ستوكهولم هذا الأسبوع إلى إجبارهم على العودة إلى العراق.

من جهته، وصف علي عبد العال رئيس نادي الرافدين الثقافي العراقي في السويد مطالبة المالكي بعودة اللاجئين العراقيين المقيمين في السويد إلى العراق وصفها بانها غير موضوعية.

( منتديات دجلة )
31-05-2008, 11:52 PM بتوقيت غرينيتش
لاجئون عراقيون في السويد: دعوة المالكي لنا إلى العودة أضرتنا كثيرا

http://www.radiosawa.com/getImageCache.aspx?type=P&id=108878


radio sawa


دعا القس دانيال شمعون راعي الكنيسة الآشورية في السويد الحكومة العراقية إلى توفير الأجواء المناسبة في العراق ولا سيما الأمن والخدمات قبل أن تدعو رعياها اللاجئين في السويد إلى العودة إلى بلادهم.

وأوضح القس شمعون في حديث لـ"راديو سوا":

وتحدث القس شمعون عن الآثار السلبية لمطالبة رئيس الوزراء نوري المالكي اللاجئين العراقيين في السويد بالعودة إلى بلادهم بقوله:


وقالت جوليت بطرس وهي عراقية مقيمة في السويد إن مطالبة المالكي اللاجئين العراقيين في السويد بالعودة إلى العراق أضرت كثيرا بهم، وقالت في هذا الشأن في حديث لـ"راديو سوا":

وشدد وسام منذر وهو عراقي رفضت السلطات السويدية اليوم طلب لجوئه على أنه لن يصدق أي مشروع تطرحه الحكومة العراقية بخصوص مساعدة اللاجئين العراقيين ما لم يره مطبقا على الأرض

( منتديات دجلة )
01-06-2008, 12:13 AM بتوقيت غرينيتش
اهلا وسهلا بك اخ علي ...

لا اعرف كيف ارد على كلامك ... لكن ان كان اهلنا من يمنعوننا من العودة اتصدق ؟؟؟ بعد ان افنوا اعمارهم في سبيل خدمة الوطن ...بعد ان تلقوا عروضا مغرية بالهجرة ..وفي احلك الازمان .. وبعد رفضهم لكل تلك المغريات ...الان اصبحوا من المعارضين لعودتنا اليهم .. ماهو السبب الحقيقي برأيك ؟؟؟ شخصيا اعتقد انهم ادركوا ولو جاء ادراكهم هذا متاخرا" ..ادركوا بان وضع العراقي مختلف ووضع العراق كدولة مختلف ..ولن اخوض في تفاصيل اوجه الاختلاف لاننا نعلم علم اليقين طبيعة المشاكل التي تعاني منها المنطقة بصورة عامة والعراق بصورة خاصة ...

وهذا ما يحز في انفسنا ولن اسألك لماذا اخترت الغربة ...فلكل منا حكايته مع اختياره الابتعاد ...

تحياتي للجميع

( منتديات دجلة )
03-06-2008, 05:51 PM بتوقيت غرينيتش
وزارة المهجرين والمهاجرين تصدر تعليمات جديدة للهجرة لاسباب اقتصادية

- 03/06/2008م



اصدرت وزارة المهجرين والمهاجرين تعليمات جديدة اعتبرت فيها كل من هاجر خارج العراق لاسباب اقتصادية من العراقيين مشمول بكل الحقوق الممنوحة من قبل الوزارة للمهجرين والمهاجرين.
اكد ذلك مدير عام الدائرة القانونية في الوزارة بانه تم اصدار هذه التعليمات استناداً للمادة (14) من مشروع قانون الوزارة لسنة 2008، والتي تنص على ان يكون الشخص المهاجر قد حصل على سمة الدخول للعمل مسبقاً وهو في العراق وتزامناً مع وصوله للخارج، وان لايكون من اعضاء او كوادر الاجهزة الامنية في النظام السابق، اضافة الى عدم تعامله مع السفارة العراقية في دول المهجر بشكل مباشر خلال تواجده لكي لايدل على وجود ارتباط بينه وبين السفارة.
واضاف ان هناك دراسة اعدت من قبل الدائرة القانونية عن واقع الطلبات المقدمة من عوائل الشهداء لغرض تقديم التعويضات والمساعدات لهم من قبل الجهات المختصة، كذلك دراسة اخرى حول المفاهيم والعبارات التي تستخدم ضمن عمل وزارة المهجرين والمهاجرين مثل الهجرة القسرية والمهجر قسراً لغرض اصدار تعليمات رسمية بذلك.

( منتديات دجلة )
04-06-2008, 11:51 PM بتوقيت غرينيتش
الأردن يخفف شروط منح التأشيرة للعراقيين ويستثني عابري الترانزيت

ذو الفقار علي (http://www.burathanews.com/writer_28.html) - 04/06/2008م - 11:47




قال السفير العراقي في عمان سعد جاسم الحياني أن الحكومة الأردنية عدّلت من تعليمات منح العراقيين تأشيرات لغايات القدوم إلى الأردن، حيث استثنت حملة جوازات السفر الدبلوماسية من شرط الحصول على التأشيرة المسبقة وكذلك رسوم إصدارها.

وأضاف الحياني في تصريح صحفي اليوم أن الأردن أعفى أيضا كبار موظفي الدولة العراقية من حملة جوازات الخدمة من شرط التأشيرة المسبقة على أن تمنح لهم حال وصولهم للمنافذ الحدودية وكذلك موظفي الدولة الموفدين رسميا إلى المملكة.

كما استثنت التعليمات العراقيين الذين يتخذون من الأردن محطة للمرور المؤقت (الترانزيت) لمدة يوم أو يومين على أبعد تقدير من شرط الحصول على التأشيرة.


وجاءت التعديلات بعد مراسلات جرت بين الخارجية العراقية ونظيرتها الأردنية لمعالجة بعض الصعوبات التي تكشفت بعد تطبيق الفيزا على العراقيين.

( منتديات دجلة )
12-06-2008, 02:37 AM بتوقيت غرينيتش
لجنة نيابية تطالب الحكومة بمساعدة المهجرين خارج العراق

دعت لجنة المهجرين والمرحلين في مجلس النواب، الأربعاء، الحكومة إلى تقديم المساعدات للمهجرين خارج العراق.

وقال رئيس اللجنة عبد الخالق زنكنة للوكالة المستقلة للأنباء (أصوات العراق) "يجب أن تكون هناك آلية لمساعدة المهجرين خارج العراق من خلال تقديم مساعدات حكومية لهم"، مؤكدا أن المهجرين في خارج العراق لم يستلموا أي مساعدات حكومية سوى بعض المساعدات من المنظمات الإنسانية.

وجدد زنكنة مطالبته "بتخصيص مبلغ مليارين دولار للعوائل المهجرية لتقديم المساعدات للعوائل المهجرة خارج العراق وداخله"، وتابع "ما زلنا مصرين على أن يخصص مبلغ من ضمن ميزانية عام 2008 لدعم المهجرين".

وكان زنكنة طالب نهاية شهر أيار مايو الماضي الحكومة بتخصيص مبالغ مالية من الميزانية التكميلية التي ستخصص للوزارات في شهر تموز يوليو القادم لدعم المهجرين.

وبين زنكنة أن الحكومة لم تستجب إلى هذا المطلب قائلا إن "مساعدات الحكومة ما زالت قليلة ولم تصرف للمهجرين في سنة 2008 أي مساعدات".

وطبقا لتقارير الأمم المتحدة، فإن أكثر من أربعة ملايين مهجر ونازح تركوا أماكن سكناهم، منهم أكثر من مليوني نازح غادروا العراق إلى دول أخرى مثل الأردن وسوريا ومصر ولبنان.
د.د (خ)- ش م

( منتديات دجلة )
14-06-2008, 02:46 AM بتوقيت غرينيتش
لمالكي يلتقي الجالية العراقية في الاردن قبل عودته لبغداد الجمعة

يلتقي رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، ظهر الجمعة، مجموعة من ابناء الجالية العراقية في المملكة الاردنية في مأدبة غداء نظمتها السفارة العراقية في الاردن، قبل عودته الى العاصمة العراقية بغداد عصر اليوم، بحسب مصدر قريب من السفارة.

وقال المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه، للوكالة المستقلة للانباء (اصوات العراق) أن السفارة العراقية في عمان "نظمت مأدبة غداء ظهر اليوم (الجمعة) سيلتقي خلالها رئيس الوزراء نوري المالكي الذي يزور الاردن حاليا، بعدد من العوائل العراقية والمثقفين والسياسيين الذين يتواجدون على الاراضي الاردنية."
ولم يكشف المصدر عن مزيد من التفصيل.

وتقدر اخر الاحصاءات التي نشرتها تقارير الامم المتحدة، عدد العراقيين المتواجدين على الاراضي الاردنية باكثر من 600 الف عراقي.

وينهي المالكي عصر اليوم الجمعة، زيارة للملكة الاردنية الهاشمية بدأها امس (الخميس)، التقى خلالها ملك الاردن عبد الله ورئيس الوزراء نادر الذهبي.

ويرافق رئيس الوزراء العراقي وفد رسمي يضم وزراء المالية باقر الزبيدي والداخلية جواد البولاني والنفط الدكتور حسين الشهرستاني والتخطيط والتعاون الانمائي الدكتور علي بابان والمهجرين والمهاجرين عبد الصمد رحمن وعدد من المسؤولين.
(خ) – م ر

( منتديات دجلة )
16-06-2008, 03:00 AM بتوقيت غرينيتش
194 لاجئا يحملون الجنسية الإيرانية في المنطقة العازلة بين الأردن والعراق

قال رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في عمان باول كاستيلا، إن هناك 194 لاجئا في المنطقة العازلة بين الاردن والعراق يحملون الجنسية الايرانية، أكثر من نصفهم من الاطفال والنساء، وهو ما يشكل قلقا. وأشار كاستيلا إلى أن اللجنة الدولية للصليب الاحمر تناقش مع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين كيفية إيجاد حل دائم لمشكلتهم.

وأضاف أن هناك عدة خيارات تتم دراستها لإنهاء مأساتهم، إما أن يسمح لهم الأردن بالدخول الى أراضيه وإما ان تتم اعادة توطينهم في بلد ثالث او أن يعودوا الى العراق أو الى ايران. وأشاد بالتعاون الذي أبدته السلطات الاردنية حيال هؤلاء الاشخاص وغيرهم، حيث سمح بإدخال من هم بحاجة ماسة للعلاج حيث تمت معالجتهم وإعادتهم إلى أماكنهم.

وبين أن اللجنة الدولية للصليب الاحمر قد قامت بإصدار وثائق سفر مؤقتة لمن تم إخلاؤهم من المنطقة العازلة لتلقي العلاج الطبي في الأردن، مشيرا إلى أن 643 شخصا قد استفادوا من وثائق السفر المؤقتة خلال عام 2007 ممن تمت إعادة توطينهم في بلدان أخرى.

وفيما يتعلق باختيار الاردن كقاعدة لوجستية إقليمية للجنة قال كاستيلا في تصريحات لوكالة الانباء الاردنية اليوم، إن هذا القرار جاء بسبب موقع الاردن ووضعه الأمني المستقر، مشيرا الى أن هذه القاعدة ستوفر المساعدات للمنطقة بشكل عام. وأضاف إنه «لا توجد أزمات كبيرة في الأردن تستدعي قلقا إنسانيا في هذا المجال، ولكن أهم ما نقوم به في الأردن هو الاستجابة للأزمات الإنسانية في الدول المحيطة بالأردن ومتابعة ودعم بعثاتنا في العراق والضفة الغربية وقطاع غزة أيضا لدينا في عمان خبراء إقليميون لتقييم وتغطية المنطقة بشكل عام».

( منتديات دجلة )
16-06-2008, 03:43 AM بتوقيت غرينيتش
العفو الدولية: اللاجئون العراقيون "يعانون أوضاعا مزرية


العفو الدولية: اللاجئون العراقيون "يعانون أوضاعا مزرية

قالت منظمة العفو الدولية انه بالرغم من أن أزمة اللاجئين والنازحين العراقيين قد اتخذت ما أسمته "ابعادا ماساوية" فإن حكومات العالم لم تفعل سوى القليل للمساعدة.

وقالت المنظمة إن المجتمع الدولي تخلى عن واجبه الأخلاقي.

واضافت المنظمة في تقرير جديد -استند إلى دراسة أوضاع اللاجئين العراقيين في سوريا والأردن- أن هؤلاء اللاجئين يعيشون أوضاعا مزرية ويتهددهم مزيد من الفاقة، وأن المعاملة الدولية للاجئين العراقيين تسوء منذ صدور تقرير المنظمة العام الماضي.

وأشار التقرير إلى تشديد آليات الإكراه وارتفاع حالات العودة االقسرية التي تمارسها عدة دول أوربية.

و جاء في التقرير أن عدد المهجرين العراقيين صار الأعلى في العالم بما يربو على 4,7 ملايين نازح ولاجئ.

أوضاع "مزرية"
وتقول المنظمة في تقريرها إن العديد من هؤلاء المهجرين لا يستطيعون مغادرة العراق؛ أما أولئك الذين استطاعوا فإن ظروفهم تسوء أكثر فأكثر.

وأوضحت المنظمة أن العديد من الأسر العراقية في المهجر تعاني الفاقة وتواجه خيارات صعبة ومخاطر جديدة من بينها تشغيل الأطفال الصغار والدعارة وأحيانا كثيرة العودة إلى بلدهم.

وتقول المنظمة المعنية بحقوق الإنسان إن الأمن و الاستقرار لم يستتب بالعراق ليستقبل من جديد هؤلاء اللاجئين على الرغم من بعض التحسن الملحوظ على الصعيد الأمني خلال سنة.

ومما يفاقم من قساوة أوضاع اللاجئين العراقيين التشديد من الإجراءات القسرية التي تتخذ ضدهم من قبيل الحرمان من المساعدات المالية، والترحيل الإجباري.

وتعتبر المنظمة أن الترحيل القسري للاجئين العراقيين مثير للقلق، كما تناشد المجتمع الدولي تخصيص مزيد من الموارد لمعالجة أوضاعهم، متوقعة أ، تحتاج أزمتهم إلى تضافر جهود المجتمع الدولي لعدة سنوات من أجل حلها.

وكانت الأمم المتحدة قد أعلنت العام الماضي ان العنف في العراق ادى الى اكبر موجة نزوح في الشرق الاوسط منذ انشاء اسرائيل عام 1948.

وناشدت الامم المتحدة المجتمع الدولي التبرع بـ 60 مليون دولار كمساعدات طارئة للتعامل مع الوضع.

واوضحت مفوضية شؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة ان النازحين يرزحون تحت وطأة الفقر في حين تعاني المناطق التي تستضيفهم من ضغوط شديدة.

واضافت أن ثمة مزيدا من الأدلة على ان نساء عراقيات يجبرن على ممارسة الدعارة في حين تتفاقم مشكلات عمالة الاطفال.

وذكرت في تقرير آخر أن العراقيين المطالبين بحق اللجوء خلال السنة الماضية ساهموا في العودة بأرقام طلبات اللجوء إلى البلدان الغربية إلى الارتفاع بعد خمس سنوات من الانخفاض.

ME-B,N

bbc

( منتديات دجلة )
16-06-2008, 03:49 AM بتوقيت غرينيتش
العراق يقدم لمفوضية اللاجئين في الأردن 8 ملايين دولار


16/06/2008 عمان – القبس:
سلم العراق أمس للمفوضية السامية لشؤون اللاجئين في عمان مبلغ ثمانية ملايين دولار، وذلك في مسعى لمساعدتها لتقديم خدمات للاجئين العراقيين في الأردن في مجالات الصحة والتربية والتعليم.
وقال السفير العراقي سعد جاسم الحياني لـ «القبس» ان هذا المبلغ يشكل جزءا من التبرع الاجمالي المقدر بـ 25 مليون دولار والذي أعلنت الحكومة العراقية عن تقديمه في العام الماضي للدول التي تستضيف العراقيين في المنطقة، اذ خصصت مبلغ 15 مليونا لسوريا ومليونين للبنان، المبلغ المتبقي للأردن.
وقام بتسليم المبلغ وزير المالية العراقي باقر جبر الزبيدي الذي أوضح انه يأتي كمساهمة في تحمل جزء من أعباء العراقيين المهجرين في الدول المجاورة.
وأوضح الحياني ان وزارة المهجرين العراقية خصصت مبالغ مالية - لم يكشف عنها – ستصرف على شكل مساعدات للعائلات العراقية التي قال عنها رئيس الوزراء نوري المالكي انها أبدت رغبة في العودة الى العراق بعد تحسن الأمن ومن بينها التي تقيم في الأردن وكان المالكي قال الجمعة للصحافيين أن «حكومة بلاده خصصت 195 مليون دولار للعائلات العراقية التي ترغب في العودة».
من جهته، اكد ممثل مفوضية اللاجئين في عمان عمران ريزا ان «المساهمة اتت فيما قامت المفوضية بتنبيه المجتمع الدولى الى النقص في التمويل المخصص لمساعدة اللاجئين العراقيين في المملكة في الوقت الحالي».
واكد ممثل المفوضية لشؤون اللاجئين في العراق دانييل اندريه ان «هذا لشيء مهم كون العراق يقدم هذه المحنة لمساعدة العراقيين خارج العراق».

( منتديات دجلة )
16-06-2008, 10:34 PM بتوقيت غرينيتش
المفوضية الأوروبية تقدم 20 مليون يورو للنازحين العراقيين


رصدت المفوضية الأوروبية مبلغ 20 مليون يورو (حوالي 30 مليون دولار امريكي)، لتلبية الاحتياجات الإنسانية للعراقيين النازحين المتضررين من النزاع في العراق، سواء داخل البلد أو خارجه، بحسب بيان للمفوضية.
وقالت المفوضية الأوروبية في بيانها الذي صدر اليوم الاثنين، وتلقت الوكالة المستقلة للانباء (اصوات العراق) إنها رصدت مبلغا "مقداره 20 مليون يورو، لتوفير الحماية والإغاثة إلى العراقيين المشردين داخليا، وغيرهم من الفئات الضعيفة من السكان المتضررين من النزاع في العراق سواء داخل البلد أو خارجه."
وذكر البيان ايضا ان هذا المبلغ ، هو جزء من مبلغ 44 مليون يورو خصصتها المفوضية لكل من اللاجئين العراقيين والفلسطينين، والتي ستقدم على شكل معونات إنسانية، حيث ستغطي هذه الأموال دعم سبل العيش والمساعدات الغذائية وتوفير الرعاية الصحية الأساسية وكذلك المياه وخدمات الصرف الصحي.
وتنفذ المشاريع التي تمولها المفوضية من قبل منظمات غير حكومية معنية بالإغاثة ووكالات متخصصة تابعة للأمم المتحدة وجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر.
وحسب تقديرات الأمم المتحدة، فإن حوالي (4.2) ملايين عراقي، على الأقل، نزحوا إلى دول أخرى منذ الاجتياح الأمريكي للعراق في العام (2003)، وبالأخص إلى سوريا والأردن اللذين شددا فيما بعد من إجراءات منح التأشيرات للعراقيين.
م ا (خ) – م ر

( منتديات دجلة )
18-06-2008, 12:19 AM بتوقيت غرينيتش
فرص لجوء إلى الولايات المتحدة للعاملين في المؤسسات الأميركية

Radio Sawa
قامت الإدارة الأميركية باستحداث برنامج جديد تقدم بموجبه للعراقيين العاملين مع المؤسسات الأميركية منها وسائل الإعلام، فرصة التقديم للحصول على حق اللجوء في الولايات المتحدة.

وعلى الرغم من أن عدد الصحفيين الذين قتلوا في العراق قد وصل إلى نحو 200 منذ سنة 2003، إلا أن عددا منهم ما زال يتخوف من فكرة السفر إلى أميركا والعيش فيها.

وكشفت "هيئة الإذاعة الوطنية" الأميركية " NPR" في تقرير لها اليوم عن أن مراسليها في بغداد قلقون من النتائج التي قد تترتب على قرارهم بالقدوم إلى الولايات المتحدة. http://www.radiosawa.com/getImageCache.aspx?type=P&id=109924

وأشار التقرير إلى المصاعب التي يواجهها الكادر العامل في مكتب بغداد ومنهم قيس الذي اختطفه مسلحون قبل عامين، والذي قال إن سيارتين تقلان ثمانية أشخاص مسلحين لاحقته وضربوه عدة مرات على رقبته، محاولين خطفه وطلب الفدية من عائلته.

وألقى المسلحون بقيس الذي كان غائبا عن الوعي في الشارع، حيث عولج عاما كاملا ليشفى من الجروح التي أصيب بها في رأسه.

وأكد التقرير أن عمل العراقيين مع المؤسسات الأميركية في العراق يعرضهم إلى القتل من المسلحين أو للخطف على يد عصابات تعتقد أن لدى عائلاتهم ما يكفي من المال لدفع الفدية المطلوبة.

وأكد تقرير الإذاعة الأميركية إن جميع العاملين معها في بغداد من المنظفين إلى السائقين والحراس والمراسلين المحليين، يقومون جميعهم بإخفاء حقيقية عملهم، حتى عن جيرانهم وأصدقائهم.

ويقول غسان إنه صحفي ويجب أن يقول الحقيقة دائما، لهذا يشعر بالأسى لأنه مضطر إلى الكذب.

وأضاف أنه يحذر عائلته دائما من عدم ذكر اسم المؤسسة الإعلامية الأميركية التي يعمل فيها، واصفا اكتشاف شخصيته بحكم الإعدام عليه، على حد قوله.

ورغم المخاطر التي يتعرض لها غسان وباقي زملائه في بغداد، فقد كان من المستحيل عليهم الحصول على اللجوء في الولايات المتحدة حتى صدور القرار الجديد.

ويشير التقرير إلى أن هؤلاء بقوا أياما لا يعلقون على هذا القرار، ولكنهم بدأوا تدريجيا بالحديث مع مديرة المكتب، معبرين لها عن المشاعر المتضاربة التي انتابتهم.

وتحدث "سليم" وهو صحافي يعمل في الإذاعة نفسها عن قلقه البالغ من اتخاذ قرار السفر إلى الولايات المتحدة، إنه لم يشعر بمثل هذا الخوف طوال حياته، مشيرا إلى الوحدة في الغربة، والمشاكل التي من الممكن أن تواجهه من دون مساعدة أهله أو أقاربه.

ويبدي "غسان" الصحافي في NPR تخوفه من الفروق الثقافية بين المجتمعين العراقي والأميركي، قائلا إن الانطباع الذي تكون لدى العراقيين من الأفلام السينمائية سلبي للغاية، حيث الناس يتناولون الكحول والمخدرات ويمارسون الجنس في الشوارع ويفتقدون إلى الحياة الاجتماعية، و"هذا كله يتعارض مع قيمنا وديننا".

أما "قيس" الشاب الأعزب المتحرر المعجب بالأفلام والملابس الأميركية، فيقول إنه يتخوف من العراقيين منذ أن هاجمه المسلحون سنة 2006.

وأضاف أن الجميع يخبروه بأن الحياة الأميركية تلائمه أكثر من الحياة في العراق، مؤكدا أنه يشاطرهم هذا الرأي.

واختتمت الإذاعة تقريرها بالقول إن العاملين في مكتبها في بغداد رغم الهواجس التي تساورهم يخططون للقدوم بصفة لاجئين إلى الولايات المتحدة، مؤكدة أنهم يفعلون هذا ليس حبا في مغادرة وطنهم بل لأنهم مرغمون على هذه المغادرة.

( منتديات دجلة )
18-06-2008, 01:37 AM بتوقيت غرينيتش
منظمة دولية : ارتفاع أعداد المهجرين داخل العراق إلى 800 ألف مهجر



لندن - (أصوات العراق) : كشف تقرير لمنظمة شؤون اللاجئين الدولية التابعة للأمم المتحدة عن ان أعداد المهجرين داخل العراق ارتفع إلى 800 ألف مهجر عما كان عليه نهاية عام 2007 الذي بلغ 400 ألف.
وقال التقرير الذي وزع أمس الاثنين على المشاركين في اسبوع الفعاليات الذي تنظمه المنظمة وحضرته الوكالة المستقلة للأنباء (أصوات العراق) إن "أعداد المهجرين داخل العراق ارتفع إلى 800 ألف مهجر عما كان عليه نهاية عام 2007 الذي بلغ 400 ألف، فيما بلغ عدد اللاجئين العراقيين خارج العراق حوالي مليونين جلهم يعيش في سوريا والأردن".
وأضاف التقرير أن "عدد العراقيين الذين قدموا طلبات لجوء لدول أوربية بلغ 52 ألف من عام 2007 و2008".
وأقرت المنظمة في تقريرها أن "45 ألف لاجئ عادوا إلى بلدهم بفضل برامج إعادة طوعية، فيما فضل البعض الآخر اللجوء إلى بلدان أخرى مثل السويد والولايات المتحدة وكندا والنرويج".
وكانت الأمم المتحدة ناشدت العام الماضي المجتمع الدولي بالتبرع بـ 60 مليون دولار (الدولار يعادل 1220 دينارا) كمساعدات طارئة للتعامل مع النازحين الذين يعيشون تحت وطأة الفقر في حين تعاني المناطق التي تستضيفهم من ضغوط شديدة.
ا م خ (ب) – م ع

( منتديات دجلة )
18-06-2008, 01:40 AM بتوقيت غرينيتش
العشائر العراقية تطالب بالسماح للمقيمين في الخارج بالمشاركة في انتخابات مجالس المحافظات
بغداد - جودت كاظم الحياة - 18/06/08//

طالبت العشائر العراقية الحكومة بالسماح للمقيمين في الخارج بالاشتراك في انتخابات مجالس المحافظات المقررة في تشرين الاول (اكتوبر) المقبل، وهددت بالمقاطعة اذا أقر قانون لا ينص على السماح للمهاجرين بالإدلاء بأصواتهم، فيما أكدت المفوضية العليا للانتخابات ان القانون لم يقر بعد بشكل نهائي، ومن الصعب اطلاق احكام مسبقة عليه.
وقال الشيخ علي الحاتم، رئيس عشائر الدليم في العراق، في اتصال مع «الحياة»: «من غير الممكن حرمان اكثر من ستة ملايين عراقي من المشاركة في انتخابات مجالس المحافظات»، موضحا أنه «لايحق لأي كان منع عراقيي الخارج من الادلاء باصواتهم. واذا ما أقر القانون ببنوده الحالية وتحديداً البند الذي يمنع من هم في الخارج من حق المشاركة في الانتخابات فسيكون لنا حديث آخر». وتابع أنه «في حال اقرار القانون واعتماد البند الذي يمنع اللاجئين من المشاركة في هذه الانتخابات فسنبادر بالطعن بشرعيتها ونزاهتها لا بل سنمنع مناطقنا من المشاركة فيها». وتساءل: «بأي حق يمنع العراقيون من المشاركة تحت ذرائع وحجج واهية، خصوصاً أن غالبية من هم في الخارج من الكفاءات والخبرات الحقيقية. وعليه فإن مشاركتهم في هذه الانتخابات ضرورية جدا». وطالب أيضاً «بالالتزام بالموعد المقرر للانتخابات وعدم تأجيلها نزولاً عند رغبات بعض الجهات الحزبية او السياسية».
وكان رئيس المفوضية فرج الحيدري قال في تصريحات سابقة: «نعمل من أجل إجراء الانتخابات في موعدها المقرر، بعد أن أكملنا 90 في المئة من سجلات الناخبين»، موضحا ان «بعض الاجراءات تحتاج إلى تشريع من مجلس النواب منها عمر الناخب، وكيفية إجراء الانتخابات للمهجّرين، وعدد المقاعد التي تعطى لكل محافظة».
لكن معاون مدير المفوضية قاسم رضا قال: «من المبكر جداً الحديث عن البنود والتشريعات التي ينص عليها قانون مجالس المحافظات كونه لم يبت حتى الان»، موضحا لـ «الحياة» أن «القانون لم يصادق عليه بشكل نهائي وعليه فمثل هذه الاراء تبقى مجرد فرضيات وتوقعات ينقصها الدليل. واضاف أن «قضية مشاركة العراقيين المقيمين في الخارج امر غاية في التعقيد اذ نحتاج الى ادلة ووثائق تثبت انتماء الناخب الى هذه المحافظة او تلك لذا ننتظر المصادقة على القانون لاعتماده».
واثار قانون مجالس المحافظات، الذي يعد مكملاً لقانون المحافظات غير المنتظمة في إقليم الذي أقره البرلمان في شباط (فبراير) الماضي، خلافات واسعة بين الكتل السياسية تعرقل إقراره. لأن القانون سيحدد بشكل كبير نوع نظام الحكم في العراق وشكله، إذ يمكن أن يسفر تطبيقه، بحسب نتائج الانتخابات، عن إقامة ثلاثة أقاليم في البلاد، تمهيداً لتطبيق مشروع الفيديرالية الذي ينادي به بعض الكتل السياسية وتعارضه أخرى.

( منتديات دجلة )
18-06-2008, 09:28 AM بتوقيت غرينيتش
الخارجية الأميركية: شمول إعلاميين عراقيين ببرنامج اللجوء إلى الولايات المتحدة


Radio Sawa
أكدت وزارة الخارجية الأميركية أن العراقيين العاملين لدى المؤسسات الإعلامية الأميركية داخل العراق تم شمولهم ببرنامج قبول اللاجئين في الولايات المتحدة.

أكد ذلك المتحدث باسم دائرة السكان واللاجئين والهجرة في الوزارة تود بيرس في تصريح خاص بـ "راديو سوا" وقال إن هذا الإجراء اتخذ طبقا لقرار من الكونغرس الأميركي وقع عليه الرئيس جورج بوش في إطار تخفيف أو حل أزمة اللاجئين العراقيين.

وأوضح المسؤول الأميركي أن القرار يشمل العاملين الحاليين والسابقين لدى المؤسسات الإعلامية الأميركية وعوائلهم لكن تقديم الطلب لا يعني الموافقة بل لابد من التحقيق في كل حالة على حدة.

وأضاف المتحدث في وزارة الخارجية الأميركية أن من الأفضل تقديم الطلبات إلى المنظمة الدولية للهجرة وبالأخص إلى مكتبيها في عمّان والقاهرة بالنظر لتفوق إمكانياتهما البشرية على مكتب بغداد.

ولمزيد من التفاصيل نصح المتحدث بالكتابة إلى تلك المكاتب وعناوينها الإلكترونية وهي كالتالي:

مكتب بغداد baghdadinformationcenter@iom.net
مكتب عمان ammaninformationcenter@iom.net
مكتب القاهرة cairoinformationcenter@iom.net

ولمزيد من المعلومات يمكن زيارة الموقعين التاليين:
المنظمة الدولية للهجرة : http://www.iom.int/jahia/jsp/index.jsp
وزارة الخارجية الأميركية http://www.state.gov/g/prm/iraq/

( منتديات دجلة )
21-06-2008, 09:41 AM بتوقيت غرينيتش
اللاجئون العرب في السويد.. وعالمهم الخاص

نسبة الجريمة مرتفعة بينهم وعدد كبير منهم عاطلون عن العمل
انغرد («الشرق الأوسط»)

غوتنبرغ (السويد): راغدة بهنام

يتذكر العالم هذا الأسبوع آلاف اللاجئين المنتشرين في بقاع الأرض الذين شردهم العنف والحروب والفقر والجوع من بلدانهم. ويحل اليوم العالمي للاجئين كل عام ليسلط الضوء على معاناة آلاف البشر وصراعهم اليومي. وعلى الرغم من المآسي الكثيرة في العالم، التي تدفع السكان في عدد كبير من البلدان الى الهجرة، وخصوصا في دارفور، الا ان العراق الذي يشهد نزوح نحو 50 ألف عراقي في الداخل والخارج شهريا، لا يزال يعتبر من أحد أكثر البلدان التي تصدر لاجئين الى العالم. ومن بين هؤلاء اللاجئين، يحلم عدد كبير منهم بالعيش في اوروبا، وخصوصا في السويد التي ينظر اليها على انها من أكثر البلدان انفتاحا على اللاجئين. «الشرق الأوسط» زارت مدينة غوتنبرغ السويدية التي تستقبل آلاف اللاجئين العراقيين سنويا، وعادت بهذا التحقيق. الحرارة كانت مرتفعة في انغرد، احدى ضواحي مدينة غوتنبرغ السويدية. الشمس التي لا تغيب أكثر من ثلاث ساعات يوميا عن المدينة، رفعت من حرارة مياه نهر غوتا وجعلتها دافئة، ومغرية للسباحة. على إحدى ضفاف النهر الذي يقسم غوتنبرغ الى نصفين، توزعت عائلات لا تشبه بعضها، على العشب الأخضر، تستمتع بأشعة الشمس وبيوم جميل. على مسافة قريبة من المياه، جلست عائلة سويدية بلباس البحر. الأم والأب منشغلان بالقراءة، والأولاد يسبحون في النهر. بالقرب منهم، تمددت عائلة سويدية أخرى تشبهها بهدوئها وتصرفاتها. خلفهم، على بعد بضعة أمتار، تربعت عائلات عراقية كردية، حافية القدمين، على حصيرة كبيرة افترشتها على العشب. دقائق وبدأت النسوة اللواتي ارتدين سراويل وقمصانا فاتحة اللون، يفرغن الأكياس التي نقلها الرجال من السيارات، ويخرجن منها طناجر وصحونا وأكوابا وأواني مختلفة. لم يتطلب تحضير المائدة أكثر من خمس دقائق. الرجال والشبان كانوا ينتظرون بفارغ الصبر بدء الوليمة، ويتسامرون بصوت مرتفع ويتبادلون النكات والقهقهات. أما النساء فمنشغلات بتوزيع «الدلمة»، نوع من المأكولات الكردية، اضافة الى اللبن الذي حضرنه في المنزل...

أبعد بقليل، تجمع بضعة شبان أكراد، يستمعون الى موسيقى كردية على آلة تسجيل بحوزتهم. تارة يتحدثون وطوراً يضحكون. ثم ما لبثوا أن بدأوا بتبادل النكات مع العائلة التي تتناول «الدلمة»، فامتزجت الكلمات بالضحك والموسيقى..

في الجهة المقابلة، تربعت ثلاث نساء محجبات وفتاة مراهقة على حصيرة صغيرة، تشوين الدجاج على «المنقل»، ويأكلن التبولة ومقبلات لبنانية أخرى. كن يتبادلن أحياناً كلمات مختصرة. على مقربة منهن، جلس رب العائلة، رجل ضخم ذو لحية بيضاء، على كرسي. ينفخ في نرجيلته، ويتناول الطعام، ويتحدث الى رجل جالس على كرسي بجانبه. هذه الصورة المسالمة لعائلات مجتمعة في مكان واحد تستمتع بيوم جميل، تخفي في باطنها قصصاً كثيرة تختلف عن الهدوء الظاهر والمغلف بجمال المشهد العادي.

صحيح أن العرب أصبحوا جزءاً من الحياة اليومية في السويد، كما في العديد من البلدان الاوروبية، ولكن وجودهم في هذا البلد الذي طالما حلموا بالعيش فيه لمثاليته واحترامه حقوق الانسان، لا يعني بالضرورة ان حلمهم تحقق وأن المجتمع السويدي تقبلهم بعاداتهم واختلافاتهم، أو أنهم يعيشون فيه بهدوء وسلام.

قصة السويد مع اللاجئين ليست بجديدة، ولم تبدأ مع العراقيين. فبعد الثورة الايرانية، والتي اعقبتها حرب ايران ـ العراق، استقبلت السويد عددا كبيرا من اللاجئين الايرانيين. وبعد حرب البلقان بين الصرب والكروات والبوشناق، أوت الكثير من اللاجئين من هذه المنطقة. وخلال الحرب الأهلية في لبنان، شهدت السويد أيضا موجة لاجئين لبنانيين. ومنذ عام 2003 وحتى اللحظة، يصل الى السويد آلاف العراقيين من طالبي اللجوء. معظم هؤلاء يدخلون البلاد سرا، وبطرق غير مشروعة.

مقارنة مع سائر البلدان الأوروبية، تستقبل السويد أكبر عدد من اللاجئين العراقيين. ووفقاً لاحصاءات المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة، فإن 41920 عراقياً تقدموا منذ عام 2006 بطلبات لجوء الى البلدان الاوروبية، نصفهم تقريباً في السويد.

وفي العام الفائت وحده، سجلت دائرة الهجرة في السويد 36207 طلبات لجوء، 18559 منها مقدمة من لاجئين عراقيين. وبحسب وزير الهجرة توباس بلستروم، فإن بلاده تأوي بين 80 ألفا و120 ألف لاجئ عراقي، وتعتبر الجالية العراقية ثاني جالية أجنبية في السويد بعد الجالية الفنلندية. «لطالما حلمت بالعيش في السويد بسبب صيتها الذائع عن معاملتها للاجئين، وتأمين المسكن والمأكل والمشرب لهم. ولكن الآن وقد وصلت الى هنا بعد عناء طويل ورحلة أشهر في البر والبحر، لا أدري بماذا أفكر. لدي كل شيء يؤمن لي الراحة من دون أن أعمل، ولكنني أشعر أنني معزول والملل يقتلني..»، كلمات وسام العراقي الذي وصل الى غوتنبرغ من سنتين ومنح حق اللجوء، هي صدى لكلمات الآلاف من اللاجئين أمثاله. حلموا بالسويد البلد المثالي ووصلوا اليه ليصطدموا بحائط يعزلهم عن السويد الحقيقية، السويد التي يعيش فيها السويديون.

في غوتنبرغ، ثاني أكبر مدن السويد بعد العاصمة استوكهولم، يشكل اللاجئون نحو 20 في المائة من السكان الذين يبلغ عددهم نحو 500 ألف نسمة، والعراقيون يشكلون الاكثر عددا. ويتمركز اللاجئون وحملة الجنسية السويدية من المولودين في الخارج، في الضواحي الشمالية الشرقية للمدينة، وتحديدا في انغرد. يلبو، الواقعة في مقاطعة انغرد، هي منطقة سويدية بالاسم فقط. هنا يعيش أكثر من سبعة آلاف نسمة، 90 في المائة منهم من اللاجئين، جزء كبير من هؤلاء من العرب، وخصوصا العراقيين الذين تتكاثر أعدادهم يوما بعد يوما.

في ساحة يلبو الرئيسية، تتنقل النساء بين محلات الخضار و«السمانة»، ويحاججن الباعة بالعربية. البضائع والمأكولات التي اعتدن شراءها في بلدانهن، كلها موجودة هنا. واللغة ليست عائقا، فأكثرية البضائع مكتوب عليها بالعربية. فصاحب أكبر محل «سمانة» في الساحة، الحاج زهير القادم من بيروت، يستورد الكثير من بضاعته من سورية ولبنان. ترك الحاج زهير لبنان منذ 18 عاما قادما الى السويد، وانتقل الى يلبو منذ نحو خمسة اعوام، لأنه اراد العيش بين الجاليات العربية. داخل مكتب صغير متواضع، جلس الحاج زهير سنو ينظر الى صورة لرئيس الوزراء الراحل رفيق الحريري رفعها على احدى الخزانات أمامه. ويقول: «لا يمكنني التذمر من وضعي هنا، فلدي عملي الحمد لله، ومنزلي وعائلتي التي لا ينقصها شيء. ولكنني أحب ان اعود الى لبنان واعيش بين أصدقائي». مثل زهير، كثيرون في يلبو. ويشرح ان «سكان هذه المنطقة يعيشون في دولة مستقلة عن السويد لا تختلط بالسكان السويديين». ورغم انه تعلم اللغة السويدية عند وصوله الى البلاد منذ 18 عاما، الا انه نسيها بعد أن انتقل الى يلبو، حيث لا حاجة للتكلم بالسويدية مع سكان أغلبيتهم من العرب. يلبو هي جزء من «مشروع المليون» الذي نفذته الحكومة السويدية في منتصف الستينات لبناء مليون وحدة سكنية في انحاء البلاد بأسعار غير مرتفعة. وتحولت هذه المنطقة شيئا فشيئا عبر السنوات الى قطعة معزولة لا تشبه الا نفسها. السويديون انتقلوا منها تدريجياً مع ازدياد أعداد اللاجئين الذين وفدوا اليها، الى درجة بات السويديون في يلبو اليوم يشعرون بأنهم هم الأجانب، والأجانب هم المواطنون.

الا ان وجود اللاجئين وحده هو السبب الذي يدفع السويديين الى الابتعاد عن يلبو. منذ بناء المجمعات السكنية فيها والتي انتهى العمل فيها في منتصف السبعينات، لم تجذب المنطقة الكثير من السويديين الذين يعتبرون هندستها بشعة ومحبطة، مثلها مثل المناطق الأخرى التي شكلت جزءا من مشروع المليون الذي لاقى انتقادات واسعة. فالمجمعات أشبه بكتل اسمنتية بشعة مصفوفة الى جانب بعضها البعض، لتكون شققا سكنية. وعلى الرغم من وجود مساحات خضراء في هذه المجمعات، الا انها لا تظلل بشاعة العمران.

مازن صالح، عراقي تجاوز العقد الرابع من العمر. وصل الى يلبو منذ تسعة أشهر، بعد رحلة استمرت لعشرة ايام قضاها مختبئاً تحت غطاء في شاحنة كبيرة، يتناول البسكويت والماء. يروي مازن قائلا: «لي أصدقاء هنا، اتفقت معهم على ان آتي وأسكن معهم مؤقتا، في الوقت الذي أنتظر فيه الجواب على تقدمي بطلب للجوء. عندما وصلت سلمت نفسي للشرطة. استجوبتني الشرطة طوال يوم كامل، وقلت لهم انني اريد التقدم بطلب لجوء. والآن انا انتظر. اعيش على معونة اتلقاها من الدولة وامضي يومي من دون ان افعل الكثير».

حالة مازن ليست فريدة من نوعها. غالبية العراقيين الذين يصلون البلاد، يدخلونها سرا عن طريق المهربين، اما برا بالانتقال من بلد الى آخر عبر تركيا والمغرب، وصولاً لأوروبا، وإما في الطائرة عبر جواز سفر مزور.

وفي الإجمال، فإن غالبية الذين يدخلون البلاد سرا، يأتون للاقامة مع أقارب او أصدقاء. وهذا ما يفسر تكاثر سكان يلبو بصورة كبيرة يوماً بعد يوم، مع الوصول المتزايد لأشخاص ينتظرون الموافقة او الرفض على طلب اللجوء. وفي هذه الأثناء، تجدهم يتسكعون طوال اليوم من دون أن يفعلوا الكثير. بعضهم، يحضر صفوف تعلم اللغة السويدية التي تقدمها لهم المؤسسات الرسمية والخيرية مجانا. والبعض الآخر يفضل الجلوس والمشي طوال اليوم. يقول علي، القادم من العراق حيث كان يعمل حدادا: «أنا لا أعمل الان. هنا، الكل عاطلون عن العمل. نقضي وقتنا بالتسكع. بعضنا يشارك في صفوف تعلم اللغة كي تصرف لنا تذكرة القطار. فاذا سجلنا حضورنا في المدرسة، نحصل على تذكرة القطار مجانا لشهر كامل، وهكذا يمكننا التوجه الى وسط المدينة والتنزه هناك قليلا».

أن يجد اللاجئون عملا في السويد، ليس بالأمر السهل، حتى ولو كانوا يحملون أوراق الاقامة الشرعية وحق العمل. اللغة تشكل عائقا اساسيا لدى شريحة كبرى منهم، ولدى البعض الآخر مجرد جنسيتهم قد تكون العائق. «أوبن سوسايتي انستيتوت»، وهي منظمة غير حكومية يمولها رجل الاعمال المليونير جورج سورس وتصدر تقارير دورية عن قضايا مختلفة داخل بلدان الاتحاد الاوروبي، أصدرت تقريرا العام الماضي عن أحوال المسلمين في السويد، علما بان المسلمين يشكلون العدد الاكبر من اللاجئين القادمين من بلدان من خارج الاتحاد الاوروبي. وتقول المنظمة في تقريرها استنادا الى احصاءات جمعتها من أطراف مختلفة، ان «الاشخاص الذين لديهم خلفية أجنبية، وخصوصا أولئك الذين يعيشون في أماكن أكثر فقرا، يواجهون امكانية البقاء عاطلين عن العمل أكثر من بقية السكان». وتضيف: «بما ان الاحتمال الأكبر هو ان يبقى الاجانب عاطلين عن العمل، او انهم سيعملون في مجالات لا تتناسب مع مستوى علمهم، فانه من الواضح ان الاشخاص غير المولودين في السويد ليسوا مندمجين في المجتمع». علي، الذي كان يعمل حدادا في العراق ويحمل الجنسية السويدية، مرّ على وجوده في البلاد اكثر من سبع سنوات، ويقول انه لا يجد عملا في غوتنبرغ حتى كسائق لسيارة اجرة. يريد الذهاب الى انكلترا ليجرب حظه هناك. قيل له انه «من الاسهل ايجاد عمل في لندن». وزير الاندماج والمساواة بين الجنسين السويدي نيامكو سابوني، يقول: «عدد غير مقبول من المهاجرين، مستبعدون في مجتمعنا. البطالة والدخل المنخفض والاعتماد على الرعاية الاجتماعية، كلها تؤدي الى العزلة. العمالة هي جزء مهم من الاندماج». ورغم ان الحكومة بدأت بتنفيذ خطة لدمج اللاجئين في المجتمع، الا انها تبدو بعيدة عن تحقيق هذا الهدف حتى الان. وبانتظار ذلك، يقضي عدد كبير من سكانها وقتهم بـ«الاندماج» مع بعضهم البعض. الا ان هذا الاندماج الداخلي، يؤدي أحيانا كثيرة الى نتائج سلبية وغالبا ما يترجم الاختلاف الثقافي بينهم الى مشاكل وحتى جرائم. في يلبو، يعيش وافدون يحملون جنسيات مختلفة. الى جانب العراقيين والاكراد واللبنانيين، تقطن شريحة كبيرة من الاتراك والايرانيين والصوماليين. وهنا، في هذه الدولة المستقلة، العزلة ليست المشكلة الوحيدة. فنسبة الجريمة المرتفعة نسبيا تشكل عازلا اضافيا لهذه المجموعات.

لينجا، فتاة في السادسة عشرة من العمر، وهي عراقية كردية قدمت الى السويد منذ حوالي خمس سنوات، تقول ان اخبار الجرائم أصبحت يومية في انغرد. وأنه كل يوم أو يومين على الاكثر هناك خبر عن اعتداء او اشكال او جريمة قتل او محاولة قتل. الحاج زهير سنو، صاحب محل السمانة اللبناني في يلبو، يقول ان كل يومين على الاكثر يسمع السكان بخبر اعتداء او جريمة تقع اما بين أفراد الجالية نفسها، أو بين أفراد من جاليات مختلفة. ويروي عن حادث وقع قبل يومين بين لبنانيين وصوماليين، استعملت فيه السكاكين وطعن نحو أربعة أشخاص، قتل أحد الصوماليين على أثرها. ويقول ان حوادث كثيرة تقع بين عصابات من جنسيات مختلفة، عراقيين واتراك وصوماليين... وانه في أغلب الاحيان تكون المشاكل بين الذين هم في سن الشباب او المراهقة. ويروي ان الشرطة التي تحقق دائما في الجرائم والحوادث تفشل في احيان كثيرة بالقبض على مرتكبيها، وإذا ما قبضت عليهم، تأتي الأحكام مخففة جدا. «الجريمة هنا سهلة جدا، والشرطة لا تستطيع ضبطها. فاذا تمكنت من القبض على المجرم الذي يختبئ أحيانا كثيرة، لا تتعدى بضعة أشهر، يخرج بعدها الشبان من السجن بحيل جديدة، ويعيدون الكرة. أما اذا كانوا دون السن القانونية، ففي كثير من الحالات ينفذون بفعلتهم».

فيليبي استرادا، من وحدة مكافحة الجرائم التابعة للحكومة السويدية، يوضح أن نسبة الجرائم مرتفعة بين اللاجئين، وأن بعض الجرائم تحصل بسبب اختلاف الثقافات، مثل جرائم الشرف بين اللاجئين القادمين من مجتمعات قبلية. ويعتبر استرادا، الذي وصل هو نفسه الى السويد كلاجئ من تشيلي، ان «العيش بين مجموعات مماثلة من اللاجئين لا يساعد على الاندماج في المجتمع، وان البقاء مع أشخاص عاطلين عن العمل يشجع على البطالة»، مشيرا الى ان هذا الامر يؤدي الى مشاكل كثيرة. ويقول: «ان اندماج اللاجئين في السويد لم يكن ناجحا حتى. فالشعب السويدي لا يتقبلهم والتمييز يلعب دورا أساسيا في عدم اندماجهم بالمجتمع». ويؤكد استرادا ان السلطات تشجع اللاجئين على السكن في اماكن لا تضم الكثير من اللاجئين مثلهم، لكن التجاوب مع هذا الطلب ليس كبيرا.

كثيرة هي الجمعيات التي تساعد اللاجئين على الاندماج في المجتمع، وخصوصا الكنيسة اللوثرية في السويد، من خلال تأمين دروس مجانية في اللغة، وتعريفهم على المجتمع السويدي ومساعدتهم على الدخول الى سوق العمل. ويشير الكاهن هنريك فريغبيرغ، الذي يخدم في كنيسة في هاماركولن، وهي منطقة قريبة الى يلبو وتضم أيضا نسبة مرتفعة من اللاجئين، الى أن الكنيسة بدأت منذ ثلاث سنوات تطبيق برنامج يساعد اللاجئين على الاندماج في المجتمع. ويقول ان المساعدات تشمل جميع الطوائف وليس فقط المسيحيين. ويتحدث عن صعوبات تواجهها الكنيسة في التعاطي مع بعض الفئات، وخصوصا غير المتعلمين. يرفض غالبية السكان السويديين الاجابة على ما اذا كانوا يتقبلون وجود اللاجئين في بلادهم. ورغم كونهم أشخاصا ودودين، الا ان مجرد ذكر اللاجئين يجعلهم أناساً آخرين، غاضبين ومستائين. على الفور يبادرون الى القول بأنهم لا يريدون التحدث في الموضوع، ويقطبون وجوههم. بعضهم يعبّر عن كرهه لهذا الواقع الذي فرض عليهم، ويمقت وجود «هؤلاء الغرباء» عن بيئتهم ومجتمعهم فيما بينهم. وحدها اوسا ايريكسون، سيدة شقراء كانت تتجول في هاماركولن، برفقة ولدها المصاب بالتوحد، كان ردها مختلفا، مع علمها بأن رأيها حول اللاجئين مختلف عن باقي مواطنيها. قالت: «أنا مسيحية مؤمنة ولذلك لا يزعجني وجودهم هنا. اعرف أنهم بحاجة الى مساعدتي وانا كنت أعمل في منظمة تساعدهم على الاندماج قبل أن أنجب ولدي. اضطررت على ترك عملي للاهتمام به». تعي أوسا حاجة اللاجئين في أن يكونوا مع بعضهم. هي نفسها انتقلت الى هاماركولن لتكون بالقرب من اشخاص يشبهونها، من مسيحيين متدينين، في بلد أغلبية سكانه علمانيين. الا ان الشريحة الكبرى من السويديين يبدون غير مستعدين لتقبل الغرباء الذين فصلوا أنفسهم عنهم ويعيشون في مجتمعهم الخاص ودولتهم الخاصة، كما قال الحاج زهير. قرب البحيرة في انغرد، كانت العائلات السويدية المفترشة الأرض قرب المياه، تلتفت الى الخلف بين الحين والاخر. ترمق «الغرباء» الذين يملأون المكان ضجيجا وموسيقى بنظرات تساؤل... ثم تعود الى عالمها وتتركهم في عالمهم.

( منتديات دجلة )
22-06-2008, 06:59 AM بتوقيت غرينيتش
مئات العراقيين في الأردن يحيون ذكرى اليوم العالمي للاجئين


Radio Sawa
أحيا المئات من العراقيين الحاصلين على وثائق لجوء أمسية في العاصمة الأردنية بمناسبة اليوم العالمي للاجئين بمشاركة عدد من المبدعين والفنانين.

وقال يوسف الهيتي الممثل عن جمعية "العون العراقي" في حديث مع "راديو سوا" إن هذا الحفل هو محاولة لتخفيف الضغوط اليومية التي تواجهها العائلات العراقية في الأردن.

أما بشرى كامل المتطوعة للعمل في الجمعية، فقد أوضحت أنهم اختاروا العائلات التي تعاني من أشد الظروف النفسية قساوة وألما للمشاركة في هذا الحفل.

ولكن بالرغم من كل معاناتهم فهناك الكثير من العراقيين الذين يرفضون العودة إلى البلاد ويفضلون اللجوء إلى إحدى الدول الغربية، وفي هذا الصدد يقول عيسى متى إنه لو تم منحهم الخيار فإنهم سيرفضون العودة خوفا على حياة أطفالهم.

ويؤكد متى الذي يحترف الخياطة أن المسلحين هدّدوه أكثر من مرة وخطفوا نجله عام 2004 ودفع لاسترداده ستة ملايين دينار.

وفي سياق متصل، نظمت عدد من المؤسسات والجمعيات الدولية ومنها المفوضية العليا لشؤون اللاجئين مسيرة وسط عمّان صباح الجمعة للمطالبة بالمزيد من الدعم للاجئين العراقيين.

( منتديات دجلة )
22-06-2008, 07:06 AM بتوقيت غرينيتش
المهجرون واللاجئون مثار اهتمام صحف بغدادية



اهتمت صحيفتان بغداديتان صدرتا السبت بأوضاع المهجرين واللاجئين العراقيين وسبل تقديم الدعم وإيجاد الحلول لإنهاء "مأساتهم الإنسانية"، فيما اعتبرت صحيفة أخرى حملة بشائر السلام التي تنفذها القوات العراقية في محافظة ميسان نهاية العنف في البلاد والبداية للشروع في بناء العراق الجديد.
وقالت صحيفة الصباح (يومية شبه رسمية) في مقالها الافتتاحي لرئيس تحريرها فلاح المشعل بعنوان ( المهجرون واللاجئون وما ينتظرهم) ان "الدوائر الأمريكية المختصة بشؤون اللاجئين تسعى لاستقبال نحو اثني عشر ألف لاجيء عراقي مع بداية أيلول المقبل.. والقريب من الأوضاع السيئة التي يعيشها عشرات الآلاف من العراقيين المهجرين في دول الجوار يمنحهم كل الحق في اختيار حق اللجوء الإنساني للحفاظ على بقية الكرامة والتحرر من ظلم الأيام".
وأضاف المشعل "يوم أمس كان مناسبة أطلق عليها اليوم العالمي للاجئين وقد أصدرت وزارة المهجرين والمهاجرين في العراق بيانا بهذه المناسبة تضمن إشارة إلى ان الوزارة قد رفعت خمس عشرة توصية إلى مجلس الوزراء العراقي تخص اللاجئين العراقيين الموجودين في دول المهجر وهذه مبادرة طيبة لكنها لا تكفي لمعالجة هذا الملف الكبير".
وهاجر إلى السويد وعدد كبير من البلدان الغربية والعربية مئات الآلاف من العراقيين، بينهم عدد كبير من المسيحيين، منذ تسعينيات القرن الماضي وتكثفت الهجرة لتصبح أعداد المهاجرين أكثر من ثلاثة ملايين بحسب منظمات دولية بعد سقوط النظام في عام 2003 وتصاعد العنف الطائفي والقتل على الهوية الدينية والقومية.
وأوضح أن "النظام الدكتاتوري كان السبب الأول في بداية موجات الهجرة إلى الخارج وطلب اللجوء أو العيش على مضض في دول الجوار وجاءت الأعمال الإرهابية والطائفية لتزيد الطين بله ليخسر العراق جراء ذلك طاقات بشرية وعلمية وإنتاجية عظيمة".
وتابع رئيس تحرير الصحيفة أن "مشكلة المهجرين واللاجئين تعد واحدة من أهم المشكلات التي يعاني منها العراقيون وهم يتطلعون اليوم أكثر من أي وقت مضى إلى ان تلتفت لهم الحكومة العراقية باعتبارها الأب المسؤول والراعي لشؤونهم خصوصا ان الحكومة نجحت في فرض القانون والقضاء على العصابات والميليشيات وهي تعمل بمشروع وطني لتحقيق العدالة وتعويض العراقيين عن سنوات وظروف القهر والحرمان التي عاشوها لسنوات طويلة".
وطالب المشعل الحكومة العراقية للبدء بحملة وطنية شاملة تتضمن حلولا عملية في معالجة الأوضاع السيئة وظروف القهر والعوز التي يعاني منها العراقيون في دول الجوار وكذلك في دول اللجوء العالمي والتعاون مع المنظمات الدولية في إيجاد معالجات واقعية، قائلا إن "هذه المسؤولية لا تعني الحكومة وحسب وانما جميع المرجعيات السياسية والدينية ومنظمات المجتمع المدني".
وفي السياق نفسه، نشرت صحيفة الاتحاد (يومية تصدر عن الاتحاد الوطني الكردستاني الذي يتزعمه رئيس الجمهورية جلال الطالباني) مقالا للكاتب عبد الهادي مهدي بعنوان (عراقيو المخيمات.. وقفة وطنية جادة لحل مشاكلهم) قال فيه "تحتل مشكلة المهجرين والنازحين العراقيين الصدارة في معظم التقارير العالمية الصادرة من المنظمات الدولية ذات العلاقة وهذا بدوره يضيف ثقلا آخر على عاتق الحكومة العراقية التي لم تتمكن لحد الان من معالجة هذه المشكلة بشكل يضمن لهؤلاء العراقيين توفير الوسائل اللازمة التي تمكنهم من العيش في المنافي وخارج مساكنهم أو العمل على عودتهم إلى الديار".
وأضاف مهدي أن "الفعاليات العراقية واللجان ذات العلاقة في مجلس النواب لم تستطع فعل ما يذكر سوى التصريحات الإعلامية ومناشدة هذه الجهة أو تلك لوضع آلية لمعالجة هذه الأوضاع المأساوية وباتت أمور أخرى اقل أهمية من وضع اللاجئين والنازحين العراقيين تستقطب اهتماما أكثر من ذلك".
وأشار الكاتب إلى التقارير الدولية الصادرة بهذا الشأن قائلا إن "التقرير الأخير لمنظمة شؤون اللاجئين الدولية التابعة للأمم المتحدة بين في احدث إحصائية إلى ارتفاع أعداد المهجرين داخل العراق إلى 800 ألف مهجر عما كان عليه في نهاية 2007 الذي بلغ 400 ألف مهجر".
وتابع "كما ان منظمة العفو الدولية أشارت في تقريرها منتصف حزيران الجاري إلى ان المجتمع الدولي تخلى عن واجبه الأخلاقي تجاه مسألة المهجرين والنازحين العراقيين وهذه الأزمة كما يقول التقرير أخذت (أبعادا مأساوية) وحكومات العالم لم تفعل سوى القليل وان عدد المهجرين والنازحين العراقيين يشكل الرقم الأعلى في العالم حيث بلغ 4,7 مليون نازح ولأجيء".
وذكر مهدي أن "هذه الأرقام وهذه المأساة تعني الكثير للعراقيين ولابد من إيجاد الحلول التي تنهي هذه المأساة رغم ان الحكومة تصرف الملايين من الدولارات دون ان تصل إلى أية نتيجة لوضع حلول نهائية لها".
من جانب آخر، نشرت صحيفة العدالة ( يومية تصدر عن المجلس الأعلى الإسلامي العراقي بزعامة عبد العزيز الحكيم ) مقالا للكاتب علي خليف بعنوان (بشائر) في إشارة إلى عملية (بشائر السلام في ميسان) "الملاحظ في العمليات العسكرية التي حدثت بعد صولة الفرسان في البصرة ان الخارجين على القانون وعصابات الجريمة لم تستطع ان تجابه القوات الأمنية العراقية وذلك لانهيار معاقل الإرهاب وعصابات الجريمة، فضلا عن تنامي قدرات القوات العراقية بحيث بلغت مراحل متطورة".
وأضاف خليف "كما ان الدولة العراقية الجديدة أخذت تقوى يوما بعد يوم وهذا أمر حتمي لابد ان يدركه كل من لازال في عقله نظرة خلفية تحاول النظر إلى الوراء بالاعتماد على المراهنات أو انتظارات غير واقعية ربما يجود بها الزمن".
وأنطلقت أول أمس الخميس عملية (بشائر السلام) في محافظة ميسان لملاحقة المسلحين فيها وفرض سلطة القانون وهيبة الدولة.
وأوضح الكاتب أن "العراق الجديد فيه دولة والدولة لا يمكن لأي مجموعة إرهابية أو خارجة عن القانون مهما توفرت لها من دعم ان تفرض إرادتها على الدولة العراقية الجديدة".
وتابع خليف "هذا ما لاحظه المواطن العراقي الذي تعززت عنده كل يوم قوته كمواطن في هذا البلد وتعزز عنده قوة دولته الجديدة وهذا ما نراه ونلمسه من حركة الناس في شوارع العاصمة بغداد التي أصبحت تستقبل المواطنين حتى ساعات متأخرة من الليل، فضلا عن النشاط الكبير الذي تجده في مختلف دوائر الدولة العراقية فهناك حركة دءوبة وهناك عمل وهناك بناء واعمار وهناك تحركات أمنية لقوات الأمن العراقية كل ذلك زرع المسرات والتفاؤل في نفوس المواطنين".
وخلص الكاتب إلى القول إن "كل الذي حصل وسيحصل سواء كان على المستوى الأمني أو الاقتصادي أو السياسي أو الثقافي أو الرياضي إنما هو بشائر الأمل بعراق جديد يعم بخيره على أبنائه بمختلف انتماءاتهم؛ لأنه بلد الجميع".
س ع (م) – م ع

ابن اربيل
22-06-2008, 08:08 AM بتوقيت غرينيتش
بلادي وان جارت علية عزيزة
واهلي ان شحوا عليه كرام

والله يكون بعون المتغربوشكرا على الموضوع المهم اخت مينا

( منتديات دجلة )
22-06-2008, 09:00 AM بتوقيت غرينيتش
بلادي وان جارت علية عزيزة
واهلي ان شحوا عليه كرام

والله يكون بعون المتغرب وشكرا على الموضوع المهم اخت مينا


كلامك صحيح اخي الفاضل ابن اربيل ....ولو هي البلد المن صفت ...حاش الزينين اللي بيها ..ولد الحرام ما تركوا واحد عايش بسلام الا وخربوا عليه فرحته ونغصوا عليه حياته ...بس لو ادري شيستفادون جان ارتاحيت ...

( منتديات دجلة )
22-06-2008, 09:45 PM بتوقيت غرينيتش
المالكي: الحكومة ستقدم التسهيلات اللازمة لعودة العراقيين من الخارج




قال رئيس الوزراء نوري المالكي، الاحد، ان حكومته ستقدم كل التسهيلات التي تمكن العراقيين في الخارج من العودة للبلاد، بعد ما وصف بـ"التحسن الامن الذي تشهده البلاد."

جاء ذلك خلال لقاء المالكي اليوم (الاحد)، رئيس وأعضاء لجنة المرحلين والمهجرين والمغتربين في مجلس النواب ، بحضور وزير الهجرة والمهجرين عبد الصمد رحمن سلطان.
واضاف بيان لمكتب رئيس الوزراء، تلقت الوكالة المستقلة للانباء (اصوات العراق) نسخة منه، ان المالكي اشار الى ان حكومته تعمل "لتحقيق هدف واحد هو توفير الأمن والاستقرار لجميع العراقيين" مضيفا أن "الحكومة ستقدم كل التسهيلات التي تمكن العراقيين في الداخل والخارج من العودة والمشاركة في بناء العراق".
وتابع المالكي قائلا، وفقا للبيان، إن "العراقيين في الخارج يقبلون على العودة الى وطنهم بشكل كبير، خصوصا الاطباء والمثقفين بعد التحسن الأمني والنجاحات التي حققتها قواتنا المسلحة في فرض القانون " واضاف بان هذا الأمر "أغرى الشركات العالمية بالبحث عن فرص والتنافس من اجل الحصول على عقودعمل بالعراق بعد ان كانت ترفض المشاركة في عملية البناء والاعمار بسبب الاوضاع الأمنية".
ودعا المالكي "الى التركيز على الأبعاد الانسانية للمهجرين والابتعاد عن استغلال قضيتهم لتحقيق اغراض سياسية "، مشيرا الى إن "اطرافا سياسية في الداخل والخارج تعمل على تسييس قضية المهجرين".
وذكر البيان ان المالكي "وجه الشكر لرئيس وأعضاء لجنة المرحلين والمهجرين والمغتربين في مجلس النواب لإهتمامها بهذه الشريحة من ابناء العراق، وتعاونها مع الحكومة لتأمين اعادة جميهع المهاجرين والمهجرين الى ديارهم"، كما وجه "وزارة الهجرة والمهجرين بالتعاون والتنسيق مع اللجنة ".
وتقدر احصائيات الامم المتحدة عدد النازحيين العراقيين في الداخل والخارج، باكثر من اربعة ملايين، بدات اعداد كبيرة منهم بالعودة الى العراق منذ تطبيق خطة فرض القانون مطلع العام 2007، بحسب احصائيات التي اصدرتها الامم المتحدة والمنظمات الدولية.
د س ك (ب) م ر

( منتديات دجلة )
24-06-2008, 08:09 AM بتوقيت غرينيتش
في رسالة للفيحاء: العراقيون في ملاجئ ومخيمات جنوب ايران يناشدون الحكومة العراقية لمد يد العون لهم


http://www.alfayhaa.tv/thumbnail.php?file=mohajjara_200490178.jpg&size=article_medium




يعاني العراقيون المقيمون في معسكرات اللاجئين في جنوب ايران من معاناة كبيرة وكثيرة مما يتطلب على الجهات ذات العلاقة في الحكومة العراقية ان توفد لهم لجنة خاصة للاطلاع على مشاكلهم ووضع الحلول اللازمة لها خاصة وقد أمضوا عقوداً في تلك المخيمات التي ينقصها ابسط وسائل الراحة.. هذا ما جاء برسالة العراقيين المقيمين في مخيم شهرك انصار - انديمشك في جنوب ايران والتي طالبت الفيحاء أن توصلها الى المسؤولين في الدولة العراقية وها نحن ننشر الرسالة كاملة عسى أن تتخذ الاجراءات المناسبة لهم..
نص الرسالة:
بسم الله الرحمن الرحيم
عن الإمام علي عليه السلام: (من شكى الحاجة إلى مؤمن ، فكأنما شكاها إلى اللّه).
السيد رئيس الجمهورية الاستاذ جلال الطالباني وجميع اعضاء مجلس الرئاسة
السيد رئيس الوزراء الاستاذ نوري المالكي وجميع الوزراء
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نحن أبناء الجالية العراقية المقيمة في مخيمات اللاجئين في جنوب إيران.
حيث كنا محط لأنظار المسؤولين العراقيين قبل سقوط الطاغية المقبور وكان لنا الأمل في العودة إلى وطننا العزيز لكي نعيش في بلدنا أحراراً آمنين مطمئنين. لكن بعد التغيير الذي حصل في العراق أصبحنا مهمشين وليس لنا أي دور ولم يعد أحد من المسؤولين ينظر إلينا أو يسأل عنا أو يتابع مشاكلنا ومعاناتنا من خلال تشكيل لجنة خاصة.
إننا نعاني من مشاكل كثيرة وكبيرة وقد واجهنا صعوبات جمة حتى ان البعض منا لا يمتلك المال البسيط ليرجع به إلى وطنه وحتى البعض ممن كانت لديهم تضحيات كبيرة وقدموا شهداء من أجل تحرير العراق من النظام المقبور. وقد قارعوا النظام في ذلك الوقت الصعب طوال سنين عديدة أصبحوا اليوم في ظل هذه الحكومة ... لا شيء ... وها نحن نطرق الباب عليكم اليوم وكلنا أمل بكم ان تسمعونا وتستجيبوا لإغاثة الملهوف وتكشفوا الهم عن وجوه كانت محملة بالإباء والتضحية والصمود.علماً لدينا الكثير من إخواننا وأهلنا قد غادروا إيران متوجهين الى العراق وهم اليوم يعانون من نفس مشاكل والمعاناة.
اننا نطلب من المسؤولين ومن يهمهم الأمر إرسال لجنة خاصة لمتابعة هذه المشاكل وإيجاد حلول خاصة.
نطلب من قناة الفيحاء العراقية الوطنية بيت كل العراقيين الشرفاء والنجباء ارسال هذه الرسالة الى كل من يهمه الأمر حيث لا يمكن لنا الاتصال بالسيد رئيس الوزراء ولا برئيس الجمهورية.
وفي الختام ندعو الله سبحانه وتعالى ان يمن على عراقنا العزيز بالخير والأمن والازدهار وان يوفقكم لخدمة الشعب العراقي المظلوم والمضطهد، انه سميع مجيب.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
الرجاء إيصال الرسالة الى رئيس الجمهورية العراقية جلال الطالباني
والى السيد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي
والى جميع المسؤولين والذين يهتمون بأهلهم في الغربة والمهجر.
جمع من أبنائكم وأهلكم مخيمات جنوب ايران
مخيم شهرك أنصار ـ انديمشك
مخيم كتوند

( منتديات دجلة )
26-06-2008, 02:10 AM بتوقيت غرينيتش
مبعوث أميركي يشيد بـ«سخاء» سورية مع اللاجئين العراقيين

فولي في دمشق: مسؤولية أميركا إحلال السلام في العراق لكي يعود اللاجئون
دمشق: «الشرق الأوسط»
أجرى نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد في دمشق، أمس، محادثات مع المنسق الاميركي لشؤون اللاجئين العراقيين جيمس فولي حول «اوضاع المهجرين» و«سبل توفير احتياجاتهم»، على ما ذكرت وكالة الانباء السورية (سانا).

وقال فولي في تصريحات للصحافيين في ختام اللقاء إن زيارته لسورية والمنطقة تهدف الى «تقييم حاجات اللاجئين العراقيين في المنطقة وتقييم حجم المساعدة الدولية لمساعدة اللاجئين». ونقلت عنه وكالة الصحافة الفرنسية قوله «حاجات اللاجئين تزيد. أنا هنا في سورية والمنطقة لتقييم هذه الحاجات والعبء الذي تتحمله» الدول التي تستضيف اللاجئين. وأوضح ان «من مسؤولية الولايات المتحدة (..) احلال الامن في العراق كي يتمكن هؤلاء اللاجئون من العودة الى ديارهم بسلامة».

وأشاد المسؤول الأميركي بسورية التي تستضيف نحو 5. 1 مليون لاجئ عراقي على أراضيها. وقال فولي «نحيي سورية حكومة وشعبا على سخائها باستقبالها هذا العدد الكبير (من العراقيين)». وأضاف «ندرك انه عبء كبير. ونقدر التعاون الذي نقيمه حول هذه المسألة. ونعتبر انه من مصلحتنا المشتركة ومصلحة الشعب العراقي». ويتوجه فولي الى لبنان بعد سورية. وسبق ان زار تركيا والأردن.

وغادر ما مجموعه 7. 4 مليون عراقي ديارهم منذ بدء الحرب في العراق في مارس (آذار) 2003 بينهم مليونان انتقلوا الى الدول المجاورة ولا سيما في سورية والاردن. وتهجر 7. 2 مليون داخل العراق على ما تفيد المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة.

( منتديات دجلة )
26-06-2008, 06:02 AM بتوقيت غرينيتش
العراقيون اللاجئون إلى أميركا يخاطرون بأمنهم الاقتصادي حفاظا على أرواحهم



أحدهم شاكيا: بعد مآسي الماضي الآن المستقبل هنا.. 4 أفراد في غرفة واحدة
واشنطن: باميلا كونستابل*
قبل عامين، كان فراس الصفار عاملا متميزا في إحدى مطابع بغداد، وكان قد حصل على عقد مع السلطات الأميركية يقوم بموجبه بطباعة منشورات خاصة بعمليات المساعدة وملصقات لوحدات الجيش وملايين النسخ من الدستور العراقي الجديد. واليوم، يعيش الصفار، الذي يبلغ من العمر 31 عاما، لاجئا عاطلا عن العمل في مدينة تاكوما بارك بولاية ماريلاند، وهو من ضمن عدد كبير من الحرفيين العراقيين، الذين حصلوا على امتيازات هجرة خاصة لتعرضهم للتهديدات أو العنف بسبب عملهم مع السلطات الأميركية. وبالنسبة للكثيرين، مثل الصفار، فإنهم بهذا يخاطرون بأمنهم الاقتصادي من أجل الحفاظ على أنفسهم. انتقل الصفار مع زوجته وابنتيه، إلى شقة صغيرة، وأكثر شيء يحرص عليه الرجل هو جهاز كومبيوتر محمول به صور من عمله في العراق وصور يأمل من خلالها في أن يتمكن من الحصول على وظيفة جديدة في الولايات المتحدة. يقول الصفار: «أستطيع القيام بالعديد من الأشياء، فلدي الكثير من الأفكار». يوجد على مائدة المطبخ تذكار بالأخطار التي تركها وراءه، ومن بينها كتاب تعليمي ساخر صممه لابن عمه الصغير، الذي قتل بعد إطلاق الرصاص عليه في فناء إحدى المدارس العراقية. يقول الصفار: «هذا من مآسي الماضي، والآن المستقبل هنا، أربعة أفراد في غرفة واحدة».

حصل الصفار على أكثر مما حصل عليه عراقيون كثر، فحسب منظمات في الولايات المتحدة، فان آلافا من العراقيين مؤهلون للهجرة، ولكنهم لم يتمكنوا من السفر للولايات المتحدة حتى الآن، ومازالوا عالقين في العراق عرضة للانتقام من المنظمات المناوئة للولايات المتحدة. ويقول مسؤولون في وزارة الخارجية إن التأخير يرجع جزئيا إلى الأعباء الكبيرة على مكاتب القنصلية في العراق والدول القريبة، بالإضافة إلى المعوقات التي تظهر بسبب الحاجة إلى دراسة ماضي هؤلاء العراقيين من قبل وزارة الأمن الداخلي. ويقول كيرك جونسون، وهو عامل إغاثة أميركي كان يعمل في العراق ويدافع عن قضية اللاجئين، إن الحكومة لم تقم باللازم حتى الآن. ويضيف أن إجراءات أسرع وأكثر فاعلية كان يجب أن تتخذ لمساعدة العراقيين على العيش الآمن، لاسيما من قاموا بخدمات جريئة مثل المترجمين في مناطق القتال أو من قاموا بوظائف فيها الكثير من المخاطر. وقد كتب جونسون، الذي يدير «ليست بروجكت» وهي مؤسسة غير ربحية، قائمة تضم نحو 1000 عراقي مؤهلين للذهاب للولايات المتحدة لم يصل منهم سوى 31 شخصا للأراضي الأميركية. وفي محاولة لدفع المسؤولين لاتخاذ قرار للتعجيل بإعادة توطينهم، قام جونسون بإحضار الوافدين الجدد إلى واشنطن للشهادة أمام الكونغرس وللتحدث مع الصحافيين. وقال جونسون خلال ورشة عمل حول اللاجئين أقيمت الشهر الجاري: «الكثير من هؤلاء تعرضوا لتهديدات وللتعذيب، وتعرض أقاربهم للاغتصاب والقتل لأنهم ساعدوا الولايات المتحدة». والجزء الثاني من قضية جونسون هو توفير وظائف مناسبة للحرفين النازحين بدلا من العمل سائقين للسيارات او غير ذلك، وهو ما يعد المصير المتكرر للاجئين الأجانب المتعلمين.
مواضيع ذات صلة
العراق: حديث عن تصفيات داخل التيار الصدري

وكانت ورشة العمل التي أقيمت حديثا تهدف إلى تدريبهم على مهارات البحث عن الوظائف. جلس نحو 40 شخصا، يرتدون ملابس مهندمة ومعظمهم في منتصف العمر، أمام 40 متطوعا يتعاملون بصرامة وهم يراجعون سيرهم الذاتية ويمطرونهم بالأسئلة باللغة الإنجليزية. كان العراقيون يجيبون بأدب على أسئلة تتعلق بتاريخهم الوظيفي ومؤهلاتهم والأماكن التي يرغبون في العمل بها، ولكنهم كانوا يجدون صعوبة في التحدث بالإنجليزية. تحدث مترجم سابق لوزارة الدفاع الأميركية، يعيش الآن في مدينة ناشفيل الأميركية، باستفاضة حول خبرته مهندسا مدنيا وحول الجسور والمكاتب التي ساهم في بنائها في العراق. كان أسلوبه رسميا وإجاباته فنية جدا. يقول المهندس، الذي يدعى هاشم عباس: «إنه أمر صعب للغاية، فأنا أعمل سائق تاكسي وأعمل في الليل، وفي النهاية أحصل على 50 دولارا في اليوم، وهذا لا يكفي. لدى ابني الكثير من المشاكل، فهو لا يمشي ويصرخ طوال الليل. نعيش في قلق طوال الوقت، ولا نتمتع بالتأمين، ونضطر لطلب الصدقات. هذه فضيحة. أحب أن أفعل شيئا في الولايات المتحدة، أتمنى أن أعمل مهندسا من أجل مستقبل أولادي».

وحسب مسؤولين أميركيين، يحصل بعض العراقيين على مساعدات حكومية قصيرة المدى تتضمن أموالا لاستئجار مكان للعيش وشراء الطعام، ولكن يضطر البعض الآخر للاعتماد على الجمعيات الخيرية الخاصة والدينية. وعلى الرغم من أن الكثيرين يأتون للولايات المتحدة ومعهم تصريح قانوني بالعمل، يضطر آخرون للانتظار لشهور للحصول على مثل هذا التصريح. وبالنسبة لأثير مسلم، الذي يبلغ من العمر 26 عاما ويعيش في الوقت الحالي في إحدى الكنائس مع زوجته وطفلته الرضيعة، فإن العيش الآمن يبدد مرارة الانتظار الطويل من أجل الحصول على أوراق الهجرة وتصريح العمل، بعد الكابوس المرير الذي كانوا يعيشون فيه.

كان مسلم، وهو محلل كومبيوتر، يقوم بالعديد من الوظائف الحساسة للسلطات الأميركية في العراق بدءا من تحليل المعلومات الاستخباراتية إلى العمل وسيطا بين القوات الأميركية والقادة المحليين في مناطق النزاع. ومع أنه كان يحرص على تغطية وجهه خلال أداء مهامه مع قوات الجيش الأميركي، بدأت تصله تهديدات وصلت إلى عدة محاولات لقتله.

ويقول مسلم: «كنت أحلم بالسفر لأميركا ولكن ليس بهذه الطريقة». يعيش الرجل في شقة لا يوجد بها أي شيء سوى سرير وبعض لعب الأطفال وتلفزيون تبرعت به منظمة كواكر. ويضيف، «قضيت الأشهر الثمانية الماضية بلا وظيفة. لن أظل أنوح وأبكي، ولكن سأقوم بأي وظيفة كي أحيا. أعلم جيدا أنني لا أستطيع العودة إلى العراق. كل ما أريده هو وظيفة أبدأ حياتي بها».

* خدمة: «واشنطن بوست» خاص بـ«الشرق الأوسط»

( منتديات دجلة )
27-06-2008, 04:50 AM بتوقيت غرينيتش
اللاجئون العراقيون في الولايات المتحدة بين البطالة وهدر الطاقات


http://www.radiosawa.com/getImageCache.aspx?type=P&id=110479


Radio Sawa

نشرت صحيفة واشنطن بوست تقريرا لها تحت عنوان " سياقة سيارات الأجرة بدلا من بناء الجسور، مهارات اللاجئين العراقيين تضيع في الولايات المتحدة" ، أوضحت فيه معاناة العراقيين ذوي المهارات الذين لجأوا إلى الولايات المتحدة هربا من الموت الذي كان يلاحقهم في العراق بسبب مساعدتهم للقوات الأميركية.

فقد نقلت واشنطن بوست عن المهندس المدني هاشم عباس الذي حصل على فرصة اللجوء للولايات المتحدة بعد أن كان يعمل مترجما للجيش الأميركي في العراق، وصفه للحياة التي يعيشها في ولاية تينيسي الأميركية بأنها صعبة للغاية.

ويقول عباس الذي تحدث باستفاضه عن خبرته في بناء المكاتب والجسور في العراق، إنه يعمل حاليا كسائق أجرة في النهار، وفي الليل يعمل في سوق مركزي، وأن كل ما يحصل عليه هو خمسين دولارا في اليوم، مشيرا إلى أن المبلغ لا يكفيه بسبب ظروف مرض الشلل الدماغي الذي يعاني منه ولده.

ويتابع عباس بأن القلق ينتاب العائلة على الدوام لأنها لا تملك تأمينا صحيا لمراجعة الأطباء، مما يضطرون إلى طلب المعونات المالية من المؤسسات الخيرية، الأمر الذي يسبب الكثير من الحرج، متمنيا الحصول على فرصة عمل يستطيع من خلالها ممارسة اختصاصة في الهندسة المدنية لتحسين أوضاعه المعيشية.

أما اللاجئ العراقي أثير مسلم الذي يسكن في ولاية فيرجينيا فقد قال إنه كان يحلم بالقدوم إلى الولايات المتحدة منذ أن كان في الثالثة عشرة من عمره ولكن لم يكن يتوقع أن يبقى بدون عمل لثمانية أشهر مضت ، مشيرا إلى أنه لا يستطيع العودة إلى العراق، وأنه لا يحب البكاء على أكتاف الآخرين، مؤكدا أن كل ما يريده هو البدء من جديد على الاراضي الاميركية.

وتنقل الصحيفة عن فراس الصفار الذي كان يدير مطبعة ناجحة في بغداد قبل سنتين. إذ حصل الصفار على عقود مع السلطات الأميركية في العراق لطبع كتيبات لبعثات المساعدة، وملصقات لوحدات الجيش الأميركي، فضلا عن طبع ملايين النسخ من الدستور العراقي الجديد.
أما اليوم فالصفار الذي يبلغ من العمر واحدا وثلاثين عاما، لاجئا عاطلا عن العمل في مدينة تاكوما بارك في ولاية ميريلاند الأميركية، بعد أن جاء إلى الولايات المتحدة ضمن مجموعة من العراقيين من ذوي الخبرات الفنية، تلقوا امتيازات هجرة خاصة، اثر التهديدات التي تعرضوا لها، بسبب عملهم مع منظمات أميركية. وبالنسبة للكثيرين مثل الصفار فالعملية تعد استبدال الأمن الاقتصادي الذي كانوا يتمتعون به في العراق بالأمن الشخصي على الأراضي الأميركية.

ويقول الصفار الذي جاء الى الولايات المتحدة مع زوجته وابنتيه الصغيرتين ليعيش في شقة صغيرة تضم سريرا وبعض الألعاب التي تم التبرع بها، يقول إن أكثر شيء يتمنى امتلاكه هو حاسوبا دفتريا يحتوي على صور عمله في العراق، صورٌ يأمل من خلالها الصفار الحصول على مهنة جديدة في الولايات المتحدة.

ولكن صحيفة واشنطن بوست ترى أن الصفار حصل على أكثر مما حصل عليه الآخرون. إذ تؤكد الجماعات الأميركية المؤيدة لقضية هجرة العراقيين المتضررين من الحرب إلى الولايات المتحدة، بأن الآلاف من المؤهلين منهم لم يصلوا الأراضي الاميركية بعد، أما أن يكونوا محاصرين في العراق وعرضة للانتقام من المسلحين بسبب مساعدتهم للقوات الأميركية، أو في أماكن أخرى في الشرق الأوسط ينتظرون إجراءات مطولة ومرهقة للموافقة على طلباتهم.

ويبرر مسؤولو وزارة الخارجية الأميركية بأن أحد أسباب التأخير هو أعباء مكاتب القنصلية الأميركية في العراق والبلدان الأخرى، والسبب الآخر هو الاختناقات الناجمة عن ضرورة الحصول على فحوصات شاملة من وزارة الأمن الوطني، لا سيما للمهاجرين من منطقة الشرق الأوسط في عصر يزداد فيه قلق الإرهاب، حسب قولهم.

ويقول أحد مسؤولي وزارة الخارجية بأن طلبات الهجرة تجاوزت الأعداد المتوقعة، لافتا إلى حصول تغيير كبير في السياسة الأميركية التي كانت تؤيد بقاء العراقيين ذوي المهارات في العراق للمساهمة في إعادة إعمار بلادهم.

ولكن كرك جونسن موظف إغاثة أميركي سابق في العراق يرى أن حكومة بلاده لم تفعل ما يكفي بعد بالنسبة لقضية اللاجئين العراقيين، مشيرا إلى ضرورة اتخاذ إجراءات حثيثة للحفاظ على سلامة العراقيين خاصة الذين أظهروا شجاعة فائقة عندما كانوا يقومون بوظائف الترجمة الفورية ووظائف خطيرة أخرى في مناطق القتال.

ويحاول جونسن الذي يدير منظمة غير ربحية تدعى "مشروع القائمة" لإحضار ألف عراقي، نجح في إحضار واحد وثلاثين منهم حتى الآن، يحاول تشجيع المسؤولين للإسراع بإعادة توطين العراقيين. إذ قام بإحضار عدد من العراقيين الذين قدموا حديثا إلى الولايات المتحدة إلى واشنطن للإدلاء بإفاداتهم أمام الكونغرس وللحديث مع عدد الصحفيين.

ونقلت الصحيفة عن جونسن قوله في ورشة عمل لشؤون اللاجئين في المنطقة عقدت الشهر الجاري، بأن العديد من هؤلاء العراقيين تعرضوا إلى تهديدات او تعذيب أو تعرضت قريباتهم للاغتصاب أو حتى القتل، وذلك كله لأنهم ساعدوا الولايات المتحدة، الأمر الذي يعد وصمة عار لا تتبخر، حسب قوله.
وتقول الصحيفة أن الجزء الآخر من حملة جونسن ركز على مساعدة اللاجئين العراقيين المهنيين على إيجاد فرص عمل مجزية أكثر من سياقة سيارات الأجرة ومراقبة كراج للسيارات والتي تعد مصير أكثر اللاجئين الأجانب المثقفين، مشيرة إلى أن ورشة العمل التي عقدت في الآونة الأخيرة نـُظمت لتعريف العراقيين بسبل اقتناء فرص العمل والتركيز على كيفية إجراء مقابلات التعيين.

( منتديات دجلة )
27-06-2008, 05:44 AM بتوقيت غرينيتش
سفير العراق في بروكسل يشارك في ندوة تناقش اوضاع السريان في العراق


سفير العراق في بروكسل يشارك في ندوة تناقش اوضاع السريان في العراق

شارك سفير العراق في بروكسل محمد جواد الدوركي في ندوة حول اوضاع السريان في العراق اقيمت في مقر البرلمان الاوربي الاسبوع الماضي.

وحضر الندوة عدد من المواطنين ورجال الدين السريان المقيمين في بلجيكا ودول اوربية اخرى كما حضرها مواطنون ورجال دين من العراق، وتم خلالها عرض فيلم قصير عما تعرض له المواطنون السريان على ايدي الجماعات الارهابية.

اشار الدوركي الى ان جميع طوائف الشعب العراقي تعرضت الى الاعمال الارهابية وبضمنهم السريان، مثل القتل على الهوية والتهجير القسري. وتطرق الى جهود الحكومة العراقية في الاشهر الماضية من اجل القضاء على المجاميع الارهابية المسلحة كما تحدث عن التحسن الملموس على الصعيد الامني وعودة الحياة الطبيعية الى العديد من مناطق العراق.

وعبر المتحدثون الاوربيون عن تعاطفهم مع السريان، مشددين على ضرورة مساعدتهم. واشار نيكولاي ميلاندوف (عضو في هيئة متابعة شؤون العراق في البرلمان الاوربي) الى التحسن الامني في العراق والجهود التي تبذلها الحكومة العراقية في هذا الصدد.

بغداد

26-6-2008

( منتديات دجلة )
27-06-2008, 05:57 AM بتوقيت غرينيتش
العراق يعد أطباءه في الخارج بالأمن.. وبإعادة الراغبين خلال 3 أيام


العراق يعد أطباءه في الخارج بالأمن.. وبإعادة الراغبين خلال 3 أيام

المفتش العام لوزارة الصحة: ثلث أطبائنا لجأوا إلى الخارج.. وإعادتهم من أولويات عملنا الآن
بغداد: نصير العلي
اختتم في بغداد أمس مؤتمر خصص لبحث سبل حماية الأطباء في بغداد برعاية مجلس الوزراء. وانتهى المؤتمر، الذي اقيم تحت شعار «حماية الأطباء سلامة للمجتمع ومسؤولية الجميع»، بتوصيات كثيرة تقابلها تعهدات كثيرة من الحكومة للأطباء المقيمين في الخارج، ومن أهمها تأمين الحماية لهم وتسهيل عودتهم. وتعهدت وزارة الصحة باتخاذ تدابير عاجلة لذات الغرض وبناء مجمعات سكنية محمية لهم بالقرب من مراكز عملهم، فيما بادر وزير الصحة الى تشكيل لجنة عمل سريعة مهمتها جلب الأطباء الراغبين بالعودة من أي بقعة في العالم وفي غضون ثلاثة أيام.

الدكتور جميل هزاع المقيم في الإمارات، قال لـ«الشرق الأوسط»، على هامش أعمال المؤتمر «اتخذت قرار الهجرة عندما وصل بي الحال إلى مرحلة إما البقاء والموت أو الهجرة، وهنا حملت نفسي وعائلتي المكونة من زوجتي وولديّ الاثنين، وقررت التوجه إلى الإمارات حتى من دون ترتيب مسبق، وحتى لم أبلغ المستشفى العام الذي كنت اعمل به، ولهذا اعتبرت مستقيلا من عملي وهذا يعني أني فقدت وظيفتي وعودتي أصبحت صعبة جدا ما لم يعيدوني لوظيفتي». وتحدث هزاع عن نسبة الأطباء العراقيين المقيمين في الإمارات، وبين انه لا توجد مؤسسة صحية من دون وجود أطباء عراقيين يعملون فيها. وتفاجأت مستشفيات الإمارات بمستوى الأطباء العراقيين. واضاف ن جميع الأطباء العراقيين في الخارج يؤكدون أنهم بانتظار فرصة العودة، ولا يحتاجون سوى سماع نبأ استقرار الأوضاع الأمنية بشكل كامل، رغم أن مدخولاتهم المادية في الخارج اكبر بكثير مما كانوا يتقاضونه في العراق. واضاف أن الحماية التي نحتاجها ليس حمايتنا في الشارع ولا نطالب بمرافقة شرطي لنا ولا وجود حمايات عند البيت، بل تبدأ وتنتهي بتوعية المجتمع بأهمية الطبيب وما يقدمه من خدمات إنسانية للجميع من دون استثناء. المفتش العام لوزارة الصحة العراقية الدكتور عادل محسن عبد الله قال لـ«الشرق الأوسط»: «تمكنا من إرجاع أكثر من 500 طبيب خلال الأسابيع السابقة، وهو أمر اعتز به». واضاف «هناك توجه للاتصال بالأطباء العراقيين الموجودين في جميع البلدان، والدعوة الموجهة لهم ليست شفهية بل هي عملية.. هذه هي دعوة ورسالة واضحة للأطباء لأن يرجعوا وتعهد بالأمان أولا والتكريم ثانيا». وأشار إلى أن «عدد الأطباء الذين غادروا البلاد منذ سقوط النظام وحتى الآن يصل إلى أكثر من 8000 طبيب، وهي إحصائية موثقة لدينا وتشكل ما نسبته ثلث عدد الأطباء العراقيين، مشيرا إلى أن وزارة الصحة بدأت الآن بخطة أو آلية إرجاع سريعة للأطباء، بحيث أن الأطباء العائدين لا يمرون بمعوقات منها، أن يدخل للعراق ويذهب مباشرة لمكان عمله والبدء بعمله بشكل طبيعي وإلغاء جميع الأوامر الإدارية الصادرة بحقه من تغيب أو استقالة، أو عملية دخوله للعراق تكون من دون أي تعقيدات وتم إلغاء رسوم الجمارك على ما يصطحبه الطبيب معه حتى السيارات الخاصة والأجهزة وغيرها من المشجعات الكثير. وأكد محمد جياد المتحدث الرسمي باسم وزير الصحة، أن «الوزارة شكلت لجنة مهمتها تسهيل عودة الأطباء وجميع الكوادر الطبية في داخل وخارج العراق، وهناك متابعة من قبل مسؤولي الوزارة، والخطة التي تسير عليها اللجنة يمكن وصفها بلجنة الطوارئ السريعة جدا، فبعد الاتصال بالطبيب وبغض النظر عن مكان وجوده في أي بقعة من العالم، والراغب بالعودة يتم ترتيب الأمر لإعادته للعراق خلال مدة يجب ألا تتجاوز الـ3 أيام على ابعد تقدير». وكشف عن عودة أكثر من 500 طبيب حتى الآن وان هناك رغبة لدى المئات منهم بالعودة. الدكتور ناظم عبد الحميد نقيب أطباء العراق والأمين العام المساعد لاتحاد الأطباء العرب، أوضح من جانبه لـ«الشرق الأوسط»، أن «إعادة الأطباء العراقيين مسألة ضرورية جدا، وسبل إعادتهم واضحة، منها النظام الصحي الجيد الذي يضمن حقوق الطبيب وحقوق المواطن، وهذا ما سعت إليه وزارة الصحة، من خلال إقامة المؤتمر الأول للنظام الصحي الجيد، وثانيا هناك توفير الأمن، فإذا لم يكن الأمن موجودا ومتوفرا لدى الجميع من الصعب جدا أن يعود الأطباء، وبقية الأسباب هي اقتصادية واجتماعية ومهنية كلها تتعلق بالنظام الصحي ومجلس الطب العراقي الذي يضمن الشهادات والامتيازات والرواتب وكل هذا، واعتقد أن وزارة الصحة جادة في تأمين هذه المسائل لضمان عودة الأطباء ووقف نزيف الهجرة الطبية للخارج».

وأكد الأمين العام لمجلس الوزراء الدكتور علي العلاق، استعداد الحكومة لتنفيذ التوصيات التي طالب بها الأطباء. من جهته بين وزير الصحة الدكتور صالح مهدي الحسناوي، ان المؤتمر يسعى إلى الارتقاء بمستوى الخدمات الصحية من خلال توفير البيئة الأمنية الملائمة للعمل، مشيرا إلى أن الملاكات الطبية «على الرغم من تعرضها إلى التهديد والاغتيال من قبل قوى الشر، استمرت في تقديم خدماتها للمواطنين، فيما غادر بعضها خارج البلاد نتيجة هذه التهديدات»، مشيرا الى أن العديد منهم بدأ بالعودة بعد التحسن الأمني الذي شهدته البلاد.

الشرق الاوسط

(http://www.sotaliraq.com/iraq-news-printerfriendly.php?id=20886)

( منتديات دجلة )
29-06-2008, 12:16 AM بتوقيت غرينيتش
لجنة مشتركة لحل مشكلة إثبات رعوية العراقيين اللاجئين في إيران

بغداد ـ رلى واثق
شكلت وزارتا الخارجية والداخلية وملحقية وزارة المهجرين والمهاجرين في ايران لجنة لحل مشكلة اثبات الرعوية للعراقيين اللاجئين هناك

مصدر مسؤول في وزارة المهجرين والمهاجرين قال في تصريح صحفي ان اللجنة اصدرت بياناً خاصاً بشأن موضوع اثبات الرعوية والاتفاق مع السفارة العراقية في ايران على امكانية منح العراقي هوية الاحوال المدنية وشهادة الجنسية من دون السفر الى بلاده عن طريق ارسال المعلومات الرسمية الى دائرة الجنسية في بغداد. واضاف ان الملحقية قدمت مساعدات انسانية الى المخيمات بالتعاون مع منظمة اغاثة للاجئين العراقيين في طهران مع دفع جزء من تكاليف العلاج والعمليات الجراحية لبعض الامراض المستعصية، فضلاً عن تسهيل رجوع بعض الحالات الفردية من العراقيين الذين هجروا سابقا او هربوا من النظام المباد وتنظيم قاعدة بيانات تشمل فئات عناية الوزارة وتحديد اسماء الشهداء والسجناء والمعتقلين والارامل والايتام. المصدر اكد ان وفد الملحقية اقترح عدة حلول لمشكلات ومعاناة العراقيين في المخيمات الايرانية تشمل تزويدهم بكتاب من وزارة المهجرين والمهاجرين الى الدوائر الرسمية لانجاز معاملاتهم القانونية وتسهيل حصولهم على الجنسية وشهادة الجنسية العراقيتين عن طريق السفارة والقنصلية هناك من دون السفر الى العراق بالتعاون مع وزارة الداخلية العراقية وتوفير فرص عمل لهم كالخياطة والحياكة والنجارة والحدادة والحاسوب وغيرها بالتعاون مع وزارة العمل والشؤون الاجتماعية العراقية، لافتاً الى امكانية تسهيل سفرهم الى العراق بمنحهم سمة دخول مؤقتة ومفاتحة السلطات الايرانية بعدم سحب بطاقاتهم البيض لحين اتخاذ القرار النهائي بالعودة الى البلاد وتشكيل لجنة مشتركة من وزارتي الداخلية العراقية ونظيرتها الايرانية لتفعيل ما ورد في مذكرات التفاهم بين الدولتين والتأكيد على ضرورة محادثة مفوضية الامم المتحدة لاستحصال المعونات الانسانية للاجئين اسوة باقرانهم في داخل الوطن وشمولهم بالبطاقة التموينية او دفع البدل النقدي عنها.
الصباح

( منتديات دجلة )
02-07-2008, 07:13 AM بتوقيت غرينيتش
في اطار توجيهات معالي وزير الخارجية بتوثيق الصلة والتواصل مع ابناء الجالية العراقية في الخارج اقامت سفارة جمهورية العراق في كوبنهاكن مؤخراً بالتعاون مع مجلس الجالية العراقية في الدنمارك ، ندوة مفتوحة لابناء الجالية العراقية حضرها 250 شخصاً من مختلف الكيانات السياسية والثقافية والدينية والاجتماعية العراقية وتضمنت الندوة مناقشة عدة محاور اهمها تقديم الايضاحات عن اركان عمل السفارة وخاصة العمل القنصلي والتحدث عن التطورات الايجابية الحاصلة في العراق .

القائم باعمال السفارة العراقية السيد فارس شاكر فتوحي ، استهل الندوة بكلمة تحدث فيها عن اوجه تحسن الاوضاع الامنية والسياسية في العراق بفضل نجاح عملية المصالحة الوطنية وخطة فرض القانون والتطورات الحاصلة لقدرات الاجهزة الامنية والعسكرية العراقية ، وما تحقق على اثرها من تطورات ايجابية على بقية الاصعدة .

القائم بالاعمال تطرق ايضاً الى الدور الذي تؤديه حكومة الوحدة الوطنية ووزارة الخارجية من اجل بناء العراق الجديد ومتابعة شؤون ابناءه اينما كانوا مؤكداً ان السفارات اصبحت خيمةً لكل ابناء العراق في المهجر .

من جهة اخرى تحدثت مسؤولة القسم القنصلي في السفارة السيدة سندس جعفر عن تفاصيل العمل القنصلي وما ترجوه السفارة من تفهم وتعاون من اجل تطبيق القوانين والتعليمات الخاصة بالشؤون القنصلية .

( منتديات دجلة )
02-07-2008, 08:02 AM بتوقيت غرينيتش
السفير العراقي في واشنطن : سنفتتح قنصلية في كليفورنيا وأخرى في مشيغن

http://www.shmseen.com/uploader/up_ar/ar/embasedor%20meeting%20in%20sf-02.jpg

الحقيقه في العراق- سان فرانسيسكو
___________________

سفير العراق يلتقي الجاليه العراقيه في سان فرانسيسكو


التقي سيادة سفير العراق في واشنطن سمير الصميدعي لقاءا مطولاً أستمر لثلاث ساعا ت مع الجاليه العراقيه في سان فرانسيسكو ,
تحدث السفير الى الجاليه العراقيه في سان فرنسيسكو عن العمليه السياسيه , وكذلك عن أهداف الزياره الى الجاليه في سان فرانسيسكو ومستجدات العمليه السياسيه وكذلك الآتفاقيه الامنيه طويله الامد مع الحكومه الامريكيه.

وكانت هذه الزياره التي تعد فريدة من نوعها حيث جعلت من العراقيين في سان فرانسيسكو يتجمعون حول علم بلادهم وشخص السفير الممثل للحكومه العراقيه.

http://www.shmseen.com/uploader/up_ar/ar/embasedor%20meeting%20in%20sf-18.jpg

وكان السفير قد تطرق الى عزم الحكومه العراقيه الى فتح قنصليه عراقيه في كليفورنيا وأخرى في ولاية مشغن للتواصل مع الجاليه العراقيه لآنجاز معاملاتهم والوقوف على ما تحتاجه الجاليه , وقد تحدث السفير عن نية السفاره التواصل مع جاليتها في الولايات المتحده بشكل متواصل عن طريق الآنترنت والتليفون ناهيك عن مقترح السفير ييناء جسور بين السفاره والجاليه عن طريق تأسيس جمعيه عراقيه أمريكيه أو تجمعات عراقيه في أماكن تواجد الجاليه العراقيه, وتحدث الآخوه الحاضريين للسفير عن همومهم وأنتقاداتهم وكان السفير بأبتسامه يستقبل الآسئله بكل شفافيه ويجيبهم كلا على حده,
ومن المقترحات البناءه التي طرحت هو مقترح الآستاذ صفاء الحكيم حول فتح معسكرات صيفيه يشترك فيها طلبه العراق من الداخل والعكس أيضا والمقترح الآخر هو تأسيس مجالس أسناد في الخارج لمساعدة العمليه السياسيه في العراق ورفدها بالكفاءات والخبرات لمساعدة الوطن الحبيب العراقوكذلك مقترح السيده رفيعه الياسري وحديث الاستاذ كامل الخزاعي وسمير القريشي وفي الختام وهاب رزاق الهنداوي حيث تحدث للسفير عن زيارته للعراق ولقائه بوزير الخارجيه ووعده بالتعجيل في فتح القنصليه لولاية كليفورنيا , وفي النهايه قال السيد السفير للجاليه العراقيه أننا قد تأخرنا كثيرا عن لقائكم وشكر الجميع , أما الجاليه العراقيه فشكرت السفير على هذه الزياره وتمنت أن تتكرر لآن الجاليه العراقيه ولآول مره أحست بأن حكومتها قريبه.

__________________

( منتديات دجلة )
04-07-2008, 10:27 PM بتوقيت غرينيتش
سفارة واشنطن ببغداد تعلن البدء بتسلم طلبات الهجرة واللجوء للعاملين مع المؤسسات الأميركية

http://www.radiosawa.com/getImageCache.aspx?type=P&id=110995
سفارة واشنطن ببغداد تعلن البدء بتسلم طلبات الهجرة واللجوء للعاملين مع المؤسسات الأميركية
أعلن مكتب شؤون اللاجئين في السفارة الأميركية ببغداد استعداده لتسلم طلبات العاملين مع الجيش الأميركي والمؤسسات الأميركية من العراقيين بهدف الهجرة أو طلب اللجوء إلى الولايات المتحدة.

فقد قال ريتشارد أولبرايت المنسق الأقدم لشؤون اللاجئين في السفارة الأميركية في العراق إنه يمكن للعراقيين العاملين مع المؤسسات الاميركية تقديم طلبات التوطين في الولايات المتحدة الأميركية من بغداد دون الحاجة إلى السفر إلى مصر أو الأردن كما كان الحال في السابق، وأضاف:

"أغلب مقدمي الطلبات من العراقيين بدأوا بتقديم طلباتهم من خلال المفوضية السامية لشؤون اللاجئين ومن ثم يتم رفع هذه الطلبات إلى برنامجنا في إعادة التوطين، وهي ما نسميها برنامج المرور غير المباشر، الآن الأمر اختلف واصبح التقديم مباشرا ويمكن تقديم الطلب بدون توصية من المفوضية".

وأكد أولبرايت في حديث لـ "راديو سوا" على أهمية الاطلاع على كافة المعلومات المتعلقة بموضوع الهجرة أو اللجوء إلى الولايات المتحدة من خلال موقع السفارة الأميركية في العراق، وقال:

"الذين يريدون تقديم طلب التوطين في الولايات المتحدة يجب عليهم زيارة الموقع الالكتروني للسفارة الاميركية http://iraq.usembassy.gov ويمكنهم من خلال الروابط الموجودة باللغتين العربية (اضغط هنا) والانكليزية التعرف على كيفية إرسال الطلب والتعرف كذلك على عدد من عناوين البريد الالكتروني التي يجب أن يرسلوا وثائقهم إليها".


ورفض أولبرايت التعامل بهذه الوثائق عن طريق المكاتب، مشددا على أهمية إرسالها عبر البريد الالكتروني لما توفره هذه الطريقة من أمان وسرعة في التعامل، موضحا بقوله:

"أعتقد أن تقديم الوثائق عن طريق الانترنت أكثر أمنا وعملية أكثر وأسرع وسيلة لأن الوثائق بذلك تصل مباشرة إلى مركز المنظمة الدولية للهجرة، وإذا كان هناك أي نقص في الوثائق ستطلب هذه المنظمة من المقدمين إتمامها".

يشار إلى أن برنامج توطين العراقيين العاملين في المؤسسات الأميركية بدأ العمل به عام 2007 قبل أن يشرّع الكونغرس الأميركي قانون كينيدي الذي دعا إلى توطين الآلاف من العراقين في الولايات المتحدة الأميركية، ومن بينهم العاملين في الحقل الإعلامي.

Mahdi
04-07-2008, 10:58 PM بتوقيت غرينيتش
دكتور والله الواحد وين يبدي قبل السفر ممنوع وكنا لاجئين في وطنّه ما تكدر تشتري بيت في بغداد لأن انته من مواليد كربلاء , واليوم حتى بيتك الي بكربلاء عفته وسافرت. والله في التسعينات سافرت الى هولندا و ألمانيا لزيارة اقربائي , و انصدمت بعدد الشباب الداخل الى هذه الدول بالاسود. الواحد شيسوي اذا يشوف الدول (الشقيقه المسلمه) تعذبنه و الدول ( الامبرياليه اليهوديه الكافره) تعاملنه معاملة البشر و تعطينه حق اللجوء و المواطنه.
كثير من السياسين الي كاعدين بالكراسي اليوم و الله كانوا يطفرون من ولايه الى اخرى هنا في امريكا ليجمعوا التواقيع و يبينوا للأمريكان بان لهم قاعدة شعبيه و يترجم هذا الى صرف ميزانيه معينه و انت يا استاذ تعرف الباقي.
اغلب الربع بالحكومه مشغولين بتقطيع الكعكه, وتناسوا ما اقسموا عليه من صيانة و حماية العراقيين و العراق, لأن العراق بدون عراقيين ما عاد عراق. اما عن الاخوة الاكراد فالحديث يطول جدا" و انت اعلم خصوصا" ان لهم جاليه كبيرة في ألمانيا, هولندا, السويد, النروج و حتى الدنمارك.
انا تربيت في وسط عائلي نصفه شيوعي و النصف الاخر ديني بحت و أعرف الكثير من رجال الدوله الجديده معرفه شخصيه, هم مع الاسف ابتلعوا الطعم الامريكي و من الصعب تصحيح بعض الاخطاء المكلفة بحق العراق و اهله, شكرا" على الموضوع الشيق.

( منتديات دجلة )
07-07-2008, 07:26 PM بتوقيت غرينيتش
صور لقاء السيد رئيس الوزراء بالجالية العراقية في الامارات العربية المتحدة



http://www.sotaliraq.com/images/pmmed754.JPG

( منتديات دجلة )
08-07-2008, 07:17 AM بتوقيت غرينيتش
غوتيريش يبحث ملف اللاجئين العراقيين في سوريا



يُجري رئيس المفوضية العليا للاجئين التابعة للامم المتحدة أنطونيو غوتيريش محادثات في سوريا، لبحث مسألة اللاجئين العراقيين في هذا البلد، والذين يقدر عددهم بحوالي مليون ونصف مليون عراقي

وقال غوتيريش -الذي سيزور العراق يوم غد السبت- إنه تلقى ضمانات من سلطات البلدان المجاورة للعراق، لكي لا تجبر اللاجئين العراقيين على العودة إلى ديارهم

وكان الاردن قد أعلن أنه قرر فرض تأشيرة دخول على العراقيين الراغبين في زيارته، في قرار يستهدف على ما يبدو الحد من موجات النازحين العراقيين القادمين اليه بسبب تدهور الاوضاع الامنية في بلادهم منذ الغزو الامريكي لها عام 2003

وتقدر السلطات الاردنية عدد العراقيين الموجودين في الاردن بنحو 750 الفا؛ كلفوا ميزانية الاردن قرابة 2,2 مليار دولارخلال السنوات الثلاث الماضية

وقال وزير الداخلية عيد الفايز، في تصريحات نقلتها وكالة الانباء الاردنية الرسمية، انه يمكن للعراقيين المتواجدين في العراق والراغبين بدخول الاردن التقدم للحصول على تأشيرة بذلك من الشركة التي تم اعتمادها لهذه الغاية، كما يمكن للعراقيين المتواجدين خارج العراق مراجعة السفارات الاردنية هناك لنفس الغرض

واضاف الفايز انه تقرر ايضا اعفاء العراقيين المتواجدين في الاردن من نصف قيمة الغرامات المترتبة عليهم جراء تجاوزهم مدة الاقامة الممنوحة لهم، على ان يعدلوا اوضاعهم القانونية بدءا من الاحد المقبل ولمدة شهرين، كما يُعفى العراقيون الراغبون بمغادرة الاردن والعودة الى بلدهم من كافة الغرامات المترتبة عليهم

وكان الاردن قد بدء في فرض قيود على سفر واقامة العراقيين فيه في اعقاب التفجير الثلاثي الانتحاري في نوفمبر/تشرين الثاني من عام 2005 والذي اودي يحاية 63 شخصا، كما تخشى السلطات الاردنية انتقال العنف الطائفي في العراق إلى الساحة الاردنية، حيث يتواجد في الاردن مئات الآف من العراقيين من الشيعة والسنة

ويقوم برنامج الغذاء العالمي ومفوضية اللاجئين بتوزيع المواد الغذائية ومواد معيشة اساسية اخرى للاجئين العراقيين، حيث حذرت المنظمتان من نقص يقدر بنحو 113 مليون دولار بحلول ابريل/ نيسان المقبل، ودعتا إلى توفير مبالغ جديدة لتغطية حاجات آلاف العراقيين المحتاجين

Hh-a/me-b

( منتديات دجلة )
08-07-2008, 10:41 PM بتوقيت غرينيتش
المالية تخصص 150 مليار دينار عراقي لدعم المهجرين والمهاجرين


كشف وزير المالية المهندس باقر جبر الزبيدي ان الوزارة خصصت 150 مليار دينار عراقي لوزارة الهجرة والمهجرين ضمن الموازنة التكميلية لعام 2008 من اجل دعم العوائل المهجرة حيث تم تخصيص مائة مليار دينار عراقي للعوائل داخل العراق و50 مليار دينار للعوائل خارج العراق .

جاء ذلك خلال استقبال الزبيدي لوزير الهجرة والمهجرين عبد الصمد رحمن، حيث جرى استعراض جهود الدعم للعوائل المهجرة داخل العراق والمساهمة في اعادتهم الى مناطق سكناهم بعد تحسن الوضع الامني اضافة الى متابعة عودة العراقيين خارج البلاد وتقديم العون والمساعدة لهم

( منتديات دجلة )
08-07-2008, 10:42 PM بتوقيت غرينيتش
سفير العراق في واشنطن يتفقد احوال الجالية العراقية في مدينة سان دييغو


زار سفير جمهورية العراق في واشنطن سمير الصميدعي مدينة سان دييغو ، ضمن جولة تفقدية لابناء الجالية العراقية في كاليفورنيا اقام خلالها دعوة غداء لعدد من رموز الجالية العراقية في المدينة المذكورة وجرى الحديث عن اوضاع العراق واحتياجات الجالية ومساهمتها في بناء العراق الجديد وتقدمه.

و حضر الصميدعي التجمع الذي نضمته لجنة منظمات الجالية العراقية في سان دييغو بحضور اكثر من 350 شخصا من ابناء الجالية العراقية من مختلف الشرائح، والقى ممثلو الجالية كلمات عبروا خلالها عن سعادتهم بزيارة السفير وحبهم وعمق انتمائهم لوطنهم، بعدها عبر السفير عن اعتزاز العراق بابنائه في المهجر واهتمام الحكومة العراقية باوضاعهم وحرصها على رعايتهم وادامة الصلة بهم.

كما تحدث السفير عن تطورات الاوضاع السياسية والاقتصادية والامنية في العراق والنجاحات التي تحققت في محاربة الارهاب والميليشيات و تصميم الحكومة على فرض سلطة القانون والانطلاق في عملية الاعمار والبناء و تحقيق الرفاه لابناء الشعب العراقي وتعزيز المسيرة الديمقراطية، داعيا العراقيين في المهجر لان يكونوا سفراء لبلدهم واعطاء الصورة الناصعة عن شعبهم كما حثهم على اقامة جمعية لتنظيم وجود الجالية وتكون خيمة لهم لايصال اصواتهم و توحيد جهودهم وتعزيز صلتهم بوطنهم.

اشار السفيرالى قرب افتتاح القنصلية العراقية في كاليفورنيا مما يسهل تقديم الخدمات لابناء الجالية العراقية فيها ثم استمع الى اراء ومقترحات ابناء الجالية التي تركزت على دور الحكومة في محاربة الفساد الاداري والبطالة وحل مشكلة المهجرين والخدمات المقدمة الى المواطنين كما سأل بعظهم عن امكانية تحمل الحكومة العراقية اجور الدراسة لابناء الجالية العراقية في الجامعات الامريكية.

( منتديات دجلة )
08-07-2008, 10:54 PM بتوقيت غرينيتش
المالكي يعلن خطة لعودة اللاجئين العراقيين في النرويج وباقي بلدان العالم


اعلن رئيس الوزراء نوري المالكي، الثلاثاء، أن حكومته وضعت خطة لعودة اللاجئين العراقيين المقيمين في النرويج وباقي بلدان العالم ليشاركوا في عمليات البناء والاعمار، مشيدا بما وصفه بالدور الكبير الذي تقدمه الحكومة النرويجية للعراقيين المقيمين لديها، داعيا اياها الى اعادة فتح سفارتها في بغداد .
جاء ذلك خلال استقبال رئيس الوزراء المالكي بمكتبه الرسمي اليوم الثلاثاء، سفيرة النرويج متي رافن.
وقال بيان لمكتب رئيس الوزراء، تلقت الوكالة المستقلة للانباء (اصوات العراق) نسخة منه، إن المالكي اعلن خلال اللقاء، عن ان حكومته "وضعت خطة لعودة اللاجئين العراقيين المقيمين في النرويج وباقي بلدان العالم ليشاركوا في عمليات البناء والاعمار" مثمنا "الدور الكبير الذي تقدمه الحكومة النرويجية للعراقيين المقيمين لديها وتقديم المساعدة التي تمكنهم من العودة الى العراق".
كما دعا المالكي حكومة النرويج " لفتح سفارتها بشكل رسمي في بغداد" مؤكدا ان "الحكومة العراقية ستقوم بتوفير الاجواء المناسبة لنجاح مهام السفارة النرويجية وتوفير الحماية اللازمة لكوادرها".
وعبر المالكي خلال اللقاء، وفقا للبيان، عن "حرص الحكومة العراقية على تطوير العلاقات مع النرويج خصوصا في المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمار".
ودعا المالكي بحسب البيان "الشركات النرويجية للعمل في العراق والمشاركة في مشاريع البناء والاعمار" بعد ما وصفها "بالنجاحات الامنية التي حققتها قواتنا المسلحة واجهزتنا الامنية في مواجهة الارهابيين والخارجين عن القانون".
وتابع المالكي قائلا "ان المصالحة الوطنية اخذت ابعادا واسعة وان النجاحات السياسية والامنية والاقتصادية التي تحققت كانت نتيجة للنجاح الذي حققته المصالحة الوطنية".
ونقل البيان عن السفيرة النرويجية "دعم بلادها للحكومة العراقية ومساندتها في كل ما تبذله لتحقيق الامن والاستقرار في عموم العراق"، مؤكدة "استعداد الشركات النرويجية للعمل في العراق والمشاركة في المشاريع الاقتصادية والاستثمارية والعمرانية".
د س ك (ب) – م ر

( منتديات دجلة )
09-07-2008, 06:27 PM بتوقيت غرينيتش
بغداد:المركز الخبري(المجلس الاعلى)

أستقبل نائب رئيس الجمهورية الدكتور عادل عبد المهدي سفير مملكة السويد نيكولاس تروفيا في مكتبه ببغداد يوم الثلاثاء 8/7/2008

وجرى خلال اللقاء بحث سبل تعزيز العلاقات بين البلدين ,الى جانب تبادل الحديث بشأن آخر المستجدات على الساحة السياسية والأمنية في البلاد.

كما تم في اللقاء مناقشة أوضاع العراقين وسبل توفير الأحتياجات الأساسية لهم ,حيث أعرب فخامته عن شكره و امتنانه لمملكة السويد، ملكا و حكومة و شعبا، لاستضافتهم اللاجئين العراقيين .

من جانبه جدد السفير بيكولاس ,رغبة حكومة بلاده في تعميق العلاقات مع العراق مشيرا إلى ان مملكة السويد مستمرة في دعمها و تأييدها للعملية الديمقراطية الجارية في البلاد.

( منتديات دجلة )
15-07-2008, 04:22 AM بتوقيت غرينيتش
وزير المهجرين العراقي: جهود الحكومة ساهمت بعودة أربعمائة طبيب


بغداد (14 تموز/يوليو) وكالة (آكي) الايطالية للأنباء
قال وزير المهجرين والمهاجرين العراقي عبد الصمد رحمن سلطان ان الجهود التي بذلتها وزارته بالتعاون مع وزارة الصحة أثمرت عن عودة نحو أربعمائة طبيب من الذين هاجروا الى الخارج بعد أعمال العنف الطائفي التي شهدتها البلاد. ولا توجد إحصائيات دقيقة عن عدد الأطباء المهاجرين، إلا أن تقديرات أشارت إلى أن حوالي ثلاثة آلاف طبيب غادروا البلاد بعد تزايد العنف الطائفي في عام ألفين وستة

وأشار سلطان في تصريح لوكالة (آكي) الايطالية للأنباء إلى أن "هذه الخطوة ستلحقها خطوات أخرى لاعادة المزيد من الكفاءات من ذوي الاختصاصات التي يحتاجها العراق في عملية البناء والاعمار". وذكّر بأنه تم تخصيص مائتين وخمسين مليار دينار عراقي لوزارته ضمن الموازنة التكميلية للعام الجاري في إطار دعم إستراتيجية وطنية تهدف الى اعادة لنازحين والمهجرين. وقال إن الإستراتيجية وبمشاركة وزارات أخرى، تهدف لرسم سياسات "عملية وليست نظرية" لمعالجة مشكلة النازحين والبدء بـ"عملية دمج نحو مائتي ألف عائلة مهجّرة من جديد في بيئتها الاجتماعية التي نزحت منها في اثر الاعمال الارهابية التي اجتاحة البلاد قبل نحو سنتين"، على حد قوله

وأكد أن التخصيصات المالية الجديدة ستدعم آليات وسياسات الوزارة في تنظيم قاعدة بياناتها، وإجراء الإحصاءات وتحليل تلك الخاصة بأعداد النازحين وفئاتهم العمرية ومستوياتهم الاجتماعية الى جانب توفير متطلبات العمل الميداني، وتهيئة الاجواء المناسبة لانجاح الإستراتيجية

وكان أكد سلطان في كلمة أمام المؤتمر الأول الخاص بالسياسة الوطنية لمعالجة النزوح الذي اختتم أعماله الجمعة أن الحلول المطروحة لمعالجة الظاهرة تنطلق من مستويين اساسيين، الاول، الاستجابة للاحتياجات الطارئة للنازحين من خلال توفير المساعدات المالية والغذائية وسبل حمايتهم قانونيا وتسهيل اندماجهم المؤقت في المجتمعات المضّيفة، والثاني التخطيط لايجاد الحلول الدائمة للمشكلة في البلاد، من خلال توصل جميع الجهات الفاعلة والمختلفة الى تفاهم مشترك حول أفضل الطرق التي يمكن عن طريقها معالجة النزوح والهجرة

( منتديات دجلة )
17-07-2008, 04:10 AM بتوقيت غرينيتش
متابعة أممية وأوروبية لقوانين الهجرة الإيطالية وقضية اللاجئين العراقيين


http://www.adnkronos.com/AKI/Assets/Imgs/Societa/immigrati/immigrati_--200x150.jpg



بروكسل (16 تموز/يوليو) وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء



صرح رئيس المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة أنطونيو غيتريس، بأنه بصدد إجراء حوار مع السلطات الإيطالية، البرلمان ووزارة الداخلية، من أجل الوقوف على ماهية القانون الجديد الذي تسعى إيطاليا لتبنيه حول الهجرة واللجوء

وأكد المفوض الأممي في مؤتمر صحفي عقده اليوم في بروكسل عقب لقاءه المفوض الأوروبي المكلف شؤون الأمن والعدل والحرية جاك بارو، أن على إيطاليا مراعاة أمرين في معرض سنها لقوانين جديدة حول الهجرة واللجوء، أولهما عدم إلغاء حق النقض والإعتراض اللذين يتمتع بهما طالب اللجوء الذي يتم رفض طلبه كمرحلة أولى، وثانيهما ضمان فاعلية وعدالة الإجراءات الإدارية التي يتبعها طالب اللجوء. وقال "يجب ألا تخلط إيطاليا بين المهاجرين غير الشرعيين، الذين تنوي تجريمهم، وبين طالبي اللجوء"، على حد وصفه

وشدد غيتريس على احترام المفوضية العليا لشؤون اللاجئين لاستقلالية قرار كل دولة في العالم في تحديد سياسياتها الخاصة، وقال "نحن نتابع الحوار مع السلطات الإيطالية بشكل منفتح ونرجو أن يؤدي إلى نتيجة مرضية"

كما تحدث المسؤول الأممي عن أوضاع اللاجئين العراقيين، واصفاً بـ"غير المقبول" أن يتم قبول لاجئين عراقيين، وهم في أشد الحاجة للحماية في بلد أوروبي ما بنسبة 80 في المائة بينما لا يتم قبول أي شخص منهم في بلد آخر

وأكد غيتريس أن المفوض الأوروبي جاك بارو، قد وافق على طلبه القيام بزيارة للشرق الأوسط لدراسة أوضاع اللاجئين العراقيين في إطار خطة لإعادة الاستقرار، "سيقوم المسؤولان الأوروبي والأممي بزيارة لمخيمات اللاجئين العراقيين في كل من سورية والأردن وأيضاً مصر "لدراسة ملفات اللاجئين هناك والذين يريدون الاستقرار في أوروبا"، حسب ما أوضحت مصادر أوروبية، مشيرة بأن مثل هذه الزيارة قد تتم في الخريف القادم

ومن جهته، أكد المفوض الأوروبي جاك بارو أن المفوضية في سعيها مع باقي المؤسسات الأوروبية إلى وضع سياسة لجوء متماسكة "لا تريد إغلاق القارة الأوروبية"، بل تنظيم الهجرة وتلافي المآسي البشرية التي "نشهدها على حدودنا". ودعا بارو الدول الأعضاء في التكتل الموحد إلى قبول اللاجئين العراقيين بكرم"، فـ"لدينا ردود إيجابية من قبل ألمانيا بهذا الخصوص ونأمل أن تحذو باقي الدول حذوها"، على حد قوله

وحول النقاش الدائر في إيطاليا حول سياسة الهجرة واللجوء، شدد المفوض الأوروبي على ضرورة أن تحترم الدول الأعضاء في الإتحاد الأوروبي التشريعات الموجودة حالياً، وقال "ننتظر التقرير الذي ستقدمه الحكومة الإيطالية بشأن سياستها الخاصة بالهجرة واللجوء قبل نهاية الشهر الحالي لنعلق عليه بعد دراسته".وشدد بارو على أن هدف المفوضية هو الوصول إلى سياسات هجرة ولجوء متماسكة وفاعلة وعادلة تراعي حقوق طالب اللجوء والقيم الأوروبية بآن معاً

وأشار إلى أنه سيتقدم في الأشهر القادم بمقترحات جديدة تصب في هذا الإطار. وختم المفوض الأوروبي كلامه بالقول إن الحلف من أجل الهجرة الذي اقترحته الرئاسة الفرنسية، الحالية للإتحاد الأوروبي، لا يكتمل معناه بدون سياسة لجوء وهجرة أوروبية متوازنة وفاعلة، مؤكداً على ضرورة العمل من أجل إقامة مكتب أوروبي موحد للجوء يتولى تنسيق المعلومات بين الدول الأعضاء ومعالجتها وتحديد إجراءات مرافقة ومساعدة طالب اللجوء في أي بلد أوروبي لضمان معالجة عادلة وتقديم أجوبة واضحة لمن ينتظرها من المحتاجين الفعليين للرعاية الدولية

( منتديات دجلة )
17-07-2008, 04:20 AM بتوقيت غرينيتش
العراق يعلن انخفاض نسبة طالبي اللجوء من العراقيين في بلجيكا

مشاريع تأهيل ضخمة تبدأ في مدينة الصدر لتعويض المتضررين
بغداد: نصير العلي
أعلن حيدر الموسوي المسؤول الإعلامي في وزارة المهجرين والمهاجرين عن انخفاض نسبة طالبي اللجوء من العراقيين في بروكسل عاصمة بلجيكا إلى 407 اشخاص حتى مارس (اذار) 2007 بعد ان كان عدد طالبي اللجوء قد وصل إلى 825 لاجئا.

وبين الموسوي ان العراق يحتل المرتبة الثالثة في قائمة دول طالبي اللجوء في بلجيكا، وان انخفاض نسبة اللجوء يعود الى التحسن الذي شهده الوضع الأمني وعودة الكثير من العوائل الى اماكن سكناها، وان التنسيق مستمر بين الوزارة ووزارة الخارجية والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين من اجل متابعة أوضاع العراقيين في دول المهجر واتخاذ اللازم لحل المعوقات التي يواجهونها بالتنسيق مع حكومات تلك الدول.

وبشأن اهم المتغيرات التي طرأت على ملف المهجرين والمهاجرين أوضح الموسوي في لقاء مع «الشرق الاوسط»، ان وزارته شهدت خلال الفترة المنصرمة تشكيل عدد من اللجان التي تهدف الى خدمة فئات معينة، فكان للجنة المشكلة من وزارة المهجرين والمهاجرين ووزارة الخارجية ووزارة الداخلية ولجنة اعمار مدينة الصدر والشعلة، الاثر الكبير في تفعيل عمل الوزارة، فضلا عن البدء ببرنامج حديث يهدف الى الحد من ظاهرة التزوير في موضوع المهجرين، حيث اوعز وزير الهجرة بدراسة موضوع الأسماء المستعارة من خلال الدائرة القانونية مع تقديم اقتراحات لحل هذه المشكلة الكبيرة والقديمة إلى مجلس الوزراء للمساعدة في وضع الأطر القانونية لها، أما في ما يخص اللجنة المشكلة لاعادة اعمار مدينتي الصدر والشعلة فقد تم زيارة مستشفى الزهراء من خلال كادر مختص في دائرة التخطيط والمتابعة في الوزارة وبالتعاون مع دائرة صحة بغداد ـ الرصافة، للاطلاع على طبيعة الاضرار التي حصلت نتيجة العمليات العسكرية في مدينة الصدر أخيرا، هذا مع الاستمرار بتنفيذ برنامج إستراتيجية العودة، التي أسست لمعالجة النزوح وسياسة العودة وانهاء ظاهرة التهجير وتشجيع العودة في داخل العراق وخارجه. وبشأن استمرار ظاهرة التهجير في مدينتي الصدر والشعلة نتيجة استمرار الأعمال العسكرية هناك، اوضح مدير عام دائرة التخطيط المهندس الاستشاري علي شعلان موحان، ان دائرة التخطيط والمتابعة اعدت تقريراً موسعاً عن اعمال لجنة اعمار مدينتي الصدر والشعلة، مؤكدا ان اللجنة تقوم بمهامها من خلال 3 لجان هي (اللجنة الهندسية، لجنة التعويضات، لجنة المتابعة) والهندسية تهتم بالجانب التربوي وجانب النقل والخدمات البلدية واعمال التجارة والكهرباء وموضوع البطالة، فضلا عن الجانب الصحي حيث تم تسلم الطلبات الخاصة من صحة الرصافة لاعادة تأهيل الأضرار الميكانيكية والكهربائية نتيجة الاعمال العسكرية لمستشفى الصدر.

اما لجنة التعويضات (لجنة الدعم او المساعدة) فقد اوضح موحان انها تعمل على وضع تخصيصات ورصد المبالغ من قبل الحكومة مع تقييم الاضرار المدنية والجسدية، هدم كامل للبناء وهدم جزئي واضرار بسيطة، اضافة الى تنظيم استمارة لطلب الدعم الحكومي تتضمن (اسم طالب الدعم وعنوانه) مدعوماً بالادلة والبراهين التي تؤيد الضرر، بعدها يتم الكشف عن مكان الحادث والتأكيد من عائدية العقار وايضا يشمل التعويض الاصابات الجسدية (البدنية) ويتم اثباتها بالتقارير الطبية (سبب الاصابة وتاريخها ومدى جسامتها).

وقد اكد علي شعلان ان اللجنة المهمة هي لجنة المتابعة، التي تقوم بمتابعة أعمال اللجان المذكورة وتنظم الاجتماعات مع قائممقام مدينة الصدر الاولى والثانية لغرض فتح المقرات في المدينة مع تصميم الاستمارات المرفقة والمتعلقة بتعويض الأضرار.

الشرق الاوسط

( منتديات دجلة )
18-07-2008, 04:41 AM بتوقيت غرينيتش
تقرير خبري :

إعداد : نظيرة إسماعيل كريم

حلول خاصة بالمهجرين العراقيين المقيمين في مخيم جهرم الإيراني

إثر عقد اجتماع طارئ صباح اليوم الخميس الموافق 17/07/2008 في مبنى وزارة المهجرين والمهاجرين بين عضوين من لجنة المرحلين والمهجرين والمغتربين بمجلس النواب العراقي الدكتورة باسمة عزيز والسيدة سامية عزيز محمد خسرو ومعالي الدكتور عبد الصمد رحمن سلطان وزير المهجرين والمهاجرين حول الآلية اللازمة لحل مشكلة العراقيين المسفرين والمهجرين المتواجدين في جمهورية إيران الإسلامية خصوصاً في مخيم جهرم الذي سوف يغلق من قبل الحكومة الإيرانية ويتم نقل المهجرين العراقيين المتواجدين فيه إلى إحدى المخيمات داخل إيران ارتأى المجتمعون وضع الآلية اللازمة لمعالجة عودة العراقيين المتواجدين في المخيم المذكور إلى العراق وتم رفع نتائج الاجتماع بتوصيات إلى الأمانة العامـة لمجلس الوزراء للمصادقــة عليها وهي كالآتي :
1- التنسيق مع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين ( unhcr) ومنظمة الهجرة الدولية ( iom ) لتسهيل مهمة عودتهم إلى العراق .
2- مخاطبة وزارة الداخلية لتسهيل مهمة دخولهم إلى الأراضي العراقية ومنحهم بطاقة نافذة لمدة ستة أشهر لإنجاز معاملاتهم الرسمية .
3- مخاطبة وزارة المالية من أجل إلغاء المبالغ المترتبة عليهم والسماح بدخول أثاثهم .
4- أن تقوم وزارة المهجرين والمهاجرين بمنح العوائل العائدة بدلات إيجار بمبلغ قدره ( 300 ) ألف دينار عراقي شهريا ولمدة سنة .
5- شمول العوائل العائدة برواتب الدفعة الثالثة والبالغة ( 300 ) ألف دينارعراقي .
6- مخاطبة وزارة العمل والشؤون الاجتماعية من أجل توفير فرص عمل للعوائل المذكورة وشمول الأرامل والأيتام من العائدين بشبكة الحماية الاجتماعية .

الشاعرة هند سليمان
21-07-2008, 11:00 AM بتوقيت غرينيتش
الله في عون العبد عندما يكون العبد مع الله
ان تنصروا الله ينصركم
نسال الله للمخلصين الصبر على الازمة التي وقعت على شعب العراق الظالم منهم والمظلوم

( منتديات دجلة )
21-07-2008, 08:23 PM بتوقيت غرينيتش
الله في عون العبد عندما يكون العبد مع الله
ان تنصروا الله ينصركم
نسال الله للمخلصين الصبر على الازمة التي وقعت على شعب العراق الظالم منهم والمظلوم



اهلا وسهلا بالاخت هند ...

كلامك مضبوط اختي الفاضلة ...

لا يسعنا الا ان نتضرع الى الباري عز وجل ان يخلصنا من كل هذه المحن ..

( منتديات دجلة )
22-07-2008, 05:32 AM بتوقيت غرينيتش
بعثتنا في دمشق تنضم لقاءً للجالية العراقية مع وفد مجلس النواب العراقي



نظمت بعثة العراق في دمشق يوم الاثنين21\7\2008 لقاءً للجالية العراقية المتواجدة في سورية مع وفد مجلس النواب العراقي جرى خلاله استعراض التطورات الامنية التي يشهدها العراق و الجهود التي يبذلها مجلس النواب العراقي لاعادة للعراق هيبته وموقعه في صفوف المجتمع الدولي .

خلال اللقاء ، تحدث عضو مجلس النواب السيد عبد الخالق زنكنة عن اسباب زيارته والوفد المرافق له الى سوريا مبينا للحاضرين ان احد اهداف الزيارة الاساسية هو الاتفاق على الية معينة لتحسين اوضاع العراقيين المقيمين في سورية و خصوصا ذوي الدخل المحدود والذين يعانون من مشاكل انسانية مشيداً بالجهود التي تبذلها السفارة العراقية في دمشق للتخفيف من معاناة العراقيين واقناعهم بالعودة الى البلاد .

استمع السيد زنكنة والوفد المرافق له في نهاية اللقاء الى المشاكل التي يعاني منها العراقيين ،اذ بين لهم ان الحل الوحيد لتلك المشاكل هو العودة الى البلد ونبذ الخلافات والمساهمة في اعادة الاعمار وقد حضر اللقاء السيد حسن ابو طبيخ القائم بالاعمال فضلا عن عدد من منتسبي السفارة.

( منتديات دجلة )
24-07-2008, 10:38 AM بتوقيت غرينيتش
توجه أوروبي لـ«الترحيب» باللاجئين العراقيين


بروكسل:

يتصدر ملف اللاجئين العراقيين اجتماعا يعقده اليوم في بروكسل وزراء الداخلية والعدل وشؤون الهجرة في دول الاتحاد الاوروبي الـ27. وجاء في بيان للرئاسة الفرنسية الحالية للاتحاد الاوروبي، تلقت «الشرق الاوسط» في بروكسل نسخة منه، إن المجلس الوزاري الاوروبي سيتبنى التوصيات التي ترحب باللاجئين العراقيين في دول الاتحاد الاوروبي، كما سيدعو المجلس الوزاري الدول الاعضاء في الاتحاد الاوروبي الى زيادة قبول طلبات اللجوء طبقا لقدراتها في استيعاب اللاجئين.

الى ذلك، اعلنت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل امس تأييدها رغبة العراق في تشجيع عودة اللاجئين العراقيين الى بلادهم في حين كانت برلين حتى الان تتوقع مساعدتهم على اللجوء الى المانيا. وحسب وكالة الصحافة الفرنسية، اكدت ميركل في مؤتمر صحافي ان رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي دعا الثلاثاء المانيا الى اعادة النظر في موقفها وبرر ذلك بتحسن الاوضاع الامنية. واضافت «طلب منا اخذ ذلك في الاعتبار عندما نتحدث عن استقبال لاجئين». وتابعت «اعتقد انه يجب علينا دعم احتمال عودة اكبر عدد منهم الى ديارهم وما يقتضي ذلك من تشجيع» ومساعدة. واضافت ان المانيا ستبلغ الشركاء الاوروبيين بموقف العراق الخميس خلال اجتماع وزراء الداخليه.



الشرق الاوسط

Mohanad Albaghdady
24-07-2008, 10:44 AM بتوقيت غرينيتش
والله يا أم مينا , أنشاء الله الوضع في العراق يتحسن الى الأفضل و الناس تعيش مثل باقي
البشر,
شكرا لك خيتوو و بوسه الى الأموره مينا
مهند

( منتديات دجلة )
24-07-2008, 10:54 AM بتوقيت غرينيتش
والله يا أم مينا , أنشاء الله الوضع في العراق يتحسن الى الأفضل و الناس تعيش مثل باقي
البشر,
شكرا لك خيتوو و بوسه الى الأموره مينا
مهند


يا اهلا وسهلا بمهند ... سلامك يوصل ان شاء الله

واتمنى ان يتحقق كلامك ويرجع العراق احسن لاني بصراحه دا اسمع اخبار هوايه تطمن عن اخبار قبل ...

الله كريم ويرحم العراقيين اللي بالداخل واللي بالخارج ...

( منتديات دجلة )
25-07-2008, 01:19 AM بتوقيت غرينيتش
مسؤول أمريكي : البدء بمنح تأشيرات الهجرة للعاملين مع القوات والسفارة


قال المنسق الأقدم لشؤون المهجرين واللاجئين العراقيين في السفارة الأمريكية لدى العراق، الخميس، إن السفارة بدأت بمنح التأشيرات الخاصة بمنح سمة الدخول (الفيزا) إلى العراقيين العاملين مع الولايات المتحدة في العراق بصورة مباشرة أو غير مباشرة.
وأوضح رتشارد البرايت في مؤتمر صحفي عقده ببغداد اليوم أن "السفارة الأمريكية بدأت بمنح التأشيرات الخاصة بمنح سمة الدخول (الفيزا) إلى العراقيين العاملين مع الولايات المتحدة في العراق بصورة مباشرة أو غير مباشرة ضمن البرنامج الذي أطلقته السفارة والمتعلق بالعاملين العراقيين مع الولايات المتحدة والذي يوفر 5000 تأشيرة سنويا للخمس سنوات المقبلة".
وبين البرايت أن "الأشخاص الذين عملوا مع الولايات المتحدة يجب أن يبرهنوا أنهم قدموا خدمة مهمة وبأمانة وما زالوا يواجهون تهديدا وتُقدم طلباتهم إلى السفارة في بغداد"، مشيرا إلى أن البرنامج "صمم للعراقيين الذين عملوا نيابة عن الولايات المتحدة لـمدة 12 شهراً ومنذ 2003 حتى الآن".
ويذكر أن برنامج منح تأشيرات هجرة خاصة للموظفين العراقيين الذين تعرضوا للتهديد نتيجة عملهم مع أو نيابة عن حكومة الولايات المتحدة في العراق تم تشريعه في شهر حزيران يونيو الماضي.
وذكر المسؤول الأمريكي أن "الراغبين في الهجرة يمكنهم تقديم أسمائهم عن طريق مكتب الهجرة ومركز التأشيرات الوطني وتكون هناك مقابلات لمقدمي الطلب في السفارة الأمريكية ببغداد دون الحاجة لسفرهم خارج العراق لإجراء المقابلات كما كان معمولا سابقاً".
ولفت إلى أن "التأشيرات ستمنح بدون فرض رسوم، إلا أن الرسوم ستكون على الفحص الطبي الذي سيخضع إليه المقبولين، وإن إصدار التأشيرات لن يكون 100% للمتقدمين بسبب محدوديات المقدرات في بغداد".
ووصف البرايت إطلاق برنامج منح تأشيرات الهجرة إلى العاملين العراقيين بـ"الخطوة المهمة للإيفاء بالتزامات أمريكا بتوفير منازل للعراقيين الذين خاطروا بحياتهم من اجل العراقيين والقوات الأمريكية".
وخلال المؤتمر الصحفي الذي حضره مراسل الوكالة المستقلة للأنباء (أصوات العراق) كشف البرايت عن "وجود تأشيرات خاصة ستكون للموظفين العراقيين الذين يرغبون باللجوء تحوي امتيازات شبيهة للذين يحصلون على اللجوء في الولايات المتحدة يحصلون فيها على المسكن وباقي المستلزمات لثمانية أشهر في الولايات المتحدة الأمريكية".
وقال إن "أقرباء مقدمي الطلب يمكنهم أن يطلبوا إعادة توطين وسيكون صادر للأولاد والأحفاد والأخوة والأخوان والزوجة والأهل أي يشمل تحديد أوسع لأعضاء العائلة المؤهلين لهذه التأشيرة الخاصة".
وعن برنامج الهجرة الخاص بالمترجمين والمترجمين الفوريين أوضح المسؤول الأمريكي أن "الآلية مستمرة حيث وصل سقف المتقدمين العددي إلى 500 تأشيرة بالسنة لكن بهذا البرنامج الجديد فيه تعريف أوسع لكل الذين عملوا مع الولايات المتحدة والسقف العددي الكلي سيكون 5000 تأشيرة سنوية فقط".
وبين البرايت أن "الصحفيين العاملين في المؤسسات الصحفية الأمريكية سيكونون مشمولين بهذا البرنامج".
هـ هـ (م) – ش م

( منتديات دجلة )
28-07-2008, 04:39 AM بتوقيت غرينيتش
المرجع اليعقوبي : المغتربون بين معاناة الغربة وضغط الحكومة لإعادتهم

التقى المرجع الديني الشيخ محمد اليعقوبي بعدد من المغتربين والمهجرين العراقيين في دول مختلفة كفرنسا والسويد وألمانيا والولايات المتحدة الامريكية وإيران وسوريا، وتعاطف سماحته مع معاناتهم بسبب فراق الوطن والأهل والأحبة وتفاعل مع همومهم في بلاد الغربة، وتفهّم شكواهم من سوء تعامل الحكومة مع هذا الملف الذي يشهد انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان.

وقالوا " المغتربين" أنهم " لم يعودوا يرجون خيراً من هذه الحكومة العاجزة وغاية ما يأملون أن تكفَّ شرها عنهم بضغطها المتواصل على تلك الدول حتى تعيد العراقيين المقيمين فيها إلى بلدهم بحجة تحسّن الوضع الأمني وحاجة البلد إلى خبراتهم وكفاءاتهم، ويعلم الجميع أنها مزايدات سياسية وللاستهلاك الإعلامي ولا يصدق أحد بهذه الدعاوى للحكومة لأنهم يرون الوضع البائس للشعب في داخل العراق واستهداف الكفاءات وتصفيتهم فكيف يقتنع المقيمون في الخارج ويعودون".

مؤكدين " أنه كلما يصل وفد حكومي رفيع المستوى إلى أحد البلدان ويمارس هذه الضغوط فإنهم يلمسون تشديداً عليهم فصاروا يتظاهرون للتنديد بزيارة مثل هذه الوفود إلى تلك البلدان " .



ودعا آية الله العظمى الشيخ اليعقوبي الحكومة الى التخطيط و وضع الخطوات الجدية والحقيقية لتوفير العيش اللائق بالمهجّرين والمغتربين وتوفير ظروف الحياة الآمنة القابلة للانتاج والتقدم ،وإلا فلا معنى لعودتهم ما دامت الأسباب التي دعتهم إلى الهجرة موجودة، بالقول " إننا نأمل فعلاً بعودة كل المهجّرين والمغتربين إلى بلدهم الذي أحبّهم وأحبوّه فإنه بحاجة ماسة إلى جهودهم لاعماره والنهوض بواقعه لكن يجب أن يسبق ذلك تخطيط وخطوات جديّة وحقيقية على الارض لتوفير العيش اللائق بهم وبكل العراقيين وتوفير ظروف الحياة الآمنة القابلة للانتاج والتقدم ،وإلا فلا معنى لعودتهم ما دامت الأسباب التي دعتهم إلى الهجرة موجودة ".

واشار المرجع اليعقوبي الى ان المغتربين الرساليين استطاعوا إيصال صوت الإسلام الحقيقي وصورته الناصعة إلى أراضٍ لم تسمع اسم الإسلام ، حيث قدّم المرجع اليعقوبي التوجيهات لتفعيل العمل الإسلامي المبارك في أرض الغربة وأنه (رُب ضارة نافعة) ، بالقول " إن الإنسان الرسالي يستطيع أن يحّول معاناته إلى إبداع فإن الهجرة على قساوتها كانت فرصة لإيصال صوت الإسلام الحقيقي وصورته الناصعة إلى أراضٍ لم تسمع اسم الإسلام من قبل فانتشرت بذلك رقعة الإسلام العزيز وازداد معتنقوه بعد قناعتهم به ".

( منتديات دجلة )
29-07-2008, 05:20 AM بتوقيت غرينيتش
(( تعليمات صادرة عن وزارة الداخلية الألمانية وتهم اللاجئين العراقيين ))




بالنظر للظروف الأمنية الطارئة في العراق والخاص بإعادة النظر في قضايا اللجوء (Widerruf)للعراقيين وكذلك القرارات التي تم تطبيقها على اللاجئين الجدد فقد وجهت وزارة الداخلية الألمانية كتاباًإلى المفوضية العليا للاجئين (مرفق مع الخبر النص الأصلي للكتاب ) ، بضرورة مراعاة الملاحظات التالية أثناء التعامل مع ملفات اللجوء (كما كان التوجه منكم سابقا بخصوص المجاميع القادمة من العراق وقبل إحالتها إلى إعادة النظر(Widerruf) بأخذ الاحتياط اللازم لهذه العملية وتأجيلها حاليا وقد علمنا بأن المفوضيةأصدرت بدورهاتعميماً لسائر مكاتبها الفرعيةفي المدن والولايات الألمانية.




أهم المجموعات المستفيدة من القرار:

1. الأفراد القادمين من مناطق بغداد الكبرى وليست لديهم بدائل أخرى داخلية للعيش داخل العراق.




2.النساء غير المرتبطات (عازبات , مطلقات أو أرامل).

3.العوائل التي لها أطفال قصر.

4.المرضى والمسنين والأشخاص الذين تجاوزوا عمر ال 65 سنة.


5.الأشخاص المقيمين لمدة طويلة في ألمانيا ، والذين تكيفوا مع المجتمع ولم تعد لديهم روابط شخصية مع البلد الذي قدموا منه.


ولحد فترة 14 أيلول/سبتمبر سيتم التحقق من ان الإيقاف لإعادة النظر(Widerruf) للمجاميع المذكورة أعلاه وحسب الوجهة القانونية للفقرة 73 القسم 2أ من قانون اللجوء وإمكانية التأثير التابع للقرار 26 المقطع 3 لقانون الاقامه لكي يكون قيد الإتمام.إعادة النظر(Widerruf) يجب أن يستمر وبالنظر به للمجاميع التالية:


1.الجناة(الذين صدرت بحقهم أحكام قضائية).

2. الأفراد الذين يمثلون خطرعلى الأمن الداخلي الألماني.

3.الأشخاص الذين سافروا إلى شمال العراق وعادوا مجددا.

4.الرجال من القومية الكردية ( من دون عوائل) والقادرين على العمل في شمال العراق.

أما بالنسبة للمجاميع والأقليات الدينية مثل المسيحيين , المندائين واليزيديين وبالنظر للتطورات القانونية والانتهاء من كل حالة للقادمين من وسط العراق أو جنوبه، سيتم مراعاة ظروف الأقليات الدينية لدى دراسة طلبات اللجوء مع أخذ بنظر الاعتبار الضوابط التالية:



1.أن يكون من القاطنين في مركز العراق أو جنوبه.

2.ما لم يكن للمستفيد أقرباء يسكنون شمال العراق.

3.أن يكون مهددا من قبل مجموعات إرهابية غير حكومية



على المشمولين بالتعليمات الجديدة الاهتمام بالموضوع ومتابعة حقوقهم على ضوء المستجدات التي وردت في كتاب وزارة الداخلية الألمانية.

( منتديات دجلة )
02-08-2008, 09:39 AM بتوقيت غرينيتش
أستراليا توطن 400 عراقي ممن عملوا مع قواتها في العراق أو في سفارتها ببغداد


radio Sawa
بلاده أعادت توطين 400 عراقي من الذين عملوا مع قواتها في العراق أو داخل سفارتها ببغداد، مشيرا إلى هؤلاء العراقيين وعائلاتهم تم نقلهم سراً بواسطة طائرات عسكرية على دفعات خلال الشهرين الماضيين.

وأوضح المتحدث أن هذا البرنامج الذي تضمن منح تأشيرات دخول إنسانية لهؤلاء العراقيين ومنحهم حق الإقامة الدائمة، لم يمر دون مخاطر، لكن الحكومة الأسترالية قررت فعل كل ما في وسعها لمساعدة هؤلاء الذين خاطروا بحياتهم ليعملوا إلى جانب قواتها في العراق.

وكان حزب العمال الحاكم الذي عارض حرب العراق عام 2003 ، قد عمد إثر فوزه في الانتخابات الأخيرة إلى إعلان هذا البرنامج، بالإضافة إلى تنفيذ وعده الانتخابي بسحب آخر جندي أسترالي من العراق وذلك في حزيران / يونيو الماضي.

وقال أحد هؤلاء اللاجئين يدعى عدي لإحدى محطات التلفزة المحلية إن مسلحين هددوه بقطع رأسه إذا استمر بالعمل داخل السفارة الأسترالية في بغداد، معرباً عن سعادته وشكره لحكومة كانبيرا لإتاحة الفرصة له لبناء مستقبله من جديد.

وقال تقرير وكالة الأسوشيتد برس إن من ضمن هؤلاء اللاجئين الذين يعيشون حالياً في سيدني عائلة تتكون من والد وثلاثة أخوة لعراقي اغتاله مسلحو القاعدة لعمله مترجما مع القوات الأسترالية.

( منتديات دجلة )
02-08-2008, 09:39 AM بتوقيت غرينيتش
تنزيلات للرّاغبين في مغادرة العراق إلى «دول تتشدّد في استقبال اللاجئين» ... «كساد كبير» في عمل سماسرة الهجرة في العراق
بغداد - عمر ستار الحياة - 02/08/08//

يعتقد مازن خليل (24 عاماً) ان تحسن الاوضاع الامنية في العراق خلال الشهور الاخيرة انعكس سلباً على طالبي اللجوء الإنساني من المواطنين العراقيين لدى بعض الدول الغربية وان «محاولة طلب اللجوء من احدى الدول الاوروبية اصبح مغامرة غير محسوبة».
وعلى رغم انتظار مازن انتهاء فترة دراسته الجامعية والعمل لمدة عامين كي يستطيع جمع الاموال اللازمة للسفر الى «السويد ومن ثم طلب اللجوء» كما كان يخطط الا ان توجه الحكومة العراقية لإعادة المهجرين العراقيين من الخارج واستجابة معظم الدول الاوروبية الى مساعيها تلك اضافة الى الهدوء الامني النسبي في العراق اصاب سوق الهجرة واللجوء في البلاد بكساد كبير.
يقول مازن: «كان سماسرة الهجرة يطلبون عشرة الاف دولار اميركي مقابل ايصال طالب اللجوء الى اوروبا لكنني فوجئت بأن احد هؤلاء السماسرة طلب مني نصف هذا المبلغ فقط الى دول تتشدد في استقبال اللاجئين». ويلفت الى ان «رفض الاف طلبات اللجوء للمواطنين العراقيين واعادة الكثير منهم قسراً الى البلاد كانا السببين الرئيسيين في هذا الكساد في حركة السفر والهجرة اذ عزف الكثير من الشباب عن هذه الفكرة لأنها مغامرة قد تفقد الشخص جهده وأمواله».
وكانت دول اوروبية قررت اعادة لاجئين عراقيين بداية السنة الجارية بعدما سمعت بتحسن الاوضاع في العراق حيث اعادت السويد، التي تعد ثاني اكبر بلد منح العراقيين اللجوء، 400 لاجئ في شباط (فبراير) الماضي.
ووفقاً لمجلس الهجرة السويدي تقدم 18559 عراقياً بطلبات لجوء العام الماضي مقارنة مع 8950 العام 2007، الا ان وكالة الهجرة خفضت عدد طالبي اللجوء بعدما اصدرت حكماً اواخر العام الماضي اعتبرت بموجبه انه «لم يعد هناك نزاع مسلح في العراق وعلى العراقيين العودة الى بلادهم».
ويقول جاسم جبار (احد سماسرة الهجرة)، الذي يملك مكتباً للسفر والسياحة في بغداد، إن «الدول التي تقبل طلبات لجوء باتت قليلة جداً وهي دول اوروبية غالباً وهي اخذت تجري تحقيقات مطوّلة مع طالبي اللجوء تستغرق اربعة شهور واذا لم تقتنع بالأسباب التي يشرحها الشخص ترفض طلبه وتعيده الى العراق».
لكن جبار يؤكد ان «السماسرة» بدأوا يبحثون عن طرق جديدة لتسهل قبول طلبات العراقيين بعدما كانت مهمتهم ايصال الشخص الى الدولة التي يطلبها «ومن تلك الطرق تزويد الشخص بإثباتات ووثائق وصور تعينه في التحقيق لإثبات انه يعمل مع جهة امنية او تؤيد تعرضه الى محاولة اغتيال».
وكان رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي اكد عزم حكومته على اعادة العراقيين الذين هجروا خارج البلاد نتيجة الظروف الأمنية السيئة السابقة، وكشف الناطق الرسمي باسم عمليات بغداد اللواء قاسم عطا امس عن «خطة يعدها مكتب رئيس الوزراء لإعادة المهجرين بواسطة الطائرات من الدول المجاورة».
واوضح ان «الحكومة تعتزم الانتهاء من ملف المهجرين نهاية السنة الجارية» الا ان المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حذرت اول من امس من مغبة تشجيع عودة اللاجئين العراقيين في الوقت الحالي وقبل استتباب الامن نهائياً.
وقالت عبير عطيفة، المتحدثة باسم المفوضية إن خيار العودة يجب أن يكون طوعياً يتخذه اللاجئ بنفسه ولا يحق لأية جهة مهما كانت سواء حكومية أو من دول اللجوء الأوروبية أو منظمات دولية، إجباره على العودة إلى العراق. وأوضحت أن المنظمة في الوقت نفسه مستعدة لمساعدة من يرغب بالعودة وعلى بدء حياة جديدة في العراق وأن أول شروط العودة أن تكون طوعية.
وأكدت عطيفة أن المفوضية العليا لشؤون اللاجئين تتفاوض حالياً مع الدول الاوروبية لإقناعها بمنح الاقامة المشروعة الموقتة للاجئين العراقيين لحين تمكنهم من اتخاذ قرار العودة، مشيرة إلى أن قرار إعطاء شخص صفة لاجئ من عدمه يبقى من صلاحية الدولة المضيفة. ورأت أن إعادة التوطين هو «الحل الأمثل لحل مشكلة اللاجئين الذين لا يستطيعون العودة بأي شكل من الأشكال إلى العراق».

( منتديات دجلة )
05-08-2008, 06:38 AM بتوقيت غرينيتش
العراق يطلق مصالحة ثقافية .. ويسعى لإعادة مثقفيه من الخارج

الحملة تبدأ بأسبوع ثقافي في دمشق الشهر الحالي



بغداد: نصير العلي

ارجع الكثير من المراقبين للشأن العراقي مسألة تحسن الأوضاع الأمنية إلى نجاح مشروع المصالحة الوطنية، الذي تبنته الحكومة بالتنسيق مع جهات عديدة، من أهمها العشائر العراقية ورجال الدين، وهذا ما شجع جهات أخرى على المطالبة بمصالحات أخرى، كان آخرها تلك التي أطلقتها وزارة الثقافة أخيرا وهي «المصالحة الثقافية»، بعد أن انتبهت إلى أن أكثر من 60% من مثقفي العراق يعيشون في الغربة.

وبحسب الوكيل الأقدم لوزارة الثقافة العراقية جابر الجابري، فان هناك حاجة لإعادة مثقفي العراق لبلادهم، بعد أن يتم تحقيق المصالحة بينهم وبين مثقفي الداخل.

وأكد الجابري لـ«الشرق الأوسط»، أن آخر الاحصائيات المتوفرة لدى وزارته تؤكد وجود ما يقرب الـ60% من شريحة المثقفين العراقيين في الخارج ويمثلون نخبة الشعراء والرسامين والمسرحيين والممثـــلين والأكاديميـــين والكتاب والصحافيين ومن مختلف أنواع الثقافات الأخرى، وان اغلبهم غادر العراق بعد عام 2003 وتوزعوا بين مختلف الدول، وخاصة أوروبا وسورية والأردن، وأضاف «خلال عودتي من صربيا التقيت بعدد منهم واغلبهم أبدى رغبته بالعودة للعراق، وهذا ما شجعني على إطلاق مشروع جديد يمهد لهذا الأمر».

وبين الجابري أن الوزارة انتهت من الإعداد لإقامة الأسبوع الثقافي للمصالحة الثقافية، الذي سيقام في دمشق خلال النصف الأول من الشهر الجاري، ستتم فيه دعوة جميع المثقفين العراقيين ومن كافة دول العالم، مؤكدا «سيكون لقاء مهما بين مثقفي الداخل والخارج، وسيعلن خلال اللقاء عن آليات جديدة لإعادتهــم، مثل تخصيص مبلغ 500 ألف دينار عراقي، أي ما يعادل 450 دولارا، لكل مثقف عائد وتنظيم رحلات مجانية لهم من البلدان الموجودين فيها للعراق، إضافة إلى تسهيل دخولهم من خلال التنسيق مع الجهات المعنية».

وأكد مصدر مخول في وزارة الثقافة لـ«الشرق الأوسط»، أن الوزارة وجهت دعوات لجميع المثقفين، بغض النظر عن توجهاتهم السابقة أو الحالية، لان الهدف وحسب المصدر هو «الثقافة وليس شيئا آخر، ولهذا ستحضر للأسبوع الثقافي شخصيات معروفة من أبرزها الشاعر العراقي الكبير عبد الرزاق عبد الواحد، وسيكون من بين المدعوين للعودة لبلده لان العراق هو بلد الجميع وشريحة المثقفين تختلف عن بقية الشرائح، فهي الأقدر والأقرب على نسيان الماضي والبدء من جديد في عراق جديد تسوده المحبة». من جهته، قال جهاد زاير، المسؤول في دائرة السينما والمسرح العراقي، لـ«الشرق الأوسط»، إن الأسبوع الثقافي العراقي في سورية كان المقرر له أن يبدأ الأسبوع القادم، لكن جملة من الأمور ساهمت في تأجيله لمنتصــف الشهر، منها تزامنه مع فعاليات أخرى ستقام في دمشق، منها إعلان دمشق عاصمة للثقافة العربية لهذا العام، ومهرجان الحبوبي في العراق. مضيفا ان تســلم وزير الثقافة العراقي الجديد لمهامه هذا الأسبوع كان ايضا وراء تأجيل الموعد.

وأضـــاف زاير، أن الأسبوع سيتضمن إقامة معرض للكتاب وعرض مسرحية وفلم وثائقي ومعرض للرسم والصور الفوتوغرافية وتقديم عروض للفنون الشعبية وعرض للأزياء وغيرها، مضيفا ان الاسبوع الثقافي سيكون «أشبه بالفعاليات المشجعة على إعادة المثقف للعراق، والاهم من ذلك ستعقد ندوات نشرح من خلالها الوضع العراقي الحــالي، وكيفية تحوله من وضع خطر إلى آمن، وان الحياة عادت لسابق عهدها وليس هناك داع للتخوف من العودة». وبين زاير أن «وضع القطاع الفني في العراق اختلف تماما عن الأعوام القليلة الماضية، فهناك فرص فنية ضخمة جدا أمام الفنانين، وهناك دعم تقدمه الوزارة للمثقف في مختلف تخصصاته، وسيصار الى تقديم رواتب للمثقفين والفنانين لتحسين واقعهم الاقتصادي والمعيشي، وان فرص العيش داخل العراق أصبحت أفضل بكثير من الخارج». وكشف زاير عن قيام دائرة السينما والمشرح أخيرا بتوقيع اتفاقية عمل مع شبكة الاعلام العراقي والمتمثلة بقناة العراقية الفضائية، يقضي بان تمول الأخيرة أعمالا فنية على أن تكون دائرة السينما والمسرح المنتج المنفذ لها، وأضاف، «قريبا سيعلن عن البدء بإنتاج أعمال درامية وتلفزيونية ومسرحيات وأفلام قصيرة وغيرها، وهناك مذكرات تفاهم أخرى ستوقع مع فضائيات أخرى سيعلن عنها قريبا وبذات الاتجاه وجميعها تصب في مصلحة الفن العراقي وتقدمه والعودة بقوة للساحة الفنية العربية والعالمية، وأيضا هي فرص متاحة أمام الفنانين والمسرحيين للعمل داخل بلدهم وتحسين مستواهم المعيشي».
الشرق الاوسط

( منتديات دجلة )
06-08-2008, 04:46 AM بتوقيت غرينيتش
وزارة المهجرين والمهاجرين تفتح المركز الوطني لتسجيل العائدين في بغداد


أكد وزير المهجرين والمهاجرين الدكتور عبد الصمد رحمن سلطان على ضرورة وضع آليات صحيحة ودقيقة لتسجيل العائدين من دول الجوار والخارج، اضافة الى العوائل النازحة التي عادت الى مناطق سكناها الاصلية من اجل ضمان حقوقهم المادية والمعنوية وشمولهم بمنحة العودة المقدمة من دولة رئيس الوزراء جاء ذلك خلال افتتاحه للمركز الوطني لتسجيل العائدين قي بغداد، مضيفاً ان المركز سيعمل على حصر الاملاك المغتصبة من اجل اعادتها لاصحابها الشرعيين بوضع خطة تقضي بمحاسبة كل متجاوز على املاك الاخرين، كما سيتم التعامل معه ضمن قانون الارهاب . اما بخصوص النازحين المستغلين لدور المواطنين قال الوزير: سوف تتكفل الوزارة بدفع بدل ايجار لهم لمدة 6 اشهر وقد قمنا بتسجيل اكثر من 20 الف عائلة عائدة، وهناك الكثير من العوائل التي ترغب بالعودة الى مساكنها مبيناً ان المركز سيقوم بتسجيل اللاجئين الاجانب والفلسطينيين وذلك لتوثيق المعلومات الخاصة بهم ضمن قاعدة بيانات الوزارة لضمان حقوقهم والامتيازات المخصصة لهم .

واعرب سلطان عن تفاؤله الكبير بان يكون عام 2008 عام العودة والطمأنينة للشعب العراقي مشدداً في الوقت ذاته على ان هدف وزارته يتمثل بعودة الجميع الى مساكنهم وارض الوطن من اجل المساهمة في بناء وطنهم

( منتديات دجلة )
06-08-2008, 04:47 AM بتوقيت غرينيتش
وزير المهجرين والمهاجرين: إغلاق مخيم المناذرة حرصاً من الحكومة على توفير العيش الكريم لأبنائها



اكد وزير المهجرين والمهاجرين د. عبد الصمد رحمن سلطان على ان اغلاق مخيم المناذرة في النجف الاشرف جاء من حرص الحكومة على توفير العيش الكريم لابنائها، فلايمكن للعراقي ان يعيش حياة الذلة على ارضه، جاء ذلك خلال رده على مجمل الانتقادات والتصريحات التي اتهمت الوزارة زوراً وبهتاناً بانها تعمدت غلق المخيم، مشيراً الى ان الوزارة لم تتخذ القرار اعتباطاً، ووضعت توصيات وحلول لتامين العيش الكريم لعوائل المخيم، وكان ضمن تلك التوصيات استعداد الوزارة على دفع بدل ايجار لسكن عوائل المخيم في المنطقة التي يجدونها اكثر اماناً لهم وذلك لستة اشهر قادمة، واوضح وزير المهجرين والمهاجرين لتلك العوائل الموجودة في المخيم ان يتفهموا مساعي الوزارة لحل مشاكلهم جذرياً والا يصغوا لتصريحات ومساعي الاطراف التي تحاول ان تشوه من صورة الوزارة وما تقدمه للعوائل النازحة فان ما يقدمه هؤلاء لهم انما هو محض كلام فقط فيما تقدم الوزارة الحلول الكفيلة لضمان العيش الكريم في بلدهم واضاف الدكتورعبد الصمد ان الوزارة تسعى الى توفير فرص العمل لابناء تلك الفئة من خلال الانخراط في المؤسسات الحكومية او الانخراط في صفوف القوات الامنية لتأمن لهم الراتب الذي يعتاشون منه اضافة الى التنسيق المستمر مع المنظمات الانسانية العاملة قي العراق لتوفير المساعدات المختلفة لهم وشدد سلطان ان على كل من يحب العراق ولايرضى بالمهانة لاخوانه واخواته ان يضع يده مع الوزارة لتذليل العقبات التي تواجه عمل الوزارة في خدمة فئاته لا ان يقف بوجهها ويبدا بأدلاء التصريحات التي من شانها الاضعاف من عمل الوزارة مؤكداً ان الحكومة هي في خدمة الشعب وارادتها من ارادتهم ولن تتحقق الاهداف التي وضعتها لخدمة الشعب الا بالتكاتف يداً بيد

( منتديات دجلة )
09-08-2008, 03:51 AM بتوقيت غرينيتش
استعدادات واسعة لتنظيم رحلات عودة المهجرين العراقيين من مصر لبغداد

القاهرة – صوت العراق - بلال الشريف

تستعد سفارة جمهورية العراق في القاهرة ومكتب الخطوط الجوية العراقية في القاهرة اتخاذ الترتيبات الفنية والادارية لتنظيم رحلات عودة الراغبين من العراقيين المهجرين المقيمين في مصر لبغداد بعد الاستقرار الامني الملحوظ الذي تشهده المحافظات العراقية كافة .

اكد ذلك لنا السيد عماد عباس ناصر مدير مكتب الخطوط الجوية العراقية في القاهرة ظهر اليوم الخميس السابع من شهر اب اغسطس 2008 الجاري مشيرا انه تلقى تعليمات بخصوص تنظيم رحلتين جويتين من العاصمة المصرية القاهرة الى العاصمة العراقية بغداد يومي الاثنين والاربعاء من كل اسبوع وستبدأ الرحلات الجوية المذكورة يوم الاثنين القادم الحادي عشر من شهر اب اغسطس الجاري باول رحلة بهذا الخصوص .

واشار ( ناصر ) بان التنسيق بين مكتب الخطوط الجوية العراقية في القاهرة والسفارة العراقية في القاهرة عالي المستوى وسنكون جاهزين لترحيل العراقيين عبر الخطوط الجوية العراقية الى بغداد مجانا ودون مقابل وقد استلمنا التعليمات من مكتب رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي الذي اوصى متابعة شؤون المهجرين العراقيين وتسهيل عودتهم الميمونة لوطنهم الغالي ولمناطق سكناهم الامنة .

وقد اتخذت سفارة جمهورية العراق في القاهرة بوقت سابق الاجراءات المناسبة لدعم عودة المهجرين العراقيين الى العراق وتوفير نفقات السفر جوا مجانا للعوائل الراغبة في ذلك وقد ابدى السيد سعد محمد رضا واركان السفارة الاهتمام البالغ بهذا الجانب الذي اخذ صدى وتاثير ايجابي بين اوساط الجالية العراقية في القاهرة وتقبلها لهذه المبادرة الكريمة من الحكومة العراقية التي ترعى شعبها في الداخل والخارج على حد سواء.

وتجدر الاشارة بان مجلس الوزراء العراقي اقر جملا من التوصيات المهمة لتشجيع وتسريع عودة النازحين والمهجرين الى ديارهم بعد تحسن الأوضاع الأمنية حيث تحسن الامن في مناطق متعددة من بغداد والمحافظات الذي شجع عودة العوائل النازحة والمهجرة الى مناطقها الاصلية فيما تواصل السفارة العراقية في الخارج توفير وسائط النقل للعراقيين الراغبين بالعودة الى بلدهم معززين مكرمين.

( منتديات دجلة )
10-08-2008, 05:02 AM بتوقيت غرينيتش
نقل نازحين عراقيين من القاهرة إلى بغداد

ذكر مصدر دبلوماسي عراقي كبير أن رئيس الحكومة العراقية أعطى الضوء الاخضر للسفارة العراقية بالعاصمة المصرية بنقل العراقيين الراغبين في العودة إلى البلاد مجانا وبطائرته الخاصة وستكون اول رحلة لها غدا الاثنين.
وقال نزار مرجان محمد القنصل العراقي في القاهرة لصحيفة (الصباح) الحكومية »ان الطائرة ستنطلق من القاهرة الاثنين المقبل وعلى متنها 250 راكبا يكونون 60 عائلة عراقية وان هناك طائرة اسبوعية ستتولى عملية نقل العوائل العراقية المتواجدة في مصر والراغبة بالعودة الى ارض الوطن حيث تعمل السفارة ليلا ونهارا لتسجيل اسماء العائدين اذ ان هناك اعدادا كبيرة تراجع مبدية رغبتها بالعودة«.
وأضاف »تستقبل السفارة في القاهرة يوميا 80 مواطنا عراقيا اغلبهم من المسجلين في منظمة الامم المتحدة لشؤون اللاجئين والطلبة الدارسين في مصر الراغبين بالعودة وانها تتعامل بكل شفافية مع المواطنين حيث تم التوضيح لهم بانه تم في المرحلة الاولى تفضيل العوائل على الافراد كي لايتشتت شمل العائلة على ان تكون العائلة راغبة فعلا بالعودة وبدون ضغوط«.
وأوضح »تشمل الرحلة الاولى المسجلين سابقا من العوائل العراقية لدى السفارة والتي كانت ترغب بالعودة عن طريق منظمة الهجرة الدولية التي اوقفت دعمها للرحلات العراقية منذ اشهر ما جعلنا نفاتح الحكومة بوجود اعداد كبيرة من العراقيين ليس لديهم مبالغ تذكرة الطائرة ويرغبون بالعودة الطوعية حيث وافق رئيس الوزراء على ارسال طائرته الخاصة لنقلهم وبرحلات اسبوعية واعادتهم الى ارض الوطن«.

الوطن

Mohanad Albaghdady
10-08-2008, 09:20 AM بتوقيت غرينيتش
شكرا يا أم مينا
على الأخبار
تحياتي اليك
مهند

( منتديات دجلة )
13-08-2008, 02:10 AM بتوقيت غرينيتش
وزع وزير المهجرين والمهاجرين مبالغ نقدية لعوائل الشهداء والجرحى في مدينة الصدر، كتعويضات مادية لهم جراء العمليات العسكرية الأخيرة التي حدثت في المدينة، حيث بلغ عدد العوائل المشمولة (280) عائلة، فكان استحاق عوائل الشهداء مليونين ونصف المليون لكل عائلة، و مليون دينار لعوائل الجرحى، ويتزايد المبلغ حسب الضرر الواقع على الجريح وتعتبر هذه هي الوجبة الاولى وستكون هناك وجبات اخرى لاحقاً.

وكان وزير المهجرين والمهاجرين قد وزع يوم أمس مبالغ مالية على العوائل العائدة من مصر، بلغت (150) ألف دينار للعائلة الواحدة، و(50) ألف دينار للفرد الواحد، مع مواد عينية ومنزلية أخرى، وبلغ عدد العوائل العائدة من مصر (45) عائلة، وبلغ عدد الأفراد الكلي (250) فرداً، كما تم تسجيل هذه العوائل في مركز العائدين للتمتع بالإمتيازات المقدمة لهم .

( منتديات دجلة )
13-08-2008, 02:12 AM بتوقيت غرينيتش
شكرا يا أم مينا
على الأخبار
تحياتي اليك
مهند




العفو يا مهند واهلا وسهلا بك

( منتديات دجلة )
15-08-2008, 03:47 AM بتوقيت غرينيتش
تاجيل مغادرة الدفعة الثانية للمهاجرين العراقيين من القاهرة الى بغداد

القاهرة - صوت العراق - احمد الشريف

كان من المؤمل ان تغادر ظهر اليوم الاربعاء الثالث عشر من شهر اب اغسطس 2008 الجاري الطائرة العراقية الخاصة لرئيس الوزراء نوري المالكي مطار القاهرة الجوي متجهة للعاصمة الحبيبة بغداد وعلى متنها ( 250 ) شخص وهم الدفعة الثانية من المهاجرين العراقيين المقيمين في مصر والراغبين بالعودة للوطن الغالي لكن عدم وصول الطائرة للقاهرة لاسباب فنية حال دون تحقيق هذا الاجراء .

وقد صرح السيد عماد عباس ناصر مدير مكتب شركة الخطوط الجوية العراقية في القاهرة ظهر اليوم الاربعاء مؤكدا بان طائرة معالي دولة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي الخاصة سوف لن تصل لمطار القاهرة الجوي لاسباب فنية .

واضاف ( ناصر ) بان الوجبة الثانية من المواطنيين العراقيين الراغبين بالعودة للوطن الغالي والمقيمين في جمهورية مصر العربية قد تم اعدادها وحصرها ب ( 250 ) شخص وكلهم جاهزين للعودة الميمونة للعراق والاستفادة من مكرمة السيد رئيس الوزراء العراقي لابنائه واخوانه العراقيين داخل وخارج العراق وسيتم ترحيلهم عبر الطائرة الخاصة يوم الاحد القادم السابع عشر من شهر اب اغسطس 2008 الجاري ان شاء الله.

وتبذل شركة الخطوط الجوية العراقية جهدا كبيرا بمجال خدمة المسافرين العراقيين في مقر الشركة ببغداد وعبر كافة مكاتبها في العراق وخارجه وخاصة مكتب الشركة في القاهرة الذي يبذل جهدا استثنائيا ملحوظا من خلال اداء المحطة العاملة بالمكتب التي تديرها باقتدار السيدة الفاضلة سعاد رشيد علاوي مديرة المحطة والسيدة زينب زين العابدين ( مصرية ) الموظفة في المحطة واللتان تقدمان خبرتهما بمجال تسفير واستقبال المسافرين على متن طائرات الخطوط الجوية العراقية وتامين كافة مستلزمات العمل الاداري والفني والتنظيمي لسلامة وخدمة الركاب بالتسيق العالي مع سلطة مطار القاهرة الجوي .


كادر يعمل بصمت وحرص واخلاص ومثالية عالية بحاجة الى دعم


ومن خلال تواجدنا في مطار القاهرة لمتابعة استقبال وتوديع الوفود العراقية الرسمية والشعبية وجدنا السيدة سعاد رشيد تحمل كل عناوين الاخلاص والمثابرة والاهتمام بانجاز المهام الموكلة اليها بادق التفاصيل وبشكل مرضي للجميع حيث تهيبها وتحترمها الجالية العراقية لحسن تعاملها مع المسافرين وعوائلهم المودعين او المستقبلين وتسهيل سفرهم وفق الضوابط والقوانين المنصوص عليها بسلطة الطيران المدني وتجاوز اي تاخير في تسفير الركاب وتامين اقامة وتنقل طاقم الطائرة العراقية عند مبيته في القاهرة وعودته للمطار بالوقت المحدد للسفر.

ولابد هنا من الاشارة بان السيديتين سعاد رشيد وزينب زين العابدين والموظف المصري السيد خالد يعملون فوق طاقتهم خلال ايام الاسبوع لوجود طائرة باليوم او طائرتين عراقييتن احيانا باليوم الواحد وعددهم قليل جدا ونقترح هنا من وزارة النقل العراقية ان تعزز كادر المحطة باشخاص اخرين لتسهيل امورها واتمامها باكمل وجة وذلك لتواصل نجاحات المحطة في ادارة اعمالها بدقة عالية والتخفيف عن الاعباء الكبيرة التي تقع على عاتق كادر المحطة الحالي.

وتجدر الاشارة ان الدفعة الاولى من المهاجرين العراقيين الذين توجهوا الى بغداد يوم امس الاول الاثنين والمستفيدين من قرار الحكومة العراقية بتسهيل عودتهم للعراق مجانا قد بلغ عددهم ( 236 ) شخص.

( منتديات دجلة )
15-08-2008, 05:52 AM بتوقيت غرينيتش
سفارة العراق في الجزائر تقيم دعوة للجالية العراقية


اقامت السفارة العراقية في الجزائر دعوة عشاء حضرها جمع غفير من ابناء الجالية العراقية المقيمين في العاصمة الجزائرية. واستثمرت السفارة هذه المناسبة لدعوة مجموعة الاطباء الذين اجروا عمليات جراحة القلب للاطفال العراقيين، وتم تقديم هدية رمزية لهم بهذه المناسبة.

من جهتهم طلب الاطباء الاسراع بتزويدهم بالملفات الطبية الخاصة بالاطفال العراقيين الـ 25 الذين سيتم علاجهم في الجزائر

( منتديات دجلة )
16-08-2008, 04:00 AM بتوقيت غرينيتش
مهرجان الثقافة العراقية الثاني / كوبنهاگن للفترة من 18 لغاية 22 / 8 / 2008




http://www.iraker.dk/maqalat25/kulturiraq.jpg



يقيم دار الثقافات العالمية في كوبنهاكن مهرجان الثقافة العراقية الثاني , والذي سيشارك فيه نخبة من الفنانيين العراقيين من مسرحيين وموسيقيين وتشكيليين وسينمائيين من بلدان اوربية مختلفة , وسيتضمن حفل الافتتاح عرض للازياء الفلكلورية العراقية. اضافة الى غناء من الطرب العراقي والعربي



فعاليات المهرجان



حفل الافتتاح



الاثنين 18 / 8 الساعة 18.00



كلمة مديرة دار الثقافات العالمية السيدة سارة جاكوبسن



عرض للازياء الفلكلورية الكردية و رقصات من التراث الكردي



غناء من التراث العربي والعراقي تقدمه فرقة فنار غالي الموسيقية



معرض الفن التشكيلي بمشاركة الفنانيين علي جبار , محمود العبادي , سامي الجيزاني



يتضمن حفل الافتتاح ورشة عمل للرسم مع الفنان علي جبار



الثلاثاء 19/ 8



الساعة 00 . 17 فلم من اخراج الفنان جمال امين بعنوان " فيروس " يعرض هذا الفلم لاول مرة



مدة العرض 40 دقيقة



الساعة 00 . 18 عرض فلم من اخراج الفنان الدنماركي يسبر تغولستغوب بعنوان " الهارب " بطولة بيدر ديوان , كينث لونك فيست , سنان سباهي , تمثيل الفنانة سهام علوان والفنان حيدر ابو حيدر . يعرض هذا الفلم لاول مرة , مدة العرض 35 دقيقة



الساعة 00 . 19 عرض مسرحي لفرقة المسرح الرافديني– السويد - بعنوان " الهنا والهناك " اعداد اسعد راشد عن قصة مهاجرون للكاتب البولوني سلامو مروجك موسيقى جعفرالخفاف



تمثيل الفنان اسعد راشد والفنان حيدر ابو حيدر واخرج الدكتور الفنان حميد الجمالي



الاربعاء 20 / 8



الساعة 00 . 17 فلم من اخرج الفنان طارق هاشم بعنوان " زينب " بمشاركة الفنانة سهام علوان



فلم من اخراج الفنان عدي رشيد بعنوان " غير صالح للعرض "



الساعة 00 . 19 عرض مسرحي لفرقة مسرح اور – المانيا - بعنوان " عاشق الظلام " تاليف الكاتب ماجد الخطيب واخراج الفنان محمد فوزي السوداني , تمثيل حسن الدبو , ثامر صادق الشكرجي , موسيقى لطيف الدبو , ادارة زمن البدري



الخميس 21/ 8



الساعة 00 . 17 عرض فلم من اخراج الفنان محمد توفيق بعنوان " صائد الاضواء " بطولة الفنان جمال امين



الساعة 00 . 18 عرض فلم من اخراج الفنان كاظم صالح بعنوان " رسام في زمن الارهاب " مدة عرض الفلم 20 دقيقة



الساعة 00 . 19 عرض مسرحي لفرقة مسرح الحافة – هولندا - بعنوان " اين الهناك " النص لشعلان شريف , تمثيل الفنان صالح حسن فارس , اخراج فخر الدين صالح بيكوفيتش , الازياء تانيا لوجيس , ادار الانتاج دينيكه هاوزنغا



الجمعة 22/ 8



الساعة 00 . 18 عرض فلم من اخراج الفنان احسان الجيزاني بعنوان " الجذور " يتناول حياة سكان الاهوار ..وفلم قصير (آغلق فمك)..يتحدث عن فلسسفة الباب للفنانة كريمة زهير..تقديم مؤسسة الارشيف العراقي في الدنمارك





حفل الختام



الساعة 00 . 20 مساءا حفل الختام تحيه فرقة " مقامات" بقيادة الفنان انور ابو دراغ



اعضاء فرقة مقامات الفنان علاء مجيد عازف ناي , الفنان كاظم ناصر عازف عود , الفنان قاسم عبد عازف سنطور , الفنان ستار الساعدي عازف طبلة ,الفنان محمد الربيعي عازف رق , الفنان انور ابو دراغ مغني وعازف لاله الجوزة والعود



تباع تذاكر حفل الختام في دار الثقافات العالمية , سعر التذكرة 00 . 75 كرونة

( منتديات دجلة )
16-08-2008, 05:04 AM بتوقيت غرينيتش
عشرات من طالبي اللجوء العراقيين في السويد يُرحلون قسرا، وآلاف ينتظرون

أصوات العراق :- السويد
يقبع عشرات العراقيين المرفوضة طلبات لجوئهم في السويد تحت ظروف صعبة بين الإبعاد القسري، وممارسة الضغوط عليهم للعودة إلى العراق، في الوقت الذي ينتظر فيه الآلاف مصيرا مجهولا بين قبول أو رفض لجوئهم هناك.

ويعتقد المختص بقضايا الاندماج وعلم النفس الاجتماعي لؤي تحسين، (48) عاما، أن "المشمولين بقرارات الترحيل، من الذين بدأت الحكومة السويدية بترحيل بعضهم إلى بغداد هم الفئة الأكثر معاناة، كون الكثير منهم استطاعوا تأمين موطئ قدم لهم في هذا البلد، وحصل البعض منهم على فرص عمل تمكنوا من خلالها الولوج إلى ماكنة الحياة السريعة والصارمة لدولة السويد التي تحكمها الأنظمة والقوانين بالدرجة الأولى".
وتتم عمليات الإبعاد وفق مذكرة التفاهم التي أبرمت بين الحكومة السويدية ووزارة الخارجية العراقية في شهر شباط الماضي، والتي بموجبها وافقت السلطات العراقية على استقبال طالبي اللجوء المرفوضة طلباتهم في أراضيها بعد أن كانت ترفض ذلك سابقا.
وكانت السويد حاولت قبل ذلك التوصل إلى اتفاق مع الحكومة الكردية لاستقبال هؤلاء على أراضيها في مطار اربيل الدولي، إلا أن السلطات الكردية رفضت ذلك وما زالت ترفض استقبال أي لاجئ عراقي بغض النظر عن كونه من سكنة المحافظات الخاضعة لسيطرتها أو لسيطرة الحكومة المركزية، ما حدا بالسلطات السويدية إيجاد منفذ آخر لترحيلهم إلى بغداد بعد توقيعها على مذكرة التفاهم المذكورة.
ويضيف تحسين للوكالة المستقلة للأنباء (أصوات العراق) أن "تكيف الإنسان مع المتغيرات الحياتية الأكثر تطوراً أسرع من الرجوع إلى الوضع الأقل تمدناً والذي كان عليه في السابق".
ويرى أن "الاختلافات الكبيرة في الثقافات والعادات بين مجتمعنا العراقي والمجتمع السويدي تعيق عملية انصهار المرحلين في مجتمعاتهم مرة ثانية كما إن الكثيرين منهم تتملكهم مشاعر سلبية تجاه الوضع الإجباري الذي وجد نفسه فيه".
ومعلوم أن قانون الهجرة السويدي وأغلب قوانين الهجرة الأوربية تنص على ترحيل طالب اللجوء إلى المكان الذي قدم منه أو إلى بلده الأصلي في حال لم تتعرض حياته إلى الخطر بعد أن تقرر دائرة الهجرة رفض طلبه. علما أنه يحق له استئناف قرار الرفض الأولي، لكن قرار الطرد يكتسب درجة القطعية ولزوم التنفيذ في حال خسر طالب اللجوء الاستئناف.
من جهته، يقول اللاجئ العراقي امانج فرهاد، (39) عاما، وهو احد الناشطين في مجال الدفاع عن حقوق اللاجئين العراقيين لـ(أصوات العراق) إن جميع الاعتراضات التي يتقدم بها المعتقلون في مراكز الحجز ترفض بشكل روتيني.
وينقسم الحاصلون على قرارات الطرد من العراقيين إلى مجموعتين، الأولى يزيد عددها عن الـ1000 لاجئ بعد أن كان أكثر من 4000 شخص قبل حوالي ثلاث سنوات، هم من وصلوا السويد بعد العام 2000 وأغلبهم من محافظات إقليم كردستان الثلاث (أربيل والسليمانية ودهوك) قبل أن تشدد الحكومة السويدية منح الإقامات للعراقيين.
ويضيف فرهاد "يتم احتجاز بعض المعتقلين لمدة قد تزيد عن الشهرين في مراكز حجز ما يتعارض مع القوانين السويدية التي تحدد مدة الحجز بشهرين فقط".
ويوضح أن "هذه الفقرة القانونية لا تشمل العراقيين بسبب الإجراءات التي تتطلبها عملية ترحيلهم، وتأمين رحلاتهم الصعبة إلى العاصمة العراقية بغداد".
ويعد طالبو اللجوء المرفوضة طلباتهم من القادمين من محافظات إقليم كردستان العراق من أكثر الفئات العراقية التي تتعرض لملاحقة السلطات السويدية، ويعيش أغلب هؤلاء في السويد منذ ما يزيد عن سبعة أعوام، سبق لهم أن حصلوا على إقامات مؤقتة لمدة سنة واحدة، مع نفاذ قرار الطرد بحقهم، ما أدى إلى ترحيل بعضهم بعد انتهاء إقامتهم ورفض تمديدها، في ظروف مثيرة للجدل والاحتجاجات من قبل المنظمات الإنسانية الدولية، ومنظمة العفو الدولية.
وقد انضمت إلى هذه المجموعة في الأشهر القليلة الماضية أعداد كبيرة أخرى من اللاجئين العراقيين الجدد القادمين من محافظات الوسط والجنوب، وهم مهددين الآن بالطرد إلى العراق.
وكان رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي دعا اللاجئين العراقيين في السويد إلى العودة إلى وطنهم والمساهمة في بناءه من جديد، على هامش المؤتمر الدولي الذي عقد في العاصمة السويدية ستوكهولم في الـ29 من أيار مايو المنصرم.
وفي السياق ذاته، يؤكد المحامي سرتيب سعيد، (46) عاما، لـ(أصوات العراق) أنه "يشترط في عمليات الترحيل من البلد المضيف إلى البلد الأصلي أن تكون بحوزة المُرحل كل أو بعض مستمسكاته الثبوتية التي تؤكد هويته ويستوجب أن يكون جواز السفر من ضمن تلك الأوراق".
وتراجع عدد طالبي اللجوء العراقيين إلى السويد خلال النصف الأول من العام الحالي 2008 حسبما ما أعلنت عنه دائرة الهجرة.
وفسرت الناطقة باسم وكالة الهجرة السويدية ذلك بسبب "تشديد قيود منح حق اللجوء على القادمين، وتحسن الوضع في العراق بشكل طفيف".
وكانت تظاهرات عمت شوارع العاصمة السويدية ستوكهولم في أيار مايو الماضي نظمها اتحاد اللاجئين العراقيين حيث احتشد المتظاهرون أمام مبنى البرلمان السويدي، للمطالبة بوقف عمليات الترحيل وحسم القضايا العالقة، كما نظمت لقاءات واجتماعات مع المسؤولين والمعنيين بهذا الشأن.
وتقول الناشطة العراقية في شؤون اللاجئين العراقيين سارة سليم (43) عاما، إن "التظاهرات التي قمنا بها وشارك فيها عشرات من العراقيين المشمولين بقرار الترحيل لم تأت سوى بوعود لم يطبق أياً منها حتى الآن".
وتضيف سارة لـ(أصوات العراق) أن "الحكومة السويدية عازمة على ترحيل المشمولين بقرار الطرد، ومن الصعب أن تتراجع عن القرارات التي تتخذها".
وفي الوقت الذي يقترب العالم فيه من الذكرى الـ60 للإعلان العالمي لحقوق الإنسان والذكرى الـ57 على صدور اتفاقية جنيف بخصوص حقوق اللاجئين الدولية لعام 1951 تبقى مشكلة اللاجئين العراقيين قائمة.
ويشكل اللاجئون العراقيون في السويد ثاني أكبر جالية بعد الفنلديين، فيما يقدر عدد الواصلين إليها خلال العام الماضي فقط بـ 16 ألف عراقي، حصل ما يزيد عن ثمانية آلاف منهم على إقامات، بينما البقية انقسمت بين من لم يتم حسم مصيرهم حتى الآن، وبين من تم شمولهم بقرارات الطرد.

زينه العراقيه
16-08-2008, 07:11 AM بتوقيت غرينيتش
والله ياام مينا عاشت ايدج على هل اخبار..
بس بصراحه الطائره مال يوم الاربعاء
سببهه مو عطل فني لو شي
السبب العدد مجان مكتمل واجلوهه للاحد
...
السيدة سعاد رشيد ..اما بخصوص هذه السيده الي يكلون عليهه فاضله فالله لاينطيهه انشاء الله,,,,وحده يعني يحير الواحيد شنو يحجي عليهه...
لاعبه لعب بالعراقيين بمطار القاهره..على الغرام تنطيج غرامه..وماتطلعين من المطار اذا مامدفعتج وورقتين 3 وطبعا هاي كلهه اللهه ...

اما السفاره العراقيه الي بمصر
بس لو نعرف وين اماكن الشكوه
والله نروح ونشتكي مو سفاره
مع الاسف مهزله...شكو واحد
تعبان جاين ومعينه بالسفاره..
فد تعامل سخيف يتعاملون ويه العراقيين ..عبالك هم الي معيشينه هنا,,
تفوتين الكل ملغده وخانكهه روحه بالاربطه والقوط...
ولغف فلوس بس مقابل لاشئ...
واما الملحق الثقافي ...فما اعرف بصراحه من وين جايبه وشلون يجاوب جوابات صدك ادل على تعليمه الممتاز .....

دوختج والله....
تحيــــــــــــــــــاتي عيوني

( منتديات دجلة )
16-08-2008, 07:22 AM بتوقيت غرينيتش
بالعكس والله يا زينه هو الموضوع كان اساسا لنقل افكار ومعاناة العراقيين المغتربين ...

اكيد انت اعرف بهاي اللي ما تتسمى بس لو اعرف ماكو مكان واحد يروحله و يشتكي عليها؟؟؟؟؟؟؟؟

والله يا زينه لو هنا يصورولها بكامرة النقال ويدزون التصوير على الشبكات الاخباريه وتعالي شوفي الفضايح والتعوضيات بذاك الوكت ...:iraqi:

حرامات العراقيين علموا اللي يسوه والما يسوه على ان يقلل من شأنهم !!:frown:

الله لا ينطيك صدام هجولت الناس بلا سبب يا ارعن !! :mad:

زينه العراقيه
16-08-2008, 07:25 AM بتوقيت غرينيتش
اي والله الله ينتقم منهه ويطلع حوبه العراقيين...يعني المصريه والله ترحمهم اكثر من عدهه..,الكل تعد وتصف عليهه...

شلون نصور واحنى بمطار ممنوع هنا كل شي.......

اي ولله عساه محروك بنار جهنم ...
ههههههههه طبعا ضحكت والله من قريت كلمه ارعن ...صارلي كووومه مسامعتهه

( منتديات دجلة )
16-08-2008, 07:47 AM بتوقيت غرينيتش
اي والله الله ينتقم منهه ويطلع حوبه العراقيين...يعني المصريه والله ترحمهم اكثر من عدهه..,الكل تعد وتصف عليهه...

شلون نصور واحنى بمطار ممنوع هنا كل شي.......

اي ولله عساه محروك بنار جهنم ...
ههههههههه طبعا ضحكت والله من قريت كلمه ارعن ...صارلي كووومه مسامعتهه



هم زين ضحكتي بنص هاي الاخبار المؤلمة :rolleyes:

بس خليها على الله وربج ما يضيع حق احد !!!

( منتديات دجلة )
20-08-2008, 01:15 AM بتوقيت غرينيتش
لاجىءعراقي يعود لبلاده بعد رفضه تطليق إحدى زوجتيه في الدنمارك

http://www.radiosawa.com/getImageCache.aspx?type=P&id=113908
ساحة دار البلدية في العاصمة الدينماركية كوبينهاغن





19/08/2008 16:38

أكدت محامية رب العائلة العراقية التي منحت اللجوء في الدنمارك العام الماضي أن الرجل وزوجتيه وأطفالهم الثلاثة قد عادوا جميعا إلى العراق الأسبوع الماضي بعد أن رفض الزوج تطليق إحدى زوجاته الاثنتين إذا ما أراد البقاء في الدنمارك.

وأشارت المحامية ماريان فولاند في كوبنهاجن أن الرجل الذي كان يعمل مترجما للقوات الدنماركية في الناصرية كان قد استلم أمرا من وزارة العدل الدنماركية نهاية شهر أبريل/ نيسان الماضي في أن يختار البقاء مع إحدى زوجتيه ويطلق الاخرى بحلول السادس والعشرين من شهر آيار/ مايو الماضي.

وأضافت فولاند أن وزارة العدل أرسلت القضية الى السلطات القضائية الدنماركية للنظر فيها بعد أن رفض الزوج تنفيذ أمر الوزارة، مشيرة إلى أن القضاء سيقرر في ما إذا كان ارتباطه بالزوجه الثانية باطلا.

وأكدت فولاند أنه سيكون بإمكان العائلة العودة إلى الدنمارك في حال قرر القضاء أن لا يلغي الزواج الثاني.

وكان رئيس الوزراء الدنماركي أندريس فوخ قد قال مطلع هذا العام ان تعدد الزوجات مرفوض في القانون الدنماركي، ورأى أنه أمر غير مقبول.

( منتديات دجلة )
20-08-2008, 01:16 AM بتوقيت غرينيتش
بولندا تخير المترجمين العراقيين بين حق اللجوء أو قبول 40 ألف دولار

http://www.radiosawa.com/getImageCache.aspx?type=P&id=113905
جندي بولندي يحرس مقر ليما في مدينة كربلاء في العراق





19/08/2008
16:23

أعلن رئيس وزراء بولندا دونالد تسك أن حكومته صادقت على مشروع يقضي بمنح المترجمين العراقيين الذين عملوا مع القوات البولندية في العراق حق اللجوء في بولندا أو قبول 40 ألف دولار في حال قرروا البقاء في العراق أو العيش في دولة ثالثة.

وأضاف تسك الذي ستبدأ قوات بلاده بالانسحاب من العراق في شهر أكتوبر/ تشرين الأول المقبل أن المترجمين العراقيين والعاملين الآخرين الذين أعانوا القوات البولندية في العراق يملكون الخيار في السفر إلى بولندا والعيش بالمساعدات الحكومية، أو الحصول على 40 ألف دولار في حال ذهبوا الى دولة ثالثة أو قرروا عدم السفر نهائيا.

ويبلغ عدد القوات البولندية الموجودة في العراق 900 جندي، تم ارسالهم منذ بداية الحرب عام 2003.

( منتديات دجلة )
20-08-2008, 01:21 AM بتوقيت غرينيتش
وصول آلاف اللاجئين العراقيين للولايات المتحدة ضمن برنامج حكومي أميركي

19/08/2008 19:21 (توقيت غرينتش)

أكد مسؤولون أميركيون وصول آلاف اللاجئين العراقيين إلى الولايات المتحدة ضمن برنامج حكومي لتوطين 12 ألفا منهم بنهاية سبتمر/ أيلول المقبل.

ونقلت وكالة أسوشيتدبرس عن متحدث باسم المفوضية العليا للاجئين التابعة للامم المتحدة تأكيده وصول أكثر من ألفي لاجيء الشهر الماضي، وأن اغلبهم جائوا من الأردن وسوريا ولبنان وتركيا.

( منتديات دجلة )
20-08-2008, 06:37 AM بتوقيت غرينيتش
بعثة العراق في دمشق تحضر ندوة لمناقشة المساعدات الدولية المقدمة الى اللاجئين العراق



حضرت بعثة جمهورية العراق في دمشق اللقاء الذي نظمته المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في مقرها بدمشق، والذي حضره ممثلون عن عدد كبير من المنظمات العاملة مع المفوضية بالاضافة الى ممثلين عن سفارات الدول المانحة حيث تناول اللقاء ما تم تقديمه من مساعدات للعراقيين خلال العامين 2007و2008 اضافة الى الاحتياجات اللازمة لعام 2009.

وجرى خلال اللقاء مناقشة الوضع الداخلي في العراق واوضاع اللاجئين داخل وخارج البلد كما تطرق اللقاء الى العوائق والمشاكل التي تقف امام مساعدة اللاجئين العراقيين، حيث ان المفوضية بصدد اقامة مشروع شمولي لمساعدة اللاجئين العراقيين في سورية والذي يتضمن جميع الخدمات التي ستقدمها جميع المنظمات الدولية والمحلية كل حسب اختصاصه ودوره في هذا المشروع والذي سيقدم الى الدول المانحة ضمن اعلان المفوضية نداء للمساعدة لعام 2009.

من جانبه اكد لورنس جولز المسؤول الاعلى للمفوضية العليا بان هناك الكثير من المنظمات الانسانية التي ترغب في مساعدة اللاجئين، مشيراً الى ان هناك 85 منظمة انسانية تعمل في كل من العراق وسورية والاردن من اجل مساعدة اللاجئين العراقيين

( منتديات دجلة )
21-08-2008, 06:52 AM بتوقيت غرينيتش
السويد تشتبه في استغلال لاجئين عراقيين منحة العودة

استوكهولم ـ أ.ف. ب: تشتبه دائرة الهجرة في السويد باستغلال لاجئين عراقيين، رفضت طلباتهم للحصول على حق اللجوء، لنظام منحة العودة التي تقدمها الحكومة للراغبين في مغادرة البلاد طوعا الى بلدانهم الاصلية.

وقالت فيليبا نوردفلت المختصة بشؤون اللاجئين، «نعتقد بوجود استغلال لنظامنا، ونحن قلقون جدا حيال ذلك». وقد شددت السويد سياستها عام 2007 عبر تشريع عمليات طرد طالبي اللجوء الى بلدان حساسة، مثل العراق والصومال وافغانستان. وتقترح حكومة السويد تقديم منحة لمواطني هذه الدول، لكي يغادروها طوعا بعد رفض طلباتهم. وتتضمن المنحة عشرين الف كورون سويدي (2135 يوروا) لكل بالغ وعشرة الاف للطفل، على ان تحصل العائلة على خمسين ألف كورون (6300 يورو) حدا اقصى بغض النظر عن عدد افرادها.

وفي رسالة الى وزارة العدل في الاونة الاخيرة، تكشف دائرة الهجرة ان عددا متزايدا من طالبي اللجوء العراقيين يطالبون بمنحة العودة، بعد التراجع عن طلباتهم للجوء. وهذا امر تعتبره السلطات دليلا على ان اعدادا كبيرة من العراقيين تتوجه الى السويد بهدف الحصول على هذه المنحة. وافادت الرسالة انه «من الواضح ان هؤلاء الاجانب لا يطلبون حق اللجوء للبقاء في السويد انما لتلقي المساعدة المالية».

وكشفت صحيفة «داغنس نيهتر» ان 159 عراقيا طلبوا منذ مطلع السنة الحالية هذه المنحة، بعد رفض طلباتهم للحصول على حق اللجوء، في حين تراجع 207 منهم عن طلباتهم قبل ان يطلبوا المنحة. ولم يكن بوسع نوردفلت تأكيد هذه الارقام، لكنها اوضحت ان اعداد طالبي اللجوء الذين سحبوا طلباتهم كانت اكبر من اولئك الذين تم رفض طلباتهم. واشارت الى ان بعض الاشخاص حصلوا على منحة العودة بعد ان امضوا فترة شهرين او ثلاثة فقط في السويد. وتابعت نوردفلت ان «المساعدة هدفها اعانتهم على الاقامة في بلادهم الاصلية، بعد ان امضوا وقتا طويلا خارجها».

الشرق الاوسط

( منتديات دجلة )
21-08-2008, 06:52 AM بتوقيت غرينيتش
وزارة المهجرين والمهاجرين: مليون دينار لكل عائلة نازحة عائدة

الوزير سلطان: إيجار سكن بديل لمدة 6 أشهر لمن يشغلون بيوت النازحين العائدين
عراقية مهجرة تحمل بطانيات وزعت على الأسر النازحة في منطقة الرشيد ببغداد أول من أمس (رويترز)
بغداد: «الشرق الاوسط»
اكدت وزارة المهجرين والمهاجرين العراقية، ان العمل سار في كل مفاصل الوزارة، من اجل تأمين عودة العوائل الى اماكنها الاصلية، بعد ان هجرت لاسباب عدة. ودعت الوزارة امس الى توحيد جهود كل المؤسسات الحكومية والانسانية من اجل اعادة المهجرين الى مناطق سكناهم الاصلية. وكان عبد الصمد رحمن سلطان وزير المهجرين والمهاجرين، قد اصدر بيانا عقب لقائه امس عددا من شيوخ عشائر ووجهاء الكرخ، اكد فيه ان تعليمات ستنفذ في المرحلة القادمة، وفق الامر الصادر من ديوان الرئاسة العراقي والمرقم 101، من اجل تأمين اعادة العوائل واملاكها التي تم الاستيلاء عليها من الغير، والعمل على استقرار العائدين وتوفير الأمن لهم».

واكد البيان ان «كل عائلة نازحة عائدة ستحصل على مبلغ مليون دينار دعماً للعودة، إلى جانب شمولها برواتب العوائل النازحة حتى بعد عودتها، شرط أن تكون تلك العوائل مسجلة لدى وزارة المهجرين والمهاجرين». وقال سلطان في بيانه، إنه «سيتم دفع إيجار المسكن الذي يختاره شاغل المسكن ويجده آمناً له ولمدة 6 أشهر»، لترغيب «العوائل النازحة على العودة الطوعية من دون استخدام القوة، التي سوف يتم الاستعانة بها في الحالات التي تستوجب ذلك، من اجل توفير الحياة الكريمة لكل أفراد الشعب». مشددا على «دور شيوخ العشائر ووجهاء المناطق في التأثير وإقناع العوائل الموجودة في غير أملاكها على العودة إلى أماكن سكناها أو التنسيق مع وزارة المهجرين والمهاجرين لتأجير مساكن لهم».

( منتديات دجلة )
21-08-2008, 04:00 PM بتوقيت غرينيتش
كلامك سليم والله يا استاذ علي ... فعلا هذا الرجل اثبت كفاءته في قيادة العراق .. واليوم الكل يقول بان العراق اصبح افضل حالا من العام المنصرم ..وان شاء الله سيكون القادمُ اجملا " ...

( منتديات دجلة )
22-08-2008, 07:45 AM بتوقيت غرينيتش
أحتفالية ادبية وفنية بعنوان قيامة بغداد في نقابة الصحفيين المصريين


تقيم لجنة الشؤون العربية بنقابة الصحفيين المصريين أحتفالية مساء السبت الثالث والعشرين من شهر أب أغسطس 2008 القادم لمناقشة وتوقيع رواية )قيامة بغداد) للأديبة والإعلامية العراقية عالية طالب بمقر نقابة الصحفيين المصريين .



يناقش الرواية الناقد الأدبي الدكتور مدحت الجيار رئيس قسم اللغة العربية بكلية الآداب جامعة الزقازيق والأديبة والناقدة الدكتورة سمية رمضان أستاذ الأدب بالمعهد العالي للنقد الفني و يدير اللقاء الكاتبة الصحفية آمال عويضة و مقرر لجنة الشؤون العربية الصحفي جمال فهمي مع أغاني من التراث العراقي للفنان عايد المنشد.


تقع الرواية ( قيامة بغداد ) في 230 صفحة من القطع المتوسط تصميم الغلاف للفنان المصري أمين الصيرفي وهي رواية تسجيلية توثيقية عبر سيرة ذاتية تجسد فيها الروائية دور الشاهد الحي في بؤرة تكشف كامل المشهد الحقيقي لما جرى في العراق وما خبأته الأسرار عن الآخر حيث تروى الأحداث بأسلوب سهل متناغم مع تصوير الواقع الذي أزاح الخيال جانبًا عبر تقديم الفصول منذ سقوط النظام العراقي ودخول قوات الاحتلال الأميركي للعراق وما تبعها من سنوات اكتظت بأحداث لم تلاحقها عدسة الباحث عن الخبايا المتناثرة هنا أو هناك.


أبطال الرواية هم العراقيون الذين ساهموا في أداء المشهد العام والخاص ومعهم أشباح الظلام الذين ألقوا بظلالهم الكامدة على ضوء الحياة وانبثاقها المتجدد، ولم يتدخل الأبطال في صناعة أو إعادة تشكيل الواقع أو تزويق أو تهشيم الذاكرة، بل قالوا كلمتهم بصدق، فأكملوا الصورة الناقصة.


اقتصت الرواية من النسيج الكاذب المخادع، وألغت حواجز اللغة العصية أمام المتواتر الحي ورسمت لوحة الألوان الأساسية دون خلط لثنائيات المسكوت عنه، ولم تقع في الانحياز إلا لصالح الوطن حيث الأسى الغارق في لوعته الإنسانية والاجتماعية والحسية والنفسية وشروخ الذات التي تركت آثارها العميقة كأخاديد دجلة والفرات التي أصبحت قبورا للأبناء والأجساد البريئة والتراث والفن والفكر والأدب والعلوم والفنون العراقية.


قيامة بغداد رواية البعد الرابع بعد زمن الماضي والحاضر والمستقبل البعد الإبداعي الذي فتح المشهد بعنف ليوقع فعل الصدمة أمام الأحداث المتوالية في زمن الإقصاء المبرمج لصالح التشتت والانقسام والاستحواذ والاستلاب.



وتجدر الاشارة أن الأديبة والإعلامية عالية طالب والمقيمة في القاهرة منذ سنتين قد قررت العودة نهائيًا إلى العراق خلال هذا الأسبوع واستئناف نشاطها الثقافي والإعلامي في الداخل

Mohanad Albaghdady
22-08-2008, 08:20 AM بتوقيت غرينيتش
أهلا ام مينا خيتوو
انا بس أردت أشكرك على جهودك في المنتدى
الله يخليك الى المنتدى و الى عائلتك
تحياتي اليك
مهند

( منتديات دجلة )
22-08-2008, 08:24 AM بتوقيت غرينيتش
أهلا ام مينا خيتوو
انا بس أردت أشكرك على جهودك في المنتدى
الله يخليك الى المنتدى و الى عائلتك
تحياتي اليك
مهند


منور خيو مهند ...

قريت هذا الخبر مال العراقي اللي بالدنمارك واللي متزوج اثنين وطلبت منه الحكومه ان يطلق وحده فرفض ورجع بزوجاته الاثنين للعراق ؟؟؟ :frown:

Mohanad Albaghdady
22-08-2008, 08:47 AM بتوقيت غرينيتش
[quote=MINAMADI;153964]
منور خيو مهند ...



قريت هذا الخبر مال العراقي اللي بالدنمارك واللي متزوج اثنين وطلبت منه الحكومه ان يطلق وحده فرفض ورجع بزوجاته الاثنين للعراق ؟؟؟ :frown:

انا سمعت عنه, بس هذا جان مترجم في البصره
خيتوو.. بس شوفي العراقيين في كوبنهاكن ,, الأكثريه مزوجين
أثنين, وحده بصوره رسميه و الثانيه* بالأسود* هاهااااااا
:sad::sad::sad::sad::sad::sad::sad:

( منتديات دجلة )
22-08-2008, 05:09 PM بتوقيت غرينيتش
[quote=MINAMADI;153964]


انا سمعت عنه, بس هذا جان مترجم في البصره
خيتوو.. بس شوفي العراقيين في كوبنهاكن ,, الأكثريه مزوجين
أثنين, وحده بصوره رسميه و الثانيه* بالأسود* هاهااااااا
:sad::sad::sad::sad::sad::sad::sad:




اي صحيح مترجم عراقي هو ...

لعد شبيك ما تتعلم من هذوله الجدد اللي ده يجون على اللجوء ؟؟؟ :well_done:

Mohanad Albaghdady
22-08-2008, 11:57 PM بتوقيت غرينيتش
[quote=MINAMADI;154234][quote=Mohanad Albaghdady;153981]



اي صحيح مترجم عراقي هو ...


لعد شبيك ما تتعلم من هذوله الجدد اللي ده يجون على اللجوء ؟؟؟ :well_done:

والله خيتوو ,أنا أعرف كثير , من العراقيات و الأجنبيات و ربي
بس ,, خيتوو أنا أختلف عنهم,,, بس شفت عراقيه من المنتدى و الله يسهل,,و هيهه أقرب الى قلبي من وريدي و الله شاهد,,,
خيتوو,,, العمر واحد و الزوجه واحده و الحب واحد .......
هذوله الناس من زمان في الدنمارك و حتى ما يعرفون يحجون دانماركي , زين تعرفين وحده عراقيه تناسبني هاهاهاهاااااااا
تحياتي اليك
مهند

( منتديات دجلة )
23-08-2008, 12:04 AM بتوقيت غرينيتش
[quote=MINAMADI;154234][quote=Mohanad Albaghdady;153981]



اي صحيح مترجم عراقي هو ...


لعد شبيك ما تتعلم من هذوله الجدد اللي ده يجون على اللجوء ؟؟؟ :well_done:

والله خيتوو ,أنا أعرف كثير , من العراقيات و الأجنبيات و ربي
بس ,, خيتوو أنا أختلف عنهم,,, بس شفت عراقيه من المنتدى و الله يسهل,,و هيهه أقرب الى قلبي من وريدي و الله شاهد,,,
خيتوو,,, العمر واحد و الزوجه واحده و الحب واحد .......
هذوله الناس من زمان في الدنمارك و حتى ما يعرفون يحجون دانماركي , زين تعرفين وحده عراقيه تناسبني هاهاهاهاااااااا
تحياتي اليك
مهند



لا بعد على شنو ما دام استقر رأيك على بنت حلال !!!

بيها الخير ان شاء الله

وهي هاي مشكلة مسألة الارتباط للعراقي المغترب .. مو سهله .. ما اعرف اذا تطول معاملات الهجره عدكم .. هنا كانت قبل كم سنه ما تكول اكثر من 6 اسابيع اشو هسه صارت المعاملة تطول سنه ونص الى سنتين مثل الورد !!! يعني هو الناس تلحك تطلع رواحتها خطيه ! وكل هذا بسبب سوالف الارهاب اللي عمّت على الناس ...:frown:

( منتديات دجلة )
24-08-2008, 05:13 PM بتوقيت غرينيتش
زيباري يناشد وزير التعليم العالي والبحث العلمي في اقليم كوردستان

لمساعدة ابناءه الطلبة الكورد بمصر


القاهرة – صوت العراق - بلال الشريف

تمكن الطالب الكردي فاروق يوسف زيباري احد الطلبة الكرد الدارسين في معهد البحوث والدراسات العربية بجامعه الدول العربية قسم القانون من تحقيق التفوق على اقرانه من الطلبة العرب والكرد من طلبة الدول العربية في المعهد المذكور في مادة القانون بعد ان حصل على معدل 85% من بين 150 طالب وكان تفوقه في السنة الثانية على التوالي 2006 /2007 و 2007/2008 .

وعن اسباب هذا التفوق ودوافعه اجاب الطالب فاروق زيباري...

اني امتلك طموح كبير لاحصل على شهاده الدكتوراه بالقانون ولا يمكن تحقيق هذه المرتبة الى من خلال المواضبة والالتزام في منهاج المراحل الدراسية التحضيرية لشهادة الدكتوراه والدافع الاخر الذي عزز من مثابره الدراسة العلمية هي ان اقليم كردستان بحاجة ماسة الى الكوادر العلمية بهذا الاختصاص وغيره وهناك شواغر في الوظائف بالاختصاص بالاقليم وبصراحة تامة سبب تفوقي وطموحي يقف ورائهما والدي الغالي يوسف زيباري الغالي الذي وقف معي منذ البداية ولحد الان لدعمي ماديا ومعنويا ولم اتلق اي دعم مادي من اي جهه اخرى .


وعن اسباب عدم تلقي الدعم المادي حاله حال زملائه الكرد الذي يتسلمون المنحة الدراسية من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في اقليم كردستان فأجاب زيباري...

كما تعلم ان الطالب الذي يدرس في المعاهد والكليات والجامعات المصرية بحاجة الى دعم مادي ومعنوي لاكمال متطلبات دراسته الاولية والعليا في مجال الاختصاصات المختلفة ولا يجوز ان تصرف عائلة الطالب عليه بدلا من الحكومة العراقية وحكومة اقليم كردستان اللتان ترعيان الطلبة العراقيين داخل العراق وخارجه وتهتمان باعداد الكوادر الادارية الشبابية الجديدة لخدمة المجتمع العراقي ومجتمع اقليم كردستان وبصراحة نقول ايضأ لكن للاسف يعاني بعض الطلبة الكورد من عدم صرف المنحة المالية المخصصة للطلبة الكورد من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في حكومة اقليم كردستان المسؤولة على مستقبل الطلاب والبعض الاخر صرفت اليه المنحة ويستلمها اصوليا من السفارة العراقية في القاهرة ولا اريد هنا ذكر اسماء لكن في حالة الطلب الرسمي ممكن ان نعلن تلك الاسماء عن طريق موقعكم الكريم وخاصة الطلبة الذين لم يتلقوا دعما ماليا وعيونهم ترنوا لمعالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي في الاقليم الدكتورادريس هادي والى المسؤولين في الحكومة العراقية والحكومة في الاقليم لان يساعدونهم ضمن الضوابط المعمول فيها ويكونوا ضمن دائرة رعايتهم علما ان الطلبة العراقيين الكورد لايتجاوز عددهم 20 طالب دارسين في المعاهد والكليات والجامعات المصرية ولدينا اسمائهم لكوننا نعيش سوية في السراء والضراء.

وبالتاكيد هناك ضوابط تعمل بموجبها وزارة التعليم العالي روالبحث العلمي في الاقليم لم تشملكم فاجاب الطالب فاروق يوسف زيباري...

بالتاكيد هناك ضوابط تعمل بموجبها وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في المركز او في الاقليم لكن الغريب بالامر ان وزارة التعليم العالي في المركز تعترف في المعهد الذي ندرس فيه وهو (معهد البحوث والدراسات العربية ) التابع لجامعة الدول العربية والذي يحاضر فية نخبة لها باع طويل بالعلوم المختلفة والمعهد معترف فيه عربيا ودوليا وينظم فية دارسين من كافة الدول العربية والاجنبية وحتى وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في الاقليم تعترف فيه من خلال دعمها المادي لبعض الطلبة الدارسين وتحجب الدعم وتدعي عدم الاعتراف بالمعهد لطلبة اخرين لكون المعهد ذات بعد قومي ونقول هنا نعم ان اتجاهه قومي لانه يرتبط بالجامعة العربية والعراق عضو مؤسس لها من عام 1945 ولايزال يشارك بفعالية في المؤتمرات والاجتماعات وشاركت الجامعة العربية باشرافها على امؤتمر المصالحة الوطنية العراقية وعلى مؤتمرات دعم الشعب العراقي ومنها مؤتمر العهد الدولي في شرم الشيخ والموضوع واضح ولا حاجة للتفسير بل على وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في الاقليم ان تشمل كافة الطلبة بالمنحة الدراسية لكون جميع الطلبه ابنائهم وعلى خط واحد من المعاملة والرعاية والتحفيز والتكريم .

ومن خلال متابعتنا للانشطة الطلابية التي تنفذونها كطلبة كورد في المعهد نرى انكم تقوموا بالقاء المحاضرات والندوات والمؤتمرات لنشر الافكار والقيم والعادات والثقافة الكوردية التي يجهلها بعض الطلبة الدارسين في المعهد وكذلك تعاونكم مع اتحادات الطلبة/ الجزائري والتونسي والنيجيري ماذا تقول في هذا الجانب..اجاب زيباري ..

بصراحة تامة اقول ان اي طالب يدرس هنا في مصر فهو سفير بلاده في المحيط الدراسي والحياتي الذي يعيش فيه وهو يحمل الصفات والتقاليد والاخلاق التي تربى بموجبها في مقتبل حياته البيتية والمجتمعية ونحن هنا كما تتابعون ميدانيا لكل المناشط التي نقوم فيها وخاصة بالمناسبات الوطنية التي تتعلق بافراح الشعب الكوردي وثقافاته وتاريخة وشاهدنا وشاهدت معنا اهمية تلك الفعاليات حيث تتابع من قبل اخواننا المصريين والى جانبهم الاشقاء في الدول العربية والاصدقاء من الدول الاجنبية الذين حضروا تلك الفعاليات وان اول جريدة كوردية تاسست هنا في القاهرة عام 1898 باسم ( كوردستان ) و نظمت مؤسسة بدرخان للطباعة والنشر يوم الحادي والعشرين من شهر نيسان ابريل 2008 السابق في قاعة ساقية الصاوي بالزمالك في القاهرة و تحت شعار (ام الدنيا انجبت قبل 110 عاما صاحبة الجلالة الكردية) فعالية ثقافية لمناسبة العيد العاشر بعد المئة للصحافة الكوردية بحضور العديد من الادباء والمثقفين والاعلاميين ورؤساء التحرير الكورد والعرب والوفد العراقي الذي شارك في الفعالية ومنهم السيد فريد أسسرد مدير مركز كوردستان للدراسات الاستراتيجية والسيد فرياد راوندزي عضو مجلس النواب العراقي عن كتلة التحالف الكوردستاني رئيس تحرير جريدة الاتحاد والسيد حميد ابو بكر احمد بدرخان رئيس مؤسسة بدرخان للطباعة والنشرتفهم وضعنا وحرصنا علىمواصلة التقدم العلمي والحصول على الشهادات الدراسية( البكلوريوس- الدبلوم – الماجستير – الدكتوراه )

واضاف زيباري ...نحن نتذكر كلمة فخامة الرئيس العراقي جلال طالباني بهذه المناسبة الغالية حين قال ( هذا اليوم يوماً تاريخياً وعيداً ثقافياً في مجال التصدي لمحاولات الاعداء في محو اللغة والتراث وتأريخ شعبنا ) وحث الرئيس العراقي جلال طالباني في رسالته للصحفيين والإعلاميين الكورد على سعة فهمهم للواقع والرؤية الى الافق البعيد واعتبرها مهمة صعبة ومصيرية كما ان الدفاع عن المكتسبات التي حصل عليها شعب كوردستان وتثبيت دعائم المجتمع المدني والحضاري والمنفتح والبعيد عن كل وجوه العنف والقسوة ومحاربة الفساد مهمة اخرى من مهام الصحافة والصحفيين.

واختتم زيباري حديثه لنا قائلا...من هذا الكلام الدقيق والواضح نحن هنا نعزز لغتنا وتاريخنا وتراثنا الحضاري الكوردي للشعب المصري الشقيق وللشعوب العربية الاخرى لاجل التواصل مع شعبنا الكوردي والعمل بسياسة الانفتاح على الحضارات العالمية وتقبل حوار الحضارات بروح التعاون والتأخي وتبادل الثقافات والخبرات لما فيه خدمة اقليم كوردستان بصورة خاصة والعراق الجديد بصورة عامة وهنا لابد من الاشارة بالاشادة بدور الاخوة الطلبة الكورد في احياء الفعاليات المذكورة وتواصلها وتغطيتها الحية من قبل موقعكم العزيز اذكر السيد بوتان عثمان حسن السكرتير الثالث في جامعة الدول العربية طالب الدراسات العليا في مجال القانون والسيد احمد ميران ماجستير قانون والسيد احمد حمة غريب طالب الدراسات العليا بمجال الاعلام والدكتور بريار طيب اخصائي الامراض الجلدية في طب القاهرة و نيكولا اشرف نامق وسركوت محمد شريف وسنكر حسام الدين واحمد الشريف وهاودم محمد وريبر كروان وشيركو جبار وبلال ابراهيم وكاوة عبد الرضا وهشار محمد.

( منتديات دجلة )
27-08-2008, 07:06 AM بتوقيت غرينيتش
تزايد إختباء العراقيين في السويد ممن رفضت السلطات طلبات لجوئهم




Radio Sawa
يتزايد عدد العراقيين الذين يقررون الاختباء في السويد بعد أن ترفض طلبات لجوئهم هناك، في وقت حصلت السلطات السويدية على مزيد من الصلاحيات لإعادة اللاجئين القادمين من دول مثل العراق.

وأشار تقرير لوكالة الصحافة الفرنسية إلى أن 5825 عراقيا ممن رفضت طلبات لجوئهم في السويد منذ بداية العام الحالي وحتى الآن اختفوا داخل هذا البلد، مقارنة بـ 5700 عراقي اختفوا عام 2007، وفقا لمجلس الهجرة السويدي.

وأضافت الوكالة أن العراقيين هم أكثر من يسجل نسب اختفاء بين اللاجئين في السويد، على الرغم من أن السويد استقبلت أكبر عدد من اللاجئين العراقيين من بين جميع الدول الغربية، غير أنها لجأت في العام المنصرم إلى تشديد إجراءاتها الخاصة باللجوء.

( منتديات دجلة )
01-09-2008, 09:41 AM بتوقيت غرينيتش
السفارة العراقية في عمان توفر وسائل نقل مجانية للاجئين الراغبين في العودة
عمان - نبيل غيشان الحياة - 01/09/08//

حض وزير الهجرة والمهجرين العراقي عبدالصمد عبدالرحمن اللاجئين العراقيين المقيمين في الاردن على «العودة الطوعية»، معتبراً ان الوضع الأمني «تحسن» وان الحكومة «تتعهد مساعدة من كان يمتلك بيتا وتم الاستيلاء عليه بإعادته إليه، فيما نفى السفير العراقي في عمان سعد الحياني وجود قرارعراقي بتقديم مليون دينار (حوالي ألف دولار) لكل من يرغب في العودة الى العراق، مشيرا الى ان قرار العودة «شخصي وطوعي».

وطلب الوزير خلال لقاء مع مجموعة من الاعلاميين قبيل مغادرته عمان امس، من وسائل الاعلام المساعدة في نقل توجهات الحكومة و «تمنياتها» على اللاجئين في الاردن وسورية لتشجيعهم على العودة الى بلادهم، مؤكداً ان «تطوراً أمنياً نجم خلال الفترة الماضية»، ما أدى الى عودة لاجئين. لكن مصادر عراقية في عمان أكدت أن أعداد العائدين قليلة جداً مقارنة بـ700 ألف عراقي يقيمون في الأردن.

مصادر السفارة العراقية في عمان أكدت ان حوالي 5 في المئة من العراقيين المقيمين في الاردن عادوا، معظمهم «ممن تقطعت بهم السبل او ضاقت بهم الأوضاع المعيشية وليسوا من فئة المقتدرين».

والتقى الوزير العراقي خلال زيارته عمان قبل يومين مسؤولين من منظمة الهجرة الدولية والمفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة للبحث في السبل الكفيلة بإعادة العراقيين الراغبين في العودة وتشجيعهم على ذلك.

وعن موعد إنهاء ملف المهجرين قال: «يجب وضع جدول للعودة لنحدد بعدها تاريخ انتهاء هذا الملف، فعودة العراقيين يجب أن تحدث وفق سقف زمني، مثلاً سنة أو تسعة أشهر، ولا نستطيع القول إن برنامج العودة سيتم على مدى عشرين عاماً، فهذا خيال بعيد عن الواقع». وأضاف: «من المؤمل ان تعلن الوزارة جدولاً زمنياً لعودة العراقيين بشكل كامل الى مناطقهم».

وكانت الحكومة الاردنية استجابت طلب نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي الذي طلب من الملك عبدالله الثاني إعفاء العراقيين الذين ينوون مغادرة الاردن من الغرامات المالية المترتبة عليهم لمخالفتهم شروط الإقامة، لكن نسبة المغادرين كانت قليلة جداً لأن معظمهم يطالب بإلغاء الغرامات والسماح له بالإقامة.

وأكد السفير العراقي في عمان سعد الحياني أمل بلاده في عودة طوعية للاجئين مؤكدا ان «هناك بوادر ايجابيه لاستجابة نداء الحكومة، وقد سجل ما بين 500 الى 600 شخص اسماءهم في السفارة للاستفادة من تسهيل عودتهم، خصوصاً ان السفارة تعمل على توفير حافلات نقل برية مجانية لنقل العائدين من عمان الى بغداد».

( منتديات دجلة )
01-09-2008, 09:41 AM بتوقيت غرينيتش
مطار بغداد يستقبل رابع طائرة تقل نازحين عراقيين من القاهرة


وصلت إلى مطار بغداد، الأحد، الطائرة الخاصة برئيس الوزراء نوري المالكي وهي تقل الوجبة الرابعة من النازحين العراقيين العائدين من العاصمة المصرية القاهرة لتسهيل عودة النازحين.
وذكرت قناة العراقية الفضائية شبه الرسمية في خبر عاجل إن مطار بغداد الدولي استقبل اليوم طائرة تقل الوجبة الرابعة من النازحين إلى مصر وكان في استقبال العائدين عدد من المسؤولين الحكوميين.
وتعد هذه الطائرة هي الرابعة التي تصل بغداد خلال شهر آب أغسطس الجاري بتويجه من رئيس الوزراء لتشجيع المهجرين والمهاجرين على العودة إلى العراق، إذ أعادت الطائرات الثلاث السابقة 253 عراقيا من العائدين.
وقال المتحدث باسم قيادة عمليات بغداد اللواء قاسم عطا في تصريح سابق للوكالة المستقلة للأنباء (أصوات العراق) إن الرحلات الحالية ستتبعها رحلات أسبوعية أخرى بهدف تسهيل عودة العراقيين النازحين إلى البلاد.
وتقدر المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بالأمم المتحدة أعداد العراقيين الذين نزحوا في أعقاب الحرب الأمريكية على بلادهم بحوالي 4.4 مليون لاجئ. ويتضمن هذا العدد 2.2 مليون نازح داخل العراق، بينما يتوزع حوالي 2,2 مليون لاجئ على دول الجوار، وبشكل أساسي في كل من سوريا والأردن ومصر.
ويوجد حتى الآن، بحسب إحصائيات المفوضية، حوالي 1,4 مليون عراقي في سوريا، وأكثر من نصف مليون في الأردن، وأعداد أخرى في كل من مصر ولبنان وتركيا والخليج العربي.
يذكر أن رئيس الوزراء نوري المالكي أوعز في مطلع شهر آب أغسطس الجاري بتفعيل الأمر الديواني رقم 83 المتمثل بمنح شهر للساكنين في الدور العائدة للعائلات المهجرة لإخلائها.
ف س (خ) – ش م

( منتديات دجلة )
02-09-2008, 08:03 AM بتوقيت غرينيتش
برلين: امتحان إجباري شامل لنيل الجنسية الألمانية اعتباراً من اليوم


برلين (1 أيلول/سبتمبر) وكالة (آكي) الايطالية للأنباء
دخل حيز التنفيذ اعتباراً من اليوم قانون الامتحان الإجباري لكل من يود التقدم بطلب لنيل الجنسية الاتحادية الألمانية

وقالت مفوضة شؤون الاندماج في الحكومة الاتحادية ماريا بومر أن "لا بديل عن هذا الامتحان" وأضافت في تصريحات نقلتها محطة الاذاعة الالمانية اليوم "من يرغب في اكتساب الجنسية فعليه أن يكون على دراية وافية بالواجبات والمسؤوليات التي ستترتب على عاتقه ولاسيما من خلال معرفته بالقوانين والتاريخ والثقافة وتقاليد الحياة في ألمانيا" حسب تعبيرها

وينص القانون على امتحان إلزامي يتضمن 33 سؤالاً من مجموعة مواضيع تشمل نحو 300 سؤال، ويمكن للمتقدم أن يطلع على نماذج من الأسئلة على شبكة الانترنت أو حتى التسجيل في دورات تنظمها المدارس الشعبية

ووفق القانون الجديد فيعتبر المتقدم ناجحاً إذا ما تمكن من الاجابة على 17 سؤالاً بصورة صحيحة، علماً أن مدة الامتحان ستكون ستين دقيقة

هذا وستنظم مدينة برلين أول دورة في مدارسها الشعبية للراغبين في التقدم إلى امتحان نيل الجنسية مساء اليوم الاثنين، حيث يقدر عدد الذين يمنحون الجنسية الألمانية الاتحادية سنوياً بنحو ثمانية آلاف أجنبي

( منتديات دجلة )
03-09-2008, 09:42 AM بتوقيت غرينيتش
قالت صحيفة أردنية امس الثلاثاء ان العراق ينوي توفير طائرات خاصة لتسهيل نقل لاجئين عراقيين من المملكة الى بلدهم بعد تحسن الأوضاع الامنية. ونقلت الصحيفة عن مصدر عراقي لم تذكر اسمه قوله انه من المتوقع ان "تغادر الوجبة الاولى خلال النصف الثاني من شهر رمضان الحالي بعد اكمال كافة الاستعدادات الخاصة بسفرها."وأضافت ان وزير المهجرين عبد الصمد عبد الرحمن الذي زار الاردن خلال الايام الماضية بحث مع مسؤولين من منظمة الهجرة العالمية والمفوضية العليا لشؤون اللاجئين تسيير طائرات او سيارات نقل لتسهيل عودة اللاجئين على نفقة الحكومة العراقية.

وقدرت منظمة نرويجية مستقلة ان الاردن يستضيف نحو نصف مليون لاجيء عراقي معظمهم فر من اعمال العنف منذ بدأ الغزو الذي قادته الولايات المتحدة في عام 2003. وقالت منظمة فافو النرويجية للدراسات التي مقرها اوسلو ان دراسة استمرت لستة اشهر كلفتها بها الحكومة الاردنية اظهرت ان معظم اللاجئين العراقيين في المملكة هم من المسلمين السنة الذين فروا من العاصمة بغداد.

وأشارت الاحصاءات التي قدمتها سلطات الحدود الاردنية الى ان اكبر تدفق للعراقيين حدث عام 2005 . وكان الاردن قد قام في شباط الماضي باعفاء العراقيين الراغبين بمغادرة المملكة من غرامات الاقامة المتراكمة عليهم واعطى الراغبين بالبقاء شهرين لتصويب اوضاعهم.

( منتديات دجلة )
03-09-2008, 09:45 AM بتوقيت غرينيتش
الهاشمي يكرم الطلبة العراقيين المتفوقين في سوريا


http://www.alhashimi.org/media/images/08246/292008c.jpg




بحضور السيد فوزي الاتروشي وكيل وزارة الثقافة والاستاذ عبد الحسين الموسوي رئيس مجلس محافظة النجف اضافة الى القائم بالاعمال العراقي في سوريا ، اقيم في العاصمة السورية دمشق حفل كبير تم خلاله توزيع هدايا الاستاذ الهاشمي على الطلبة العراقيين المتفوقين وبحضور اكثر من سبعين طالبا واولياء امورهم.

الدكتور ابراهيم العاني ممثل طارق الهاشمي في سوريا نقل للطلبة المتفوقين ولعوائلهم تحيات الهاشمي ومباركته لتفوقهم مثنيا على هممهم العالية ومثابرتهم الدؤوبة رغم ظروف الهجرة والغربة مضيفا :"لا بد ان تضعوا نصب اعينكم خدمة بلدكم والرجوع اليه بعد اتمامكم لتحصيلكم العلمي ولا بد لكم من المساهمة في بنائه واعماره وان تضعوا في حسابكم ان غربتكم هذه مؤقتة وختامها الرجوع الى الوطن وخدمته بكل ما اتيح من وسائل".

كما عبر فوزي الاتروشي والسيد عبد الحسين الموسوي في كلمتيهما عن شكرهما وتقديرهما للاستاذ الهاشمي على التفاتته الطيبة واهتمامه الكبير بالعراقيين المقيمين في الخارج ومتابعته لاحوالهم وباركا للطلبة نجاحهم وتفوقهم رغم الظروف الصعبة التي يعيشونها.

وقد عبر الطلبة وذووهم عن امتنانهم لمبادرة الهاشمي وما سبقها من اهتمام سيادته بملف العراقيين المقيمين في الخارج ودعمه المتواصل لهم .

( منتديات دجلة )
03-09-2008, 10:25 AM بتوقيت غرينيتش
عمان (رويترز) - قالت صحيفة الغد الأردنية اليومية يوم الثلاثاء ان العراق ينوي توفير طائرات خاصة لتسهيل نقل لاجئين عراقيين من المملكة الى بلدهم بعد تحسن الأوضاع الامنية.

ونقلت الصحيفة عن مصدر عراقي لم تذكر اسمه قوله انه من المتوقع ان "تغادر الوجبة الاولى خلال النصف الثاني من شهر رمضان الحالي بعد اكمال كافة الاستعدادات الخاصة بسفرها."

وأضافت ان وزير المهجرين العراقي عبد الصمد عبد الرحمن الذي زار الاردن خلال الايام الماضية بحث مع مسؤولين من منظمة الهجرة العالمية والمفوضية العليا لشؤون اللاجئين تسيير طائرات او سيارات نقل لتسهيل عودة اللاجئين على نفقة الحكومة العراقية.

وقدرت منظمة نرويجية مستقلة ان الاردن يستضيف حوالي نصف مليون لاجيء عراقي معظمهم فر من اعمال العنف منذ بدأ الغزو الذي قادته الولايات المتحدة في عام 2003 .

وقالت منظمة فافو النرويجية للدراسات التي مقرها اوسلو ان دراسة استمرت لستة اشهر كلفتها بها الحكومة الاردنية اظهرت ان معظم اللاجئين العراقيين في المملكة هم من المسلمين السنة الذين فروا من العاصمة بغداد.

وأشارت الاحصاءات التي قدمتها سلطات الحدود الاردنية الى ان اكبر تدفق للعراقيين حدث عام 2005 .

وكان الاردن قد قام في فبراير شباط الماضي باعفاء العراقيين الراغبين بمغادرة المملكة من غرامات الاقامة المتراكمة عليهم واعطى الراغبين بالبقاء شهرين لتصويب اوضاعهم.

( منتديات دجلة )
09-09-2008, 09:32 AM بتوقيت غرينيتش
قامت سفارتنا في صوفيا يوم الاربعاء المصادف 28/8/2008 ، بتوزيع مواد غذائية على عدد من العوائل العراقية في صوفيا وذلك بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك. من جانبهم عبر العراقيون عن شكرهم وامتنانهم لهذه المبادرة التي تدل على اهتمام السفارة بمشاكلهم وقضاياهم الخاصة.

و بهذه المناسبة أكد القائم بالأعمال المؤقت السيد فوزي محمد العبد الله ان أبواب السفارة مفتوحة امام الجميع لتقديم العون والمساعدة لهم.

ومن جهة اخرى عبرت ادارة وكالة اللاجئين والحكومة البلغارية عن شكرها وامتنانها العميق لهذه المبادرة والتعاون الذي تبديه السفارة لايجاد الحلول الملائمة لمختلف المشاكل لتسهيل امور العراقيين في بلغاريا.

( منتديات دجلة )
09-09-2008, 09:47 AM بتوقيت غرينيتش
المالكي يمنح خمسة ملايين دينار للاجئين العراقيين العائدين من السعودية

2008-09-08 03:31:30 م

العراق- شرق برس : وكالات

أصدر "نوري المالكي" رئيس الوزراء العراقي قرار بمنح مبلغ خمسة ملايين دينار وقطعة ارض للاجئين العراقيين العائدين من السعودية، مع تخصيص طائرته الخاصة لتسهيل عودتهم الى ارض الوطن.

وقد اعلن الدكتور موفق الربيعي مستشار الامن القومي ان السعودية ستفتتح سفارتها في العراق قريبا، مشيرا في بيان صادر عن مكتبه انه " بناء على توجيهات رئيس الوزراء نوري المالكي قام مستشار الأمن القومي في الثاني من أيلول الجاري بزيارة رسمية الى المملكة العربية السعودية من أجل مناقشة عدة قضايا تهم البلدين، لاسيما في المجالات الأمنية ومكافحة الإرهاب، مضيفا "كان من بين أبرز القضايا التي تمت مناقشتها هي موضوع المعتقلين والمحكومين العراقيين لدى السلطات السعودية والذي توليه الحكومة اهتماماً كبيراً لما يشكله من أهمية لدى أبناء الشعب العراقي، خصوصاً عوائل المعتقلين التي تنتظر من الحكومة الكثير لإنهاء أزمتهم الإنسانية".

واكد البيان انه تمت مناقشة موضوع المعتقلين مع المسؤولين السعوديين، مبينا ان المملكة السعودية ابدت استعدادها لغلق الملف وحله وفق أُطر التعاون الأمني والقواعد القضائية وتبادل المحكومين والمتهمين بين البلدين.

واعد الطرفان اتفاقية تعاون بين بغداد والرياض لتبادل المحكومين والمتهمين، شبيهة بالاتفاقية المعقودة بين المملكة ودول مجلس التعاون الخليجي، حيث خول الملك عبد الله الأمير نايف لتوقيع الاتفاقية نيابة عن حكومة المملكة، بانتظار مصادقة حكومة المالكي عليها. وتابع البيان: "لقد تم اتخاذ القرار السياسي في المملكة بإعادة جميع المعتقلين والمحكومين العراقيين في السجون السعودية الى العراق واصبحت قضية إجرائية تنفيذية بحتة"، منوها بان الاتفاقية تتضمن "إطلاق سراح من قضى نصف المحكومية وتسليم المتبقين من المحكومين والمتهمين الى الحكومة العراقية". وبشأن المعلومات التي تحدثت عن وجود خمسة عراقيين محكومين ينتظرون الحكم عليهم بالقصاص، اكد البيان أن "هؤلاء مازالوا قيد المحاكمة ولم تصدر بحقهم احكام قضائية، وهنالك ثلاثة آخرون صدرت بحقهم أحكام القصاص لادانتهم بجرائم القتل العمد"، موضحا ان "هؤلاء ينتظرون أصحاب الحق الشرعي (صاحب الدم) حتى يبلغ الحلم وبعدها يقرر أخذ الدية أو القصاص وهم كل من المدعو (كاظم عثيم العيساوي و محمد عبد الأمير الشمري)، أما الثالث المدعو عبد الرحمن ناصر مكصيف، فقد تم الاتفاق على دفع دية بدل القصاص بموافقة أهل القتيل على دفع الدية".

وبحسب البيان فان الربيعي ناقش أعداد العراقيين الموجودين في السجون السعودية، اذ سلمت الرياض قائمة بـ(434) معتقلاً والتهم المنسوبة إليهم وسيتم شمولهم بالاتفاقية المنوه بها وسيتم تسليمهم الى العراق عند مصادقة الحكومة العراقية على الاتفاقية.

وبحث مستشار الأمن القومي ايضا ملف اللاجئين العراقيين في (رفحاء) وضرورة غلق ملفهم وإعادتهم الى العراق لعدم وجود سبب لبقائهم في المملكة، وأكد الربيعي أن رئيس الوزراء خصص طائرته الخاصة من أجل نقل اللاجئين العراقيين الى بلدهم ومنحهم خمسة ملايين دينار مع قطعة ارض سكنية في محافظاتهم لغرض أن يبدأوا حياتهم من جديد. واتفق الجانبان وفق البيان على تفعيل الإجراءات بين البلدين من اجل مواصلة العمل على مكافحة الإرهاب وتعزيز الرقابة على حركة الأموال بين الجانبين، وشدد الربيعي على ان الحكومة ابدت استعدادها لتوفير الحماية الكاملة للسفارة السعودية ودبلوماسييها، المقرر فتحها قريباً في بغداد.

( منتديات دجلة )
10-09-2008, 01:51 AM بتوقيت غرينيتش
صعوبات في بيروت تواجه العراقيين المتقدمين للجوء لدول الغرب

http://www.radiosawa.com/getImageCache.aspx?type=P&id=115282
لاجئون عراقيون في لبنان بانتظار مصيرهم



09/09/2008 19:28

يواجه طالبو اللجوء العراقيون إلى أوربا والولايات المتحدة الأميركية من بيروت صعوبات جمة، في حين أصبح طول انتظارهم أمام أبواب سفارات هذه الدول يرهق كاهلهم ويضعف أملهم في الحصول على اللجوء مع صعوبة العيش وقرب نفاد مدخراتهم.

هذا ما أكده عدد ممن التقاهم "راديو سوا" في بيروت، حيث قالوا:

"أنا في بيروت من أكثر من عامين ومشكلة العيش في بيروت. إنها جدا صعبة وسط غلاء الأسعار وعدم حصولنا على عمل فأنا أعمل يوما و 10 أيام عاطل عن العمل. ولم أترك أية سفارة إلا وقدمت لها طلب لجوء حتى فقدت الأمل. مع ذلك هناك مشكلة تجديد الأقامة، التي تتطلب دفع مبلغ 50 ألف ليرة وهو مبلغ لا أمتلكه دائما، وإذا لم أدفعه، أعد خارج عن القانون ومطلوب للقانون".


http://www.radiosawa.com/images/wma.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1683889)http://www.radiosawa.com/images/realimg.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1683889)http://www.radiosawa.com/images/listen.gif


ونقل عراقي آخر من مدينة كركوك وضعه قائلا:

"أنا من كركوك ونتيجة أوضاع كركوك المتدهوره جئت إلى لبنان وطلبت لجوء من السفارة الألمانية، لكن ورغم مرور عام ما زلت أنتظر وضعي المادي متعب جدا ولا أمتلك عمل وهو ما سيضطرني للعوده للعراق لأواجه أي مصير ينتظرني هناك".


http://www.radiosawa.com/images/wma.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1683890)http://www.radiosawa.com/images/realimg.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1683890)http://www.radiosawa.com/images/listen.gif


وعن أسباب تأخر البت بمصير معاملات طالبي اللجوء من العراقيين عزت الناطق الإعلامي باسم مفوضية اللاجئين لور شدراوي ذلك إلى الزيادة في أعداد المتقدمين لطلب اللجوء:

"المقاعد المتوفرة لدى دول إعادة التوطين هي دائما أقل من أعداد الذين يسعون للسفر، لذلك تقوم المفوضية باختيار الحالات الأكثر حاجة. وكذلك مراعاة في الوقت نفسه المعاير التي تطلبها تلك الدول".


http://www.radiosawa.com/images/wma.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=asx&id=1683892)http://www.radiosawa.com/images/realimg.gif (http://www.radiosawa.com/RadioSawaAudio.aspx?type=ram&id=1683892)http://www.radiosawa.com/images/listen.gif




أما جهود السفارة العراقية في بيروت فمازالت غير قادرة على حسم مشاكل العراقيين الموجودين بصورة غير شرعية في لبنان، لا سيما المعتقلين منهم، والذين يصل عددهم إلى أكثر من 70 عراقيا لعدم تمكنهم من تجديد الإقامة أو دخولهم لبنان بصورة غير رسمية.

وقد أوضح السكرتير الأول في السفارة العراقية خالد المشهداني في حديث لـ"راديوسوا" إجراءات السفارة لإنهاء هذا الملف:

"حاليا السفارة في زياراتها المتكررة تقوم بالتنسيق مع الأمن العام اللبناني والأمن الداخلي اللبناني للسجون فإن أعداد المعتقليين يصل إلى 70 أو 80 معتقلا".

( منتديات دجلة )
23-09-2008, 07:26 AM بتوقيت غرينيتش
تواصل فعاليات الحملة العربية للتضامن مع المهاجرين العراقيين في القاهرة

القاهرة – صوت العراق - بلال الشريف

قدمت نخبة طيبة من العراقيين المقيمين في مصر وبعض من الاشقاء المصريين ميسوري الحال المساعدات الانسانية للعوائل العراقية المتعففة المقيمة في العاصمة المصرية القاهرة خلال شهر رمضان الكريم للمساهمة في تخفيف معاناتهم وقد شملت المساعدات توزيع المساعدات المادية للطلية في المراحل كما شملت المساعدات توزيع مواد تموينية لالاف الاسر العراقية التي تعيش ظروف إنسانية صعبة.

أوضحت السيدة ام مصطفى مسؤولة مركز توزيع المساعدات الانسانية في مدينة نصر في تصريح صحفي أن تنفيذ هذا البرنامج الإغاثي يأتي بتوجيه من الاستاذ القدير نصير شمة ( رسول الثقافة العربية ) و(سفير النوايا الحسنة ) تضامنا مع العراقيين المقيمين في مصر والتي انطلقت بمحتوى انساني بتقديم المساعدات بالتنسيق مع بعض العراقيين والمصريين الخيرين والذين فتحوا ابواب التعاون والتعاضد مع من اشقائهم العراقيين لتحقيق تطلعاتهم في الحد من حجم المعاناة الناجمة عن هول الغربة التي يعيشونها وتحسين ظروف المتأثرين ورعايتهم حتى تنجلي محنتهم.



واضافت السيدة ام مصطفى التي بدأت قبل عدة سنوات بالوقوف الى جانب العوائل العراقية من خلال مساعدتهم ماديا ومعنويا ومشاركتهم افراحهم واتراحهم وزيارة المرضى في المستشفيات ..بان الفنان القدير نصير شمة يتحرك في هذا الاتجاه من منطلق مسؤوليته الإنسانية التي يتحملها في مثل هذه الأحوال والظروف الطارئة والاستثنائية وأكدت على أنه لن يدخر وسعا في سبيل توفير المزيد من الاحتياجات لتعزيز قدرة المتضررين على مواجهة ظروفهم الراهنة.

ابواب الخير يفتحها المصريون والعراقيون ميسوري الحال للجالية العراقية في مصر

وأشارت ام مصطفى إلى أن هذه المواد تم تحديدها وفقا للحاجة الفعلية لها من جانب العوائل العراقية للاستفادة من المواد التموينية في شهر رمضان الفضيل حيث بدأت هذه المساعدات قبل شهر رمضان بثلاثة ايام وتستمر حتى نهايته بمشاركة فريق العمل المؤلف من السيبد ابو احمد والسيد عبد الرزاق حسن والسيد احمد شنون وبمعاونة السيد ماجد العراقي الذي خصص المكان لخزن المواد الغذائية وتضمت الحصة التموينية مواد ( الرز – السكر – معجون – الزيت – الدهن – معكرونية – التمر ) وان خطة التوزيع شملت حوالي 2000 عائلة عراقية في مدينة نصر ومثلها في مدينة 6 أكتوبر كما شملت المساعدات سداد مصروفات الطلبة ولكافة المراحل المسجلين بالمدارس والكليات المصرية وتقدر المصورفات ب ( 300 ثلاثمائة الف جنيه مصري .

وناشد عدد من العوائل العراقية التي كانت تستلم حصتها من المساعدات التموينية الحكومة المصرية للايفاء بالتزاماتها الوطنية والقومية بتسهيل اجراءات منح تأشيرات الدخول والإقامات للمهجرين العراقيين وتوفير سبل العيش الكريم لهم بما يشمل في ذلك الرعاية الصحي والتعليم لأبنائهم وفقا للظروف الإقتصادية والأنظمة والقوانين المعمول بها والاهم في الامر اعتبار الطلبة العراقيين كاشقائهم المصريين بالحقوق و اعفائهم من الرسوم الدراسية التي اثقلت كاهلهم وادت الى ترك المدارس والكليات من قبل من الطلبة العراقيين لعدم تمكنهم من تسديد تلك الرسوم وكذلك بالنسبة للعلاج بالمستشفيات والمراكز الطبية المصرية التي تستوفي من العراقيين المراجعين رسوم مراجعة وعلاج بمعاملتهم معاملة الاجنبي.

كما ناشدت العوائل العراقية الحكومة العراقية للالتفات للجالية العراقية المقيمة في مصر وتقديم المساعدات المادية والمعنوية لهم اسوة بالعوائل العراقية في الاردن وسورية ولبنان لتجاوز محنتهم التي يعيشونها وتجاوز حالة الشعارات والوعود التي قطعت بهذا الشأن لانها لم تنفذ لحد الان ما عدا مبادرة رئيس الوزراء الخارجية العراقي نوري المالكي بتخصيص طائرته الخاصة لنقل العراقيين الراغبين بالعودة للوطن طواعيا مجانا كما ان الوضع الصعب لم يتغير بالرغم من زيارة كافة المسؤولين العراقيين ولعدة مرات لمصر ولقائهم مع الجالية العراقية واستماعهم لمعاناتهم.



كذلك حضور المسؤولين العراقيين المؤتمرات والاجتماعات ومنها مؤتمرات دعم الشعب العراقي واخرها اجتماعات وزراء الخارجية العرب بدورته 130 التي جرت في الجامعة العربية بحضور وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري ووعدت الحكومات العربية ومنها المصرية على مساعدة العراقيين في مصر من خلال موافقتها على القرار التالي الصادر عن اجتماع وزراء الخارجية العرب يوم 8/9/2008 في القاهرة وفيما يلي نصه ...

(دعا مجلس وزراء الخارجية العرب الى تسهيل اجراءات منح تأشيرات الدخول والإقامات للمهجرين العراقيين وتوفير سبل العيش الكريم لهم بما يشمل في ذلك الرعاية الصحية والتعليم لأبنائهم وفقا للظروف الإقتصادية والأنظمة والقوانين المعمول بها في البلدان المضيفة وحذر من خطورة تفاقم أزمة المهجرين العراقيين في الدول العربية المضيفة داعيا الى الإسراع في تقديم المساعدات المادية العاجلة في الحساب الخاص الذي فتحته الأمانة العامة للجامعة العربية لدعم المهجرين العراقيين في الدول العربية المضيفة والمساهمة الفعالة في تحسين أوضاعهم المعيشية والإنسانية وتخفيف الأعباء التي تتحملها هذه الدول

(
مصر ... تواصل فعاليات الحملة العربية للتضامن مع المهجرين العراقيين

وتجدر الاشارة ان فعاليات الحملة العربية للتضامن مع المهجرين العراقيين برعاية جامعة الدول العربية بالتنسيق بين المنظمات الدولية والاقليمية المعنية قد انطلقت يوم الجمعة الحادي عشر من شهر يناير/ كانون الثاني 2008 الماضي وعقد مؤتمرا صحفيا في مقر الجامعة العربية يوم الثلاثاء 8 يناير / كانون ثاني 2008 حضره السفير هشام يوسف رئيس مكتب الامين العام لجامعة الدول العربيةعمرو موسى والسيدة عبير عطيفة من المفوضية السامية للامم المتحدة لشؤون اللاجئين والفنان العراقي القدير نصير شمة وحضور وسائل الاعلام العراقية والعربية والاجنبية وتم اعلان برنامج الحملة التي نظمت تحت شعار ( يد العرب بيد العراقيين.(

وذكرت الغاية من تنظيم هذه الحملة في اطار جهود الجامعة العربية لتخفيف الاوضاع الانسانية للمهجرين العراقيين تنفيذا لقرار اصداره في شهر سبتمبر / ايلول2007 الماضي وزراء الخارجية العرب حول اوضاع المهجرين العراقيين في الدول المضيفة وقد شكلت الجامعة لهذا الغرض لجنة تنسيقية تضم في عضويتها ممثلين للمنظمات الدولية العاملة في مجالات دعم ومساندة المهاجرين والنازحين العراقيين وفي مقدمتهم المفوضية السامية للامم المتحدة لشؤون اللاجئين وبرنامج الاغذية العالمي ومنظمة الصحة العالمية واليونسكو وبمشاركة اللجنة الدولية للصليب الاحمر المصري الى جانب بعض الهيئات العربية.

( منتديات دجلة )
04-10-2008, 05:10 AM بتوقيت غرينيتش
واشنطن تقيد أعداد العراقيين الذين ترسلهم إلى ميشيغان
واشنطن: «الشرق الأوسط»
قيدت الحكومة الأميركية عدد اللاجئين العراقيين الذين ترسلهم إلى ولاية ميشيغان بسبب الصعوبات الاقتصادية التي تواجهها. والولاية هي إحدى الوجهات المفضلة لدى اللاجئين العراقيين، إذ استقبلت نحو 3 آلاف من بين 13.823 لاجئ عراقي سمح لهم بدخول البلاد بين الأول من أكتوبر (تشرين الأول) 2007 و30 سبتمبر (أيلول) 2008 حسبما أفادت الأرقام الصادرة عن وزارة الخارجية الأميركية. وحسب وكالة اسوشييتدبرس، يسمح في الوقت الحالي للاجئين الذين لديهم أقارب من الدرجة الأولى مثل الآباء أو الأبناء أو الإخوة بالدخول إلى الولاية. وتغيرت سياسة وزارة الخارجية في أواخر شهر يونيو (حزيران) بعدما كانت تسمح بدخول أبناء العم أو الخال أو الأصدقاء إلى الولاية، ومن المتوقع أن يتم تقليص عدد اللاجئين في ميشيغان بنحو الثلث.

واوضح آل هورن وهو منسق شؤون اللاجئين في الولاية «إن ما فعلوه هو أنهم أخذوا تعريف الأسرة وقاموا بتضييقه ـ فإذا كان هناك قريب من الدرجة الأولى، فإنه يمكنه الدخول (إلى ميشيغان) وإذا لم يكن الأمر كذلك، فإنه يسمح لهم بالبحث عن فرص عمل أخرى في ولايات أخرى... وإذا كانت هناك ولاية أخرى أكثر ازدهارا من الناحية الاقتصادية، وبها عدد أكبر من الوظائف، فإن بمقدور اللاجئ الذهاب إليها وبناء حياته هناك».

لكن هورن وغيره يقولون إنه من المتوقع أن العديد من اللاجئين في أماكن أخرى سوف يجدون بغيتهم في منطقة ديترويت، حيث توجد بها جالية شرق أوسطية كبيرة، بالإضافة إلى شبكات العمل الاجتماعية والثقافية هناك. وفي هذه الحالة، فإن أموال وزارة الخارجية المخصصة للاجئين سوف تذهب إلى الولاية التي أقاموا فيها أولا. وقد عانت ميشيغان من أعلى معدل سنوي للبطالة في البلاد منذ عام 2006. وقد بلغ معدل البطالة في شهر أغسطس (آب) 8.9 في المائة وهو الأعلى في الولاية منذ عام 1992.

( منتديات دجلة )
04-10-2008, 05:33 AM بتوقيت غرينيتش
قررت اللجنة الخاصة بتسهيل عودة العراقيين من ايران تنظيم زيارة الى الجمهورية الاسلامية للوقوف على احتياجاتهم واهم مشاكلهم خاصة تلك المتعلقة بالجنسية العراقية التي صودرت منهم في زمن النظام السابق.

جاء ذلك بعد اجتماع ضم وزير المهجرين والمهاجرين واعضاء اللجنة الخاصة الذين يمثلون وزارتي الداخلية والخارجية ومؤسسة الشهداء وهيئة دعاوى الملكية.

( منتديات دجلة )
12-10-2008, 03:19 AM بتوقيت غرينيتش
عراقيون هجرهم النظام السابق إلى إيران: بلدنا لا يمنحنا الجنسية.. وطهران تخلصت منا

أحدهم لـ «الشرق الأوسط»: بيننا مسؤولون في الحكومة العراقية الحالية استعادوا أسماءهم.. وما زلنا ننتظر
بغداد: نصير العلي
حالة من الضياع وجد نفسه فيها المهندس مهدي مطشر بعد ان اجبر على ترك العراق مطلع الثمانينيات والعيش في ايران على انه عراقي لاجئ داخل مخيمات للاجئين، كونه سجل في سجلات الاحوال المدنية حينها بأنه «تبعية إيرانية».

وقام النظام العراقي السابق بترحيل العشرات من العوائل ممن سجل في هوياتهم بأنهم «تبعية ايرانية» لدى اندلاع الحرب مع الجمهورية الاسلامية.

وخوفا على من تبقى من أهله داخل العراق وجد مطشر نفسه امام حل واحد وهو تغيير اسمه الى «مجتبى محمد حسين»، ودخل سجلات الصليب الأحمر الدولي بهذا الاسم، غير ان اسم «مجتبى» لم ينقذه من دوامة الضياع حيث أجبرته السلطات الايرانية على ترك طهران والعودة للعراق بعد انهيار النظام العراقي السابق. وعاد مطشر الى العراق لكن ليس لوحده، بل رافقته زوجته المدرسة وثلاثة ابناء هم علي وزهراء ومحمد الذين ولدوا في طهران داخل مخيم اللاجئين ولا يعلمون الآن لماذا عليهم ترك بلدهم، فهم ما زالوا يعتقدون انهم ايرانيون بحكم الولادة واللغة والعيش والدراسة مع اقرانهم الايرانيين.

ومشكلة مطشر الآن انه لا يستطيع إثبات نسب أي من أفراد عائلته، فهو الآن ليس بمهدي مطشر ولا يملك هوية مدنية عراقية تشير لذلك كما انه ليس بمجتبى الايراني.

ويقول مطشر إن اسم مجتبى «اسم حركي» أسوة بالكثيرين ممن هاجروا لايران او سفروا مجبرين، وأضاف أنه يعرف الاسماء الحقيقية والحركية لوزراء في الحكومة الحالية استعادوا أوراقهم الأصلية، بعكسه، فهو الآن يدور بين وزارات المهجرين والداخلية والتربية ايضا لاستعادت اســمه دون جدوى، وهمه الوحيد الآن هو إدخال أطفاله في المدارس التي بدأت دوامها وإدارتها ترفضهم لأنهم من دون إثبات هــوية.

ويعاني عشرات الآلاف مثل مطشر، عاد جزء كبير منهم وبقي آخرون بانتظار ماذا سيحصل لمن سبقوهم، واتخذت الحكومة العراقية اجراءات كثيرة لإعادتهم وتسهيل مهمة عودة أملاكهم المصادرة في زمن النظام السابق اليهم وإعادة أوراقهم، لكن الدوائر الحكومية الرسمية متحيرة فليس هناك ما يستندون اليه، بحسب كلام البعض.

وأضاف السوداني أنه رغم امتلاكه لشهادة عالية وهي الهندسة، لكنه كان يعمل كعامل في ايران، واضاف ان «اوهمتنا الامم المتحدة بأننا سنتقاضى مليون دينار وبيتا لدى عودتنا للعراق، لكن كل هذا وجدناه مجرد اكاذيب ولم يوفر لنا أي شيء».

وبشأن معاملة ايران لهم قال السوداني «انها صعبة جدا وحتى لو كنا اسرى حرب لما عوملنا بمثل ما عاملتنا ايران، وأبسط شيء هو انهم يقطعون عن المجمعات الخاصة بالعراقيين الكهرباء بحجة ان الامم المتحدة لم تعطهم أجور الطاقة، وكل عام يؤخر ابناؤنا عن الدراسة شهرا كاملا ولا يسمح لهم إلا بعد ورود قرار الأمم المتحدة».

اما زوجته ازهار فقالت «كنا نرى الاعلام وهي ترافق عودة العوائل العراقية من مصر بالطائرات، لكن كل هذا لم نره حين عودتنا، وحتى ايران عاملتنا مؤخرا معاملة غير جيدة وكأنهم كانوا بانتظار ان نقوم بتسقيط الكارت الابيض، وهو كل ما نملك في ايران»، واضافت بأسى «عندما راجعنا مكتب الاقامة الايراني على الحدود سمعت بأذني الضابط المسؤول ينادي احد حراسه ويقول له بالفارسي (اينها أشغالن بكزربرون بيرن) وتعني بالعربية (هؤلاء قمامة فدعهم يذهبون خارجا) وعند عبورنا للحدود العراقية وجدنا حالة أسوأ من معاملة الايرانين، وكل ما حصلنا عليه 400 دولار من الامم المتحدة لكننا خسرنا ضعف المبلغ في عودتنا، نحن اعتبرنا تبعية رغم اننا لا نملك أي شيء في ايران حتى مولد أبي وأجـدادي في العراق، وهجرنا بأجمعنا والدي كانت لديه خدمه وظيفية في العراق لكننا الآن لا نستطيع إثبات حقوقه».

بسام عبد الزهرة بين انه وأهله يدفعون ثمن غلطة كبيرة ارتكبها أحد أجداده في زمن الحكم العثماني رغم انه كان يتصور انه بتحويل هويات ابنائه الى التبعية سيخلصهم من الموت خلال المعارك الطاحنة التي كانت تدور رحاها بين الامبراطورية العثمانية وامبراطوريات اخرى، ولم يحسب ان اوضاع الدول وإداراتها ستتغير وتصبح اكثر تعقيدا وان احفاده سيرحلون لايران وتسـقط عنهم هويتهــم الاصليــة لكونهــم عربــا وعراقييـن.

من جانبه، قال وزير الهجرة والمهجرين عبد الصمد رحمن سلطان لـ«الشرق الاوسط» عن اسباب عدم حل المشكلة رغم مضي اكثر من خمس سنوات «ناقشنا في آخر اجتماع دوري مع اللجنة الخاصة بتسهيل عودة العراقيين من ايران والمؤلفة من عدة وزارات معنية، أوضاع العراقيين في ايران وهذه اللجنة تختص بمعالجة ملف (الهموم والمعاناة) لشريحة مهمة ظلمت من قبل النظام السابق، وخلال السنين الماضية تابعت الوزارة هذه القضية بكل مشاكلها المتنوعة (كفقدان المستمسكات الرسمية اثناء التهجير او مصادرتها من قبل النظام السابق، وإصدار الجنسية العراقية للمولودين في ايران من أبوين عراقيين هجروا قسراً ومشكلة الاملاك المصادرة وسبل معالجتها من قبل الطرفين (الدولة والمواطن المهجر) والعودة الى الوطن والحصول على الحقوق الادبية والتعويضات المادية والمعنوية، اضافة الى ذلك مسألة شهداء أبناء النازحين في ايران»، وأشار الى ضرورة الحصول على المعلومات والمستمسكات لوضع الحلول.

وأضاف سلطان ان لدى وزارته «قاعدة بيانات خاصة بالشهداء ومنهم الشهداء في ايران وستصرف التعويضات اللازمة حال إكمال الإجراءات المطلوبة»، مشيراً الى ان السبب المهم والأول في معالجة كل هذه الامور هو صعوبة دخول العراقيين الى العراق لمتابعة قضاياهم العالقة منذ زمن النظام السابق، وهذا يشكل عائقاً ًلان بعض الاطراف تستغل هذا الموضوع لأغراض سياسية».

أما وكيل الوزارة القاضي أصغر الموسوي، فقد أكد متابعة الحكومة العراقية لهذا الموضوع من قبل لجنة المهجرين في ديوان الرئاسة، وأكد ان «الزيارة التي ستقوم بها اللجنة خلال الفترة القادمة الى ايران ستحقق نتائج مرضية لأن مهامها كثيرة ومتنوعة في تسجيل الأملاك المصادرة والشهداء والجنسية وحالات اللجوء، اضافة الى الامور الأخرى التي يحتاجها العراقي هناك»، مشيراً الى ان اللجنة ستهيئ قاعدة بيانات متكاملة وآلية عمل لتوثيق ما ستقدمه من خدمات وإجراءات في ايران».

وقد أصدرت اللجنة، وبحسب أصغر عدة توصيات في ختام الاجتماع في مقدمتها وجوب تسهيل اصدار الجنسية العراقية بالاعتماد على إحصاء 1957 مع شهود اثنين او إثبات الرعوية العراقية الصادرة من (الدولة العثمانية)، «وذلك لحل جميع المسائل المتعلقة بالتعويضات وغيرها لأبناء العراق المظلوم والابتعاد عن إجراء معاملات التجنس لأنه لا يعطي الحقوق المدنية والقانونية للمهاجر العائد»، بالإضافة الى فتح خط ساخن مع وزارة المالية بشأن تثبيت عقارات المواطنين المصادرة، وذلك بوضع ممثل من الوزارة هناك.

( منتديات دجلة )
12-10-2008, 03:20 AM بتوقيت غرينيتش
بدأ إرسال نفط للمملكة بأسعار تفضيلية
الحياني: وجود العراقيين في الأردن مؤقت

عمان - كونا: قال سفير العراق لدى الاردن سعد الحياني السبت ان السفير الاردني المعتمد لدى العراق نايف الزيدان سيقدم اوراق اعتماده للحكومة العراقية هذا الاسبوع.

وكان الزيدان قد ادى اليمين القانونية امام العاهل الاردني الملك عبدالله الثاني سفيرا لبلاده لدى العراق اوائل يوليو الماضي في انتظار موعد تقديم اوراق اعتماده للرئيس العراقي.

وكشف الحياني في تصريحات للصحفيين عن مباحثات اردنية - عراقية حول كيفية الاستفادة من الغاز العراقي خاصة (حقل عكاز) القريب من الحدود السورية وتزويد الاردن بالغاز بواسطة انبوب.

وفيما يتعلق بعودة العراقيين المقيمين في الاردن الى بلادهم قال الحياني ان السفارة العراقية في عمان بدأت بتسيير رحلات عودة للعراقيين المتواجدين في الاردن والراغبين بالعودة الى بلادهم مؤكدا ان وجودهم في الاردن «مؤقت».

واوضح ان سفارة العراق سيرت للان من الاردن رحلتين برا لعودة عدد من العراقيين الى بلادهم فيما تسير يوم الاثنين المقبل رحلة جديدة مشيرا الى رحلات جوية ستنطلق بين البلدين لهذه الغاية.

وفيما يتعلق بالمعتقلين الاردنيين الموجودين لدى القوات متعددة الجنسية قال الحياني «انه ليس للحكومة العراقية دخل بهم».

وحول العلاقات الاقتصادية بين بلاده والاردن قال الحياني ان وزارة التجارة العراقية تبحث مع وزارة الصناعة والتجارة الاردنية فتح السوق العراقية امام الشركات والمستثمرين الاردنيين خاصة فيما يتعلق بتجهيز البطاقة التموينية للعراق. واضاف ان العراق بدأ بارسال النفط الى الاردن باسعار تفضيلية مشيرا الى اتفاق مبدئي بين البلدين لدراسة مد انبوب لنقل النفط من الحدود العراقية الى داخل الاراضي الاردنية وصولا الى مصفاة البترول الاردنية في مدينة الزرقاء.
الوطن

( منتديات دجلة )
12-10-2008, 03:21 AM بتوقيت غرينيتش
المدى / خاص
قال سفير العراق لدى الاردن سعد الحياني: ان السفارة العراقية في عمان بدأت بتسيير رحلات عودة للعراقيين الموجودين في الاردن والراغبين بالعودة الى بلادهم مؤكداً ان وجودهم في الاردن مؤقت .. وأوضح في تصريح لـ (المدى) ان سفارة العراق سيرت رحلتين براً لعودة عدد من العراقيين الى بلادهم مشيراً الى رحلات جوية ستنطلق بين البلدين لهذه الغاية وكانت تقارير صحفية كشفت استغلال جهات متعددة تابعة الى بعض المنظمات (الانسانية ) وجود عدد كبير من المواطنين العراقيين في الاردن لاغراض الثراء ، اوالاستفادة من مزايا العمل في مثل هذه المنظمات ، التي تتخذ طابعا دوليا انسانيا (لخدمة) مواطني البلدان الاخرى في البلد المضيف.

وحولت معظم (موارد) هذه المنظمات الى رواتب للمحاسيب والاصدقاء والسكرتيرات في وقت يحصل فيها العراقيون على الفتات من هذه الموارد ، على شكل مساعدات عينية بسيطة تتمثل في علبة صغيرة تضم قالب جبنة وعلبة حلوى صغيرة ونستلة لايزيد ثمن تلك العبوة على الدينارين وحكاية العراقيين المقيمين في الاردن الشقيق تضم اكثر من فصل وعدة صور.
الفصل الاول نشأ ايام ثورة الحسين بن علي ووصول الامير عبد الله الى شرقي الاردن وتوليه الامارة فيها في منتصف العقد الثالث من القرن العشرين ،حيث اصطحب معه عددا من العراقيين والسوريين ليعملوا كضباط جيش واداريين وكان منهم جميل المدفعي الذي اصبح محافظا للكرك ثم عاد معظمهم الى العراق بعد تشكيل اسس الدولة الحديثة.
الهجرة الثانية الى الاردن من قبل بعض العراقيين كانت قسرية وتمت من قبل بعض عوائل المسؤولين في ادارة الحكم الملكي ،اذ فقد هؤلاء نفوذهم اثر قيام الحكم الجمهوري واعتقال منظم رموز السلطة الملكية ومن بينهم عائلة اللواء غازي الداغستاني معاون رئيس اركان الجيش حكم عليه بالاعدام ثم اطلق سراحه عام 1961 . وقد انتقلت العائلة الى عمان واستضافتها الاسرة المالكة وتزوج تيمورابن غازي الداغستاني واحدة من الاميرات واصبح سفيرا للاردن في بريطانيا لسنوات فيما اصبح الامير رعد بن زيد كبيرا لامناء الملك حسين ثم الملك عبد الله الثاني. وبعض عوائل الاسر المتنفذة في العراق الملكي ارتبطت بمصاهرات مع الاسر الاردنية .فزوجه العقيد وفيق عارف شقيق رئيس اركان الجيش العراقي الفريق محمد رفيق عارف هي شقيقة زوجة السيد سلطي التل احد رجال القضاء الاردنيين وشقيق شاعر الاردن الكبير مصطفى وهبي التل ولكنها فضلت الاقامة في العراق برغم اعتقال كبير الاسرة.اسرة رئيس الوزراء البارز نوري السعيد ارتحلت الى الاردن والى مصر فزوجة نوري السعيد السيدة نعيمة العسكري فضلت الاقامة في الاردن بعد انتحار نوري السعيد يوم 15 تموز 1958 وزوجة عقيد الجو صباح نوري السعيد السيدة عصمت السعيد المصرية الاصل فضلت اكمال دراستها في العلوم السياسية لتحصل على شهادة الدكتوراه في شخصية نوري السعيد السياسية فيما سكن ولدا صباح نوري السعيد في عمان حتى وفاتهما .الاسر الاخرى ارتبطت بشكل او باخر بالمجتمع الاردني لكن هذه وبعض كبار الملاكين والراسماليين فضلت التنقل بين بيروت وعمان حسب ظروفها السياسية والاقتصادية .لم تكن هذه الهجرة كبيرة ولم يرتحل كثير من الناس ، ثم جاءت الموجة الثالثة بعد تولي البعثيين السطة بمذبحة انقلاب شباط الدموي عام 1963 حيث ارتحل عن البلد الكثير من الذين خشوا على حياتهم من نظام الحكم الدامي الجديد وتكررت هجرة العراقيين بشكل كثيف عند وصول صدام الى السلطة عام 1979 وقيام الحرب العراقية الايرانية . وقد كانت هذه الموجة من صور الهجرة هي الاكثر عددا حتى الان ، اذ ساهم نظام صدام بدفع الناس اليها وطرد الكثيرين من البلاد بحجة التبعية الايرانبة وهم منها براء ، فانتشر العراقيون المهجرون في كل ارض لتزداد اعدادهم بعد سقوط الانتفاضة الشعبانية عام 1991 .
اكبر رحيل عن ارض الرافدين الى الاردن وغيره من الدول تم بعد سقوط النظام السابق وقيام القتال الطائفي والعرقي لعدة اسباب حيث فضل معظم الراحلين الهجرة الى بلدان اخرى طلبا للامن اولا والعمل ثانيا وبعضهم فكر ونفذ عملية الهجرة الى بلد اوروبي او الى القارة الامريكية.
مقيمو اليوم من العراقيين في الاردن ، يفضل الكثير منهم العودة الى العراق بعد استتباب الامن وقد عادت بعض العوائل التي ارادت العودة بمساعدة من السلطات العراقية .
وكان مسؤول في وزارة المهجرين والمهاجرين قد صرح في وقت سابق ان «الحكومة العراقية اعدت خطة لمساعدة كل الراغبين بالعودة بدءا من توفير باصات وطائرات للعودة مرورا بتوفير فرص عمل ومساعدات مالية عينية وانتهاءا بمنحهم قطع اراض سكنية».
من جهته، اكد السفير العراقي في عمان سعد جاسم الحياني رغبة الحكومة العراقية بعودة جميع اللاجئين في دول الجوار. وقال لفرانس برس ان «العراق بات جاهزا الان لاستقبال اللاجئين بعد تحسن الوضع الامني وزوال الظروف التي دعتهم الى ترك العراق من مجاميع مسلحة وميليشيات وما الى ذلك».
بعض المقيمين يتمتعون بصفة الاقامة الدائمة وقد حصلوا على هوية من وزارة الداخلية الاردنية تخولهم في عدم غرامات او حصول مضايقات فهم في منزلة بين منزلتين او ثلاثة ، فاما ان يكونوا قد حظوا برعاية الامم المتحدة (الانروا) ودخلوا في حسابات التهجير المستقبلي حيث يتقاضى كل فرد منهم ثلاثين دينارا شهريا لحين الرحيل الى بلد آسيوي او أوروبي او الى أمريكا. أو هم مقيمون يعملون في احدى الاعمال البسيطة في المنظمات الدولية او في الفضائيات العراقية او في الاسواق بانتظار العودة الى العراق او الاستمرار في عمل مؤقت لكنه مربح ومفيد ماديا لتأمين نفقات اسرهم وسط وضع اقتصادي شديد القسوة .
وكان رئيس الوزارء نوري المالكي قد اعلن في تصريحات سابقة ان العراق يريد تشجيع اللاجئين على العودة لكن دون اكراه.
الاخرون من مقيمي الاردن جاءوا اليه من دون ان يسندهم شيء ، فلا موارد ةمادية كافية ولا ورقة اقامة ، وهم معرضون دوما للقبض عليهم وتسفيرهم الى الحدود العراقية لكن اكثرهم استمر في مهمة التخفي او المواربة ازاء مصير مجهول.وقد اعتبرت منظمة العفو الدولية في آخر تقرير لها نشر منتصف حزيران الماضي ان عديداً من الدول لا تقدم المساعدة الضرورية للاجئين العراقيين الذين يعانون في غالب الاحيان الفقر واليأس.
ويعيش العديد من اللاجئين بعدما استنفدوا مدخراتهم في فقر مدقع ويواجهون مخاطر جديدة منها ارغامهم على العودة «طوعا» الى العراق.
وتعتبر الاردن محطة لكثير من العراققين الذين يرومون الهجرة خارج العراق .حيث تقارير صحفية سابقة قد اشارت ان اللاجئين العراقين يحتلون المرتبة الأولى بين المتقدمين بطلبات لجوء في أوروبا حتي وإن كانوا لا يشكلون سوى جزء صغير من نحو مليوني عراقي فروا من بلادهم ، بحسب الارقام الرسمية.
وذكر تقرير للمفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة في وقت سابق أن هجرة العراقيين ساهمت بشكل كبير في زيادة أعداد اللاجئين في العالم.

( منتديات دجلة )
12-10-2008, 03:26 AM بتوقيت غرينيتش
جنيف- (كونا): اعلن مساعد وزير الخارجية الامريكية صموئيل ويتن امس ان بلاده سوف تستقبل فى العام المقبل على الاقل 17 الف لاجئ عراقي.

وقال ويتن في مؤتمر صحفي في ختام مشاركته في اعمال اللجنة التنفيذية لمفوضية الامم المتحدة لشؤون اللاجئين ان »بلاده قد استقبلت فى السنة المالية (2007-2008) من اجل اعادة التوطين 13 الف و832 لاجئا عراقيا وانه رقم يزيد على الذى كان من المتوقع وهو 12 الف لاجئ عراقي«.

واضاف ان بلاده قدمت مليار و44 مليون دولار فى السنة المالية الفائتة لصالح اللاجئين وضحايا النزاعات وغيرهم من اكثر المتضررين في العالم.

وقال ردا على تعقيب مفوض اللاجئين انطونيو جيتيريس وندائه الى المجتمع الدولي بعدم نسيان اللاجئين وسط الازمة المالية الطاحنة انه من غير الممكن التنبؤ من الان بتأثير هذه الازمة المالية الكونية.

بيد انه اضاف انه يتوقع ان تستمر الولايات المتحدة في ان تظل مانحاً رئيسياً للبرامج الدولية الانسانية.

تاريخ النشر 11/10/2008

( منتديات دجلة )
12-10-2008, 07:36 PM بتوقيت غرينيتش
بغداد / أصوات العراق: استقبلت وزارة المهجرين والمهاجرين، الاحد، الدفعة الثانية من العوائل العراقية العائدة من المملكة الاردنية الهاشمية والبالغ عددهم 58 فردا، حسبما ذكر مدير الاعلام في الوزارة.
وقال عبد الكريم الساعدي لـ(أصوات العراق) أن “وزارة المهجرين والمهاجرين استقبلت اليوم الدفعة الثانية من العوائل العراقية العائدة من المملكة الاردنية الهاشمية الى العراق والبالغ عددهم 58 فردا”، لافتاً الى انها “تحملت اجور سفر هذه العوائل اضافة الى تقديم المساعدات العينية لهم”.
ولم يحدد الساعدي نوع وسيلة النقل التي اقلت هؤلاء العائدين الى العراق، الا انه أكد شمولهم بمنحة العودة المقدمة من رئيس الوزراء والبالغة مليون دينار.
وآشار الساعدي الى ان “هذه الرحلات ستكون دورية وبشكل منتظم من اجل تامين العودة الامنة لجميع العراقيين المتواجدين فى الاردن”، معربا عن أمله في ان “تستقبل الوزارة اعدادا من العراقيين الراغبين بالعودة من الجمهورية السورية العربية في الايام المقبلة”.
واستقبلت وزارة المهجرين والمهاجرين الاسبوع الماضي اكثر من 58 فردا من العائدين، وبهذا يكون مجموع العائدين 116 شخصاً من المملكة الاردنية الهاشمية.
هـ هـ (خ) – ش م

( منتديات دجلة )
12-10-2008, 07:52 PM بتوقيت غرينيتش
الجامعة الحرة في هولندا اقامت حفلا كبيرا لتخرج طلبتها الأعزاء خريجي العام الدراسي

لاهاي ـ صوت العراق : اقامت الجامعة الحرة في هولندا مساء الجمعه المصادف 29 - 08 - 2008 حفلة تخرج لطلبتها الأعزاء خريجي العام الدراسي 2007-2008 وعلى قاعة party centrum في مدينة دنهاخ الهولنديه وتضمن الحفل توزيع الشهادات على الطلبة الخريجين من كافة الإختصاصات وتكريم المتفوقين منهم والاساتذة. وفي التفاته جميليه من ادارة الجامعه تم تكريم مجمو عة من المثقفين العراقيين و توزيع وسام الجامعه الحره عليهم . بدء اللقاء ، بالترحيب من قبل عريف الحفل السيد علاء الخطيب والسيده فينوس فائق بالحضور الكريم في هذا اليوم الجامعي المتعدد الأوجة بعدها بدء الحفل الفني بقيادة المطرب الفنان أحمد العاشق ، وفرقته الموسيقية المتألقة دوماً ، غنى الفنان العاشق للعراق ولكردستان العراق ولبغداد الحبيبة . وشاركت الفنانه الكبيره فريده محمد على واهديت مجموعه من اغانيها الى الطلبه المتخرجيين وشارك الشاعر العراقي مشير السعيدي بمجموعة من اشعاره أختتمت الأمسية والحفل في ساعة متأخرة من الليل ، والكل يودع الآخر بفرح عارم وتمنيات بالسعادة الدائمة ، وأمل بصباح مشرق لشعبنا ولعراقنا الحبيب . وشاركت الفضائيه البغداديه بتسجيل الحفل من قبل الاستاذ رياض الفرطوسي ونشكر البروفسور الدكتور أكرم كسار رئيس الجامعة والاستاذ علاء الخطيب وجميع العاملين في الجامعه على حسن تنظيمهم واستقبالهم للحضور وكل عام والجميع بخير ... واليكم تقرير مصور بعدسة صوت العراق
http://www.sotaliraq.com/images/pmmed884.JPG

صوت العراق

( منتديات دجلة )
18-10-2008, 04:43 PM بتوقيت غرينيتش
مفوضية اللاجئين: عدد طالبي اللجوء قد يرتفع بنسبة 10 % في 2008

ارتفاع عدد طالبي اللجوء في الدول الصناعية بنسبة 9 % مقارنة بـ2006
جنيف: «الشرق الأوسط»
قالت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، امس، ان عدد طالبي اللجوء في الدول الصناعية يمكن ان يرتفع بنسبة 10 في المائة بين 2007 و2008، مضيفة ان الولايات المتحدة هي اكثر الدول استقبالا للاجئين. وقال المتحدث باسم المفوضية رون ريدموند للصحافيين «ان المفوضية تتوقع ان يبلغ عدد طالبي اللجوء في 2008 نحو 360 الف شخص مما يشكل زيادة بنسبة 10 في المائة مقارنة بعام 2007». وفي النصف الاول من 2008 اظهرت الاحصائيات الخاصة بـ 44 بلدا مصنعا وجود زيادة بنسبة 3 في المائة مقارنة بالفترة ذاتها من 2007. وبدأ التوجه نحو الارتفاع منذ العام الماضي، حيث ارتفع عدد طالبي اللجوء في الدول الصناعية بنسبة 9 في المائة مقارنة بعام 2006، بحسب المفوضية.

وبين أبرز الدول التي يأتي منها لاجئون لاحظت المفوضية زيادة في اعداد اللاجئين القادمين من مالي وزيمبابوي وبورما وافغانستان وسري لانكا وساحل العاج وجورجيا والكونغو الديمقراطية. غير ان العراق بقي أبرز بلد يأتي منه لاجئون. وتستقطب الولايات المتحدة 15 في المائة من طلبات اللجوء المقدمة في 44 دولة صناعية، واستقبلت 25400 شخص في النصف الاول من 2008. وحلت كندا في المرتبة الثانية (2 .10 في المائة) ثم فرنسا (5 .9 في المائة) وبريطانيا (8 .8 في المائة) والسويد (4 .7 في المائة) والمانيا (5 .6 في المائة) واليونان (2 .6 في المائة) وايطاليا (4 .4 في المائة) وسويسرا (6 .3 في المائة). وسجلت المفوضية تراجعا في طلبات اللجوء في السويد بسبب تغيير سياسي في التعاطي مع الملفات، مما ادى الى زيادة عدد طالبي اللجوء في المانيا وهولندا والنرويج.